الحديث والسنة عند المحدثين - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         نموذج تقرير جاهز pdf (اخر مشاركة : هالة صبحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          الدورة المتقدمة لتأهيل اخصائى سلامة الغذاء (اخر مشاركة : alamya - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          تحميل لعبة Call of Duty Mobile اصدار 1.0.8 بديلة ببجي (اخر مشاركة : elkhiat - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          هوتميل قديم (اخر مشاركة : هالة صبحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          دورة تنمية المهارات الاشرافية مركز الخبرة الحديثة للتدريب2020 (اخر مشاركة : haidy hassan - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          رقم توكيل صيانة غسالات توشيبا دجلة المعادى 01220261030 اصلاح توشيبا 01154008110 (اخر مشاركة : noorrr211 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          رقم توكيل صيانة غسالات فريجيدير العباسية 01095999314 اصلاح فريجيدير 01210999852 (اخر مشاركة : noorrr211 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          رقم توكيل صيانة غسالات باساب سرايا القبه 01283377353 اصلاح باساب 01129347771 (اخر مشاركة : noorrr211 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          رقم توكيل صيانة غسالات سامسونج عين شمس 01220261030 اصلاح سامسونج 01093055835 (اخر مشاركة : noorrr211 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          رقم توكيل صيانة غسالات سيمنس الجيزة الجديدة 01095999314 اصلاح سيمنس 01096922100 (اخر مشاركة : noorrr211 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى السيرة النبوية وعلوم الحديث

ملتقى السيرة النبوية وعلوم الحديث ملتقى يختص في سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم وعلوم الحديث وفقهه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 27-10-2008, 09:39 PM
الصورة الرمزية ام ايمن
ام ايمن ام ايمن غير متصل
مشرفة ملتقى السيرة وعلوم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
مكان الإقامة: العراق / الموصل
الجنس :
المشاركات: 2,056
افتراضي الحديث والسنة عند المحدثين

تعريف الحديث أو السنة عند المحدثين

لغة: ضد القديم، ويستعمل في اللغة أيضاً في الخبر.
الحديث: الجديد والخبر.

واصطلاحاً: ما أضيف إلى النبي صلى الله عليه وسلم من قول، أو فعل أو تقرير، أو وصف خِلقي أوخُلُقي.

والخبر عند علماء الحديث مرادف للحديث. فلا فرق إذن عند الجمهور بينالحديث والخبر.


فالتعريف المختار للحديث هو: ما أضيف أو نسب إلى النبي صلى الله عليهوسلم من قول، أو فعل، أو تقرير، أو وصف خِلقي أو خُلُقي، أو أضيف إلى الصحابي أوالتابعي .

الحديث النبوي مرادف لكلمة السنة أي تأخذ نفس المعنى .

التقرير : هو ما أقره النبي صلى الله عليه وسلم في حضرته.

الحديث، الخبر، الأثر, تطلق عند المحدثين بمعنى واحد وهو ما أضيف إلى النبي قولاً،أو فعلاً، أو تقريراً، أو صفة خِلقية أو خُلُقية، أو أضيف إلى الصحابي أوالتابعي.

الأثر يطلق عادة على ما جاء عن الصحابة خاصة، وكذلك يطلق في بعض الأحيان على ما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم.‏

انواع السنة

1- السنة القولية : هي الأحاديث التي قالها الرسول صلى الله عليه وسلم.وأكثر السنة هي من أقوال النبي منها (إنما الأعمال بالنيات)، (من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه؛ فهو ردٌّ).

2- السنة الفعلية : وهي الأعمال أو ألأفعال التي قام بها الرسول صلى الله عليه وسلم.مثل ما نقل الصحابة في وضوئه عليه الصلاة والسلام، في صلاته، في صيامه، في حجه، في تعامله مع الآخرين، في بيعه وشرائه.

