سوء الظن - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين / بإمكانكم التواصل معنا عبر خدمة واتس اب - 009613654576

اخر عشرة مواضيع :         أسباب هلاك الأمم كما بَيَّنَتْهَا السُّنَّة النَّبَوية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          الثبات على الطاعة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 5 )           »          محاولة أخيرة في الهزيع الأخير (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          عندما نحدق في الظلام (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          الأثار السلبية للقصص الغرامية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          تفسير السعدى ___متجدد إن شاء الله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 550 - عددالزوار : 12633 )           »          طريقة عمل الارز البسمتى (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          طريقة عمل البطاطس بالبشاميل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          من غير ولا نقطة زيت..جربى البطاطس المقرمشة فى الفرن (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          طريقة عمل اللازانيا فى المنزل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العام > ملتقى الحوارات والنقاشات العامة

ملتقى الحوارات والنقاشات العامة قسم يتناول النقاشات العامة الهادفة والبناءة ويعالج المشاكل الشبابية الأسرية والزوجية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-07-2020, 11:06 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 37,907
الدولة : Egypt
افتراضي سوء الظن

سوء الظن


نايف ناصر المنصور








الحمد لله، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبيِّنا محمدٍ وعلى آله وصَحْبه أجمعين.













دائمًا يقعُ بين الناس في عصرنا الحاضر في العالم الإسلامي أمرٌ سيِّئ، وطبيعة غير مُحَبَّبة ينتج عنها آثارٌ كبيرة غير حميدة في التعامُل بين الناس؛ من العداوة والحروب، والكَيل بمكيالين، وشدة البُغض، حتى بين أفراد الأسرة الواحدة، إلاَّ أنَّه سوءُ الظن، وما أدراكَ ما سوء الظنِّ؟!







لقد نهانا الله - سبحانه وتعالى - عن سوء الظن بإخواننا المسلمين والوقوع فيه؛ قال - تعالى -: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلاَ تَجَسَّسُوا ﴾ [الحجرات: 12]، وجاء عن النبي - عليه الصلاة والسلام -: ((إيَّاكم والظنَّ؛ فإنَّ الظنَّ أكذبُ الحديث)).







فكثيرًا ما نُسيء الظنَّ بقولنا: إنَّ فلانًا عَمِل كذا لأجْل كذا، أو إنَّه لم يعملْ كذا بسبب كذا، والواجب فيه حُسن الظنِّ، وإيجاد الأعذار له، وهذا الأصْل، ولا نشكُّ في تصرُّفاتهم ونيَّاتهم دون أن تتبيَّن لنا دلائلُ وقرائنُ في الأمر المشكوك به!







ويرجِع سببُ الظن السيِّئ وانتشاره في الأُمَّة الإسلاميَّة إلى وقوع الناس في المعاصي، وعدم أداء الأمانة؛ مما يُوهِم أحدهم بأنَّ الناس مثله في تصرُّفاته وأخلاقه السيِّئة، كذلك البيئة التي يعيشها الإنسان، فقد يكون سوءُ الظنِّ متوارثًا بين أفراد الأسرة الواحدة، أيضًا معاملة الناس بالحُكم على سرائرهم، وليس على ظاهرهم، وذلك المأمور به شرعًا؛ كما جاء في السُّنة عن النبي - عليه الصلاة والسلام -: ((إنَّما أنا بشرٌ، ولعلكم تختصمون إليّ، ولعلَّ بعضَكم أن يكون ألْحَنَ بحُجَّته من بعض، فمن قضيتُ له من حقِّ أخيه شيئًا، فإنَّما أقطعُ له قطعة من النار)).







وما جاء في قصة أسامة بن زيد في "صحيح مسلم" قال: بعَثَنا رسولُ الله - صلى الله عليه وسلم - في سَريَّة، فصبَّحْنا الحُرَقَات من جُهَيْنة، فأدركتُ رجلاً، فقال: لا إله إلا الله، فطعنْتُه، فوقع في نفسي من ذلك، فذكرتُه للنبي - صلى الله عليه وسلم - فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ((أقال: لا إله إلا الله، وقتلتَه؟!)) قال: قلتُ: يا رسول الله، إنَّما قالها خوفًا من السلاح، قال: ((أفلا شققْتَ عن قلبه؛ حتى تعلمَ أقالَها أم لا؟!))، فما زال يُكرِّرها عليّ، حتى تمنَّيتُ أني أسلمتُ يومئذٍ"؛ الحديث.







إضافة إلى أنَّ الإنسان الذي يُبْغِض إنسانًا آخرَ لِهَوًى في نفسه، من غير سوءِ أخلاق الإنسان الآخر، أو منكر ظاهر، فإنَّه يتصيَّد له الأخطاء والعَثرات، ويتأوَّل عليه كلَّ صغيرة وكبيرة بظنِّ السوء.







كما في قول الشاعر:





وَعَيْنُ الرِّضَا عَنْ كُلِّ عَيْبٍ كَلِيلَةٌ

وَلَكِنَّ عَيْنَ السُّخْطِ تُبْدِي الْمَسَاوِيَا












وعدمُ نسيان الإنسان زلاَّتِ إخوانه القديمة في حقِّه كفيلة أيضًا بسوء الظنِّ بهم!







ولتَجَنُّب كلِّ هذه الأمور لا بُدَّ من أن ندفَعَ هذه الأسباب؛ حتى لا نندمَ ونتأسَّفَ حين الوقوع في سوء الظنِّ، وحصول العواقب الوخيمة؛ جرَّاء ذلك الظنِّ من العَداوات والتباغُض، وقَطْع الأرحام، وننسى ما فعلَه الأصدقاء والأقارب من تصرُّفات قديمة ضايَقَتْنا في ذلك الوقت، واحتساب الأجر والمثُوبَة في العفو، والتجاوز عنهم، والتحلِّي بالأخلاق الفاضلة، والدعوة إلى ذلك.







وفَّق الله الجميعَ.



__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 63.12 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 60.99 كيلو بايت... تم توفير 2.13 كيلو بايت...بمعدل (3.37%)]