تخريج أحاديث حول الدعاء في العيدين والتهنئة بالعيد - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

للتسجيل في موقع الشفاء ومشاركتنا في كتابة المواضيع نرجوا تسجيل الدخول وبعدها يتم تفعيل الاشراف بالتواصل معنا

 

 

اخر عشرة مواضيع :         تحذير أرباب الأموال من طغيان الثروات (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          حسن الخلق معالمه وآثاره (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          في بيان الأخوة في الدين ومستلزماتها (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          في الحث على لزوم الصدق (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          بريق اللؤلؤة لخدمات التنظيف بمدن القصيم- 0551341505 (اخر مشاركة : anoshalassi - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          في الحث على النصيحة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          فقه الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          شرح الحديث المعنعن والمبهم (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          غسل الحائض رأس زوجها وترجيله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 2 )           »          ياموشحة بثوب القصب mp3 أفراح (اخر مشاركة : البيرق الاخضر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى السيرة النبوية وعلوم الحديث > ملتقى الاحاديث الضعيفة والموضوعة

ملتقى الاحاديث الضعيفة والموضوعة ملتقى يختص بعرض الاحاديث الضعيفة والموضوعه من باب المعرفة والعلم وحتى لا يتم تداولها بين العامة والمنتديات الا بعد ذكر صحة وسند الحديث

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 29-08-2020, 05:00 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 48,248
الدولة : Egypt
افتراضي تخريج أحاديث حول الدعاء في العيدين والتهنئة بالعيد

تخريج أحاديث حول الدعاء في العيدين والتهنئة بالعيد
الشيخ طارق عاطف حجازي






1- عن واثلة بن الأسقع قال لَقَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسلَّمَ فِي يَوْمِ عِيدٍ فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللهِ تَقَبَّلَ اللَّهُ مِنَّا وَمِنْكَ؟ قَال: نَعم تَقَبَّلَ اللَّهُ مِنَّا وَمِنْكَ[1].

2- وعن عبادة قال: سَأَلْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ قَوْلِ النَّاسِ فِي الْعِيدَيْنِ: " تَقَبَّلَ اللهُ مِنَّا وَمِنْكُمْ، قَالَ: " ذَلِكَ فِعْلُ أَهْلِ الْكِتَابَيْنِ وَكَرِهَهُ[2].

3- عن راشد بن سعد أن أمامة وواثلة بن الأسقع رضي الله عنهما أَنَّ أَبَا أُمَامَةَ الْبَاهِلِيَّ، وَوَاثِلَةَ بْنَ الْأَسْقَعِ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا لَقِيَاهُ فِي يَوْمِ عِيدٍ فَقَالَا: تَقَبَّلَ اللَّهُ مِنَّا وَمِنْكَ[3].

4- أثر عبد الله بن بُسر وعبد الرحمن بن عائذ وجبير بن نفير وخالد بن معدان: يقال لهم في أيام الأعياد: ((تقبل الله منا ومنكم، ويقولون ذلك لغيرهم))[4].

5- وعن شعبة قال: لَقِيَنِي يُونُسُ بْنُ عُبَيْدٍ فِي يَوْمِ عِيدٍ فَقَالَ: تَقَبَّلَ اللَّهُ مِنَّا وَمِنْكَ[5].

6- وعن حوشب بن عقيل قال: لَقِيتُ الْحَسَنَ فِي يَوْمِ عِيدٍ فَقُلْتُ: تَقَبَّلَ اللَّهُ مِنَّا وَمِنْكَ، فَقَالَ: "نَعَمْ، تَقَبَّلَ اللَّهُ مِنَّا وَمِنْكَ"[6].

7- كُنَّا نَقُولُ لِعُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ فِي الْعِيدَيْنِ: تَقَبَّلَ اللهُ مِنَّا وَمِنْكَ يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ، فَيَرُدُّ عَلَيْنَا وَلَا يُنْكِرُ ذَلِكَ عَلَيْنَا [7].