3- السنة التقريرية : وهي ما أقره الرسول صلى الله عليه وسلم عن الصحابة فعلا، سواءً أقره بقوله، أم لم يقره بقوله، وإنما أقر هذا الفعل، مثال "على ذلك أن النبي صلى الله عليه وسلم وُضع في طعامه ضب، فالنبي صلى الله عليه وسلم لم يأكل منه، ولكن لم ينه عنه، فكان ضمن الذين حضروا الوليمة خالد بن الوليد رضي الله عنه، فقال: أحرامٌ هو يا رسول الله؟ قال ( لا، ولكن نفسي تعافه )، (نفسي تعافه)، لم يكن بأرض قومي، خالد يقول: أخذته فاجترفته فأكلته.
ومن الأحاديث التي جاءت في أكل لحم الضب قول عمر بن الخطاب رضي الله عنه: «الضب لست آكله، ولا أحرمه».
أو نُسب إلى النبي صلى الله عليه وسلم من صفات خلقية" كان كريمًا، كان جوادًا، كان متواضعًا، عليه الصلاة والسلام. أو خلقية، كان طويلا، كان أبيضًا مشروبًا بحمرة.

مراتبها : تأتي السنة القولية في الدرجة الأولى ثم الفعلية التقريرية.

الفرق بين السنة والحديث

لفظ السنة والحديث مترادفان، فالسنة تساوي الحديث عندالمحدثين، لكن السنة تختلف عند الفقهاء، وتختلف عند أهل أصول الفقه، قد ترد عند علماء العقيدة، وكل يستعملها بحسب الاصطلاح الذي يتعامل معه.

إن أهل السنة يعتبرون أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم هي المصدر الثاني من مصادر الفقه والتشريع ، ويعرفون الحديث بأنه الرواية الواردة عن الرسول ، والتي تتناول كل ما صدر عنهم بشكل عام فيما يخص عصر النبي حتى ولو كان منسوخا فيما لا يخص التشريع . . ويعرفون السنة بأنها ما ورد عن النبي من قول أو فعل أو تقرير أو صفة خلقية . . فالحديث هو الجانب النظري من أقوال الرسول . . والسنة في الجانب العملي منها.


فعلماء الحديث بحثوا في أحوال الرسول صلى الله عليه وسلم باعتباره محل القدوة والأسوة في كل شيء ، فنقلوا كل ما يتصل به من سيرة وخلق وشمائل وأخبار وأقوال وأفعال .

ولذا فالسنة عندهم هي ما أثر عن النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير أو صفة خَلْقية أو خُلُقية ، أو سيرة ، سواء كان قبل البعثة أو بعدها

الفرق بين الحديث النبوي والحديث القدسي

الحديث القدسي

هو الحديث الذي يحكيه النبي صلى الله عليه وسلم عن رب العزة عز وجل ويتصرف في لفظه صلى الله عليه وسلم - على أرجح الأقوال - على حسب ما يشاء من التعبير وقد أوحي إليه معناه سواء كان ذلك يقظة أو مناما عن طريق الوحي أو إلهاما مع عدم منحه خصائص القرآن.

وقال العلماء الحديث القدسي هو من حيث المعنى من عند الله تعالى ومن حيث اللفظ من رسول الله صلى الله عليه وسلم فهو ما أخبر الله تعالى به نبيه بإلهام أو بالمنام فأخبر عليه السلام عن ذلك المعنى بعبارة نفسه فالقرآن مفضل عليه لأن لفظه منزل أيضا)

السنة عند الفقهاء


الفقهاء يبحثون عن حكم الشرع على أفعال العباد وجوباً أ وحرمة أو استحباباً أو كراهة أو إباحة ، ولذلك فإن السنة عندهم هي ما يقابل الفرض والواجب.

اذن السنة عنداهم حكم تكليفي، فالأحكام التكليفية إما واجب، وإما سنة الذي هو المستحب، أو مباح أو مكروه، أو محرم.


