مختارات اهديها لكم - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

اخر عشرة مواضيع :         فتاوى رمضانية ***متجدد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 185 - عددالزوار : 2261 )           »          نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 15 - عددالزوار : 296 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2371 - عددالزوار : 214835 )           »          أمثال القرآن | الشيخ مصطفى العدوي (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 14 - عددالزوار : 162 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 1705 - عددالزوار : 74860 )           »          برنامج ( قرآنا عجبا )| الشيخ محمد حسين يعقوب رمضان 1440 (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 14 - عددالزوار : 270 )           »          علامات المحبة | الشيخ الدكتور محمد حسن عبد الغفار (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 12 - عددالزوار : 120 )           »          مواعيد مباريات ونتائج اليوم 2019/05/21 (اخر مشاركة : رياضي مسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 22 )           »          شرح أحاديث للأطفال (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 5 - عددالزوار : 22 )           »          طبق اليوم (سنقدم لكم وجبة إفطار يوميا فى رمضان إنتظرونا) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 15 - عددالزوار : 338 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العام > الملتقى العام

الملتقى العام ملتقى عام يهتم بكافة المواضيع

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 27-08-2013, 12:32 PM
بالاسلام نرتقي بالاسلام نرتقي غير متصل
قلم برونزي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
مكان الإقامة: ...
الجنس :
المشاركات: 2,289
10 مختارات اهديها لكم

بسم الله الرحمن الرحيم
و الصلاة و السلام على سيد الانبياء و المرسلين و على اله و صحبه اجمعين
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

مختارات راقت لي ..فاحببت ان اهديكم اياها
و اخص اخوتي و اخواتي الذين اعانوني في الفترة السابقة ...
واملي ان يجعل الله خيرها في ميزان حسناتهم







كلنا يذنب ~ لكن ليس كلنا يتوب !

هذا هو الفرق – ببساطة – بين من يستحق دخول الجنة و بين من يستحق دخول النار !

2.
كلما زاد فهمنا لمعنى "الموت" و ما بعده في الآخرة ~
كلما تعلمنا كيف "نعيش" على أحسن وجه في الدنيا !

3.
من بين كل مئة ألف رجل ~ هناك رجل واحد فقط يعادلهم (!)
أمتنا بحاجة ماسة لرجال من أمثاله ~ يكون رجلاً بأمة (!)

4.
قد نتألم حين نتنازل عن شيء نحبه كثيراً ... فقط لنسعد شخص نحبه و نعلم أن تنازلنا يسعده من حيث لا يدري !
لكن يبقى ما يواسينا دوماً هو : من ترك شيئاً لله , عوضه الله خيراً منه :")
5.
المرأة يؤلمها ~ الرجل الذي لا يقدر كل خطوة تمشيها معه على الدرب ~
تعذره أحياناً .. و تتغافل أحياناً .. و تتناسى أحياناً .. و لربما تتعايش أحياناً ..
لكنها في كل حين .. تتألم (!)
رفقاً بالقوارير ~

6.
الصمت دوماً يتكلم (!)
في موضعه .. إيجاباً ~ و في غيره .. سلباً ~

7.
أظن أن منزلة "الأخلاق" من الإسلام ~تماماً كمنزلة "الجناحين" من الطير !
فيا ربنا و رب المسلمين ~ ارزقنا *أحاسن الأخلاق*

8.
تجمعنا الحياة بأشخاص ~ تترقرق "الرحمة" في عيونهم الجميلة .. فتحيي في قلوبنا ذكريات حب :")

9.
هناك فرق شاسع ما بين ~ "الوسطيين" و "المذبذبين" !

10.
ربِّ معروفك ~ و لا تكتفِ بولادته !

11.
>كل الناس .. تتساءل عن "غاية الوجود" ~
>بعض منهم فقط ... يبحث عن الإجابة ~
> و الصفوة من هؤلاء البعض .. يستمر ببحثه ليصل للإجابة المثلى ~
لكن ! > صفوة الصفوة .. من يحولون الإجابة إلى "غاية" ~ يطبقونها بصدق و إخلاص " قولاً وعملاً " !
فاللهم اجعلنا من الصنف الأخير ~ * صفوة الصفوة *
12.
لا أؤمن بالتفاؤل و الأمل و الحلم و الطموح و الأماني كلها.. إن لم تكن ممزوجة بإيمان مطلق " بالثقة بالله "فأساس آمالنا هو " الاستعانة بالله القدير " سبحانه .. و فقط !


13.
ترك مناصرة الحق ~ هي حتماً مناصرة للباطل !

14.
من راجع في " كل " ليلة بريد قلبه ~ لوجده " عامراً " برسائل من الله سبحانه !

15.نصف أو غالب مشاكلنا الشخصية ..
تنحل بـ "المسايرة" و "الاستيعاب" و "حسن الظن" و "رحابة الصدر و العقل" ..
فطوّل بالك ^_* !!

16.
أؤمن حتى النخاع ..
أن الطريق إلى المسجد الأقصى المبارك ~ لم و لن و لا تسلكه إلا أمّة الإسلام " قاطبة " ..
و هذا " فقط " إن فهمتْ أنه لابد أن يكون مفروش بـ"ياسمين" مروي بدماء الشهداء الزاكي ~
المسجد الأقصى ~ لكلـ المسلمين !

17.
حتى الشجرة الضخمة ~ كانت مجرد بذرة (!)

18.
"الصبر" على أذى الناس .. هو المعيار الأصدق و الأدق " لصدق" و " لإخلاص" العمل لوجه الله فقط !

