طفلي بكاء..إذا عرف السبب بطل العجب - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         كتاب الحج من إتحاف النبهاء بضوابط الفقهاء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 4 - عددالزوار : 5 )           »          حكم الهدي (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 2 )           »          مختصر منسك شيخ الإسلام ابن تيمية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 3 - عددالزوار : 4 )           »          كتاب الحج من سبل السلام (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 8 - عددالزوار : 9 )           »          كتاب الحج من إحكام الأحكام شرح عمدة الأحكام (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 5 - عددالزوار : 6 )           »          تفسير القرآن الكريم للشيخ مصطفى العدوي (متجدد) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 42 - عددالزوار : 1280 )           »          تحميل العاب و العاب بنات (اخر مشاركة : مستر فرفوش - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          لماذا تشعر بألم فى المفاصل خلال فصل الشتاء؟ (اخر مشاركة : ريكارد9 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          صورة مغربية مجانية 3 (اخر مشاركة : srty - عددالردود : 0 - عددالزوار : 21 )           »          صورة مجانية9 (اخر مشاركة : srty - عددالردود : 0 - عددالزوار : 18 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم الأسرة المسلمة > ملتقى الأمومة والطفل

ملتقى الأمومة والطفل يختص بكل ما يفيد الطفل وبتوعية الام وتثقيفها صحياً وتعليمياً ودينياً

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 15-10-2019, 06:49 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 17,430
الدولة : Egypt
افتراضي طفلي بكاء..إذا عرف السبب بطل العجب