8- قال علي بن ثابت: سألت مالك بن أنس منذ خمس وثلاثين سنة، وقال: لم نزل نعرف هذا بالمدينة[8].

9- وعن محمد بن زياد الألهاني قال: رأيت أبا أمامة الباهلي يقول في العيد لأصحابه: تَقَبَّلَ اللهُ مِنَّا وَمِنْكم[9].


[1] موضوع: أخرجه ابن عدي في ((الكامل)) (6/271)، والبيهقي في ((السنن الكبرى)) (3/319)، وابن حبان في ((المجروحين)) (2/302)، ومحمد بن الكتاني في ((مسلسل العيدين)) (13)، وابن الجوزي في ((العلل المتناهية)) (2/472- معلقاً) وغيرهم من طريق محمد بن إبراهيم الشامي ثنا بقية عن ثور عن خالد بن معدان عن واثلة بن الأسقع به.
قال ابن عدي: وهذا منكر لا أعلم يرويه عن بقية غير محمد بن إبراهيم هذا.
وقال: محمد بن إبراهيم منكر الحديث، وعامة أحاديثه غير محفوظة.
قلت: وكذله الدارقطني، وقال ابن حبان: يضع الحديث، وقال الحاكم والنقاش روى أحاديث موضوعة، وقال أبو نعيم: روى عن بقية وغيره موضوعات.
وقال ابن الجوزي: هذا حديث لا يصح ولا يرويه عن بقية غير محمد بن إبراهيم وهو منكر الحديث وبقية يروي عن المجهولين ويدلسهم.
وقال الحافظ في ((فتح الباري)) (2/517): وقد روى ابن عدي من حديث واثلة: فذكره، وفي إسناده محمد بن إبراهيم الشامي وهو ضعيف، وقد تفرد به مرفوعا وخولف فيه.
وقال البيهقي: قد رأيته بإسناد آخر عن بقية موقوفا غير مرفوعا ولا أراه محفوظا قلت: وقد خالفه أبو همام الوليد بن شجاع فرواه عن بقية عن حبيب بن عمر الأنصاري عن أبيه قال: لقيت واثلة يوم عيد فقلت: ((لَقِيتُ وَاثِلَةَ يَوْمَ عِيدٍ فَقُلْتُ: تَقَبَّلَ اللهُ مِنَّا وَمِنْكَ فَقَالَ: نَعَمْ، تَقَبَّلَ اللهُ مِنَّا وَمِنْكَ)) موقوفا على واثلة، أخرجه الطبراني في ((الكبير)) (22/123)، وأخرجه ابن عساكر في ((تاريخ دمشق)) (12/42، 43) من طريق إبراهيم بن أحمد الخزاعي نبأنا بقية بن الوليد به قلت: حبيب بن عمر الأنصاري مجهول قاله الدارقطني انظر ((الميزان)) (1/455).

[2] منكر: أخرجه البيهقي في ((السنن الكبرى)) (3/319، 320)، وابن عساكر في ((تاريخ دمشق)) (34/97، 98)، وابن حبان في ((المجروحين)) (2/149)، وابن الجوزي في ((العلل المتناهية)) (2/548/900) من طريق عبد الخالق بن زيد بن واقد الدمشقي عن أبيه عن مكحول عن عبادة به مرفوعا. قال البيهقي: عبد الخالق بن زيد منكر الحديث قاله البخاري.
قلت: وقال النسائي: ليس بثقة، وقال أبو حاتم: منكر الحديث ليس بقوي، وقال أبو نعيم: لا شيء انظر ((الميزان)) (2/543/4791)، ((واللسان)) (4/395/5017).