19.
أروع النّساء ~
من جَمُل قالبها بحُسن قلبها ~

20.
كم نحتاااج لنعطّر ألسنتنا بعبير "الكلمة الطيّبة" ~
فتفوح بشذاها لتستنشقها قلوب من حولنا ..
فتجبر خواطرها الحزينة و تضمد جراحها المتألّمة !
إنّ التزام النّطق بـ "الكلمة الطيّبة" ~ أصبح "ضرورة" حقيقيّة لا مجرد حالة من الرّفاهية !

21.
في كل مرة ~ أقرأ هذا الحديث أشعر بأنه يهزّني هزّاً :
" رُبَّ أشعث مدفوع بالأبواب لو أقسم على الله لأبرّه " ~ مسلم
يآآآآآآآآآآآآآ رب أقسمنا عليك أن تجب دعواتنا الصالحة كلها في الدنيا و الآخرة ~
يا من عندك أعدل و أفضل المكاييل :""") !

22.
صبراً أيّها المظلومين صبراً ~
فهناك .. هناك في *الآخرة* سيختلف المشهد تماااماً - و للأبـد - !
"أنتم" ستنعمون و تهنئون و تفرحون "في الفردوس" الأعلى بلا حساب و لا عقاب ~
و "هم" سيتعذّبون و يُخزون و يخسئون و يتألّمون و يُذَلون "في جهنّم" و بئس المصير ~
"أنتم" في نعيم دااااااائم ~ و "هم" في عذاب داااااااااائم .. و للأبـــــــد !
فاصبروا و صابروا .. و تذكروا دوماً أن هنآك ~ "سيموت الموت" !

23.
أنا لا أتعصّب إلّا لدين >>الإسلآم
24.
الخوف من الناس ~ خجل !
و الخوف من "ربّ الناس" ~ (حياء) !
فطوبى لمن خاف "الله" و فهم معنى "الحياء الحقيقي" ~
أترككم للتأمل بهذا الحديث الشريف الذي يوضحه ..
حديث يحتاج منّا -وقفة تفكّر عميـقة- حقاً ! يقول النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه: (استحيوا من الله حق الحياء) قالوا: يا رسول الله، إنا نستحي والحمد لله، قال: (ليس ذاك، ولكن الاستحياء من الله حق الحياء أن تحفظ الرأس وما وعى، والبطن وما حوى، ولتذكر الموت والبِلَى، ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا، فمن فعل ذلك استحيا من الله حق الحياء.

25

.اتقِ الله في "مشاعر" الآخرين ~ يرزقك الله من يتقيه فيك !

26.
ذكر الموت ~ حياة !

27.
كم من كسول يتذمّر من لحظات الملل و كثرة الفراغ و الضجر !
و كم من "ميّت" يتمنى مجرد "لحظة حياة" ~
يعود فيعمل فيها خيراً -أياً كان- , علّه يدخله الجنّة أو يرقى فيها درجة !
فلنستغل اللحظات بالخير >الآن< قبل أن يصبح مجرد .. أمنية !

28.
في "عيون الأطفال" فقط ~ "طُهر" لا مثيل له أبداً في باقي العيون !

29.
"العلمانية" ~ حلوى حشوها السم (!)
هي "دين" مستقل ~ لا يمكن أن تجتمع و الإسلام في ذات القلب (!)

30.
مصداق " الحُبّ " ~ الاهتمام !

31.
أقوى و أمتن أنواع "الثقة بالنفس" ~
هي تلك الثقة التي تدرك فيها النفس مدى -ضعفها- لولا "الاستعانة بالله" القويّ المتين !

32.
لن يكون للحظة النصر طعماً ممتعاً , إن أتتْ و أنت قد تخليت عن الصبر ~
اجعل >>صبرك صاحبكحتى تتذوق حلاوة عاقبته ~ بإذن الله :")


33.
تعلّقنا بالبيوت .. فتهجّرنا منها ~
تعلّقنا بالأهل .. فابتعدوا عنّا ~
تعلّقنا بالأصحاب .. فتخلّوا عنّا ~
تعلّقنا بالأموال .. فتبدّدت منّا ~
تعلّقنا بالممتلكات .. فضاعت منّا ~
تعلّقنا بالأحباب .. فافترقوا عنّا ~
تُرى .. ألم يحن لنا أن نفهم -الرسالة- من كل ما يحدث معنا (!)
ألم يحن لنا أن نؤمن بأن لااااا تعلّق مطلق .. إلا "باللـّــــــه" ~
"باللـّه" الحـيّ البــاقي وحده سبحانه ~ "باللـّه" ربّ كلّ شيء (!)

34. بركان من الآلام و الأحزان ~ قد تطفئ لهيبه "مسحة رأس" من يد تحبّك (!)

35. آيةٌ .. تختصر جلّ الأمانيّ ~
لطالما تُشعرني أنّها أمنيتي بمجابهة كلّ شيء يؤلمني ..
في هذه الدنيآ :"")
( ربّنا أفرغ علينا صبراً و توفّنا مسلمين )

36.
نعم .. قد تُأسر الأجساد في مكان ما على هذه الأرض ..
فلا تستطيع السّير في أرض الله و النظر و التمتع في آياته و إبداعه في خلقه ~
لكن ..
لاااا أحد يستطيع أسر "الأرواح" ~
التي بإمكانها التفسّح و في أي مكان شاءت من خلق الله ,
و التفكّر بملكوت الخالق في كل الكون .. حيثما و حينما ترغب !
>>دعوة لعتق الرّوح من أسر الجسدو لنتأمّل العالم الذي خلقه الله "لنـا" .. العالم الأوسع بكثيييير من أُفق أنظارنا ~


