الفأر الضائع (قصة للأطفال) - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         قراءة في فتوى حكم شرب الدخان (اخر مشاركة : رضا البطاوى - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          كتاب الجدول في إعراب القرآن ------ متجدد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 305 - عددالزوار : 25762 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 3613 - عددالزوار : 572186 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 3082 - عددالزوار : 257951 )           »          أزواج فوتوشوب (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          المستثمر الحذق (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 18 )           »          أنوار الليل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          تعال نبيض وجه الحياة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          الفرصة الأخيرة...! (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          فصل الخطاب مع د. زين العابدين كامل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 4 - عددالزوار : 180 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العلمي والثقافي واللغات > ملتقى الشعر والخواطر > من بوح قلمي

من بوح قلمي ملتقى يختص بهمسات الاعضاء ليبوحوا عن ابداعاتهم وخواطرهم الشعرية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-01-2022, 06:21 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 83,365
الدولة : Egypt
افتراضي الفأر الضائع (قصة للأطفال)

الفأر الضائع (قصة للأطفال)


يمام خرتش





في وسطِ أحدِ حقول الذرة يعيش الفأرُ "كيمو" مع أبويه وإخوتِه في جُحر كبير يمتدُّ تحت سطح الأرض، يحب كيمو اللَّعب كثيرًا، والتنزُّهَ في الحقل وفي أطراف الغابة المجاورة.



ذات يومٍ طلب من والدته الخروجَ للعب في الحقل، فوافقَتْ شرطَ أن يعود قبل مغيبِ الشمس، فخرج فَرِحًا مسرورًا، وبدأ بالقفز بين شتلاتِ الذرة، ثم قال في نفسه: سأتجوَّل قليلًا في الغابة، ثم أعود قبل حلول الظلام.



دخل إلى الغابةِ، وبدأ بالدوران حولَ الأشجار، ثم وجد على الأرض حبَّةَ جوزٍ كبيرة، فأخذ يدحرجُها بقدميه حتى دخل إلى عمقِ الغابة.



توقَّف "كيمو" فجأةً في مكانه، وانتبه إلى أن الشمس قد غابَتْ وأن الظلام قد بدأ يلف المكان، وتذكر كلمات أمِّه بأن عليه ألا يتأخَّرَ بالعودة إلى المنزل! عندها استدار، وأخَذَ يركض في الغابة.



ركض طويلًا، لكنه لم يَصِل إلى حقل الذرة حيث يسكنُ، إنما بقي في الغابةِ بين الأشجار العالية، استدار إلى جهة اليمينِ، وأخذ يركضُ ويركض حتى اشتدَّ ظلام الليل وأنهكه التعبُ.



أخذ كيمو يبكي؛ خوفًا من أن يأكله أحدُ الثعالب، فقرَّر أن يختبئ في أقربِ جُحرٍ يصل إليه، فمشى بضعَ خطوات فوجد جُحرًا صغيرًا، واعتقد أنه جُحرٌ لجماعة من الفئران، فدخل إليه، واندسَّ بين الحيوانات الصغيرة النائمة.



أشرقت شمسُ الصباح، واستيقظت حيواناتُ الغابة جميعُها بما فيها عائلةُ الأرانب البريَّة، التي تعيش في الجُحرِ الذي دخله كيمو في طرف الغابة.



تتكون عائلة الأرانب هذه من أبٍ و أمٍّ و خمسةِ أرانب صغيرة رمادية اللون.



وكما العادة كلَّ صباح، ذهب الأبُ لإحضار طعام الفطور، بينما أخذَتِ الأمُّ تعد الأرانب الصغيرة: واحد، اثنان، ثلاثة، أربعة، خمسة، ستة!



تفاجأت الأم، فصغارها عددهم خمسة، فمن هذا الحيوان السادس النائمُ بين الأرانب الصغيرة؟!

استغربت الأرانبُ الصغيرة أيضًا، فلون فرائِها رمادي، بينما الحيوان الجديدُ بنيُّ اللون، وآذان الأرانبِ كبيرة بينما أذناه صغيرتان، أيضًا ذيلُ الأرانب قصير جدًا، بينما ذيله طويل!



جاء الأب ومعه بعضُ الجزَر، وشاهد الحيوان البنيَّ بين صغاره فقال: هذا فأرُ الحقل، لا بدَّ أنه فَقَد الطريقَ إلى جحرِه في الظلام، فدخل إلى جُحرنا، ونام عندنا.



الأم: وكيف سنعرفُ جحره لنعيدَه إلى أهله؟

قال أحد الأرانب الصغيرة: أرجوكم دَعُوه يبقى عندنا؛ فهو لطيف وجميل.



الأب: لا يا بنيَّ، يجب أن نعيدَه إلى جحره، لا بدَّ أن أباه وأمَّه قلقان عليه الآن، سأذهب به إلى طائر البُوم الحكيم، وأخبره بالأمر.



انطلق الأب مع كيمو نحو شجرةِ السنديان الكبيرةِ، حيث يسكن طائرُ البوم، وقال له: صباح الخير أيها البوم، لديَّ مشكلة، وأرجو أن تساعدَني في حلِّها.



البوم: تفضَّل أيها الأرنب.

الأرنب: جاء إلينا في الليل هذا الفأرُ الصغير، ولا ندري أين جحرُه لنعيدَه إليه.

البوم: لا تقلَقْ أيها الأرنب، أنا سأبحثُ عن جُحرِه وعن أهله، انتظرني هنا، وسأعود بعد قليل.



حلَّق البوم فوق الحقول المجاورة للغابة، وتفحَّصها بنظره الثاقب، فشاهد مجموعةً من الفئران مجتمعة في منتصف حقل الذرة، فهبط إليهم وسألهم عن سببِ تجمُّعهم، فأخبروه بأنهم فقدوا فأرًا صغيرًا، فطَمْأنهم بألَّا يقلقوا، وبأن الفأر بأمانٍ مع الأرنب.




عاد البوم إلى الأرنب وأرشدَه إلى مكان مسكن الفأر، فشكره الأرنبُ، ثم سار مع كيمو باتِّجاه حقل الذرة، وعندما وصلا إلى الحقلِ ودَّع كيمو الأرنب وشكرَه على المعروف الذي صنعه معه ثم انطلق إلى وسط الحقل.



وعندما رأَتْه أمُّه ركضت إليه وعانقَتْه، ثم قالت له: لقد قلقنا عليك كثيرًا يا ولدي، ألم أطلُبْ منك ألا تتأخَّرَ بالعودة إلى المنزل، وأن تعود قبل مغيب الشمس؟!



اعتذر كيمو من والدته وأهلِه، ووعدَهم ألا يدخلَ الغابةَ بمفرده، وألَّا يتأخر بالعودة إلى المنزل بعد اليوم.


__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 56.66 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 54.83 كيلو بايت... تم توفير 1.83 كيلو بايت...بمعدل (3.22%)]