رائعة أنت يا بنت الإسلام - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         الصحبة.. بين حامل المسك ونافخ الكير (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 2 - عددالزوار : 3 )           »          لمحات تربوية ودعوية الشيخ عبدالله خياط (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          التعرى عقاب (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          مدافن للبيع في القاهرة (اخر مشاركة : دينا22 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          قراءة فى كتاب الشعار المفقود (اخر مشاركة : رضا البطاوى - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 3368 - عددالزوار : 501425 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2812 - عددالزوار : 226738 )           »          فتح العليم العلام الجامع لتفسير ابن تيمية الإمام علم الأعلام وشيخ الإسلام (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 22 - عددالزوار : 444 )           »          خواطر دعوية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          البصيرة في الدعوة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 18 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم الأسرة المسلمة > ملتقى الأخت المسلمة

ملتقى الأخت المسلمة كل ما يختص بالاخت المسلمة من امور الحياة والدين

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 25-09-2021, 09:41 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 72,450
الدولة : Egypt
افتراضي رائعة أنت يا بنت الإسلام

رائعة أنت يا بنت الإسلام
طارق الزرزموني


رائعةٌ أنت كالمدى
في ناظريك المبتدا

عبق الحياة إذا بدا
فبطُهر سمتك يُقتدى


1- رائعةٌ أنتِ يا بنت الإسلام..
يا بنت دين محمد (صلى الله عليه وسلم).
يا حفيدة خديجةَ والخنساء، وعائشةَ والزهراء.

2- رائعةٌ وأنت تحفظين مع زوجك العنوان؛
ليظلَّ في حُلمنا الانتظار.
رائعةٌ وأنتِ ترسمين مع شباب محمد (صلى الله عليه وسلم)
لوحة العنوان الخالد:
﴿ كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِِ [آل عمران: 110].

3- رائعةٌ وأنتِ تنسُجين بصمت الوقار، صيحة النهار
يطلقها مع الفجر الغائب بين القهر والعار....
صغارُك الكبار، أحفاد حمزة وعليٍّ وعمر والحسين.

4- رائعةٌ وأنت تَسُلِّين روح الأبجديةِ من حناجرنا الخرساء
تلقحُ طمينا الأميَّ؛
لتنبت بين أناملك العاصفة،
فتنذر من يقترب غدرًا وغيلةً بأنَّ ﴿ اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا... [البقرة: 257].

5- كنتِ رائعةَ الانتظار، فكوني رائعةَ الانتصار،
ولتمدِّي بينهما جسرًا من الاختيار والإصرار،
يبعثُ حلمَ السابلة من برزخ الانتحار؛
ليولد من رحم الحصار،
شاهد الوعد المنشود.
يا شريكة الحق الموعود
﴿ وَنُرِيدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ [القصص:5].

قصدت بهذا الكلمات:
إبلاغ المرأة المسلمة عن رؤيتنا لحجمها ودورها بمجتمعنا، فصدرتُها بما يعبر عن رؤيتنا لها:
رائعةٌ أنتِ كالمدى، في ناظريكِ المُـبتدا
عبقُ الحياة إذا بَدا، فبطُهر سَمتك يُقتدى
فروعتها يلزمها رؤيتنا لها لنبدأ معها وبها.
(فهي نصف المجتمع، وتلد النصف الآخر)، فإن أصابت الرؤية أحسنَّا البداية.
إنما توصف الحياة برحيقها، ولن يُشمَّ للحياة عبق إلا بعطر الطهر والعفاف.


1- فهي رائعة كما نراها عندما تنتسب للإسلام،
حفيدة لجداتها، (أمهات المؤمنين وصحابيات النبوة).
فتحيا بيننا بسمت الشرف وعظمة النسب.
2- نراها رائعة وهي زوجة، تمد زوجها بالثبات على طريق الحق،
فتحفظ معه عنوان العودة لمجد نحقق أحلامنا،
3- كما نراها أختًا في الله ، تعمل لدينه،
وتشارك شباب محمد (صلى الله عليه وسلم)
مسؤولية الإيمان والعمل لنثبت معًا خيرية هذه الأمة.
4- نراها أمًّا تربِّي جيلاً ينهض بعقيدة الإسلام بقوة ووقار؛

ليصلح الله بهما ما نحن عليه من حال.
5- نراها محركة الرجال، حملة المشاعل (أبناءً وإخوانًا وأزواجًا).
كمن أهدت للصمت صوتًا وللجدب رواءً،
فتهب عاصفة الغيث بين أنامل العفة؛ ﴿ اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا... [البقرة:257].
6- وليكن دورها أن تمدَّنا بجسور الثقة، واليقين؛
ليتحقق حلم السائرين في طريق الحق،
ويومئذ يفرح المؤمنون حين يستحق المستضعفون وعد الله الحق:
﴿ وَنُرِيدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ [القصص:5].


__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 57.92 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 56.09 كيلو بايت... تم توفير 1.83 كيلو بايت...بمعدل (3.17%)]