بائعة الأصداف ( قصة ) - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

للتسجيل في موقع الشفاء ومشاركتنا في كتابة المواضيع نرجوا تسجيل الدخول وبعدها يتم تفعيل الاشراف بالتواصل معنا

اخر عشرة مواضيع :         إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          ســلام عليـكَ يا أميـر الأنبيــاء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          “القبّاب”..الفقيه المشاور شيخ الشاطبي (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          Mohammad Khajah (اخر مشاركة : النخل العايم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          من وصايا أوس بن حارثة بن ثعلبة العنقاء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 2 - عددالزوار : 14 )           »          صفحات من سيرة عنترة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          نحن إسلامنا عظيم عظيم.. رائعة الشاعر محمود مفلح (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 17 )           »          أثر اللغة العربية في اللغة الإيطالية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          بين الفنانين والعلماء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          "قيمة العمر" (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 7 - عددالزوار : 17 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم الصور والغرائب والقصص > ملتقى القصة والعبرة

ملتقى القصة والعبرة قصص واقعية هادفة ومؤثرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 25-09-2020, 06:37 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 44,970
الدولة : Egypt
افتراضي بائعة الأصداف ( قصة )

بائعة الأصداف ( قصة )


نوال مهنى


بائعة الأصداف




في قرية صغيرة تعيش امرأة فقيرة وحيدة، في بيت بسيط أشبه بالكوخ، تخرج كلَّ صباح إلى شاطئ البحيرة القريبة من قريتها؛ لكي تجمعَ الأصداف والقواقع التي تُلقِي بها المياه عندما تثور الأمواج، وعندما تمتلئ السلة الصغيرة تحملها وتعود بها إلى البيت، وتقوم بغسل الأصداف وثقبها وصباغتها بالألوان الزاهية؛ مثل الأحمر، والأصفر، والأخضر، والأزرق، ثم تُحضِرُ الخيوط وتجلس وأمامها الأصداف الملونة وهي تقول: سأصنع عقودًا جميلة من هذه الأصداف لأبيعها للبنات اللاتي يُعجَبْنَ بها كثيرًا ويُقبِلْنَ على شرائها.




وتبدأ في لَضْمِ الأصداف في الخيوط بشكل منسَّق وبأشكال مختلفة، بعض العقود ذات صدفات كبيرة، وبعضها ذات صدفات صغيرة، وبعضها ذات لون واحد، وبعضها متعدد الألوان.



أهل القرية جميعًا - وخاصة البناتِ - يعرفون هذه المرأة ويلقّبونها ببائعة الأصداف، ويرونها جالسة في سوق القرية الأسبوعي، تعرضُ عقودَها الجميلة، والبنات حولها يُشاهِدن ويشترين منها، في نهاية اليوم تعودُ البائعة إلى بيتها بعد أن باعت كل العقود واشترت ما يلزمها من حاجات؛ مثل الطعام، والخيوط، وألوان الصبغة اللازمة لصناعة العقود، وهي مصدر رزقها الوحيد.



اعتادت الطفلة الجميلة "أميرة" أن تذهب إلى السوق بصحبة والدتها، وتقف أمام بائعة الأصداف لتنتقي العقود التي تُعجِبُها فتشتريها، لكن البائعة لم تحضر هذا الأسبوع وتكرَّر غيابها، ولم تعد تذهب إلى السوق.



اصطحبت "أميرة" بعضَ صديقاتها وذهبن إلى بيت بائعة الأصداف للسؤال عنها وشراء عقود الصدف الملونة، كانت البائعةُ مريضةً، ولم تستطع الذَّهاب لشاطئ البحيرة لتجمع الأصداف وتصنع منها العقود، وقد نفِد ما معها من مالٍ، وتحتاج إلى الطعام والدواء، قررت "أميرة" مساعدة البائعة المسكينة، فاقترحت على صديقاتِها أن تتبرَّع كلُّ واحدة منهن بما معها من نقود ثمن العقد الذي كانت تنوي شراءه، وذهبن إلى السوق لشراء الطعام والدواء وتقديمه للبائعة، فرِحَتِ البائعةُ وشكرت البنات الطيِّبات على مساعدتها، ودَعَتْ لهن بالخير والبركة، أخبرت "أميرة" أمَّها بما فعلت، فقالت الأم: إن هذا العمل له ثواب كبير، وشجَّعتها على فعل الخير ومساعدة المحتاجين، وبعد أيام ذهبت "أميرة" إلى سوق القرية، فوجدت البائعة جالسة - بعد شفائها - تعرض عقودها الجميلة الملونة للبيع وحولها البنات، وعندما رأت أميرة حيَّتْها ورحَّبت بها وأهدت لها عقدًا جميلاً.

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 28-09-2020, 02:23 PM
الصورة الرمزية وســـــــــام*
وســـــــــام* وســـــــــام* غير متصل
مراقبة الملتقيات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
مكان الإقامة: ¨°o.O مصر الحبيبة O.o°"
الجنس :
المشاركات: 18,725
الدولة : Egypt
افتراضي رد: بائعة الأصداف ( قصة )



جميلة جداً

مساعدة الغير وإدخال السرور على قلوبهم
وانتظار الأجر من رب العالمين

شكراً لك أخى الكريم أبو معاذ

ينقل إلى قسم القصة والعبرة
__________________
.

اللَّهُمَّ اقْسِمْ لَنَا مِنْ خَشْيَتِكَ مَا يَحُولُ بَيْنَنَا وَبَيْنَ مَعَاصِيكَ
وَمِنْ طَاعَتِكَ مَا تُبَلِّغُنَا بِهِ جَنَّتَكَ ،
وَمِنَ اليَقِينِ مَا تُهَوِّنُ بِهِ عَلَيْنَا مُصِيبَاتِ الدُّنْيَا ،
وَمَتِّعْنَا بِأَسْمَاعِنَا وَأَبْصَارِنَا وَقُوَّتِنَا مَا أَحْيَيْتَنَا ، وَاجْعَلْهُ الوَارِثَ مِنَّا ، وَاجْعَلْ ثَأْرَنَا عَلَى مَنْ ظَلَمَنَا ، وَانْصُرْنَا عَلَى مَنْ عَادَانَا ،
وَلاَ تَجْعَلْ مُصِيبَتَنَا فِي دِينِنَا ، وَلاَ تَجْعَلِ الدُّنْيَا أَكْبَرَ هَمِّنَا ، وَلاَ مَبْلَغَ عِلْمِنَا ، وَلاَ تُسَلِّطْ عَلَيْنَا مَنْ لاَ يَرْحَمُنَا

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29-09-2020, 02:43 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 44,970
الدولة : Egypt
افتراضي رد: بائعة الأصداف ( قصة )

وإياكم

بارك الله فيكم
__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 67.81 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 64.88 كيلو بايت... تم توفير 2.92 كيلو بايت...بمعدل (4.31%)]