حصن العقيدة - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 3156 - عددالزوار : 429166 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2584 - عددالزوار : 190979 )           »          استعلام عن تغيب وافد برقم الاقامة (اخر مشاركة : حنان محمود - عددالردود : 0 - عددالزوار : 42 )           »          استعلام عن تغيب وافد برقم الاقامة (اخر مشاركة : حنان محمود - عددالردود : 0 - عددالزوار : 20 )           »          مع آهل القرآن فى شهر القرآن يوميا فى رمضان (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 10 - عددالزوار : 888 )           »          ثلاثون درسا للإسرة المسلمة خلال شهر رمضان المبارك (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 10 - عددالزوار : 886 )           »          صافي بن صياد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 45 )           »          إرشادات طبية للمحافظة على صحتك فى رمضان __ معكم يوميا فى رمضان (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 10 - عددالزوار : 855 )           »          أولادنا ورمضان (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 41 )           »          قبول الأعمال... الشروط والأسباب (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى الشباب المسلم

ملتقى الشباب المسلم ملتقى يهتم بقضايا الشباب اليومية ومشاكلهم الحياتية والاجتماعية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 27-01-2021, 05:07 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,952
الدولة : Egypt
افتراضي حصن العقيدة

حصن العقيدة


منال عبدالعزيز السالم




الحمدُ لله القائلِ: ﴿ وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ﴾ [الذاريات: 56].

والصَّلاة والسَّلام على المبعوث رحمةً للعالمين، يدلُّهم على التوحيد الخالص والدِّين الخالِد، وعلى مَن سار على نهجِه، واقتفَى أثرَه إلى يومِ الدِّين.

وبعدُ:
فمن أوجبِ واجبات المربِّي المسلم تثبيتُ العقيدة الصحيحة في نُفُوس النَّشء، وحمايةُ جَناب التوحيد؛ إذ إنَّ هذا هو الهدف الأسمى من الرِّسالات، واتَّفَقَ عليه كلُّ الأنبياء والرُّسل - صَلوات ربي وسَلامه عليهم.

فيُنفِق المربُّون أوقاتهم وجُهودَهم لرعايةِ أمانة الأجيال المسلمة، وربطِها بخالقها برباط العبادة الخالصة والتوحيدِ الذي لا تشوبُه شائبةٌ.

وتتزايَدُ الحاجةُ إلى تثبيت العقيدة في زَماننا الذي انفتحَتْ فيه وسائل الإعلام، وفاحَتْ رائحةُ الأفكار المضلَّة، والانحِرافات العَقَديَّة الخطيرة.

ممَّا يستَدعِي بذلَ المربِّين مزيدًا من الوسع والجهد في بِناء حِصنٍ حصينٍ، وضربِ سِياجٍ مَتِين حولَ عَقائد النَّشء؛ لصَدِّ الهجمات التي تستهدفُ الأجيالَ في أغلى ما لدَيْها (دِينها).

وهذا يتطلَّبُ تحديدًا لدورِ المربِّين في بِناء هذا السِّياج، والممكن تلخيصُه في النِّقاط التالية:
تقديم الدُّروس العلميَّة الشرعيَّة في العقيدة بما يُناسِب المرحلة العمريَّة، من خلال الجلسات الأسريَّة والحلقات المنزليَّة، أو في المدارس أو المساجد، أو حتى القنوات الإسلاميَّة المتخصِّصة.

ويتمُّ في هذه الدُّروس إرساءُ القواعد التي ستحفرُ في ذِهن المُربَّى وقلبِه وروحه، وتكون مِعيارًا له لتقييم أيِّ تَيَّارٍ جديد وأيِّ فكرةٍ مُحدَثةٍ فيما بعدُ.

وحِرصًا من المربِّي على تَرسِيخ هذه القواعد بعُمقٍ ينبغي ألا تتضمَّن الدُّروسُ العِلميَّة توضيحًا للفكر الضالِّ، وذِكر تفاصيله والخوض في مَبادِئه؛ كي لا تختلط الأمور على المُربَّى، وقد تُصادِفُ في قلبه موطئًا؛ فيتشرَّبها ويفسد معتقده - والعياذ بالله.

فلنُقدِّم العلمَ الأصيل الرَّصين الصحيح وحسْب؛ ليَفهَمَ المتلقِّي أنَّ ما عداه خطأٌ وباطل.

الاستِعانة بالقصص القُرآنيِّ وقصص الصَّحابة - رضوان الله عليهم - وسلفنا الصالح؛ وذلك لتَعزِيز الثَّبات على العقيدة والدِّفاع عنها وعن مُسلَّمات الشريعة وثَوابِت الدِّين.

ربط النَّشء بالقُرآن الكريم: تلاوةً، حِفظًا، تدبُّرًا، عِلمًا، عملاً؛ فهو من أسباب زيادة الإيمان، ومن أسباب الثَّبات في الفتن والمِحَنِ، ومن الأسباب الجالبة لمحبَّة الله تعالى.

فعلى المربِّين عقدُ الحلقات، وتشجيعُ المربين على المشاركة فيها، وتعزيزهم وتكريمُ مَن يتألَّق منهم في الحِفظ والتفسير، مع تذكيرِهم الدائمِ بالإخلاص.

تشجيعُ المُربَّى لاكتِشاف الأخطاء العقديَّة اللفظيَّة والفكريَّة حولَه من خِلال قِراءته الصُّحفَ، أو مُشاهَداته لبرامج الأطفال، أو سَماعه للألفاظ الشائعة عند العامَّة ووزنها بميزان العقيدة النقيَّة.

تدريب المُربَّى على أداء النَّوافل بعد الفَرائض؛ ممَّا يكون تقرُّبًا إلى ربِّه، ونورًا لقلبه، وهدايةً له للحقِّ والخير.

الدعاء: فقد يَركَنُ المربُّون إلى جُهدِهم ويُعجَبون بعَطائهم، ويغفلون عن صِدق التوكُّل على الله والالتِجاء إليه بالدعاء؛ فيكون الخذلان نصيبَهم والخسران مآلَهم - والعياذ بالله.

فعلى المربِّي أنْ يُعلِّق قلبَه بالله، سائلاً إيَّاه التوفيق والعَوْنَ والسَّداد، وهداية الأجيال وثَباتها على الحق.

وعليه أنْ يُوجِّه المُربَّى للدُّعاء لنفسِه بالثَّبات والعلم النافع والعمل الصالح، مُعلِّمًا إيَّاه ما صَحَّ من دُعاء المصطفى - صلَّى الله عليه وسلَّم.

بمثْل هذه اللَّبِنات تُبنَى حُصونُ العقيدة، وتعلو جُدرانها، وتَقوَى أركانُها - بإذن الله.

فلنُشمِّر عن سَواعِد مخلصةٍ لله في إرادة الخير ونفْع أبناء المسلمين، ولنَضَع اللَّبِنات واحدةً فوق الأخرى؛ حتى يكتَمِلَ البناء.

لعلَّ الذمَّةَ أنْ تَبرَأ أمامَ الله في زمن الفتن وعَواصف الضَّلالات أنَّنا بنَيْنَا وحصَّنَّا وبذَلْنا، والتوفيق منه - جلَّ في عُلاه.

والسَّلام عليكم ورحمةُ الله وبركاته.



__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 58.83 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 57.00 كيلو بايت... تم توفير 1.83 كيلو بايت...بمعدل (3.12%)]