كثرة الحلف - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         تكملة أدلة ومعاجم مؤلفات الحديث الشريف (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 39 - عددالزوار : 115 )           »          مطبخك عنوان نظافتك (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          طريقة عمل الأرز المقلى بالخضار والكاجو (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          طريقة عمل الدجاج المشوى بالليمون مع الأرز لوجبة غنية بالبروتين (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          طريقة عمل الناجيتس خطوة بخطوة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          طريقة عمل كرات الدجاج اللذيذة.. وجبة سريعة فى الشتاء البارد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          زواج الأخت الصغيرة قبل الكبيرة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          ابتسامتي المزيفة تسيء زوجي! (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          تحكم الخاطب بخطيبته قبل الزواج (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          كيف أتعامل مع زوجي الحاد العصبي؟ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى السيرة النبوية وعلوم الحديث

ملتقى السيرة النبوية وعلوم الحديث ملتقى يختص في سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم وعلوم الحديث وفقهه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 20-05-2009, 07:46 PM
الصورة الرمزية اخت الاسلام
اخت الاسلام اخت الاسلام غير متصل
مشرفة الملتقى الاسلامي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
مكان الإقامة: ارض الله
الجنس :
المشاركات: 6,045
الدولة : Morocco
Icon1 كثرة الحلف

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
كثرة الحلف من الأمور التي تنافي كمال
التوحيد,فيجب على المسلم أن يحفظ يمينه وألا
يكثر الحلف.

1- وقول الله تعالى: ﴿وَاْحْفَظُواْ أَيْمَانَكُمْ﴾
2- وعن أبي هريرة- رضي الله عنه-قال: سمعت رسول الله
صلى الله عليه وسلم يقول (الحلف منفقة للسلعة ممحقة للكسب))أخرجاه البخاري ومسلم
متفق عليه
3- وعن سلمان أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
((ثلاثة لايكلمهم الله ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم:أشيمط زان
وعائل مستكبر ورجل جعل الله بضاعتة, لايشتري إلا بيمينه, ولا يبيع إلا بيمينه))
رواه الطبراني بسند صحيح.

وجوب حفظ اليمين:
إن من تعظيم الله وإجلاله حفظ اليمين.فلا يحلف بالله إلا عند الحاجة ويكون حلفاً صادقاً,لأن ذلك من كمال التوحيد المستحب.
وقد أمر الله سبحانه عباده بحفظ اليمين
قال تعالى:﴿ وَاْحْفَظُواْ أَيْمَانَكُمْ﴾.والحفظ يكون بأمور:


1- عدم الإكثار من الحلف.
2- عدم الحنث فيه,إلا إذا حلف على أمر هو خير.
3- عدم ترك الكفارة عند الحنث.
4- تجنب الحلف بالله كذباً.
فمن المعلوم أن من يكثر الحلف يكثر حنثه ويقل تفكيره ليمينه.
وكل ذلك من المحرمات المنقصة لتوحيد العبد.


التعديل الأخير تم بواسطة أم عبد الله ; 28-07-2009 الساعة 09:20 AM.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 20-05-2009, 07:47 PM
الصورة الرمزية اخت الاسلام
اخت الاسلام اخت الاسلام غير متصل
مشرفة الملتقى الاسلامي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
مكان الإقامة: ارض الله
الجنس :
المشاركات: 6,045
الدولة : Morocco
افتراضي رد: كثرة الحلف

فهذه الاحاديت جائت في باب كثرة الحلف من كتاب التوحيد الذي شرحة الشيخ صالح بن عبد العزيز آل شيخ
فأسمحوا لى بنقل الشرح المفصل لتعم الفائده بإذن الرحمن