السنة عند علماء الأصول

علماء الأصول بحثوا في أحوال الرسول صلى الله عليه وسلم باعتباره المشرِّع الذي يضع القواعد للمجتهدين من بعده ، ويؤصل الأصول التي يستدل بها على الأحكام ، فعنوا بما يتعلق بذلك وهي أقواله وأفعاله وتقريراته .
فالسنة عندهم مصدر تشريع من مصادر التشريع الإسلامي، فلما نقول المصدر، فالأساس هو الكتاب والسنة؛ هي ما صدر عن النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير مما يصلح أن يكون دليلاً لحكم شرعي . لأنهم نظروا إلى أن السنة مصدرًا من مصارد التشريع.

السنة عند علماء العقيدة

فليست السنة مجرد ما أُثر عن لنبي صلى الله عليه وسلم، بل السنة أيضًا ما دل عليه الدليل من قرآن أو من سنة أو قاعدة شرعية، أو نحو ذلك، فالعلماء يعتبرون السنة مقابل البدعة مثلما قال النبي صلى الله عليه وسلم (عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي، تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ) حتى قال (وإياكم ومحدثات الأمور، فإن كل محدثة بدعة)

ينقسم الحديث إلى قسمان
علم الحديث رواية:

تعريفه: علم يشتمل على أقوال النبي صلى الله عليه وسلم أوالصحابي، أو التابعي وهو الذي عليه الأكثر وأفعاله، وتقريراته، وصفاته، وروايتها،وضبطها، وتحرير ألفاظها.

موضوعه: موضوع هذا العلم هو: ذات النبي صلى اللهعليه وسلم من حيث أقواله وأفعاله وتقريراته وصفاته صلى الله عليه وسلم.

فائدته: العصمة عن الخطأ في نقل أقوال النبي صلى الله عليه وسلم وأفعاله وتقريراته وصفاته.

غايته: الفوز بالسعادة في الدارين.
فضله: هو من أشرف العلوم، لأنه تُعرف به كيفية إتباع النبي صلى الله عليه وسلم الذي أمرنا الله تعالى بإتباعه في قوله: {وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ} [الأعراف:158].

وقوله تعالى: {قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمْ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ} [ آل عمران: 31 ].
علم الحديث دراية:
هو علم يبحث في أحوال الراوي والمروي من حيث القبول والرد

موضوعه: هو السند والمتن من حيث التوصل إلى معرفة المقبول والمردود.

فائدته: معرفة ما يقبل وما يرد من الأحاديث .
غايته: حفظ الحديث النبوي من الخلط والدَّس والافتراء.
· من هو الراوي والمروي؟
الراوي : هو الذي يروي الحديث ويطلق عليه بالسند .
المروي : هو نص الحديث ويطلق عليه بالمتن .

وعلم الدراية هو الذي يتم دراسته في مصطلح الحديث .
مراحل تدوين الحديث

1- في عصر النبوة :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( لا تكتبوا شيء عني إلا القرآن )) فامتثلوا أمره لأن القرآن مازال ينزل فخشي من اختلاط القرآن والسنة بعد ذلك أجازلهم .

2 - عصر الخلفاء الراشدين :
لم يأذن عمر بن الخطاب بتدوين الحديث لكي لايأخذوا السنة ويتركوا القرآن كأهل الكتاب .
3 - التابعين :
في عهد التابعين حدث أمران :
1- خاف عمر بن عبد العزيز من أن تذهب السنة فأرسل إلى جميع العلماء بتدوين السنة فدونت ... فكان أول من دون السنة هو الإمام الزهري .

