نصائح يومية للمحافظة على صحتك فى رمضان كونوا معنا - الصفحة 3 - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         طريقة بسيطة لعمل فطيرة التفاح والقرفة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          تعرفى على طريقة "شكشوكة البرجر" لجذب أطفالك لأكل المنزل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          بالصور.. طرق مختلفة للاستمتاع بـ"تشيز كيك" المانجو (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          طريقة بسيطة لعمل "ثعابين السمك" (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          أسهل طريقة لتحضير "كيك الشيكولاتة" (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          تجربة شفاء الصدفيه بالعسل للاخ whyasmina (اخر مشاركة : moi - عددالردود : 82 - عددالزوار : 14335 )           »          (3) - أزواج النبي -عائشة بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنها. (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          الطبيب صرف لي هذه الأدويه... ممكن آخذ رأيكم (اخر مشاركة : مباشر - عددالردود : 7 - عددالزوار : 1308 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2407 - عددالزوار : 220709 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 1746 - عددالزوار : 77513 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم الطبي و آخر الإكتشافات العلمية و الطبية > الملتقى الطبي

الملتقى الطبي كل ما يتعلق بالطب المسند والتداوي بالأعشاب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #21  
قديم 26-05-2019, 05:41 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 8,411
الدولة : Egypt
افتراضي رد: نصائح يومية للمحافظة على صحتك فى رمضان كونوا معنا


الصيام والحمل والإرضاع


د. خالد الجابر
(21)





هل تصوم الحامل؟


وقفنا على عدَّة دراسات حول تأثير الصيام في الحمل، وقد أكَّدت جميع هذه الدراسات أنَّ الصيامَ لا يؤثِّر في الجنين نفسه، لكنَّه قد يؤدِّي إلى حدوث انخفاض في السكَّر لدى بعض النساء، خاصَّة في الأشهر الأخيرة؛ وبعضُ هؤلاء الباحثين أعطى نصيحةً عامَّة بعدم صيام الحامل، وهو قولٌ غير مقبول على الإطلاق، والصحيحُ أنَّ أغلبَ الحوامل يستطعن الصيامَ من دون مضاعفات. والأمرُ يختلف من حامل لأخرى، وهو يعتمد بشكلٍ كبير على صحَّة الأم قبل الولادة، وعلى الانتظام في المتابعة لعيادة الحمل؛ فإذا كانت المؤشِّرات والتحاليل سليمة، فالأمر مطمئن، واذا ظهرت مؤشِّرات أو تحاليل تدعو للقلق، فعلى الحامل التشاور مع الطبيبة لاتِّخاذ القرار المناسب بإكمال الصيام أو الإفطار.


في بريطانيا، أُجريَت دراسةٌ (مالهوترا 1989) على 11 حاملاً من مسلمات بريطانيا, وقارنهنَّ الباحث بمجموعةٍ أخرى من النساء (الصيام الفيزيولوجي الطبيعي Normal Physiological fast)، فلم يجد فرقاً في مُخرَجات الحمل بين المجموعتين, لكن وجد أنَّ مجموعةَ الصائمات تغيَّرت لديهن مستوياتُ بعض مكوِّنات الدم, حيث انخفضَ مستوى الأنسولين واللاكتات، وارتفع مستوى الدهون الثلاثية والأحماض الدهنية. وقد أوصى الباحثُ الحاملَ ألاَّ تصومَ رمضان. وفي ماليزيا قارنت دراسةٌ (صالح 1989) 477 حاملاً صائمة مع 128 حاملاً غير صائمة، فلم تجد فرقاً بين المجموعتين، لا في وزن المواليد ولا في نموِّ الجنين خلال الحمل. كما أجريت دراسةٌ أخرى في بريطانيا (كروس 1990)، قام فيها الباحث بإجراء مقارنة لأوزان أكثر من 13.000 من المواليد من أمَّهات مسلمات مع غير المسلمات، وراجع الملفَّات لفترة عشرين سنة (من 1964-1984) في برمنغهام، فلم يجد أنَّ حدوث رمضان في أثناء الحمل يؤثِّر في وزن المولود, واستنتج أنَّ الحاملَ بإمكانها أن تصومَ بأمان.




