وقفات مع القاعدة القرآنية: (إن الله يأمر بالعدل والإحسان...) - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         المسجد الأقصى المبارك (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 18 )           »          نساء.... خالدات يوميا فى رمضان إن شاء الله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 27 - عددالزوار : 1635 )           »          السعودية العالمية شركة عزل اسطح (اخر مشاركة : شركة البيوت - عددالردود : 0 - عددالزوار : 18 )           »          أحكام العيد والسنن التي فيه (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 25 )           »          شيخ الأنبياء | الشيخ محمد بسيوني (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 27 - عددالزوار : 525 )           »          نعم العبد | الشيخ أحمد سمير (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 26 - عددالزوار : 580 )           »          متفق عليه | د حسام عقل و د هيثم طلعت يحاورهما د أحمد الفولي (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 17 - عددالزوار : 29 )           »          تعرف علي اعراض القولون العصبي (اخر مشاركة : سارة الكاشف - عددالردود : 0 - عددالزوار : 38 )           »          رمضانيات يوميا فى رمضان إن شاء الله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 130 - عددالزوار : 12415 )           »          شرح حديث: من اعتكف معي فليعتكف العشر الأواخر (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 36 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى القرآن الكريم والتفسير

ملتقى القرآن الكريم والتفسير قسم يختص في تفسير وإعجاز القرآن الكريم وعلومه , بالإضافة الى قسم خاص لتحفيظ القرآن الكريم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-03-2021, 09:23 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 61,396
الدولة : Egypt
افتراضي وقفات مع القاعدة القرآنية: (إن الله يأمر بالعدل والإحسان...)

وقفات مع القاعدة القرآنية:








﴿ إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ ﴾ [النحل: 90]


يزن الغانم


المقدمة:


بسم الله، والحمد لله؛ أما بعد:

فهذه وقفات مع آية من آيات القرآن الكريم، وقاعدة عظيمة من قواعده، نقف فيها وقفات مع تفسير العلامة السعدي على هذه الآية، وتفسيره عليها من أحسن التفاسير؛ لذلك نقف على كلامه ونفقره، وقد قرأ الإمام الحسن البصري رحمه الله تعالى هذه الآية، وقال: إن الله جمع لكم الخير كله، والشر كله، في آية واحدة، فوالله ما ترك العدل والإحسان شيئًا من طاعة الله عز وجل إلا جمعه، ولا ترك الفحشاء والمنكر والبغي من معصية الله شيئًا إلا جمعه؛ الحلية (١٢٥/ ٢).



الوقفة الأولى:

في دلالة الآية على أن الله يأمر بالعدل، وأنه واجب في كل شيء في الأقوال والأعمال، وفي كل الأمور.

قال العلامة السعدي رحمه الله تعالى في تفسيره على هذه الآية:

" فالعدل الذي أمر الله به يشمل العدل في حقه، وفي حق عباده؛ فالعدل في ذلك أداء الحقوق كاملة موفرة بأن يؤديَ العبد ما أوجب الله عليه من الحقوق المالية والبدنية والمركبة منهما، في حقه وحق عباده، ويعامل الخلق بالعدل التام، فيؤدي كل والٍ ما عليه تحت ولايته؛ سواء في ذلك ولاية الإمامة الكبرى، وولاية القضاء، ونواب الخليفة، ونواب القاضي"؛ [انتهى].



الوقفة الثانية:

في دلالة الآية على أن العدل لا يُعرَف بالهوى، وإنما هو ما أمر الله به في كتابه، وفي سنة نبيه صلى الله عليه وسلم.




قال العلامة السعدي في تفسيره على هذه الآية: "والعدل هو ما فرضه الله عليهم في كتابه، وعلى لسان رسوله، وأمرهم بسلوكه"؛ [انتهى].



الوقفة الثالثة:

في دلالة الآية على أن الله يأمر بما هو زيادة على العدل؛ وهو الإحسان.



قال العلامة السعدي في تفسيره على هذه الآية: "والإحسان فضيلة مستحب، وذلك كنفع الناس بالمال والبدن والعلم، وغير ذلك من أنواع النفع، حتى إنه يدخل فيه الإحسان إلى الحيوان البهيم المأكول وغيره"؛ [انتهى].



الوقفة الرابعة:

في دلالة الآية على حق ذي القربى، وخصهم بالذكر، مع أن ذلك يدخل في عموم الإحسان.



قال العلامة السعدي في تفسيره على هذه الآية:

"وخص الله إيتاء ذي القربى - وإن كان داخلًا في العموم - لتأكُّدِ حقهم، وتعيُّنِ صلتهم وبرهم، والحرص على ذلك.

ويدخل في ذلك جميع الأقارب - قريبهم وبعيدهم - لكن كلما كان أقرب، كان أحق بالبر؛ [انتهى].



الوقفة الخامسة:

في دلالة الآية في النهي عن الذنوب الكبيرة وما فحش منها؛ قال العلامة السعدي في تفسيره على هذه الآية: "وقوله: ﴿ وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ ﴾ [النحل: 90]، وهو كل ذنب عظيم استفحشته الشرائع والفِطَرُ؛ كالشرك بالله، والقتل بغير حق، والزنا، والسرقة، والعُجب والكبر واحتقار الخلق، وغير ذلك من الفواحش"؛ [انتهى].



الوقفة السادسة:

في دلالة الآية في النهي عن كل الذنوب والمعاصي - صغيرها وكبيرها - وهي المنكر.



قال العلامة السعدي في تفسيره على هذه الآية:

"ويدخل في المنكر كل ذنب ومعصية متعلق بحق الله تعالى"؛ [انتهى].



الوقفة السابعة:

في دلالة الآية في النهي عن البغي والاعتداء على الناس.

قال العلامة السعدي في تفسيره على هذه الآية:

"وبالبغي كل عدوان على الخلق في الدماء والأموال والأعراض".



الوقفة الثامنة:

في دلالة الآية على أن هذه موعظة من الله، وتذكرة منه سبحانه فيما ينفعنا في الدنيا والآخرة.

قال العلامة السعدي: "ولهذا قال: ﴿ يَعِظُكُمْ بِهِ ﴾؛ أي: بما بيَّنه لكم في كتابه؛ بأمركم بما فيه غاية صلاحكم، ونهيكم عما فيه مضرتكم.

﴿ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ ﴾ ما يعظكم به فتفهمونه وتعقلونه، فإنكم إذا تذكرتموه وعقِلتموه، عمِلتم بمقتضاه؛ فسعدتم سعادة لا شقاوة معها"؛ [انتهى].



الخاتمة:

قال العلامة السعدي رحمه الله تعالى:

"فصارت هذه الآية جامعة لجميع المأمورات والمنهيات لم يبقَ شيء إلا دخل فيها، فهذه قاعدة ترجع إليها سائر الجزئيات، فكل مسألة مشتملة على عدل أو إحسان أو إيتاء ذي القربى، فهي مما أمر الله به.



وكل مسألة مشتملة على فحشاء أو منكر أو بغي، فهي مما نهى الله عنه، وبها يعلم حسن ما أمر الله به، وقبح ما نهى عنه، وبها يعتبر ما عند الناس من الأقوال، وتُرَدُّ إليها سائر الأحوال، فتبارك من جعل في كلامه الهدى والشفاء، والنور والفرقان بين جميع الأشياء"؛ [انتهى].



وصلى الله على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه وسلم أجمعين.





__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 59.33 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 57.49 كيلو بايت... تم توفير 1.83 كيلو بايت...بمعدل (3.09%)]