2 - تخوف علماءالتابعين من اختلاط الحديث الصحيح بالضعيف وبالموضوع .
4 - العصر الذهبي :

وهو القرن الثالث الهجري ( عصر التدوين)


بدأ العلماء بتدوين السنة كالبخاري ومسلم والترمذي والنسائي فوضعوا قواعد علمية حتى يقبلوا الحديث .
السند والمتن: ‏

‎‎ السند: هو طريق المتن أي سلسلة الرواة الذين نقلوا المتن من مصدره الأول.‏

‎‎ المتن: هو ألفاظ الحديث التي تقوم بها معانيه.‏

‎‎ مثال على السند والمتن: روى البخاري قال: حدثنا محمد بن المثنى قال حدثنا عبد الوهاب الثقفي قال: حدثنا أيوب عن أبي قلابة عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (ثلاث من كن فيه وجد بهن حلاوة الإيمان ...الحديث).‏

‎‎ فالسند: (البخاري عن محمد بن المثنى عن عبد الوهاب عن أيوب عن أبي قلابة عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم ). والمتن قوله صلى الله عليه وسلم: (ثلاث من كن فيه .....).‏

حجية السنة


حجيتها من الضروريات، ملزمة للأمة الإسلامية الأدلة التي ذكرهاالعلماء على الحجية: الكتاب، السنة، الإجماع، العقل، وبدليل حث الله عز وجل على طاعة رسول واتباع ماجاء به بكامل الرضى والاستسلام. إذ لولاها لما اتضحت معالم الإسلام، ولتعطل العمل بالقرآن، ولما أمكن أن يستنبط منه حكم واحد بكل ما له من شرائط وموانع، لأن أحكام القرآن لم يرد أكثرها لبيان جميع خصوصيات ما يتصل بالحكم، وإنما هي واردة في بيان أصل التشريع، وربما لا نجد في حكما واحدا قد استكمل جميع خصوصياته قيودا وشرائط وموانع، نأخذ على ذلك مثلا قوله تعالى (وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة(5). كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم(6))، (ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلا(7))، ثم نحاول التجرد عن تحديدات السنة لمفاهيمها وأجزائها وشرائطها وموانعها، فهل نستطيع أن نخرج منها بمدلول محدد؟

هل نجد في القرآن عدد الصلوات؟ هل نجد عدد الركعات؟

هل نجد أنصبةالزكاة، هل نجد تفصيل أحكام الصيام؟

هل نجد تفصيل أحكام الحج والعمرة؟

وهكذا القياس على ذلك سائر التشريع.

وما يقال عن هذه الآيات يقال عن غيرها، فالقول بالاكتفاء بالكتاب عن الرجوع إلى السنة تعبير آخر عن التنكر لأصل الإسلام وهدم لأهم معالمه وركائزه العملية.

فهي التطبيق الواقعي على الأرض لكتاب الله سبحانه وتعالى.

شروط حجية السنة

تتجلى في شرطين : - صحة السند - إفادة التشريع.

أدلة حجية السنة

حجيتها من القرآن


استدل العلماء بآيات من القرآن الكريم على اعتبار الحجية لها أمثال قوله تعالى : (أطيعوا الله وأطيعوا الرسول...
(وما أتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا ...
(وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى )

وقال الله تعالى : ( من يطع الرّسول فقد أطاع الله ) ، فجعل الله تعالى طاعة رسوله صلى الله عليه وسلم من طاعته . ثم قرن طاعته بطاعة رسوله ، قال تعالى : ( يا أيّها الّذين أمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرّسول ) .


و حذر الله عز وجل من مخالفة رسوله صلى الله عليه وسلم ، وتوعد من عصاه بالخلود في النار ، قال تعالى : ( فليحذر الّذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبُهم عذاب أليم) .


و جعل الله تعالى طاعة رسوله صلى الله عليه وسلم من لوازم الإيمان ، ومخالفته من علامات النفاق ، قال تعالى : ( فلا وربك لا يؤمنون حتّى يحكمُّوك فيما شجر بينهم ثمّ لا يجدوا في أنفسهم حرجاً ممّا قضيت ويسلموا تسليماً ) .
كما أمر سبحانه وتعالى عباده بالاستجابة لله والرسول ، قال تعالى : ( يا أيُّها الّذين أمنوا استجيبوا لله وللرّسول إذا دعاكم لما يُحييكم ..) .



