ثلاثون درسا للإسرة المسلمة خلال شهر رمضان المبارك - الصفحة 4 - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         يابنات بلادنا mp3 محمد عساف 2021م+++ (اخر مشاركة : البيرق الاخضر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          أفضل متجر عسل في السعودية (اخر مشاركة : حنان محمود - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          متجر الأصلي (اخر مشاركة : Najlaaa - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          تحذير خطير : اياكم وتمرينات الطاقة (الجزء السابع) (اخر مشاركة : abdelmalik - عددالردود : 865 - عددالزوار : 172125 )           »          "فقه السنة" محقق للشيخ الألباني وغيره ....للقراءة ---------متجدد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 133 - عددالزوار : 12218 )           »          علاج ادمان ليريكا (اخر مشاركة : منة حسام - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          عملية الشريان الأورطي (اخر مشاركة : سهام محمد 95 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          تأملات في حجة الوداع (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          دلالات الميراث والتوريث في القرآن (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          باختصار - متى يدرك الأبناء حقيقة مشاعر الآباء؟ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم الأسرة المسلمة > ملتقى الأمومة والطفل

ملتقى الأمومة والطفل يختص بكل ما يفيد الطفل وبتوعية الام وتثقيفها صحياً وتعليمياً ودينياً

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #31  
قديم 12-05-2021, 04:22 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 64,339
الدولة : Egypt
افتراضي رد: ثلاثون درسا للإسرة المسلمة خلال شهر رمضان المبارك


الدرس الثلاثون
ماذا بعد رمضان... ؟

أختاه.. يا حارسة القلعة:
ليكن رمضان انطلاقة لمشوار في حياتك جديد.. ليكن رمضان:
* بداية التوبة والرجوع إلى الله،
* بداية الجدية في تصرفاتك كداعية إلى الله.
* بداية الإقبال على الطاعات والخلوص من المخالفات.
* بداية الإقبال على الأمور المهمة العظيمة وترك سفاسف الأمور وحقيرها.
- كل الناس يغدو باحثا عن السعادة..
- فبعض النساء يبحثن عن السعادة في المال والثراء..
- وبعضهن يبحثن عنها في الجاه والوظائف..
- وأخريات يبحثن عنها في متابعة الموضات وآخر صيحات الملابس والأثاث والتسريحات والشياكة.
يظن من يراهن ويتابع أخبارهن أنهن في سعادة لكثرة الضحك والمرح والذهاب والإياب.
- ولكنها- للأسف- سعادة مزيفة ملطخة بالأصباغ وما
أن تزول هذه الأصباغ حتى تصبح المرأة عارية من مقومات السعادة الحقيقية... "

إذا أين تكون السعادة؟ إنها في الإيمان والطاعة والدعوة إلى الله والعمل الصالح وتربية الأجيال على الإسلام.
وصدق الشاعر حين قال:
ولست أرى السعادة جمع مال ولكن التقي هو السعيد
.. أختاه...
لعلك تقفين مع نفسك وقفة المتأمل لأحواله، المتفقد لتصرفاته، المحاسب لنفسه، وتعزمين بإرادة قوية على اختيار طريق عباد الرحمن.
تزودي للآخرة من أيامك في الدنيا فإن الطريق طويل والعقبة كؤود والوقوف في المحشر عصيب إلا على من رحمه الله. من علامات قبول العمل بعد رمضان أو غيره:
1- انشراح الصدر بإتمام الشهر.
2- الإقبال على الطاعات والاستمرار فيها.
3- الارتقاء الإيماني والعلمي والسلوكي من حسن إلى أحسن بعده.


(فتوى)
في حكم صيام الست من شوال لمن عليه قضاء من رمضان للشيخ/ عبدالله بن جبرين (*)
ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "من صام رمضان ثم أتبعه بست من شوال كان كصيام الدهر" وفي هذا دليل على أنه لابد من إكمال صيام رمضان الذي هو الفرض ثم يضيف إليه ستة أيام من شوال نفلا لتكون كصيام الدهر وفي حديث آخر "صيام رمضان بعشرة أشهر وستة أيام من شوال بشهرين " يعني أن الحسنة بعشرة أمثالا، وعلى هذا فمن صام بعض رمضان وأفطر بعضه لمرض أو سفر أو حيض أو نفاس عليه إتمام ما أفطره بقضائه من شوال أو غيره مقدما على كل نفل من صيام الست أو غيرها فإذا أكمل قضاء ما أفطره شرع له صيام الست من شوال ليحصل له الأجر المذكور فلا يكون صيامها قضاء قائما مقام صيامها نفلا كما لا يخفى.