[3] إسناده ضعيف: أخرجه الطبراني في ((الدعاء)) (928) حدثنا أبو زيد عبد الرحمن بن حاتم المرادي، ثنا عبد الله بن يوسفي التنيسي، ثنا إسماعيل بن عياش عن الأحوص بن حكيم عن راشد بن سعد أن أبا أمامة... الحديث.
قلت: أبو زيد عبد الرحمن بن حاتم المرادي: قال ابن يونس تكلموا فيه. وقال مسلمة بن قاسم ليس عندهم بثقة. والأحوص بن حكيم ضعيف الحفظ وفي ((الجوهر النقي)) لابن التركماني (3/319-320) قلت وفي هذا الباب حديث جيد نقله البيهقي وهو حديث محمد بن زياد قال: كنت مع أبي أمامة الباهلي غيره من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فكانوا إذا رجعوا يقول بعضهم لبعض: تقبل الله منا ومنك.
قال أحمد بن حنبل إسناد جيد، وقال الشيخ ناصر رحمه الله في ((تمام المنة)) (356) ولم يذكر من رواه وقد عزاه السيوطي لزاهر بن طاهر في كتاب ((تحفة عيد الفطر)) بإسناد حسن عن محمد بن زياد الألهاني، وانظر ((الحاوي للفتاوى)) للسيوطي (1/82).
وقال ابن قدامة في ((المغني)) (3/295): وقال أحمد إسناد حديث أبي أمامة إسناد جيد.

[4] أخرجه أبو القاسم الأصبهاني في ((الترغيب والترهيب)) (381) أخبرنا الحسين بن أحمد السمرقندي؛ أنا أبو العباس المستغفري، أنا أبو أحمد محمد بن أحمد بن ابي توبة المروزي ثنا عبد الله بن محمود ثنا يحيى بن أكثم ثنا حاجب بن الوليد ثنا مُبشر بن إسماعيل الحلبي عن صفوان بن عمرو السكسكي قال: سمعت...
قلت: يحيى بن أكثم متكلم فيه والراجح فيه عندي أنه ضعيف والله أعلم قال الحافظ: صدوق رمي بسرقة الحديث ولم يقع له ذلك وإنما كان يرى الرواية بالإجازة والوجادة، وانظر ترجمته ((السير)) (13/5) ((تهذيب التهذيب)) (11/159) وحاجب بن الوليد صدوق وهو ثقة نقل رفعه إلى أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وقد خالفه المهني بين يحيى فرواه عن جبير بن نفير كان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم إذا التقوا يوم العيد يقول بعضهم لبعض تقبل الله منا منك.
قال السيوطي في ((الفتاوى)) (1/82) وأخرج زاهر بن طاهر في كتاب ((تحفة عيد الفطر))، وأبو أحمد الفرضي في ((مشيخته)) بسند حسن عن جبير بن نفير قال: ((كان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم...)) وقال الحافظ في ((الفتح)) (2/462) وروينا في ((المحامليات)) بإسناد حسن عن جبير بن نفير قال: كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم... فذكره. وقال الشيخ ناصر رحمه الله في ((تمام المنة)) (ص355) ورواه المحاملي في كتاب ((صلاة العيدين)) (2/129/12) بإسناد رجاله كلهم ثقات رجال ((التهذيب)) غير شيخه المهني بن يحيى وهو ثقة نبيل كما قال الدارقطني وهو مترجم في ((تاريخ بغداد)) (13/266-268) فالإسناد صحيح لكن خالفه حاجب بن الوليد في إسناده فلم يرفعه إلى اصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فقال: حدثنا مُبشر بن إسماعيل الحلبي عن صفوان بن عمرو السكسكي...
فإن صح السند بهذا إلى الحاجب فإن في الطريق إليه من يحتاج إلى الكشف عن حاله، فلعل مبشر بن إسماعيل حدث بهذا وهذا، وبخاصة أن عبد الله بن بسر هذا –وهو المازني- صحابي صغير، ولأبيه صحبة فيبعد أن يقول هو والتابعون المذكورون معه شيئا دون أن يتلقوه عن الصحابة فتكون الروايتان صحيحتين، فالصحابة فعلوا ذلك، فاتبعهم عليه التابعون المذكورون والله سبحانه وتعالى أعلم.
وأخرجه ابن عساكر في ((تاريخ دمشق)) (24/154) من طريق مبشر بن إسماعيل عن صفوان بن عمرو السكسكي.