هذا باب ما جاء في كثرة الحلف، ومن الظاهر والبيّن أن القلب المعظم لله -جل جلاله-، الذي إذا ذكر الله وَجِل قلبه، أنه لا يستعمل الحلف، وكثرة الحلف لا تجامع كمال التوحيد؛ فإن من كمل التوحيد في قلبه -أو قارب الكمال- لا يكون جاعلا لله -جل وعلا- في أيمانه.
يجعل الله -جل وعلا- في يمينه: إذا تكلم تكلم بالحلف، وإذا باع باع بالحلف، وإذا اشترى اشترى بالحلف، ونحو ذلك؛ فإن هذا ليس من التعظيم الواجب لله -جل وعلا-.
فإن الواجب على العبد أن يعظم الله -جل وعلا-، وأن لا يكثر اليمين، والمقصود باليمين والحلف هنا اليمين المعقودة، المنعقدة التي عقدها صاحبها، أما لغو اليمين فإن هذا معفو عنه، مع أن الكمال فيه والمستحب: أن يخلص الموحد لسانه وقلبه من كثرة الحلف -في الإكرام ونحوه- بلغو اليمين.
فمناسبة هذا الباب لكتاب التوحيد ظاهرة، وهي أن تحقيق التوحيد وكمال التوحيد لا يجامع كثرة الحلف، فكثرة الحلف منافية لكمال التوحيد، والحلف هو -كما ذكرنا- تأكيد الأمر بمعظَّم، وهو الله -جل جلاله-.
فمن أكد وعقد اليمين بالله -جل وعلا- وأكثر من ذلك وأكثر فإنه لا يكون معظِّما لله -جل جلاله-؛ إذ الله -سبحانه وتعالى- يجب أن يصان اسمه، ويصان الحلف به واليمين به إلا عند الحاجة إليها.
أما كثرة ذلك وكثرة مجيئه على اللسان فهو ليس من صفة أهل الصلاح؛ ولهذا أمر الله -جل وعلا- بحفظ اليمين فقال: وَاحْفَظُوا أَيْمَانَكُمْ وهذا الأمر للوجوب؛ لأنه وسيلة لتحقيق تعظيم الله -جل وعلا-، وتحقيق كمال التوحيد.
وقوله: وَاحْفَظُوا أَيْمَانَكُمْ هذا إيجاب بأن يحفظ العبد يمينه، فلا يحلف عاقدا اليمين إلا على أمر شرعي بيِّن، أما أن يحلف دائما ويجعل الله -جل وعلا- في يمينه فهذا ليس من تعظيم أسماء الله -جل جلاله-.
قال: عن أبي هريرة -رضي الله عنه-: سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: الحلف منفقة للسلعة ممحقة للكسب وسبب ذلك أنه نوع عقوبة، أن هذا الذي يبيع بالحلف فإنه تنفق سلعته، ولكن كسبه يُمحق؛ لأن محق الكسب يكون عقوبة لأجل أنه لم يفعل الواجب من تعظيم الله -جل وعلا-.
قال: وعن سلمان أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: ثلاثة لا يكلمهم الله ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم: أشيمط زان يعني من شمطه الشيب، وقلبه متعلق بالزنا -والعياذ بالله-، فإنه ليس عنده من الدواعي للزنا ما يجعله يقبل عليه، ليس كحال من كان شابا، فهو قد وقفه+ الشيب، فيكون -إذن- في قلبه حب المعصية، وليست مسألة غلبة الشهوة؛ ولهذا كان من أهل هذا الوعيد العظيم بأن لا يكلمه الله ولا يزكيه وله عذاب أليم.
الصفة الثانية: قال: عائل مستكبر هذا النوع الثاني، وهو من جنس الأول، فإن الاستكبار -كما قال العلماء- يكون استكبارا للذات، ويكون استكبارا للصفات، فإذا كان استكبارا للصفات فهذا محرم، ولكنه أهون، كمن يكون ذا جاه ورفعه فيتكبر لأجل ما له من الجاه والرفعة.
فهذا لا يجوز، لكن عنده ما يوقع في قلبه الشبهة والفتنة بالتكبر أو الاستكبار، أو يكون ذا مال، أو يكون ذا جمال، أو يكون ذا سمعه، ونحو ذلك، فعنده سبب يجعله يتكبر، وهذا يكثر في أهل الغنى، فإن أهل الغنى يكون كثيرا عندهم نوع تكبر على من كانوا من أهل الفقر، أو ليسوا من أهل الغنى، فهذا عنده وصف جعله يتكبر.
لكن الأعظم أن يكون تكبره في الذات، بأن ليس عنده صفة تجعله متكبرا، وهذا هو النوع الأول، وهو استكبار للذات، يرى نفسه كبيرة، ويتعاظم وهو ليس عنده شيء من الصفات يجعله كذلك، فهذا يكون فعله كبيرة من الكبائر العظيمة، ويدخل في هذا الحديث، ولهذا قال: وعائل مستكبر ؛ لأن العائل -وهو الفقير الكثير العيال- ليس عنده من الصفات ما يكون الاستكبار شبهة عنده، أو لأجل تلك الصفات، أو يكون ثَمَّ فتنة عنده إلا لما قام في نفسه الخبيثة من الكبر.
قال: ورجل جعل الله بضاعته لا يشتري إلا بيمينه، ولا يبيع إلا بيمينه وهذا موطن الشاهد من الحديث، وهو ظاهر في أنه مذموم، وأنه صاحب كبيرة؛ لأنه جعل الله بضاعته، ويبيع باليمين، ويشتري باليمين، وهذا لا يجامع كمال التوحيد، بل لا يجامع تعظيم الله -جل وعلا- التعظيم الواجب، فيكون مرتكبا لمحرم.
والحديث الذي بعده واضح، وكذلك الذي بعده، وآخره قول إبراهيم النخعي، قال إبراهيم: "كانوا يضربوننا على الشهادة والعهد ونحن صغار" هذا فيه تأديب السلف لأولادهم ولذراريهم على تعظيم الله -جل وعلا-؛ فإن الشهادة والعهد واجب أن تكون مع التعظيم لله -جل وعلا-، والخوف من لقائه، والخوف من الظلم، فكانوا يؤدبون أولادهم على ذلك؛ حتى يتمرنوا وينشئوا على تعظيم توحيد الله، وتعظيم أمر الله ونهيه.. نعم.