هل تصوم المرضع؟


لم أجد حولَ تأثير الصيام في المرضع ورضيعها سوى دراستين قديمتين عام 1983 و 1984 للباحث برنتيس Prentice في أفريقيا، وجد فيها أنَّ الإرضاعَ للصائمة قد يسبِّب زيادةً في معدل التجفاف ونقص السوائل لديها، وهو ما قد يؤثِّر في كمِّية الحليب، لكن لم أجد دراسةً دقيقة درست كمِّيةَ الحليب لدى المرضعات الصائمات. ولذلك، بإمكان المرضعة أن تصومَ، فإذا وجدت من حليبها نقصاً، وخشيت أن يؤثِّرَ ذلك في وليدها فلتفطر، وهي معذورة. وعلى من أرادت الصيامَ الإكثار من الحليب والسوائل في الليل، وعدم إرهاق نفسها في النهار.

أُجريَت دراسةُ الباحث برنتيس الثانية عام 1984 في غامبيا على 20 صائمة, 10 منهن مرضعات، وقارنهن الباحث بعشر غير مرضعات، فوجد أنَّ الإرضاعَ يزيد من نقص سوائل الجسم والتجفاف بمعدَّل 7.6في النهار، وكان ذلك واضحاً في زيادة كثافة (أو أسمولية) الدم ونسبة الصوديوم وحمض اليوريا. كما لاحظ الباحثون تغيُّراً في كثافة (أو أسمولية) الحليب ونسبة الصوديوم واللاكتوز والبوتاسيوم فيه.


يجب ألاَّ ننسى أنَّ الشارعَ أباح للحامل والمرضع الإفطارَ إذا خافت على نفسها أو على ولدها، ومن حقِّ الحامل الأخذ بهذه الرُّخصَة.


إن التغذية السليمة تؤدي لصيام بدون مضاعفات صحية وعلى المرضى زيارة الأطباء واختصاصيي التغذية إذا شق عليهم الصوم لاستشارتهم ومعرفة الحمية المناسبة لكل فرد حسب حالتهم الصحية وصوماً مقبولاً للجميع.





__________________

نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد

قراءة القرآن فى رمضان ___متجدد




رد مع اقتباس
  #22  
قديم 27-05-2019, 05:13 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 8,411
الدولة : Egypt
افتراضي رد: نصائح يومية للمحافظة على صحتك فى رمضان كونوا معنا



البعد الصحي للصوم!!



د. زيد بن محمد الرماني

(22)

صيام شهر رمضان هو ركن من أركان الإسلام، وأحد دعائمه العظام، وهو وقاية للمسلم من الكثير من العلل والآثام.
ورد عن ابن قيّم الجوزية رحمه الله قوله في كتابه ((الطب النبوي)):
الصوم جُنة من أدواء الروح والقلب والبدن، ومنافعه تفوت الإحصار، وله تأثير عجيب في حفظ الصحة وإذابة الفضلات وحبس النفس عن مؤذياتها.
ولا غرو فإنَّ للصوم تأثيراً كبيراً على الصحة، وقد أثبت هذا كبار الأطباء، ولاحظوا أنَّ عدد المترددين على العيادات الطبية ينخفض في رمضان، لاسيما الذين يعانون من بعض الأمراض التي يؤثر عليها الصوم تأثيراً كبيراً، كانخفاض الضغط والاضطرابات الهضمية ونزيف المخ والنزيف المعوي والذبحة الصدرية والجلطات. وسجلات أقسام الاستقبال في المستشفيات خير دليل على ذلك.