و أمرهم سبحانه برد ما تنازعوا فيه إليه ، وذلك عند الاختلاف ، قال تعالى : ( فإن تنازعتم في شيء فردّوُه إلى الله والرّسول ) .



دلالة السنة على حجية نفسها


إن النبي (صلى الله عليه وسلم) اعتبر السنة دليلا من الأدلة الشرعية ومصدرا من مصادر التشريع، كما دل على ذلك حديث معاذ بن جبل حينما بعثه الرسول إلى اليمن. لما قال: أقضي بكتاب الله فان لم أجد فبسنة رسوله.


الإجماع


أجمع المسلمون على أن ما صدر عن رسول الله من قول أو فعل أو تقرير، وكان مقصودا به التشريع والإقتداء، ونقل إلينا بسند صحيح يفيد القطع أن الظن الراجح بصدقه يكون حجة على المسلمين .
قال الشافعي رحمه الله : ولا أعلم من الصحابة ولا من التابعين أحدا أُخبر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا قبل خبره ، وانتهى إليه ، وأثبت ذلك سنة .. وصنع ذلك الذين بعد التابعين ، والذين لقيناهم ، كلهم يثبت الأخبار ويجعلها سنة ، يحمد من تبعها ، ويعاب من خالفها ، فمن فارق هذا المذهب كان عندنا مفارق سبيل أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وأهل العلم بعدهم إلى اليوم ، وكان من أهل الجهالة .


الأدلة النقلية

يقول الله تعالى : "وما آتاكم الرسول فخذوه ومانهاكم عنه فانتهوا". – يقول صلى الله عليه وسلم "عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالتواجد".

الأدلة العقلية
ويراد من دليل العقل هنا، خصوص ما دل على عصمة النبي (صلى الله عليه وآله) وامتناع صدور الذنب والغفلة والخطأ والسهو منه، ليمكن القطع بكون ما يصدر عنه من أقوال وأفعال وتقريرات هي من قبيل التشريع، إذ مع العصمة لابد أن تكون جملة تصرفاته القولية والفعلية وما يتصل بها من إقرار موافقة للشريعة وهو معنى حجيتها. فإذا ثبتت نبوته بالأدلة العقلية، فقد ثبتت عصمته حتما للتلازم بينهما.

مرتبة حجية السنة

ورود السنة النبوية بعد القرآن في معظم النصوص الشرعية وبذلك فهي تحتل المرتبة الثانية في مصادر التشريع الإسلامي.

أقسام السنة

1- الحديث المتواثر :

أ- تعريفه : هو مارواه جمع عن جمع يستحيل تواطئهم على الكذب إلى أن يصل إلى الرسول صلى الله عليه وسلم. ب- مثال : قال الرسول صلى الله عليه وسلم "من كذب علي متعمدا فليتبوء مقعدة من النار" رواه بضع وسبعون. ج- حجيته : يجب العمل به ولا خلاف بين الفقهاء في ذلك لأنه قطعي الثبوت.

2- الحديث المشهور :

أ- تعريفه : هو ما رواه من الصحابة عدد لم يبلغ حد التواثر ثم تواتر الحديث في عهد التابعين. ب- مثال : قوله صلى الله عليه وسلم "بني الإسلام على خمس" . ج- حجيته : يفيدا ظنا قريبا من اليقين لأنه منقول عن الصحابة والصحابة كلهم عدول.

3- خبر الأحاد.

أ- تعريفه : هو مارواه عن الرسول صلى الله عليه وسلم واحد أو إثنان وهكذا حتى وصل إلينا. ب- حجيته : اختلف الفقهاء في العمل بخبر الأحاد.


جمهور الأصوليين : إعتبروه مفيدا للظن ولا يعمل به حتى تتوفر شروط الصحة. الإمام أحمد والظاهرية وبعض المالكية اعتبروه مفيدا لليقين.

الشافعية والحنابلة والبعض الآخر من المالكية : إذا كانت هناك قرائن فهو مفيد للعلم وإذا لم توجد هذه القرائن فهو مفيد للظن.

