مراث أندلسية - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         1000 سؤال وجواب في القرآن (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 18 - عددالزوار : 398 )           »          صحيح البخاري... ديوان السنة ومفخرة الأمة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 7 )           »          رد شبهة تعطيل النص الشرعي لتحقيق المصلحة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 3 - عددالزوار : 8 )           »          أكلة لحوم البشر (الغيبة) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          دورة الأمن والسلامة (الأوشا)||training courses||دورات في جميع المجالات (اخر مشاركة : haidy hassan - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          دور الاسره والمدرسه في المحافظه على الامن (اخر مشاركة : هالة صبحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          اقرئي.. قارني.. ثم قرري طريقة دعوية للحث على الحجاب (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 6 )           »          لسعادة تدوم بين الزوجين (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          أثر النحو في اختلافات الفقهاء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العلمي والثقافي واللغات > ملتقى الشعر والخواطر > من بوح قلمي

من بوح قلمي ملتقى يختص بهمسات الاعضاء ليبوحوا عن ابداعاتهم وخواطرهم الشعرية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 14-11-2019, 11:46 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 18,386
الدولة : Egypt
افتراضي مراث أندلسية

مراث أندلسية
د. ياسر رشيد حمد البياتي






لم تكن لتروي قصَّتَها ذاتَ يومٍ، ولم يخطر ببالها ذاتَ يومٍ أن يرنَّ صدى حروف اسمها في مسامِعهم ومنهم هو، في جوفها المخفيِّ أسرارٌ بعيدة الوصل، ألحانٌ لم تقع عليها أناملُ العازفين، تلك اللامحدوة الغموض، المتناهية في أبعادها المنسيَّة، كانت لتكون فخرًا ورمزًا عنفوانيًّا عميقًا.

عبقُ الحياة،

ترفُ الهوى،

همساتُ السماء،

رحيقُ القطر،

عطاءُ الأرض،

موسيقا الشجر،

كلُّها كانت تحكي أمجادها دون عناءٍ لتغيير الملامح، وتحكيم تموُّجات غلاف الوجه، واحتساب عدد رفات الأهداب، وميلانات أطراف العيون، ممزوجةً بعباراتٍ ثكلى، موءُودة بأنامل مترفيها، هكذا كانت حكايتها الشهيرة.



(الأندلس)

عروسٌ ما وطِئها عروسٌ، سمكةٌ خارج سرب الهوى، ماؤها النجوى مَمزوج بدموعِ النائحات، سارت خلْفَ قضبان الحكاية، ووقفتْ عند أبواب الرِّواية، لينصب التاريخُ قامتَه الممشوقة على منبرٍ من الخطايا، فيحكي قصةً لم يعتقدْ هو نفسُه أنه سيرويها.



(الأندلس)

أفيقي يا شمسَ الصباح، غرِّدي يا طيورَ الحُبِّ بألحان الهوى، تنفَّسي يا جميلتي كلَّ العطورِ، وتبختري بمشيك فوق الزهور، فهنا تنحسر الأزمان، وتُختصر العصور.



(الأندلس)

يا صرخة أبعد مِن صوت الوريد من الوريد، يا همسة صدِئتْ خلفَ أغلال الحديد، يا غُصَّة شابَ لها حتى الوليد.



(الأندلس)

فيكِ مسافاتُ الحروف، ومنكِ مناراتُ الألوف، يا برقة غطَّت على أحدِّ السيوف... هكذا دون ابتهالات بدأت قصَّتكِ، وحكيت للسامعين حكايتكِ، والصمت يملأ جوف الكلام!

بلا سلام

بلا إشارة

بلا إيماء

كنتِ تتربَّعين على عرش مِن أزهاركِ الذابلة، وتُقلِّبين أنظاركِ حولَ سنينك الغابرة، وتُردِّدين تمتماتِ قول الأميرة الشاعرة:



أنا واللهِ أصلُح للمعالي

وأمشِي مِشيَتي وأتِيهُ تيهَا



وأُمكِنُ عاشِقي من صَحْنِ خَدِّي

وأُعطِي قُبلتي مَنْ يَشْتهيها






غدوتِ وحدَكِ، وانصرفَ عنكِ الحضور...