[5] إسناده حسن: أخرجه الطبراني في ((الدعاء)) (929) حدثنا الحسن بن علي المعمري ثنا علي بن المديني، ثنا أبو داود سليمان بن داود ثنا شعبة به.
قلت: وهذا إسناد رجاله كلهم إلا الحسن بن علي المعمري قال فيه الدارقني صدوق حافظ وانظر ((الميزان)) (1/504)، و((اللسان)) (3/44).

[6] إسناده ضعيف: أخرجه الطبراني في ((الدعاء)) (930) حدثنا محمد بن عبد الرحمن ثلعب النحوي البصري ثنا إسماعيل بن بشر بن منصور السليمي، ثنا مسكين أبو فاطمة ثنا حوشب بن عقيل، قال: لقيت الحسن...
قلت: محمد بن عبد الرحمن ثلعب النحوي: ترجمه ابن ماكولا ولم يذكر فيه جرحا ولا تعديلا ولم يذكر راويا عنه غير الطبراني فهو مجهول ومسكين أبو فاطمة قال الدارقطني ضعيف الحديث ((اللسان)) (7/88/8443) وانظر ((الجرح والتعديل)) لابن أبي حاتم (4/1/329).

[7] إسناده ضعيف: أخرجه البيهقي في ((الكبير)) (3/319) وفي ((الشعب)) (3720) ومن طريقه ابن عساكر في ((تاريخ دمشق)) (7/467) أخبرنا أبو عبد الله الحافظ ثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا العباس بن محمد ثنا أحمد بن إسحاق ثنا عبد السلام البزاز عن أدهم مولى عمر بن عبد العزيز قال: كنا نقول لعمر...
قلت: في إسناده عبد السلام البزاز، لم أقف عليه، وأدهم مولى عمر بن عبد العزيز ترجمه ابن عساكر في ((تاريخ دمشق)) (7/467) ولم يذكر فيه جرحا ولا تعديلا ، وله إسناد آخر عند ابن عساكر (6/436) وفيه أبي محمد بن زبر قال الخطيب كان غير ثقة.

[8] عزاه السيوطي في ((الحاوي)) (1/82) إلى ابن حبان في كتاب ((الثقات)). ونقله ابن قدامة في ((المغني)) (3/295) قال وقال علي بن ثابت: سألت مالك بن أنس منذ خمس وثلاثين سنة، وقال: لم نزل نعرف...

قلت: أخرجه ابن حبان في ((الثقات)) (9/90) حدثنا الباغندي ثنا محمد بن حاتم الزِّمي ثنا علي بن ثابت، قال: سألت مالكا، فذكره، وفي آخره زيادة: ما نرى به بأسا.اهـ
قلت: إسناده حسن.

[9] إسناده ضعيف: أخرجه البخاري في ((التاريخ الكبير)) (1/1/116)، فيه محمد بن صفوان، قال الذهبي في ((الميزان)) (3/585): مجهول، وكذا قال ابن حجر في ((اللسان)) (5/206)، لكن ذكره ابن حبان في ((الثقات)) وقال: يروى عن محمد بن زياد الألهاني، روى عنه حماد بن خالد الخياط والله أعلم.
ولمزيد فائدة انظر: ((المنتقى)) للباجي (1/322)، و((فتح الباري)) لابن رجب (6/167)، و((سؤالات أحمد برواية أبي داود)) (436)، و((المغني)) لابن قدامة (3/294)، و((حاشية السنن الكبرى)) لابن التركماني (3/320)، و((مجموع الفتاوى)) لابن تيمية (24/253)، و((البناية)) للعيني (3/122) وغيرهم والله أعلم.

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 67.63 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 65.50 كيلو بايت... تم توفير 2.13 كيلو بايت...بمعدل (3.15%)]