الأحناف : يعتبرونه مفيدا للظن إلا إذا كان الرواه من الثقات وألايخالف القياس

أهمية السنة

1- السنة لها خدمات جليلة للقرآن مما جعل القرآن لايمكنه الإستغناء عنها فهي مؤكدة ومقررة للقرآن:


قال تعالى : "إنما الخمر والميسر والأنصاب و الأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه لعلكم تفلحون" وقد أكد ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله : "كل مسكر خمر وكل خمر حرام". فالسنة النبوية هي التفسير العملي للقرآن، السنة فالسنة مفسرة ومبينة ومفصلة لما جاء في كتاب الله عزّ وجلّ.ولا يمكن فهم القرآن الكريم إلا بالسنة النبوية، ، فالسنة والقرآن صنوان، لا يمكن أن نكتفي بالقرآن وندع السنة, فلا يمكن أن نفهم كثير من أحكام القرآن أو من تشريعات الله سبحانه وتعالى في كتابه عزّ وجلّ لا من خلال السنة النبوية.

2- دراسة السنة النبوية هي من العبادة والطاعة لله عزّ وجلّ، لأن الله عزّ وجلّ قرن بين طاعة رسوله وبين طاعته جلّ وعلا في يات كثيرة، ﴿ مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ ﴾ [النساء: 80].

3- هناك أحكامًا كثيرة لم تٌبين في القرآن، وهذه الأحكام بينها النبي صلى الله عليه وسلم، نذكر منها : - تحريم الذهب والحرير على الرجال - تحريم الجمع في الزواج - تحديد عقوبة شارب الخمر - تحديد عقوبة الزاني المحصى - تحريم بعض الأطعمة والأشربة.

4-دراسة حياة النبي صلى الله عليه وسلم، أفعاله، أقواله، تقريراته عليه الصلاة والسلام دراسة واقعية في واقع الحياة، النبي صلي الله عليه وسلم كان بشرًا، والنبي صلى الله عليه وسلم كان يأكل ويشرب، النبي صلى الله عليه وسلم كان يتزوج، النبي صلى الله عليه وسلم عاش حياة الناس فطبقها في واقع الأرض، لذلك السنة هي التطبيق العملي الواقعي لكتاب الله عزّ وجلّ ولسنة رسوله صلى الله عليه وسلم.
5-الوصول إلى درجة المحبةِ أي محبة الله عز وجل لعبده المؤمن : كما ورد في الحديث القدسي ( وما يزال عبدي يتقرب إلىَّ بالنوافل حتى أحبه ) البخاري، فالنوافل والمستحبات سببٌ من الأسباب الجالبة لمحبةِ الله تعالى للعبد ، فإذا أحبَّ الله عبده أحبه أهلُ السماءُ ويوضع له القبول في الأرض ، في الصحيحين ، عن أبي هريرة أن رسول الله قال "" إذا أحبَّ الله العبدَ ، نادى جبريل: إنَّ الله يحبُ فلاناً فأحببْهُ ، فيحبه جبريل ، فينادي جبريل في أهل السماء إنَّ الله يحب فلانا فأحبوه ، فيحبه أهل السماء ، ثم يوضع له القبول في الأرض "" فتح (6/303) مسلم (4/2030) .
6-الالتزام والتمسك بالسنة المستحبة يُجبرُ كسرَ الفرائض الناقصة يوم القيامة : عن تميم الداري قال : قال رسول الله "" أول ما يحاسبُ به العبدُ يوم القيامة صلاته ، فإن كان أتمها كُتبت له تامة وإن لم يكن أتمها قال الله لملائكته ، أنظروا هل تجدون لعبدي من تطوُّع فتكملون بها فريضته ، ثم الزكاة كذلك ، ثم تؤخذ الأعمال على حسب ذلك"" أحمد وأبو داوود وابن ماجة صحيح سنن أبي داوود (866) وصحيح الجامع(2574)
الالتزام بالسنة فيه عصمة من الوقوع في البدعة : قال السلف ( الاعتصام بالسنة نجاةٌ ) وقال أبو محمد عبد الله بن منازل ( لم يبتلى أحدٌ بتضييع السنن إلا يوشك أن يبتلى بالبدع ) الشاطبي (1/130) ، وإذا لم يلتزم الناس بالسنن انطفأت نورها فلا ترى داعياً إليها ولا جاهراً بها ، قال ابن عباس رضى الله عنه( ما يأتي على الناس من عام إلا أحدثوا فيه بدعة ، وأماتوا فيه سنة ، حتى تحيا البدعُ وتموتُ السننُ) رواه ابن وضاح في كتابه ( البدع والنهي عنها )
7- الملتزم بالسنة الداعي إليها له مثل أجر من تبعه لا ينقص من أجرهم شيء : في الحديث الصحيح عن جرير قال : قال رسول الله "" من سنَّ في الإسلام سنة حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها بعده من غير أن ينقص من أجورهم شي"" صحيح مسلم (2/704)
8- للمتمسك بالسنةِ فضلٌ عظيم ، ويزداد فضله كلما كان الزمان زمنّ إعراض عن السنة ، وزمنَ إيذاءٍ لأهلها الداعين إليها : ففي الحديث الصحيح "" إنَّ من ورائكم أيامَ الصبر ، للمتمسك فيهنَّ يومئذٍ بما أنتم عليه أجر خمسين منكم "" طب – صحيح الجامع (2230) ، وفي الحديث الآخر"" العبادة في الهرج كهجرة إليَّ "" صحيح الجامع – ورواه مسلم في صحيحه