المشروع الثلاثون: أداء العمرة عن الغير:
كالوالد والوالدة والقريب والصاحب، لحديث أبي رزين العقيلي أنه أتى النبي r فقال: إن أبي شيخ كبير لا يستطيع الحج ولا العمرة، ولا الظعن. فقال r: «حج عن أبيك واعتمر» [أبو داود والنسائي والترمذي]،
فيجوز أداء العمرة عن الغير لم يعتمر سواء كان ميتا أو عاجزا لا يستطيع، والأولى أن يكون ذلك في سفرة مستقلة غير السفرة التي اعتمر فيها الإنسان عن نفسه.
فَتَاوَى الشَّبَابِ للعَلَّامَةِ ابْنِ جِبْرِين
أنا شاب أبلغ من العمر 23 سنة وقد شجعني والدي على الصيام وعمري 15 سنة تقريبًا ـ والله أعلم ـ وكنت أصوم وأفطر أيامًا لأنني لم أكن أعرف المعنى الحقيقي للصوم ، ولكن بعد أن بلغت ووعيت أكثر بدأت أصوم كل شهر رمضان المبارك ولم أفطر في أي يوم من أيامه والحمد لله وسؤالي هو هل عليَّ قضاء السنوات الماضية ؟ وكم هي المدة التي يجب أن أقضيها ؟ علما بأنني في السن 18 بدأت أصوم كل شهر رمض
ان ؟
الجواب :
متى أتم الإنسان 15 عامًا وجبت عليه التكاليف فإن هذه السن علامة البلوغ ، فهذا الذي تساهل بالصوم ، وقد حكم ببلوغه ، قد ترك واجبًا فعليه قضاء ما ترك أو أفطر فيه من أيام الرمضانات التي مرت به قبل توبته ولا يعذر بجهله بحكمه الصيام ، فعليه قضاء الأيام التي تركها أو لم يتم الصيام فيها مع الكفارة عن كل يوم طعام مسكين ، فإن كان جاهلًا بعددها فعليه الاحتياط حتى يتيقن أنه قضى ما وجب في ذمته . والله أعلم .
تزوجت في سن مبكرة وجامعت زوجتي بعد أذان الفجر بعدما نويت الإمس
اك مرتين في كل يوم . علمًا بأن زوجتي كانت راضية بذلك . أرجو إفادتي ، ماذا يجب عليَّ من كفارة ؟ وكذلك زوجتي ، ماذا يجب عليها ، علمًا أنه قد مضى على ذلك أكثر من خمس سنوات ؟
الجواب :

عليك قضاء اليومين المذكورين ، وعليك كفارة الوطء في نهار رمضان ، وهي مثل كفارة الظهار المذكورة في أول سورة المجادلة وعلى امرأتك مثل ذلك حيث أنها موافقة عالمة بالتحريم .
شخص باشر زوجته وحصل بعض التقبيل والمباشرة في الفخذ مع
الشهوة ، ولكن لم يحصل إنزال المني بل نزل المذي فقط . فهل يفسد صومه بذلك ؟ وإذا كان لا يعرف عدد الأيام التي حصل فيها منه ذلك فكيف يعرف ؟ مع العلم أنه قد مضى على ذلك عدة سنوات ، أي أنه مر عليه رمضان الآخر والذي بعده . فما العمل ؟
الجواب :
متى حصل من الصائم في رمضان مباشرة دون الفرج وأنزل منيًا أو مذيًا فإنه عليه قضاء ذلك اليوم فقط . فإن كان لا يعلم عدد الأيام فعليه الاحتياط بالصيام حتى يتأكد أنه قد قضى ما عليه ، وحيث أنه قد مضى على ذلك سنوات وهو جاهل بالحكم فليس عليه سوى القضاء ، فإن كان عالمًا بفساد صومه فأخَّره سنة أو أكثر فإن عليه مع
القضاء إطعام مسكين عن كل يوم, والله أعلم .