رد مع اقتباس
  #3  
قديم 21-05-2009, 02:20 AM
الصورة الرمزية اخت الاسلام
اخت الاسلام اخت الاسلام غير متصل
مشرفة الملتقى الاسلامي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
مكان الإقامة: ارض الله
الجنس :
المشاركات: 6,045
الدولة : Morocco
افتراضي رد: كثرة الحلف

بســـم الله الرحــمــن الــــرحيـــم

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





سؤال : ما معـنى حديث ابن عمر أن رسول الله صلى



الله عليه وسلم قال"من حلف على يمين فقال إن شاء



الله فــلا حنـث عليــه " الحديـــث صححه الألبانـــي؟




الجواب :معنى هذا الحديث أن الإنسان إذا حلف عـلى



شيء فقـال إن شاء الله ثم خالف ما حلف عليه فإنـه



لا كفـارة عليه مثل أن يقول والله إن شاء الله لأفعلـن



كذا ثم لا يفعله . أو والله إن شاء الله لا أفعلــن كـــذا



وكذا ثم يفعله فإنه في هذه الحال ليس عليه كفــــارة



لأنه قال إن شـاء الله . وعلى هذا ينبغي لمـن حــلف



عـلى شيء أن يقرن حلفه بقول إن شاء الله حتى إذا



لم يتـيسر له البـر بيـمـيـنه لــم يـكـن عـليه كـــفارة



وفي قـول الحالف إن شاء الله في يمينه فائدة أخرى



وهي تسهيل ما حلف عليه ، وذلك لأنه فوض الأمر



إلى الله تعـالى وقـد قــال الله عـز وجل ( وَمَن يَتَوَكَّلْ



عَـلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِــغُ أَمْرِهِ قَــدْ جَعَـــلَ



اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْراً ) الطلاق



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الشيخ محمد العثيمين
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 08-07-2009, 12:45 AM
الصورة الرمزية اخت الاسلام
اخت الاسلام اخت الاسلام غير متصل
مشرفة الملتقى الاسلامي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
مكان الإقامة: ارض الله
الجنس :
المشاركات: 6,045
الدولة : Morocco
افتراضي رد: كثرة الحلف

