أمثل دور المحب على زوجتي ! - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         تمويل المشاريع في السعودية (اخر مشاركة : حنان محمود - عددالردود : 0 - عددالزوار : 31 )           »          نادي التجارة الخليجي (اخر مشاركة : حنان محمود - عددالردود : 0 - عددالزوار : 19 )           »          نادي التجارة الخليجي (اخر مشاركة : حنان محمود - عددالردود : 0 - عددالزوار : 19 )           »          أهمية المقاصد في النصوص الشرعية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 26 )           »          الدعاء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 29 )           »          من مواقف النبي صلى الله عليه وسلم مع الصغار في العيد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 20 )           »          أعيادنا فرحة الأطفال (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 27 )           »          فجر كل عيد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 25 )           »          الأسرة المسلمة في العيد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 37 )           »          تحذير خطير : اياكم وتمرينات الطاقة (الجزء السابع) (اخر مشاركة : abdelmalik - عددالردود : 848 - عددالزوار : 167391 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العام > ملتقى مشكلات وحلول

ملتقى مشكلات وحلول قسم يختص بمعالجة المشاكل الشبابية الأسرية والزوجية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 23-04-2021, 01:41 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 61,600
الدولة : Egypt
افتراضي أمثل دور المحب على زوجتي !

أمثل دور المحب على زوجتي !
أ. لولوة السجا




السؤال

ملخص السؤال:
شاب متزوج مِن فتاة لا يحبها ويُمثِّل عليها دور الحب، ويُحب فتاةً أخرى، ويُفكر فيها باستمرارٍ.

تفاصيل السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا شابٌّ متزوِّج منذ عامٍ، كنتُ أحبُّ فتاة منذ سنوات قبل أن أتزوج زوجتي، ثم انقطعتْ أخبارُها عني، ثم خطبتُ وتزوجتُ، ولم أكن أعرف زوجتي قبل الزواج، لكن عائلتها محترمة، وكان الكلُّ يشهد بأخلاقها.


عادتْ علاقتي بالفتاة التي كنتُ أحبُّها مرةً أخرى قبل أن أتزوج، وتعلقتُ بها أشد مما كنتُ متعلقًا بها؛ لأني رأيتُ فيها كل ما أتمناه، وكدتُ ألغي زواجي بزوجتي لولا أني خفتُ مِن أن أظلمها.


للأسف الفتاة التي أحبها لم تَغِبْ عن مخيلتي يومًا واحدًا، حتى إنني كنتُ أُكلِّمها ليلة زفافي ولم أخبِرْها أني تزوَّجتُ!


أشعر أني تخلَّيْتُ عن سعادتي لإرضاء أهلي، وزوجتي غير مقَصِّرة معي، لكنني لا أستطيع أن أحبَّها، أحاول أن أعطيها كل ما لديَّ، لكن كأني أعيش في مسرحية وأُمثِّل دور الحب!

الجواب

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلامُ على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، وبعدُ:
فالنسيان ليس أمرًا سهلًا إلا على مَن سَهَّله الله عليه؛ فاستعنْ بالله، والأمرُ يحتاج منك إلى استغفارٍ وتوبةٍ وندمٍ، وليس فقط نسيانًا.


فأنت بما حَصَل منك قد عصيتَ ربك مع تلك الفتاة التي لا تربطك بها علاقةٌ شرعيةٌ، وقدر اللهُ أنها لم تكنْ زوجة لك، ليس لأن ذلك مستحيل؛ بل لأن الله عز وجل حين يختار لعباده فإنه يختار الأنسب لهم وما فيه الخير عاجلًا أو آجلًا، وليس شرطًا أنك إذا تزوجتَها ستشعر بتلك المشاعر التي تتملكك الآن، فمِن المعروف أن كل ممنوع مَرغوب، وأن الحرام يُزينه الشيطان، كما يُزهِّد ويُقبِّح الحلال، فترى الرجل مثلًا مُتزوجًا بامرأة متميزةٍ، ومع ذلك فهو لا يراها شيئًا، بل قد يصل الأمرُ للحد الذي قد يراها قبيحة أو معيبة!


فلا تغترَّ بظاهر الأمر، فكم مِن المشاعر انقلَبتْ بمجرَّد الزواج، وأخصُّ بذلك أصحاب العلاقات المحرَّمة، والأسبابُ تختلف مِن شخصٍ لآخر، فأحدُهم رأى منها ما يشينها، والآخر تفاجَأ بأمورٍ لم يحسبْ لها حسابًا البتة، وغير ذلك، فأين ذلك الحب والهيام؟!


بينما تستطيع أن تعيشَ هذه المشاعر مع مَن أَحَلَّها الله لك، ولا يمنع كونها في نظَرك ناقصة الشكل، أو أنك لا تجد فيها ما وجدتَه في تلك الفتاة، فقد ترى مِن تمسكها بدينها وحسن أخلاقها وطباعها ما يَفوق ذلك.


ولك أن تكثرَ مِن مثل هذه الأدعية: ((اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، وبطاعتِك عن معصيتك)).


ثم لك أن تتخيل لو كانتْ زوجتُك تعاشرك وخيالها مُعَلَّق بشخص آخر غيرك، فهل ستقبل بذلك؟! هي أيضًا امرأة تملك مشاعر، ولا تقبل أن تنشغلَ عنها بغيرها، ولا تعطيها حقها في الحب.



تضرَّعْ إلى الله أن يَصرفك عنها، وأن يقنعك بما رَزَقَك، واجتهِدْ في كثرة الذِّكر والاستغفار وتلاوة القرآن، ففي ذلك تمحيصٌ وتثبيتٌ وقوة للقلب، وإضعاف للشهوات المحرَّمة.


غفَر الله لك وقنعك بزوجك، وهداك سبيل الرشاد




__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 56.17 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 54.33 كيلو بايت... تم توفير 1.83 كيلو بايت...بمعدل (3.27%)]