طفلي بكاء..إذا عرف السبب بطل العجب
رشا عرفة




"طفلتي دائمة البكاء، رغم حرصي الشديد على تلبية كل احتياجاتها، مما يجعلني أفقد أعصابي، وأصرخ في وجهها"، "لا أستطيع وصف الضغط النفسي والعصبي الذي يقع علي جراء بكاء طفلي الدائم، دون أي مبرر"، "ابني بكاء، يكفي أن أغيب عن وجهه بضعة ثواني حتى يهم بالبكاء والصراخ".
شكاوى عديدة دائما ما نسمعها تتردد على لسان العديد من الأمهات، اللاتي يعانين من بكاء أطفالهن الدائم، ويسألن عن الحل لمواجهة الأمر.
البكاء لا يضر:
ومما لا شك فيه أن البكاء هو الطريقة الوحيدة التي يستطيع الرضيع أن يعبر بها عن احتياجه لشيء ما، ومن الطبيعي أن يبكي الأطفال حديثي الولادة من ساعة إلى ثلاث ساعات يوميا، والبكاء لا يضره، ولكنه قد يفيده، فالبكاء بالإضافة لكونه وسيلته لإشباع احتياج ما إلا أنه قد يساعد الطفل على تقوية عضلات حنجرته الصوتية، ويساعده على الكلام السوي في المستقبل، كما أنه يساعده في طرد البكتيريا والبلغم الموجود في صدره.
ولكن أن يكون الطفل كثير البكاء دون وجود سبب واضح فهذه هي المشكلة؛ لأنه يصبح مزعجا للأسرة والأم بالدرجة الأولى، وخصوصا إذا كانت حديثة العهد بالأمومة ما يحملها مشقة أكبر، لذا يجب على الأم محاولة معرفة السبب وراء هذا البكاء المستمر، ومحاولة تفاديه، ويجب عليها أن تضبط أعصابها وتعلم جيدا أن كل يوم يمر ينمو خلاله طفلها، ويتعلم طرقا جديدة للتواصل معها والتعبير عن احتياجه، وسيتوقف عن البكاء تدريجيا.
ولتعرف على مشاكل الأمهات ومحاولة إيجاد الحل المناسب لمشاكلهم، التقت رسالة المرأة بالعديد منهن:
كثير البكاء:
تقول هبة"أ": أنا أم لطفل عمره 10 شهور، وطفلي كثير البكاء بدون سبب واضح، وعندما ألاعبه يلعب معي، لكنه سرعان ما يمل من اللعب ويعود للبكاء، ومشكلته الأساسية ارتباطه الدائم بي، فهو يريدني بجانبه باستمرار.
أما نهاد "ط" فتقول: ابني عمره 6 أشهر، ودائم البكاء، وقليل النوم، وعندما أهم بالغناء له يتوقف عن البكاء، وفور توقفي عن الغناء يعود للبكاء لدرجة أن صوتي قد يبح، فهو يريدني أغني له طوال الوقت وإلا يعود للبكاء.
"يخاف من أي شيء ودائما يبكي"، هذا ما قصته لنا فاطمة " ك" قائلة: طفلي عمره ستة أشهر، و منذ ولادته يتحرك كثيرا، ويستيقظ كثيرا من النوم، وأحيانا يكون نائما بعمق، وفجأة يستيقظ يبكي وبقوة، ويخاف من أي شيء، فيكفي أن يتكلم والده أو يضحك حتى يهم بالبكاء.
وتتساءل نجلاء "و" عن سبب بكاء طفلتها التي تبلغ من العمر 16شهرا فتقول: ابنتي تعاني من البكاء الفجائي في الليل، فهي تستيقظ من نومها وهي تبكي بكاء شديدا، ويستمر الحال كذلك طول الليل، أما في النهار فتنام نوما طبيعياً.
وأشارت هيام "ح" إلى أن مشكلة طفلها تكمن في إصابته الدائمة بالمغص، ومعاناته من الإصابة بالغازات، مما يجعله دائم البكاء والصراخ بالليل والنهار، حتى أثناء الرضاعة، وتابعت: حاولت استشارة الطبيب ولكن مازالت المشكلة قائمة.
بدورها أكدت سحر"د" أنها عجزت عن معرفة سبب بكاء طفلتها قائلة: رزقت بطفلتي الأولى وعمرها شهران، وبكاؤها المستمر يؤرقني وخصوصا بالليل، بالرغم من أنني حريصة على تلبية كل طلباتها، إلا أن هذا لا يجعلها تكف عن البكاء.
طبيعي أم مرضي؟
وعن أسباب بكاء الطفل الرضيع وكيف تستطيع الأم تهدئة طفلها؟ ومتى يكون البكاء طبيعي ومتى يكون مرضي؟
يقول الدكتور محمد صفوان اختصاصي طب الأطفال: أن طريقة البكاء تختلف من رضيع إلى آخر، وكثيراً ما تصاب الأم الحديثة العهد بالحيرة لكثرة بكاء الطفل، وعدم معرفتها بدقة فيما إذا كان سبب البكاء الجوع، أو الألم، أو شيء آخر.
الأسباب:
وأشار إلى أن السبب الأساسي لبكاء الطفل الرضيع وخصوصاً في الأسابيع الأولى من عمره يعود للجوع، لذا يجب على الأم معالجة هذا النوع من البكاء بإرضاع الطفل، وبالتالي يهدأ الطفل وتزول نوبة البكاء، ورأى ضرورة إرضاع الطفل عند طلبه دون التقيد بمواعيد محددة للرضاعة حتى نهاية الشهر الرابع.
وتابع من الأسباب التي تدفع الطفل الرضيع للبكاء أيضا الشعور بالخوف أو الوحدة، فكثيراً ما يبكي الطفل الرضيع خلال الأشهر الأولى من حياته عند وضعه في السرير وتركه وحيداً، وفي هذه الحالة يمكن حمله وضمه إلى الصدر قليلاً وبعد شعوره بالاطمئنان يزول الخوف، وبعد ذلك من الممكن إعادته لسريره مع الحرص على ترك باب غرفة الطفل مفتوحاً مع وجود مصدر ضوء خفيف.
وتابع من أسباب بكاء الطفل أيضا تبلل الحفاض وما يسببه من آلام للطفل، خصوصاً إذا تأخرت الأم في تنظيفه وتبديله.
بكاء مرضي:
وأشار إلى أن المغص الناجم عن تعرض الطفل الرضيع للبرد أو ابتلاع الهواء من أهم الأسباب التي تدفع الطفل الرضيع للبكاء الشديد الذي يصاحب بحركات في اليدين وثني الرجلين، لذا ينبغي على الأم حتى وإن كانت حديثة العهد برعاية الطفل أن تسيطر على انفعالاتها، وتضبط أعصابها وتتعرف شيئاً فشيئاً على كل حالة من حالات البكاء.
وأوضح أن الأم بعد فترة ما من تعاملها مع الطفل تستطيع تمييز نوع البكاء، فتستطيع تمييز البكاء الناجم عن الجوع من البكاء الناجم عن المغص، أو الشعور بالألم أو ما شابه ذلك.
ورأى ضرورة حل المشكلة حتى لا تتفاقم وذلك بقيام الأم بالتدليك الخفيف لجسم الطفل، كما يمكنها اللجوء إلى بعض الأدوية التي تخفف من معاناة الطفل من الانتفاخ، وفي حالة استمرار هذه المشكلة يجب عليها التوجه إلى طبيب متخصص، فقد يكون الطفل مصاب بالتهاب الأذن الوسطى، أو شيء آخر.
بكاء الألم:
ومن جهتهم رأى علماء النفس أن بكاء الطفل مؤشر هام لمعرفة المشكلة التي تؤرقه، وأشاروا إلى أن بكاء الألم تستطيع الأم تمييزه بسهولة، فهو يكون بكاءًٍ حادا ومتواصلا وملحا وقويا، وأن هناك ثلاث علامات تصاحب بكاء الألم وهي:
- عقد الطفل المتألم حاجبيه بشدة وإغماض عينيه.
- يحرك فمه في كل الاتجاهات ويشد على شفتيه.
- يحرك يديه ورجليه بسرعة وفي شتى الاتجاهات.
ورأوا أن على الأم أن تقوم بمحاولة تهدئة الطفل، إما بأن تقوم بمداعبته أو تقوم بهزه، فالهز الخفيف يحفز خلايا الأذن الداخلية مما يعطي الطفل الإحساس بالهدوء.
كما يمكنها إسماعه لأصوات ذات إيقاع منتظم لأنها تساعد الطفل على الهدوء، فمن الممكن أن تسمع الطفل القرءان الكريم، وعليها تركه يمص شيئا ما شرط التأكد من نظافته، فلقد أشار الخبراء أن تحريك الطفل لعضلات فمه يساعده على إطلاق مادة الأندروفين المتواجدة في دماغه مما يساعده على الاسترخاء



__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 64.72 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 62.56 كيلو بايت... تم توفير 2.16 كيلو بايت...بمعدل (3.33%)]