الأسرة المسلمة في العيد - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         عسل (اخر مشاركة : حنان محمود - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          أفضل متجر عسل في السعودية (اخر مشاركة : حنان محمود - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          يابنات بلادنا mp3 محمد عساف 2021م+++ (اخر مشاركة : البيرق الاخضر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          أفضل متجر عسل في السعودية (اخر مشاركة : حنان محمود - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          متجر الأصلي (اخر مشاركة : Najlaaa - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          تحذير خطير : اياكم وتمرينات الطاقة (الجزء السابع) (اخر مشاركة : abdelmalik - عددالردود : 865 - عددالزوار : 172137 )           »          "فقه السنة" محقق للشيخ الألباني وغيره ....للقراءة ---------متجدد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 133 - عددالزوار : 12227 )           »          علاج ادمان ليريكا (اخر مشاركة : منة حسام - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          عملية الشريان الأورطي (اخر مشاركة : سهام محمد 95 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          تأملات في حجة الوداع (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم الأسرة المسلمة > ملتقى الأخت المسلمة

ملتقى الأخت المسلمة كل ما يختص بالاخت المسلمة من امور الحياة والدين

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 14-05-2021, 03:37 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 64,339
الدولة : Egypt
افتراضي الأسرة المسلمة في العيد

الأسرة المسلمة في العيد

أمل الأمة

من شعائر الله التي ينبغي إحياؤها وإدراك مقاصدها واستشعار معانيها..

العيدُ.. عيدٌ بمعانيه السامية وأهدافه النبيلة..
هو يوم الأطفال بلبسهم الجديد وهداياهم الوفيرة..
يوم الفقراء بالعطايا والمعونات..
يوم الأقارب بالصلات والزيارات..
فهو يوم للمسلمين أجمع بالتسامح والتزاور والتواصل..

يوم العيد..
فيه تجتمع النفوس وتتقارب القلوب..
وتُنسى الأضغان والأكدار..
تتجدد فيه روح المحبة والألفة والرحمة والأنس..
مع الوالدين.. بين الزوجين.. بين الأخوة والأخوات.. بين الأقارب والأرحام.. مع الضعفاء والفقراء.. بين المسلمين جميعًا كأسرة واحدة.

وليوم العيد.. استعدت الأسرة بشراء الجديد من الثياب، وتنوع الطعام، وتجديد الهدايا..

لكن هل جربنا تنوع المشاعر والفوائد والدروس في ذلك اليوم المهيب؟!

قبل العيد بفترة يجتمع أفراد الأسرة جميعًا كبارهم وصغارهم للتخطيط للعيد، وكيفية الاحتفال والفرح به وتجهيز ما يحتاجونه.. من لباس وهدايا والوقوف على طلبات كل فرد.. وتوجيههم إلى عدم السهر ليلة العيد، وتحديد أوقات زيارات الأقارب، مع مراعاة الوقت المناسب للجميع..

كذلك يجب الاستماع لكل الآراء ومناقشتها معهم بأسلوب راقٍ وهادئ دون استهزاء وسخرية؛ لأن ذلك سبب لتآلف الأسرة مع بعضها، وتجديد لأواصر الأخوة والمحبة بين الأبناء.

كما أن اجتماع الوالدين مع الأبناء في حديث يشمل حاجاتهم ورغباتهم والاستماع لهم؛ يرمم نفسياتهم ويشعرهم بالاعتبار لشخصياتهم وأهميتهم كأفراد لهم كيانهم بالأسرة.

حريٌّ برب الأسرة أن يجعل ذلك اليوم مختلفًا بالنسبة لأولاده وأفراد أسرته.. بتعزيز أخلاقهم ونفسياتهم.. بتعليمهم بعض معاني العيد وترسيخها لديهم.. بتذكيرهم بآداب العيد التي جاء بها خير الأنام وسيد البشر ، وخاصة الأطفال فهم في طور التربية والتوجيه..

- فيذكرهم بالتكبير ووقته وصيغته وكيفية إشاعته.

- يشركهم معه في إعداد زكاة الفطر وتوزيعها، مع بيان حكمتها لهم وهيئتها.

- اصطحابهم للصلاة وحضور الخطبة؛ ليستشعروا فرح المسلم بذلك اليوم واجتماعهم وتهنئة بعضهم بعضًا.

- مرافقتهم لزيارة الأقارب والجيران وتهنئتهم بالعيد، مع توضيح فضل وأجر من يصل رحمه ويهتم بجيرانه؛ ليتحسسوا أهمية أواصر القربى والرحم ووجوب صلتها.

- تعليمهم التسامح والعفو ورسم البسمة على وجهه؛ فتبسمه بوجه أخيه صدقة.

- مرافقة الأبناء لوالدهم لحضور طعام العيد الجماعي في حيِّهم.

- تربيتهم على أن للمسلم هويته الإسلامية الخاصة والمميزة له عن غيره، فلا يتأثر بعادات الكفار بأعيادهم وهداياهم ولباسهم وهويتهم بشكل عام.

- مشاركتهم اللعب والفرح واللهو المباح؛ لأن في ديننا فسحة، ولنا في رسول الله أسوة حسنة.

- تذكيرهم بواجبنا كمسلمين تجاه الفقراء والأرامل والأيتام والمرضى.. ومواساتهم وتقديم التهنئة والهدايا لهم.

ومن الرائع أن يشترك الأبوان مع الأبناء في إعدادها بأنفسهم؛ حتى يكون لها أثر بنفسية الطفل.. وتذكيره بأجر من وقف على حاجات أخيه المسلم أو زار مريضًا.

من الواجب علينا كأمة واحدة أن لا يشغلنا فرحنا بعيدنا عن مصائبنا وجراحاتنا.. فلا ننسى إخواننا المنكوبين في أي أرض مسلمة، ولا ننسى المجاهدين لإعلاء كلمة الله في بقاع متفرقة..

وأن يكون عيدنا عيدًا لهم أيضًا بالبذل والعطاء وتفريج الكربة والدعاء لهم بالنصر والعزة، وأن نعتدل في أفراحنا وأحزاننا فلا فرح يُطغي ولا حزنٌ يُنسي.

ومن الواجب أن يستمر البيت المسلم على ما كان عليه في رمضان من العبادة والطاعة والاستمرار في بذل الخير.

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 58.40 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 56.57 كيلو بايت... تم توفير 1.83 كيلو بايت...بمعدل (3.14%)]