جَدِّدْ حَياتَك - ملتقى الشفاء الإسلامي

 

اخر عشرة مواضيع :         تاريخ النقابات المهنية في الحضارة الإسلامية (اخر مشاركة : ابوالوليد المسلم - عددالردود : 2 - عددالزوار : 142 )           »          وقفات تربوية من أحاديث خير البرية (اخر مشاركة : ابوالوليد المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 156 )           »          تحت العشرين (اخر مشاركة : ابوالوليد المسلم - عددالردود : 72 - عددالزوار : 15780 )           »          {وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا} (اخر مشاركة : ابوالوليد المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          حُميد الهلالي الجمال (اخر مشاركة : ابوالوليد المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          أخطاء وعثرات الأقلام (اخر مشاركة : ابوالوليد المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 55 )           »          قراءة في كتاب:الدبلوماسية الدينية الدبلوماسية الدينية والخيرية ودورها في تحقيق التعاي (اخر مشاركة : ابوالوليد المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 49 )           »          حل إشكالات الإنتصار (اخر مشاركة : ابوالوليد المسلم - عددالردود : 6 - عددالزوار : 231 )           »          آفاق التنمية والتطويرخارطة الطريق (اخر مشاركة : ابوالوليد المسلم - عددالردود : 2 - عددالزوار : 326 )           »          هذا الميدان فأين المشمرون (اخر مشاركة : ابوالوليد المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 50 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > ملتقى اخبار الشفاء والحدث والموضوعات المميزة > رمضانيات
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

رمضانيات ملف خاص بشهر رمضان المبارك / كيف نستعد / احكام / مسابقات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-07-2024, 11:36 AM
الصورة الرمزية ابوالوليد المسلم
ابوالوليد المسلم ابوالوليد المسلم غير متصل
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 137,957
الدولة : Egypt
افتراضي جَدِّدْ حَياتَك

جَدِّدْ حَياتَك

الناجح الذكي هو ذلك الذي يغتنم الفرص ويستغلُّ المواسم. وهذا رمضان يُطِلُّ علينا فكيف نستقبله؟! وكيف نجعل منه نقطة تغيير نحو الأفضل؟!
إنه شهر:
الخيرات والبركات، والأجـر والثواب والهبات
تفتح فيه أبواب الجِنان، وتغلق في أبواب النيران
أوّله رحمة، وأوسطه مغفرة، وآخره عِتْق من النار
نزل فيه القرآن، وتُربَّط وتُصفَّد فيـه الشـيطان
يختار الله فيه عبـاداً فيُعتقهم من عـذاب النـار
اللهم اجعلنا منهم يا كريم.
ميزات شهر رمضان:
• البرمجة النفسية: أكد علماء النفس أن التغيير يتحقق بالتكرار من 6 إلى 21 مرة، مع تخيل النجاح والاسترخاء والاقتناع بالنجاح ثم الإقدام على الفعل. وعبادات رمضان تتكرر 30 مرة بلا انقطاع.
• اتخاذ القرار: بالنية، وترك المفطِّرات عند الفجر مهما كان متعلقاً بها، والإفطار عند المغرب...
• الإنجاز: 30 يوماً على صيام النهار وقيام الليل وصلاة التراويح وتلاوة القرآن والذكر والصدقة، وترك المعاصي والمحرمات، ثم ترتفع الهمة في العشر الأواخر، ثم يقول رسول الله :? "يغفر الله لهم آخر ليلة"! يا له من إنجاز وأجر عظيم!
• التجديد: وكَسْر الرَّتابة (الروتين) في مواعيد النوم والأكل والخروج من البيت, وإن التجديد من أهم وسائل الإبداع.
• تنظيم الوقت: فكله مواعيد محددة رغَّب الشرع بالانضباط بها أو أوجبها؛ كالإمساك عند الفجر، والإفطار، وصلاة التراويح، ومواعيد إقامة الصلاة في المساجد، وصدقة الفطر...
عوامل وشروط التغيير:
1. الرغبة الحقيقية الأكيدة.
2. معرفة طرق التغيير الصحيحة.
3. التغيير الداخلي أولاً.
4. التطبيق بعزيمة وإصرار.
5. الاستمرار والثبات.
رمضان والتغيير (الطرق العملية):
o خَطِّط لما تريد: (إذا فشلت في التخطيط فقد خططت للفشل)، ولا بد أن تكون الخطة مكتوبة، وتُكتب بصيغة الإثبات مثل: (أريد أن أصلي الفجر في المسجد) أو (أريد أن ألبس الحجاب)، واحذر كتابتها بصيغة النفي مثل (لا أريد كذا). وقَلِّل من الأهداف فاختر الأهم منها بحسب وضعك، فالتقدم مختلف بين شخص وآخر.
o أكِّد على رغبتك في التغيير: بأن تخصِّص من وقتك جلسة للتعرف على أهمية ونتيجة كل هدف، وبذلك قد يتبين أولوية بعضها دون البعض الآخر.
o ضَع مقاييس واضحة لخطتك: وذلك بأن تجيب على سؤال: متى أعرف أني حققت الهدف؟
o حَفِّظ عقلك الباطن ما تريد: فاقرأ الخطة كل يوم صباحاً أو قبل النوم. واجلس وتخيل أنك حققت أهدافك هدفاً هدفاً. حقق كل يوم شيئاً من خطتك ولو هدفاً واحداً.
o لا تُفْسِد حسناتك بالملهيات والمعاصي: وخاصة في الليل فإن الشيطان قد يقول لك: (ساعة لك وساعة لربك). وهل الله عدوُّك حتى تنازعه؟! كُنْ كلُّك لله وكما أمر الله؛ فإنه يريد لك بشريعته السعادة والطمأنينة في الدنيا والآخرة، وهذا وضعك النفسي في رمضان خير شاهد، فهَلا تفكّرت؟!
o استعن بالدعاء: قال ?: "ثلاثُ دعوات لا تُرَدّ: دعوة الوالد لولده، ودعوة الصائم، ودعوة المسافر"، فيمكنك أن تضع كل أهدافك في ورقة ثم تقول: اللهم حقق لي أهدافي التي في هذه الورقة.
o كُنْ جَادّاً وقوِّم إنتاجك: فالمؤمن لا يعرف العجز واليأس فإن ثقته بالله؛ قال ?: "واستعِنْ بالله ولا تَعجِز"، فكن طموحاً متفائلاً في المستقبل، وأما ما مَضى فتفقده بالتقويم والإيجابية؛ فإذا حققت أكثر من 50% فهذا جيد فافرح ولا تنسَ أن تُكافئ نفسك واسجد شكراً لله تعالى. وإذا حققت أقل من 50% فحاول مرة أخرى وحدّد العقبات وطرق تجاوزها، وإلى ربك فارغب.

وبذلك يكون رمضان محطة تجديد ?هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ?. ويمكنك الاستماع إلى هذه المادة القيمة بالتفصيل في شريط (رمضان كيف تجعل منه نقطة انطلاقة للتغيير وإلى الأبد) للدكتور صلاح الراشد.
المنتدى للتعريف بالإسلام والحوار بين الثقافات ـ جمعية الإتحاد الإسلامي بيروت ـ

منقول

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



مجموعة الشفاء على واتساب


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 47.53 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 45.91 كيلو بايت... تم توفير 1.62 كيلو بايت...بمعدل (3.41%)]