تصرخين:

يا أهلي، ألستُ جنَّتَكم؟!

ألستُ ماءكم وظِلَّكم وأنهاركم والأشجار؟!

ألستُ أنا لكم الاختيار؟!



وبقيتِ وحدَكِ تندبين عصرَكِ مع العصور، ثكلى بلا عُدَّةٍ، وقد لدغتكِ أيدٍ اعتادت اللدغ من كل الجحور.



أين الزهور؟

أين العطور؟

أين المعالي والقصور؟

أين الضاحكون بين القبور؟

مسلوخةٌ حكايتُكِ من قبوٍ مهجور، مُمزَّقةٌ أوراقُها في كل أركان البلاد، لن تستطيعي لها طلبًا، ولن تتمكَّني مرةً أخرى من الظهور.

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 14-11-2019, 11:47 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 18,386
الدولة : Egypt
افتراضي رد: مراث أندلسية

مراث أندلسية (2)
د. ياسر رشيد حمد البياتي


الأندلس....
وحدكِ تندبين حظكِ، وكلّ شيء فوضى يئنُّ حولكِ، أنتِ وذكريات الزهو وعبق الأيام الخوالي.
أنتِ وخصر الماضي المخضَّب بدماء الأزهار، والمتوضئ بغبار الديار القفار.

الأندلس....
هكذا بلا مغنِّياتٍ ولا أصواتُ المزاميرِ ولا الرقصات أو القهقهات.
هكذا بلا صراخِ الرجالِ كالأطفال.
هكذا بلا تمايل الاشجارِ وطرب أمواج المياه في أنهارك والبحار.

الأندلس....
أتعبكِ العويلُ والسهر،
مكسورةُ الخاطر تبكين ماضيكِ،
والقحطُ الغادر غطى أراضيكِ،
تلتفتين حولك، لا شيء سوى الأطلال.. كأنك يا جنة الله
قد صُيرت سقَر.

الأندلس....
في قاعِ بحركِ كنتِ أنتِ الجَوهَرة،
لا يستطيعونَ إليها مهما أرادوا السيطرة.
حتى أتاكِ مجدنا التليد.
والعالم المفروض من جديد.
ألقاها عن كاهلك غلل الحديد.

الأندلس....
مضت سنين فرحتك مثل السهام ، وتعلمين جيداً مهما أطالت في المسير لا بد أن تخلع عن اهدافها اللّثام.
قليلة العدد.
قصيرة الأمد.
لا تبقي في جعاباها شيخاً عزيزاً أو ولداً.

وهي تعلم أن بشراها وإن جاءت إليها مسرعة، سترحل يوماً وتحمل معها كل شيء كأنها لم تكن يوماً سوى زوبعة.
تردد أنغامها ما قاله الماضي:

لا يَصلُحُ الناسُ فَوضى لا سراةَ لَهُم = وَلا سراة إِذا جُهّالُهُم سادوا
وَالبَيتُ لا يُبتَنى إِلاّ لَهُ عَمَدٌ = وَلا عِمادَ إِذا لَم ترس أَوتادُ
فَإِن تَجَمَّعَ أَوتادٌ وَأَعمِدَةٌ = لِمَعشَرٍ بَلغوا الأَمرَ الَّذي كادوا..

هكذا ساد فيها من ليسَ منها، ووُلّيَ عليها من حادَ عنها، وفُضح أمرك حين بانَ ظلُّها، وصرخَ صمتُها، ونهضَ سرُّها.

من هنا كانت البداية:
معزولة كنخلةٍ في وسط غاباتٍ من الصنوبر، وكل ما حولها لا يعرفها مهجورةٌ غريبة، بعيدة عن عالم الدماء.
تعزفُها الأناملُ لحناً تراجيدياً تغنى به الشتاءُ في المساء.

