عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 01-12-2020, 11:54 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 61,594
الدولة : Egypt
افتراضي أبيات لعمرو بن كلثوم (ت 52 ق.هـ)

أبيات لعمرو بن كلثوم (ت 52 ق.هـ)

في الفخر


محمد شريف سليم


وقد علمَ القبائل من معدٍّ[1] ** إذا قببٌ بأبطحها بُنينا[2]
بأنا المُطعمون إذا قدرنا[3] ** وأنا المهلكون إذا ابتُلينا[4]
وأنا المانعون لما أردْنا ** وأنا النازلون بحيث شِينا[5]
وأنا التاركون إذا سخطنا ** وأنا الآخذون إذا رَضينا[6]
وأنا العاصمون إذا أُطعْنا ** وأنا العارمون إذا عُصينا[7]
ونشرَب - إن وردنا الماء - صفوًا ** ويشرب غيرنا كدرًا وطينا
إذا ما الملْك سام الناس خسفًا ** أبينا أن نقرَّ الذلَّ فينا[8]
ملأنا البر حتى ضاق عنا ** وماء البر نملؤه سَفينا[9]
إذا بلَغ الفطامَ لنا صبيٌّ ** تخرُّ له الجبابرُ ساجدينا[10]


















[1] معدٌّ: حي من العرب.

[2] القبب: جمع قبة كالقباب، والأبطح: المكان المتسع الذي يسيل فيه الماء فيجمع فيه دقاق الحصى، ومعنى البيت أن قبائل هذا الحي قد علمت عندما تجتمع وتضرب قبابها في الأبطح بأنا.. إلخ.

[3] أي أننا أهل عفو وكرم عند المقدرة.

[4] وأننا نهلك من يريد قتالنا.

[5] وأننا نمنع ما أردنا عمن أردنا، وعما أردنا، وأننا ننزل بالأمكنة التي نشاء أن نحل فيها كناية عن القوة والقدرة.

[6] وأننا نترك من نغضب عليه، ونُقبل على من رضينا عنه، يريد أنهم يتصرفون في أمورهم وأمور الناس على ما يحبون.

[7] وأننا نعصم ونحمي من يعطينا ويحتمي بنا، ونعزِم أي ونشتد بالأذى على من يعصينا.

[8] سام الناس خسفًا يعني: حملهم على ما فيه ذلهم، وأبينا أن نقرَّ الذل فينا أي: امتنعنا من الانقياد إليه وقبول المذلة.

[9] عددنا كثير في البر والبحر.

[10] يهاب كبيرنا وصغيرنا.





__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 18.69 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 18.06 كيلو بايت... تم توفير 0.62 كيلو بايت...بمعدل (3.33%)]