مايدل علي أهمية دراسة السنة:

قول الرسول صلى الله عليه وسلم ( نضر الله امرءًا سمع مقالاتي فوعاها، فأداها كما سمعها، فرُب مُبلَّغ أوعى من سامع )
",وقوله ليُبلغ الشاهد منكم الغائب "


الحمد لله الذى بنعمة تتم الصالحات
أسأل الله -جل وعلا- لي ولكم العلم النافع والعمل الصالح والقلب الخاشع والدعاء المسموع، ربنا لا تكلنا لأنفسنا طرفة عين، وخذ بأيدينا إلى ما تحب وترضى.

أسأل الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يرزقنا العلم النافع والعمل الصالح و يخلص لنا القول والعمل وأن يرينا الحق حقا ويرزقنا اتباعه ويرينا الباطل باطلا ويرزقنا اجتنابه إنه على كل شيء قدير وبالإجابة جدير وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه صلاة باقية دائمة الى يوم الدين
سبحانك اللهم وبحمدك نشهد أن لااله الا أنت نستغفرك ونتوب اليك
__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-03-2011, 10:39 AM
وديمه وديمه غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
مكان الإقامة: دار الحي
الجنس :
المشاركات: 20
افتراضي رد: الحديث والسنة عند المحدثين

جزاك الله خير،،

نفعنا الله واياكم بهذا العلم ..
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 14-03-2011, 04:45 PM
الصورة الرمزية ام ايمن
ام ايمن ام ايمن غير متصل
مشرفة ملتقى السيرة وعلوم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
مكان الإقامة: العراق / الموصل
الجنس :
المشاركات: 2,056
افتراضي رد: الحديث والسنة عند المحدثين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اشكر لك مرورك الطيب ودعاؤك
ولك بالمثل وزيادة
__________________
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 21-03-2011, 02:30 PM
اشرف المنياوي اشرف المنياوي غير متصل
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 33
الدولة : Egypt
افتراضي رد: الحديث والسنة عند المحدثين

جزاكم الله تعالى خيرًا وأحسن الله تعالى اليكم
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 98.85 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 95.49 كيلو بايت... تم توفير 3.36 كيلو بايت...بمعدل (3.40%)]