37.
هو !
التجأ إليها و "اختارها حضناً" من بين كل الناس ~
و جاءها يرتجف و يشكو لها -بلا تردد- خوفه و هلعه مما أصابه ..
هي !
تطمئنه و "تحتضنه" و تردد كلماتها الحنونة اللطيفة الدافئة ~
فتؤازره و تزيل عنه الوحشة و الخوف و تثبته -بلا تردد- و تهون عليه مما أصابه ..
فتهمس "خديجة" سيدة نساء العالمين ,
في أذن "محمّدﷺ" و تقول كلماتها العظيمة :
"كلّا أبْشر !
فو الله لا يخزيك الله أبداً ,
والله إنك لتصل الرحم , وتصدق الحديث,
وتحمل الكلّ , وتكسب المعدوم ,
وتقري الضّيف وتعين على نوائب الحقّ"
كلمات أهديها لكل من أراد أن يحبّ حقاً ~
علّه يتأمل تفاصيل هذه الحادثة الرائعة , و ليعلم :
>>>إنو و اللهِ .. يا هيييييك " الحُبّ " يا بلاااا (^_*)
38.
أؤمن تماماً بأن الإنسان الصادق .. لا يضع شروطاً ليكون عبداً صالحاً !
للأسف هناك الكثير يربطون رغبتهم بالعمل بظروف أحسن من التي يعيشونها حالياً ~
و تمر الساااعات و الأياااام بل السنيييين ...
و هم واقفون و لا زالوا ينتظرون لحظة الحرية لأنفسهم لينطلقوا ..
فكانوا للأسف .. هم لأنفسهم "الأسرى و السجّانين" بآن واحد !
المؤمن الصادق ~
لا ينتظر و لا يشترط .. إنما يعمل أحسن ما لديه حيث كان !
- و أينما زرعه الله أثمر –

39.
هل تفكّرت يوماً بنعمة "الألوان" ؟!
كلّنا نتخيّل أنّ الحياة بلا ألوان ستكون أبيض و أسود ,,
لكنّ الحقيقة ليست كذلك (!)
الحقيقة هي أنّ الحياة بلا ألوان ليست مجرد كونها ستكون صعبة أو مملّة , بل (لا توجد حياة بلا ألوان ) !!
نعم .. ليس هنالك حياة بلا ألوان ~
فإذا انعدمت الألوان من الوجود سينعدم حتّى اللون الأبيض -لأنّه مجموع ألوان الطيف السبعة - و بالتالي لن يكون سوى الأسود القاتم فقط ..
ستكون الدنيا بالأسود الحالك ..و بلا تدرّجات أبداً !
مرة أخرى أسأل نفسك : هل حمدت الله يوماً على نعمة الألوان ؟!

40.أن توازن بين "عشقك للآخرة" و بين " ألا تنس نصيبك من الدنيا" ~ جهاااد !

41.
ليس في الحيآة من لغةٍ أرقّ من لغة الهدايآ ~
فعلاً : "تهادوا تحابّوا"
اهدِ كلّ من حولك هديّة تروق له مهما كانت بسيطة ~
غلّفها بالحبّ و الصّدق و اللّطف .. و لا تنسَ الابتسامة

42.
الناصح الصادق ~ يذكّر لا يشهّر !

43.
"هنآك" فقط ~ سنشعر بـ"السّعآدة" الحقيقيّة (!)

44.
خير الرّجآل ~ من امتلك الدّنيآ بيده .. لآ بقلبه (!)

45.
بهم و بدونهم إنّ الرَّكب سائرٌ ..
فامضِ و لا تلتفت لنباحهم أبداً ~

46.
"من رأى منكم منكراً فليغيّره بيده ،
فإن لم يستطع فبلسانه ،
فإن لم يستطع فبقلبه ،
وذلك أضعف الإيمان "
حديث شريف من قلب محروق ~
أهديه لأصحاب القلوب التي لازالت يقظة في غمرة الغفلة التي أعمت الناس !

47.
أذى الناس لآ ينتهي ~
{رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَتَوَفَّنَا مُسْلِمِينَ} !

48.
أكثر من قول : سبحان الله و الحمد لله و لا إله إلا الله و الله أكبر ~
فثوابها عظيم و معناها يختصر كل مقاصد القرآن الكريم !

49.
اللهم ~
اجعلنا ممن يستمعون القول .. "فيتبعون أحسنه" !

50.
من المضحك و الداعي للتأمل في ذات الوقت:أن غالبية المشاكل النفسية و العائلية و الاجتماعية "للأغنياء" ~
هي من وراء"المال" !

للامانة منقول

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 27-08-2013, 12:59 PM
بالاسلام نرتقي بالاسلام نرتقي غير متصل
قلم برونزي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
مكان الإقامة: ...
الجنس :
المشاركات: 2,289
10 رد: ~مختارات اهديها لكم ~


51.
"أوصل" رسالتك لهم بكل إخلاص و صدق و أمانة ~
"ثم اترك" جدالهم العقيم !هكذا وصانا سيدنا ¤محمد¤
خير الدعاة و الناصحين لله سبحانه ~

52.
أشهر دور الأزياء و شركات تصميم الديكورات في العالم ~
تستقي "التناسق" & "التمازج" & "الأناقة" & "الذوق"
في انتقاء الألوان و رسوماتها و درجاتها من ألوان
"جلود الحيوانات" و "ريش الطيور" و "حراشف السمك" !
فسبحان الله الخالق المبدع !
سبحان البارئ المصوّر .. من علّم الإنسان ما لم يعلم !
الألوان في الطبيعة ~
نعمة عظيمة لا تحرم عينيك من التمتع بجمالها ... لتزيد إيمانك بالله البديع سبحانه ~