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 14-11-2019, 11:48 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 18,386
الدولة : Egypt
افتراضي رد: مراث أندلسية

مراث أندلسية (3)
د. ياسر رشيد حمد البياتي




مثلكِ مثل الكثيراتِ في عالمِ الحكاية..
تنتظِر فارسَها المغوار..
في أول البداية...
في يده باقة أزهارٍ لكِ.. وفي آخره راية..
مكتوبٌ عليها:
يا حبيبتي قد أتيتُ..

هيَّا انفُضي عنكِ ترابَ الحاقدين، ولا تقولي لي:
يا حبيبي قد نسيتُ..
هيَّا لنبدأ حيننا الأجملَ من كلِّ حين.
♦♦ ♦♦ ♦♦

الأندلس..
أنتِ وعاشقُك
ممشوقٌ القامة
مرفوع الهامَة
قد عبَر البحار والبحار
وغازَل الجبال والأشجار
ولم تَنَمْ عيناه لحظةً في مساء أو نهار..
حتى يراكِ
والزهر والألوان قد غطَّى مُحيَّاكِ..
حتى يراكِ
وحولك الطيورُ تغرِّد مَحفوفة بسماكِ..
حتى يراكِ
والماء في أنهارك العُظمى تتراقص فوقَه الشمسُ في هواكِ..
هو قادمٌ يرفع نداء الهوى بلسانه..
يُرتِّل العشق والشوق في صَيحاته..

يقول قولَ سابقيه:
يَا أَهلَ أَندَلُسٍ لِلِّهِ دَرُّكُمُ ♦♦♦ ماءٌ وَظِلٌّ وَأَنهارٌ وَأَشجارُ

ويردِّد وحوله جيشٌ من الذكريات:
يَئِنُّ في أذنيه وقعُ أقدامهم وهم يرتقون كلَّ درجة مِن سُلَّمِ الذاكرة، ويَطرقون أبواب كلِّ خليةٍ مِن ذهنه يبحثون عن بقايا خاطرة.

ويَلفت انتباهَهم صوتُ القصيدة الثائرة:
خُذها إِلَيكَ وَإِنَّها لَنَضيرَةٌ
طَرَأَتْ عَلَيكَ قَليلَةَ النُّظَراءِ

حَمَلَتْ وَحَسبُكَ بَهجَةٌ مِن نَفحَةٍ
عَبَقَ العَروسِ وَخَجلَةَ العَذراءِ

مِن كُلِّ وارِسَةِ القَميصِ كَأَنَّما
نَشَأَت تُعَلُّ بِريقَةِ الصفراءِ

نَجَمَتْ تَروقُ بِها نُجومٌ حَسبُها
بِالأَيكَةِ الخَضراءِ مِن خَضراءِ

وَأَتَتْكَ تُسفِرُ عَن وُجوهٍ طَلْقَةٍ
وَتَنوبُ مِن لُطفٍ عَن السُّفَراءِ

يَندى بِها وَجهُ النَّدِيِّ وَرُبَّما
بَسَطَتْ هُناكَ أَسِرَّةَ السَّرَّاءِ

فَاسْتَضحَكَتْ وَجهَ الدُّجى مَقطوعَةٌ
جَمُلَتْ جَمالَ الغُرَّةِ الغَرَّاءِ

♦♦ ♦♦ ♦♦

لحظة يا أنتِ يا أندلسي، لا تَحلمي عِشقًا بذاك الثائر
لا لم يَعُدْ غضنفرًا أو قسورةً، فقد مضى!
هذا وللحديث وجع..
كريم يَحصد بذرَه في عالمٍ جَشِع.

♦♦ ♦♦ ♦♦

الأندلس سيكتُب التاريخ ما غرس الرجال في أرضك المعطاء، وينبت الضوء من أرضك، ويرتقي ليُعانق السماء، ويذكر التاريخ في كلِّ زواياه القديمة والحديثة أن من كانوا هناك ذات يوم هم الرجال.

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 4 ( الأعضاء 0 والزوار 4)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 81.90 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 78.82 كيلو بايت... تم توفير 3.08 كيلو بايت...بمعدل (3.77%)]