تفسير الميسر للآيه رقم (89) من سورة " المائدة (5)"

لَا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِنْ يُؤَاخِذُكُمْ بِمَا عَقَّدْتُمُ الْأَيْمَانَ فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ ذَلِكَ كَفَّارَةُ أَيْمَانِكُمْ إِذَا حَلَفْتُمْ وَاحْفَظُوا أَيْمَانَكُمْ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ ءَايَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ


لا يعاقبكم الله - أيها المسلمون - فيما لا تقصدون عقده من الأيمان, مثل قول بعضكم: لا والله, وبلى والله, ولكن يعاقبكم فيما قصدتم عقده بقلوبكم, فإذا لم تفوا باليمين فإثم ذلك يمحوه الله بما تقدمونه مما شرعه الله لكم كفارة من إطعام عشرة مساكين, لكل سكين نصف صاع من أوسط طعام أهل البلد, أو كسوتهم, لكل مسكين ما يكفي في الكسوة, أو إعتاق مملوك من الرق, فالحالف الذي لم يف بيمينه مخير بين هنا الأمور الثلاثة, فمن لم يجد شيئا من ذلك فعليه صيام ثلاثة أيام. تلك مكفرات عدم الوفاء بأيمانكم, واحفظوا - أيها المسلمون - أيمانكم: باجتناب الحلف, أو الوفاء إن حلفتم, أو الكفارة إذا لم تفوا بها. وكما بين الله لكم حكم الأيمان والتحلل منها يبين لكم أحكام دينه; لتشكروا له على هدايته إياكم إلى الطريق المستقيم.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 08-07-2009, 06:14 PM
الصورة الرمزية غفساوية
غفساوية غفساوية غير متصل
أستغفر الله
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
مكان الإقامة: بين الأبيض المتوسط والأطلسي
الجنس :
المشاركات: 11,032
افتراضي رد: كثرة الحلف

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مجهود مبارك اختي الحبيبة
لا حرمت الاجر
جزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 27-07-2009, 12:31 AM
الصورة الرمزية اخت الاسلام
اخت الاسلام اخت الاسلام غير متصل
مشرفة الملتقى الاسلامي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
مكان الإقامة: ارض الله
الجنس :
المشاركات: 6,045
الدولة : Morocco
افتراضي رد: كثرة الحلف

[quote=غفساوية;752838]
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله ايضا كل خير
ووفقك لما يحبه ويرضاه

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 27-07-2009, 11:48 AM
الصورة الرمزية ام ايمن
ام ايمن ام ايمن غير متصل
مشرفة ملتقى السيرة وعلوم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
مكان الإقامة: العراق / الموصل
الجنس :
المشاركات: 2,056
افتراضي رد: كثرة الحلف

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحسن الله إليك أختي الحبيبة أخت الأسلام ونفع بك
ماشاء الله جهود مباركة جعلها الله في ميزان حسناتك ورزقك الفردوس الأعلى
__________________
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 28-07-2009, 02:12 AM
الصورة الرمزية اخت الاسلام
اخت الاسلام اخت الاسلام غير متصل
مشرفة الملتقى الاسلامي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
مكان الإقامة: ارض الله
الجنس :
المشاركات: 6,045
الدولة : Morocco
افتراضي رد: كثرة الحلف

[quote=ام ايمن;765749]
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

امين يارب
بارك الله فيك



اللهم ارزقنا مغفرتك بلا عذاب و جنتك بلا حساب و رؤيتك بلا حجاب
اللهم ارزقنا جنانك ،و شربه من حوض نبيك
اللهم اجعلنا ممن يرتون الجنان و يبشرون بروح و ريحان و رب غيرغضبان
اللهم حرم وجهنا عن النار و اسكنا الفردوس الأعلى بغير حساب
آمين
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 118.26 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 113.30 كيلو بايت... تم توفير 4.95 كيلو بايت...بمعدل (4.19%)]