53.
سبحآن الله !
كلمآ قرّرت الأنثى أن تصبح أصلب و أقسى من ذي قبل ~
لآ تلبث إلآ أن تزدآد ليناً و رقّةً و رهفاً !
يبدو أنّهآ حآلة قلبيّة مزمنة .. ليس لهآ علآج ~

54.
يبلغ بنآ "الشّوق" أحيآناً حدّ الهذيآن ~

55.
أشيآء بسيطة تسعد الأنثى ~
بل لا يسعدها إلا البساطة الصادقة الممزوجة بالحبّ العفوي :")

56.
نحن المسلمين !
لن نكون مؤمنين بحقّ و لن ننتصر و لن نعيش كراماً أبداً ~
( إلّا ) ..
حين يكون همّ "أخي" في الشّيشان في بورما في مصر في الصّومال في أمريكا ..
في كلّ و أيّ بقعة على الأرض مهما بعُدت أو قرُبت ~
يعنيني و يشغل فكري و إحساسي مثل "همّي أنا" تماماً !

57.
في عيونهم "دمعة" ~
أبلغ من ألف ألف كلمة (!)

58.
سنون خدّاعة !
« إِنَّهَا سَتَأْتِي عَلَى النَّاسِ سِنُونَ خَدَّاعَةٌ،
يُصَدَّقُ فِيهَا الْكَاذِبُ،
وَيُكَذَّبُ فِيهَا الصَّادِقُ،
وَيُؤْتَمَنُ فِيهَا الْخَائِنُ،
وَيُخَوَّنُ فِيهَا الْأَمِينُ،
وَيَنْطِقُ فِيهَا الرُّوَيْبِضَةُ
"قِيلَ: وَمَا الرُّوَيْبِضَةُ يا رسول الله؟ قَالَ: " السَّفِيهُ يَتَكَلَّمُ فِي أَمْرِ الْعَامَّةِ »
رواه أحمد ~ ألا و الله إنّك صااادق يا رسول الله !
نعيش كلماتك .. نعيش حروفك .. و الله ~

59.
"التغافل" ~ عما يكيده لك "أصحابك" غيرة و حسداً ... لربما يكون سبباً في عودتهم لرشدهم


60.
ألا أخبركم "بخير أعمالكم " !
و "أزكاها عند مليككم" !
و "أرفعها في درجاتكم" !
و "خير لكم من إنفاق الذهب والورق" !
و "خير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم" ؟
قالوا : بلى ~
قال : 彡彡 ذكــر اللـّـــه عـزّ و جـلّ 彡彡
كل جملة من هذآ الحديث تحتآج لوقفة تأمل بحرقة قلب النّبي و هو "يوصينآ " (!)
"يوصينآ" بأعظم مآ في الكون كله ~
"يوصينا" أن نكن من الذآكرين الله كثيراً و الذآكرآت ~
إن الذي "يوصينآ" هو -محمّد- سيد الخلق عليه الصلآة و السلآم !
فهلآ اتعظنآ و أنصتنآ بقلوبنآ لهذه الكلمآت العظيمة و نفذنآ "وصيّته" !
و اغتنمنآ -لحيظآت عمرك- بأجمل مآ في الدنيآ ..
彡彡ذكــر اللـّـــه عـزّ و جـلّ 彡彡 !

61.
"سينآريو رمضآن" هو نموذج مصغّر عن "سينآريو الحيآة" !
أيآماً معدوداااااات .. (فقط) !
رمضآن كالحيآة تمآماً >>> ( فرصة ) !
فاغتنمهآ بأقصى مآ تستطيع في "الخير" لوجه الله سبحآنه ..
فقد يكون رمضآنك هذآ .. هو "رمضآنك الأخير" في حيآتك ~
نعم ! قد يكون >آخر فرصة في فرصتك الوحيدةفاغتنمهآ بحرص (!)


62.
إن لم يكن أول من يتعظ بنصيحتي هو .. "أنا" ~
فسيعود عليّ كل الكلام الحسن و الصحيح .. بكذب و نفاق و رياء !
و يصبح حجّة عليّ و ليس حجّة لي -نسأل الله العافية- !
فحين ننصح لا يعني أننا الأفضل أو الأتقى أو الأشرف أو الأحسن أبداً ~
بل لربما تأتي النصيحة من عظيم شعورنا بالذنب الذي اقترفناه ..
لذلك لم نرد لغيرنا أن يذق مرارته !
أو لربما تأتي النصيحة من حرقة القلب و الخوف من الزلل ..
فنذكّر -أنفسنا و الناس- بالصواب .. من مبدأ {و تواصوا بالحقّ و تواصوا بالصّبر} !
آخذ بيدك و تأخذ بيدي .. لأن كلينا يحتاج النصح و الهداية من الله سبحانه !
فالفكرة التي أود إيصالها :
أنني حين أنصح فلست أدعي لنفسي البراء و الرفعة أبداً !
بل أسأل الله لنفسي الهداية و العفو و المغفرة على كثر تقصيري و عظيم ذنبي ..
لكن ! لا أحتفظ بنصيحتي لنفسي فقط ,
فلربما هناك من يحتاج لها كما أحتاجها أنا .. فيتوب الله عليّ و عليه ~
بمجرد تذكرة بآية أو حديث أو موعظة أو نصيحة أو فعل أو حتّى كلمة حقّ واحدة !
لذلك .. علينا جميعاً أن "ننصح الناس" و أن "نلتزم بالنصح قبلهم" ~
و لا يغني "هذا" عن "ذاك" !
فتنال حينها ثوابين :
الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر .. لنفسك & لإخوتك
بإذن الله :")