رجل عليه قضاء يومين من رمضان ولم يقض صيامه إلى الآن علمًا أنه فاته رمضان الأول والآخر ولم يقضه . فماذا يجب عليه ؟
الجواب :

من أفطر في رمضان وجب عليه القضاء فورًا ولا يجوز له تأخيره من غير عذر ، فإن أخَّره بلا عذر حتى دخل عليه رمضان الثاني وجب عليه مع القضاء كفارة ، وهي إطعام مسكين لكل يوم .
تزوجت وعمري عشرون عامًا ، وكان زواجي في شهر رمضان ، وكنت أنام مع زوجتي بعد السحور وأقبلها وأضمها ونحن في لباس النوم ، ويخرج سائل عل شكل مني ولكن لا أعلم هل هو مني أم خلافه . وعندما سألت قيل لي أن هذا العمل لا يجوز وبالفعل لم أعد أنام مع زوجتي بعد السحور ، ولا يزال ضميري يؤنبني عل ما حصل ، فأرجو من ف
ضيلتكم إفادتي . هل عليَّ كفارة أم ماذا أفعل ؟
الجواب :
نرى من باب الاحتياط أن تقضي تلك الأيام التي حصل منك فيها هذا اللمس ونحوه ، وحصل منك هذا الإنزال سواء كان منيًا أو مذيًا ، فكلاهما عند الجمهور يحصل به الإفطار إذا كان عن عمد واختيار ، وإن كان في ذلك المذي خلاف ، فإما الإثم والكفارة فلا إثم عليك ـ إن شاء الله ـ لصدور ذلك عن جهل ، وكذلك لا كفارة فإنما الكفارة في الوطء في الفرج في نهار رمضان . والله أعلم .
رجل تعب تعبًا شديدًا من جراء التمارين الرياضية في الصيام في يوم من أيام رمضان فشرب ماء ثم أتم الصيام . فهل يجوز صيامه أم لا ؟
الجواب :
هذه التمارين الرياضية ليست فرضًا عينيًا تترك لها أركان الإسلام ، فالواجب عليه إذا عرف أنها تؤول به إلى التعب أن يتوقف ولا يتعب نفسه ، ولا يجوز له الفطر بمجرد هذا التعب إلًا إذا وصل إلى حالة يخشى على
نفسه الموت فيلتحق بالمريض ؛ وعلى كل حال فعليه التوبة مما وقع منه ، وعليه المبادرة بقضاء ذلك اليوم الذي أفسده بالشرب فيه .

في أيام رمضان يحلو لي النوم بجانب الزوجة ويحصل بعض المداعبات دون الولوج والإنزال . فما حكم ذلك ؟ أفيدوني جزآكم الله خيرًا .
الجواب :
متى حصلت هذه المداعبة واللمس دون إيلاج أو أنزال فالصيام صحيح- إن شاء ال
له - فإن حصل إيلاج ولو بدون إنزال ففيه كفارة ظهار مع قضاء ذلك اليوم ، فإن حصل إنزال بدون إيلاج ففيه قضاء ذلك اليوم والاحتياط للصائم البعد عن الأسباب والوسائل التي توقعه في الإثم والحرام .
إذا لم يحصل جماع بين الرجل وزوجته إلاَّ خارجيًا ، ولكنه أصاب جسدها . فهل يجوز لها الوضوء فقط بدون الاغتسال . وإذا كان هذا لا يجوز ولكنه حصل لوجودها في رمضان وهي ضيفة عند أهل زوجها . فهل عليها قضاء الصيام والصلاة لتلك الأيام أم لا ؟ .
الجواب :
متى حصل التلامس بين الزوجين والمباشرة بدون حائل ولم يكن هناك إيلاج فإنه لا يجب الاغتسال عل أحد منها إلاَّ إن أنزل أو انتقل منه المني ولو لم يخرج ، فمن أحس بانتقال المني من الصلب أو الترائب فعليه الاغتسال ، فإن لم ينزل ولم يحس بانتقال الماء فلا غسل عليه . وإنما عليه الوضوء لوج
ود اللمس بشهوة .
وإذا كان في الصيام فحصل إنزال بدون إيلاج فعلى من وجد ذلك القضاء لذلك اليوم بلا كفارة ، وأما إن حصل إيلاج فإنه يجب الغسل على كل منهما ولو لم ينزل ، وعليه القضاء لذلك اليوم وعليه الكفارة التي هي مثل كفارة الظهار المذكورة في أول سورة المجادلة ، فإن كانت المرأة مكرهة فلا كفارة عليها .

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 62.32 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 60.45 كيلو بايت... تم توفير 1.88 كيلو بايت...بمعدل (3.01%)]