63.
{واخفض لهما جناح الذّلّ من الرّحمة وقل ربّي ارحمهما كما ربياني صغيراً}
>>لتكن هذه الفترة فرصة مراجعة و تجديد و تحسين لعلاقتك بوالديك
فاجبر بخاطرهما كل يوم بـ"دعاء" ~ بوجههما و بظهرهما يهوّن عليهما التعب !
أو "هدية بسيطة" ~ لربما طعام يحبّانه أو أي شيء يدخل السرور لقلبيهما !
أو "مساعدة" ~في الطبخ أو أشغال البيت أو العمل يخفف عنهما عبء المسؤولية !
أو "كلمة طيّبة" ~ تجبر خاطرهما و ترطب على قلبيهما و تزيل همّهما و حزنهما !
أو "نكتة مضحكة" ~ تسعد و تنعش روتينهما و ترسم البسمة على شفاههما !
أو "إخفاء الأخبار السيئة" ~ و إبدلها بأيّ خبر حسن يهوّن عليهما مصاب الحياة !
فكل ذلك قد فعلاه لك حينما .. "كنت صغيراً " !
فلتردّ الجميل الذي فعلاه معك & لتجدّد برّك بوالديك & لتفهم الآية من جديد ~
و لتعلم أن في الحياة فرررصة لتجديد برّك لوالديك ..
>و مهما كنت على خلاف معهما .. هما أولاً و أخيراً والديك - أمّك و أباك- :")

64.
يا الله ~ الإنسان شو ضعييف !
كتلة "مشاعر" ..
كلمة بتجرح و كلمة بتداوي :")

65.
الأيادي العاطلة ~ تصافح الشيطان !

66.
"الشخص" الوآحد منآ بالنسبة لكوكب الأرض .. هو أقل من نقطة !
و "كوكب الأرض" بالنسبة للشمس .. هو أقل من نقطة !
و "الشمس" بالنسبة للمجموعة الشمسية .. هي أقل من نقطة !
و "المجموعة الشمسية" بالنسبة لمجرة درب التبانة .. هي أقل من نقطة !
و "مجرة درب التبانة" بالنسبة للمجرآت .. هي أقل من نقطة !
و "المجرآت" بالنسبة للكون .. هي أقل من نقطة!
>> و الكون و الدنيآ كلها لآ تسوى عند 彡الله العظيم彡 جنآح بعوضة (!)
فسبحآن 彡الله تعآلى彡 ! مآ قدرنآه حقّ قدره سبحآنه !
لآ إله إلآ أنتَ يآ 彡الله彡 .. إنّآ كنّآ ظآلمين ~
فكيف تخآف و تحزن و تألم و تبأس و تيأس
و كيف تتكبر و تظن نفسك العظيم الكبير !..
و الله العظيم الخلآق معك (!)
>> جدّد إيمآنك بـ 彡الله .. خآلق كل شيء彡 ~

67.
تكاد كلّ القلوب في الحياة الدنيا ..
أن تكتسي رداء السواد الذي يلفّها بإحكام الضلال من كلّ جانب ~
(إلّا) أنّ القلب "المؤمن" يأبى أن يسدل من رداءها عليه ..
فيستنير بكسوة من الجنّة التي ما عاش دنياه إلّا ليصل لها !
فتراه رغم الصبر على مصابه ..
قلب "مفعم" بألوان "الحيوية" و "الجمال" و "النقاء" و "الطهر" ~

68."الكرم" ~ كفيل لأن تتغاضى عن كثير من عيوب صاحبه !


69.
صاااايم و مووو طايق حالي !
مشوّب و معصّب و ماااا حدا يحاكيني !!
جوعااان و عطشااان و مالي خلاق أعمل شي !!!
أهكذا ..
يجب أن تكون "شخصيّة المسلم في رمضان" - الشّهر الّذي يحبّه الله - ؟!
أهكذا ..
كانت أخلاق الصّحابة في صيامهم ؟!ألم يكونوا بظروف أسوء من ظروفنا الآن ؟!
إن لم يكن الصّيام "يرقّي الأخلاق" و "يجمّل الشّخصيات" و "يزيد العمل الصالح" ~
فهو للأسف صيام (جوع و عطش) .. لا صيام خالص لوجه الله تعالى (!)
علينا جميعاً مراجعة "أخلاقنا" و "شخصياتنا" و "أعمالنا" في رمضان ~
فليس المطلوب أن نحافظ عليها فقط , بل لااااابد أن نزيدها خيراً و نرقى بها أكثر !
و لنتذكّر :
>> الصّيام الحقيقيّ الخالص لوجه الله تعالى ~ هو وجه من الصّبر الجميل
70.
من يستهتر بمشاعر الآخرين -حتى بأبسط المواقف- ~
عليه بمراجعة صدق اتباعه لـ .. سيد البشر (محمّد) صلى الله عليه و سلم !
فلا يتبعه بحق من كان قاسي القلب - بلا رحمة و رفق و لطف ..
نسأل الله السلامة ~

71.
(العيد) في الإسلام ~ هو رمز (للفرح و العزة و البهجة) مهما كانت الظروف ,
فلماذا ننشر بين الناس فكرة أن هذا العيد ليس للفرح أو لا عيد لنا هذا العام !!!!!
من أين أتينا بفكرة بأن الحزن يمحو فرحة العيد !! ألم يكن النبي و صحابته يفرحون بالعيد و يستبشرون رغم أنهم أكثر منا ابتلاء؟!!
أليس هذا مخالف لشرع الله ؟!
"قل من حرّم زينة الله الّتي أخرج لعباده والطّيّبات من الرّزق !
قل هي للّذين آمنوا في الحياة الدّنيا خالصة يوم القيامة ..
كذلك نفصّل الآيات لقوم يعلمون"
صحيح أن ألم قلوبنا عظيم , و أنا بهذا لا أقصد أبداً الاستهتار بمشاعر الثكالى و اليتامى و الأرامل و الفقراء و المنكوبين .. فالله يعلم أنهم لا يغيبون لحظة من دعاء القلب و لعلنا بتنا منهم , لكنني أقصد العكس تماماً !
أقصد أن علينا أن ننشر بين الناس حقيقة أن الإسلام دين يرفض الحزن الدائم و اليأس ! و مهما كان مصاب و ابتلاء المرء عظيم لابد أن يعلم أن (العيد) هبة من الله ليفاءلنا بأننا أمة لا تيأس ! و أننا أمة عزيزة بعزة الله و مرفوعة الهامة دوماً باستعانتها بالله !
أرجو من جميع من يتنطع و يقول أن لا فرحة بالعيد بأن يراجع فهمه لمبدأ الصبر و المصابرة و العزة و الاعتزاز و القوة و الاستعانة بالله القوي المتين العليم ~
طبعاً أنا لا أدعو لأن نبالغ بمظاهر الفرح بالعيد , لكني أقول بأن لا نحرم ما حلله الله بل و وصانا بأن نجعل العيد فرحة و عزة لا حسرة و بكاء !
العيد فرحة ~ لأنه هدية الله ليطمئن قلب المؤمن و يقوي عزيمته ~
وكل عام و أنتم بخير و عزة و نصر و همة عالية و يقين بالله القوي العزيز :")

72.
البعض ..
يجعلون الرّوح تتوق دوماً .. لتتنسّم "عبير" كلماتهم ~
و يُرفقون مع كلّ حرف ينطقونه .. "عطراً" يُنعش القلب ~
أشتاق لهؤلاء الّذين أضفوا على لوحتي "ألوان الحياة" ~
:")

73.
حين تكون " مؤمناً " ~
ستستمتع بذلك الإحسآس ؛
" سكووون في دآخلك " .. حتى لو كنت بوسط الضجيج (!)
و حين تكون " غآفلاً " ~
ستشقى بذلك الإحسآس ؛
" ضجيييج في دآخلك " .. حتى لو كنت محآطاً بالسكون (!)
فالحيآة "بمعيّة الله" ممتعة و مطمئنة -رغم كلــّـ شيء - :")

74.
و هل في الحياة كلها ~ حقيقة أوضح من حقيقة " التوحيد " !
لا إله إلا الله .. محمّد رسول الله ~


75.
في حياتي لم أغار من أحد ..
(إلا) أن الغيرة الوحيدة التي لا يشفى منها قلبي أبداً ؛
حين أرى فتاة بعمري "استشهدتْ في سبيل الله" ~
يحترق قلبي ~
ليتني مثلكِ .. ليتني معكِ .. ليت الله يصطفيني كما اصطفاكِ ..
(لكن) يبقى أملي و مواساتي الوحيدة بكل لحظة هذه الآية :
{ من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه
فمنهم من قضى نحبه و "منهم من ينتظر" و ما بدلوا تبديلاً }
و ما زلت أنتظر .. يآ رب !"بغار كتير بس اكتر شي بغار منو ^_^


76.
الله مسبغ علينا بنعمه ~ حتى و نحن -نظن- أننا نفتقر لكل شيء !هباته لنا أعظم و أكثر بكثييير مما نفتقده .. لكننا بحاجة لأن نكون من " الشاكرين" الذين يقدّرون نعمه بحق !

77.
صاحب المروءة ~ هو من يلتزم بها دوماً و ليس فقط في مواقف معينة !فالمروءة ~ مبدء دائم ,, و ليست حالة عابرة مؤقتة !

78.
كلّ من يقف على "الحيآد" بعد أن رأى الظّلم ~
هو "ظآلم" حتماً .. و بلآ أدنى شكّ !
فالحيآة علّمتنآ ~
أنّ من لآ يقف بصفّ "الحقّ" .. هو بالتّأكيد نآصر للبآطل !

79.
أجمل هبات الله للأنثى ~ (رقة القلب) ..
و لا تجتمع رقة القلب و "السخرية" ,,
و لا تجتمع رقة القلب و "البلادة" ,,
و لا تجتمع رقة القلب و "الغفلة" ,,
و لا تجتمع رقة القلب و "الغيبة" ,,
و لا تجتمع رقة القلب و "النميمة" ,,
و لا تجتمع رقة القلب و "الاستهتار" ,,
و لا تجتمع رقة القلب و "الأنانية" ,,
لذلك .. راقبي نفسك دوماً و حافظي على جمالها .. و كوني (أنثى) ؛) ~

80.
حين تقآبل في حيآتك ؛ مؤمناً متقناً صآدقاً منجزاً مخلصاً ,
تشعر أنّ قلبك قد ارتآح ..
و ينتآبك إحسآس مطمئن بأنّ الدّنيآ ليست كلهآ وحوش ..
بل فيها أشخآص - و إن كآنوا قلّة نآدرين - هم حقاً لجروح الرّوح كالبلسم ~
فجزآهم الله عنّآ كلّ خير .. و رزقنآ قلوباً كقلوبهم النّقيّة التّقيّة الصّآفية :")
81.
يعاشر المرء كل أصناف الناس .. و لا يرتاح لأحد كما يرتاح "للمسكين" ~
لربما لأنه يوقظ في نفسه معنى "بساطة الحياة" التي كادت أن تتلاشى ..
فيعيده لعفويته و طيبته الدفينة الكامنة في خبايا روحه ..
82.ذَرّة من الكَبر .. كفيلة بحرمان القلب من طعم الجنة !
نسأل الله السلامة و الهداية و العافية لقلوبنا لتكون بلا ذَرّة واحدة من عُجب !

83.
المنّيّة .. تحرق الصدقة حرقاً (!)
أنفق مالك و علمك و نصحك و جهدك و كل ما لديك .. (لوجه الله) و حسب ~

84.
ابتسامة راضية ترسمها على وجه "أمك" ... خير لك من الدنيا و ما فيها ~

85.
الصّحآبة ~
رجآل و نسآء .. كآنوا بأيآدٍ تعمل في الدّنيآ , و عيونٍ تتطلع للآخرة ~
لآ يفرقنآ عنهم صحبة النّبيّ جسداً بقدر مآ يفرقنآ عنهم صحبته عملاً و اتباعاً (!)
فطوبى لمن كآن صحآبيّ "القلب" .. في زمن قلّت فيه القلوب الصّآدقة بحقّ ~

86.
من أرادت أن تحسن تربيتها لأطفالها مستقبلاً .. فلتحسن انتقاءها "لأبيهم" أولاً ~

87.
من صور "الصبر الجميل" ~ عدم التلفظ أو كتابة ما يحبط الغير من باب "فشّة الخلق" !
فالناس بأمس الحااااجة لمن يزيدها "صبراً و مصابرة" .. لا من يزيدها " إحباطاً و تشاؤماً " !
> "فش خلقك" لربك بالدعاء .. و الدعااااااء فقط

88.
" الدنيا " .. دار " زرع و ابتلاء " ~ و " الآخرة " .. دار " حصد و جزاء " ~
فلا تزرع شراً و تستسلم ~ فتحصد شقاءً و تألم !
بل ازرع خيراً و اصبر ~ لتحصد سعداً و تنعم !
{ قل يا قوم اعملوا على مكانتكم إنّي عامل فسوف تعلمون
من تكون له عاقبة الدّار إنّه لا يفلح الظّالمون }


89. يبقى نائماً و يطلب ممن حوله أن يوقظوه فقط حينما "يتحسّن الحال"
ألم يدري بأن كل سنن الكون تقول له :
"لن يتحسّن الحال مادمت نائماً... قم -أنتَ- و حسّن الحال"
استعن بالله و لاااا تعجز !!


90.
جمال العيون ~ لا يقاس بجاذبية الشكل أو اللون ...
بل معياره الأكمل ~ تلك النظرة التي تحمل في بريقها معاني النقاء و الطهر و الصفاء و الرقة
و لن تكون تلك النظرة إلا إنعكاس لجمال " القلب" ..
فحقاً : العين ~ مرآة القلب !


91.
مجرد التفكر في نعيم الجنة ~ جنة :")


92.
من الكفر ~ أن يكون تعظيمنا لمكر العدو "أكبر" من تعظيمنا لمكر الله !
أتمنى من جميع المسلمين ~ مراجعة "ثقتهم" بنصر الله الذي لااا غالب له !


93.
لا تكتمل "رجولته" .. (إلا) حين يوازن جيداً بين "قوّته" و " رفقه" ~


94.
حاول أن تداري قلب أمك كما كانت تداري قلبك و أنت صغيراً ..
بالطبع لن تصل لعطفها مهما حاولت .. لكن اجتهد لإسعادها بكل ما أوتيت ..
هي أمك .. أمـــك ~


95.
الكلّ مطعون في قلبه ! الكلّ متألّم حزين ! الكلّ مبتلى في هذه الحياة !
-هذه حقيقة لا أحد ينكرها-
لكن ..
ليس الكلّ رضي أن يقضي حياته و هو يبكي على الأطلال ~
فهناك من النّاس ..
>>من أنار بحرقة قلبه .. طريقه للحقّ
ففهم الغاية من الابتلاء ,, فجعله بداية "قرب من الله و التجاء" !
كن منهم ~ كن ممن حوّل المحنة إلى "منحة" !


96.
لآ أؤمن بشيء اسمه "الصُّدفة" أبداً !
"كلّ شيء" بقَدَر .. "كلّ شيء" يسير بتدبير عظيم ~
و نحن كبشر .. قد نفهم أحياناً و قد لآ نفهم الحكمة من "كلّ شيء" ..
لكن "كلّ شيء" في هذه الحيآة مرسوم بعنآية و إتقآن لآ متنآه ~
لآ شيء اسمه "صُدفة" .. أبداً (!)


97.
كيف نشتكي إلى الله خذلان العرب و العجم و العالم كله ..
و ينسى الواحد منا أن يسأل نفسه بصدق :
" ماذا فعلتُ -أنا- لأعزّ الإسلام بحق" !
أما حان لنا أن نعي بأنه لن يفيد النواح و لا التحسر على الأمة ..
لن يفيد سوا (العمل و إصلاح النفس) ..
فلن يحاسبني الله عن جهل الأمة إن فعلتُ واجبي تجاهها بأمانة ..
ابدء من نفسك و اصلحها .. و لن يضرك أو يغنك عند الله حينها ما يفعل الآخرين (!)


98.
أن تحآفظ على "طُهر قلبك" في خِضمّ نَجَس هذه الحيآة القذرة ~ جهآد (!)



99.
أحب الناس الذين يتحرّون "برّهم لوالديهم" على مستوى " الكلمة " و أثرها في نفوسهم ~
ينتقون أطايب الأمور ليسعدوا بها فؤاد أمهم و أبيهم ... علها تكون سبباً في دخولهم الجنة :")
اللهم اجعلنا منهم و ارزقنا و والدينا فردوسك الأعلى ~


100.
"الهدوء" لا يتعارض إطلاقاً مع " النشاط" !
و لربما أجمل الشخصيات التي قابلتها في حياتي هي من جمعتْ بين هاتين الصفتين ..
فاكتسبتْ الوقار من الأولى , و اكتسبتْ الحيوية من الثانية !
و تألّقتْ ~
:")




رد مع اقتباس
  #3  
قديم 27-08-2013, 01:00 PM
الصورة الرمزية على خطى السلف
على خطى السلف على خطى السلف غير متصل
قلم برونزي
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
مكان الإقامة: اطمع بالسكن في الفردوس الاعلي
الجنس :
المشاركات: 2,143
افتراضي رد: ~مختارات اهديها لكم ~

بارك الله فيك اختي الفاضله مختارات رائعه ومفيده جعلها ربي في ميزان حسناتك .
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 28-08-2013, 10:10 PM
بالاسلام نرتقي بالاسلام نرتقي غير متصل
قلم برونزي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
مكان الإقامة: ...
الجنس :
المشاركات: 2,289
افتراضي رد: مختارات اهديها لكم

الله يسلمك و يبارك فيكي و اهلا و مرحبا بك
^_^
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29-08-2013, 07:41 PM
الصورة الرمزية نهر الكوثر
نهر الكوثر نهر الكوثر غير متصل
مشرفةواحة الزهرات
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
مكان الإقامة: عابرة سبيل بلا عنوان
الجنس :
المشاركات: 7,794
افتراضي رد: مختارات اهديها لكم

مختارات طيبة اختي بارك الله فيك
__________________
اللهم احفظ جميع المسلمين وامن ديارهم
ورد عنهم شر الاشرار وكيد الفجار
وملأ قلوبهم محبة لك وتعظيماً لكتابك
وسنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 29-08-2013, 08:24 PM
الصورة الرمزية أبــو أحمد
أبــو أحمد أبــو أحمد متصل الآن
أخوكم في الله
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
مكان الإقامة: صــنعاء
الجنس :
المشاركات: 21,206
الدولة : Yemen
افتراضي رد: مختارات اهديها لكم

مختارات جميلة
جزاك الله خير أختي وبارك الله فيك
__________________
__________________
أَلاَ بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 31-08-2013, 02:40 AM
راغبة في رضا الله راغبة في رضا الله غير متصل
مشرفة ملتقى طب الاسنان
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
مكان الإقامة: سوريا الجريحة
الجنس :
المشاركات: 4,396
الدولة : Syria
افتراضي رد: مختارات اهديها لكم

اختياراتك رائعة كالعادة يازهراء
وهديتك جميلة جدا متل قلبك الطيب
بارك الله بك واسعدكِ في الدارين
__________________
اللهم فرج همي ..
وارزقني حسن الخاتمة..
إن انقضى الأجل فسامحونا ولاتنسونا من صالح دعائكم ..
& أم ماسة &
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 31-08-2013, 12:06 PM
الصورة الرمزية نمضي كـ حلم
نمضي كـ حلم نمضي كـ حلم غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
مكان الإقامة: للجنة حنيني يزداد
الجنس :
المشاركات: 5,889
افتراضي رد: مختارات اهديها لكم

جزاك الله خير خيتو وبارك الله فيك
__________________
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 04-09-2013, 11:48 PM
بالاسلام نرتقي بالاسلام نرتقي غير متصل
قلم برونزي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
مكان الإقامة: ...
الجنس :
المشاركات: 2,289
افتراضي رد: مختارات اهديها لكم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نهر الكوثر مشاهدة المشاركة
مختارات طيبة اختي بارك الله فيك
الله يسلمك و يبارك فيكي و بمرورك الكريم ...
بشكر تواجدك معي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبــو أحمد مشاهدة المشاركة
مختارات جميلة
جزاك الله خير أختي وبارك الله فيك
الله يسلمك و يبارك بعمرك
واياكم يا رب

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راغبة في رضا الله مشاهدة المشاركة
اختياراتك رائعة كالعادة يازهراء
وهديتك جميلة جدا متل قلبك الطيب
بارك الله بك واسعدكِ في الدارين
الله يسلمك يا الروعه انتي ...
امين امين ...كلك زوق و بحمد ربي شفتي الموضوع لان ما كان فيي اعمل تاغ لاحد
ع كل نورتي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سعادة_تمتد مشاهدة المشاركة
جزاك الله خير خيتو وبارك الله فيك
الله يسلمك و يبارك بعمرك خيت ...نورتي
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 04-09-2013, 11:53 PM
الصورة الرمزية عبق الأحبة
عبق الأحبة عبق الأحبة غير متصل
مشرفة ملتقى العلمي والثقافي
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
مكان الإقامة: غزة
الجنس :
المشاركات: 10,251
الدولة : Palestine
افتراضي رد: مختارات اهديها لكم

بارك الله فيك
__________________
اللهم لا تحرمني خير ما عندك بسوء ما عندي، واغنني يا الله بالافتقار إليك ولا تفقرني بالاستغناء عنك ..
اللهم لا تحرمني خير ما عندك بسوء ما عندي، واغنني يا الله بالافتقار إليك ولا تفقرني بالاستغناء عنك ..

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الى ملقى الشفاء عبر الفيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 144.50 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 138.00 كيلو بايت... تم توفير 6.50 كيلو بايت...بمعدل (4.50%)]