ولهذا، فإن كثيراً من الأموال التي تنفق على هؤلاء المرضى ستتوفر لتنفق في مشروعات أخرى، وهذه إحدى فوائد الصوم الاقتصادية.
تقول الأستاذة لولوة بنت صالح آل علي في كتابها الرائع ((الوقاية الصّحية على ضوء الكتاب والسنة)):
لم تعد فوائد الصوم الصحية تخفى على أحد، فالشخص العادي أصبح يعرف هذه الحقيقة، ويلمس نتائجها، وينعم بآثارها الحسنة. ويؤكد هذا الدكتور غريب جمعة في قوله: الصيام يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم المرتفع؛ ولذلك فإنَّ نسبة المرضى الذين يترددون على عيادة الضغط تنخفض في شهر رمضان.
وللجهاز الهضمي الحظ الأوفر من فوائد الصيام؛ حيث يهيأ له الجو الروحي والصفاء والهدوء، وذلك راجع للتأثير المباشر للصوم على الجهاز الهضمي فيستريح فترة طويلة من إفرازات العصارات الهاضمة. ولذلك فالصيام يفيد في علاجات اضطرابات الأمعاء المزمنة المصحوبة بتخمّر المواد النشوية والبروتينية.
وقد توصل د. روي والفورد - وهو عالم أمريكي وأستاذ علم الأمراض - إلى أنّ الصيام يطيل العمر - بإذن الله تعالى؛ لأنه يعمل على تحسين الصحة ويساعد على تخلّص الجسم من فضلاته الضارة.


وهنا رسالة من د. ماك فادون للناس عموماً، وللمدخنين والمدخنات خصوصاً، حيث يقول: إنَّ كل إنسان يحتاج إلى الصوم، وإن لم يكن مريضاً؛ لأن سموم الأغذية والأدوية والسجائر تجتمع في الجسم فتجعله مريضاً، مثقلاً، قليل النشاط.
ويؤكد د. عبد العزيز إسماعيل:
إنَّ الصوم يستعمل طبياً في حالات كثيرة، ويستعمل وقائياً في حالات أكثر. ولقد ظهر أنَّ الصوم في أحيان كثيرة هو العلاج الوحيد.
لقد أشارت كثير من الدراسات والأبحاث الطبية إلى حقيقة مفادها: الدخان دخان السجائر سمّ من السموم، شاع وعمّ - للأسف - جميع البلاد، وتعاطاه الملايين من شرق وغرب، وانتشرت تبعاً لهذا الكثير من الأمراض الفتاكة، حتى أصبحت أضرار التدخين الصحية حقيقة مُسلّم بها، لا تقبل النقاش.
المشكلة أنَّ أضرار التدخين الصحية طالت الجهاز الهضمي والجهاز العصبي وجهاز الدوران والجهاز البولي والعلاقة الجنسية والأطفال والأجنة.



يقول الجراح الأمريكي إريغارتس جراهام:


لقد أصبحت متأكداً من أنَّ التدخين يزيد فرصة الإصابة بمرض السرطان عشرين ضعفاً.
والدراسات والحقائق والإحصاءات والأرقام مرعبة، مخيفة، في هذا المجال، حتى وصل الأمر في بعض الدول إلى أن يموت نتيجة التدخين والتبغ قرابة عشرون ألفاً بالقلب، وخمسة عشر ألفاً بالرئة وثلاثة وثلاثون ألفاً بالسرطان، وذلك كل سنة.
إذن: ما المطلوب. تقول د. أندره سوبيران:


إنَّ العناية بالصحة تتطلب تجنب التدخين والابتعاد عن الأمكنة الملوثة بدخان التبغ.
وشهر رمضان فرصة ذهبية لذلك. يقول د. روبرت بارتلو: لا شك في أنَّ الصوم من الوسائل الفعالة في التخلص من الميكروبات.
ختاماً يمكن إيراد بعض القواعد والحقائق المهمة في هذا الشأن:


أولاً: يقول ابن قيم الجوزية رحمه الله: ((في الصوم الشرعي سبب من أسباب حفظ الصحة ورياضة البدن والنفس، مما لا يدفعه صحيح الفطرة)).
ثانياً: قال بعض أطباء الغرب: ((إنَّ صيام شهر واحد في السنة يذهب بالفضلات الميتة في البدن سنة)).
ثالثاً: يقول ميشيل انجلو - شيخ المعمرِّين -: ((إني أعزو احتفاظي بالصحة والقوة والنشاط في سنوات كهولتي، إلى أني أمارس الصوم من حين لآخر، ففي كل عام أصوم شهراً، وفي كل شهر أصوم أسبوعاً، وفي أسبوع أصوم يوماً)).
رابعاً: أحدهم صام أربعة عشر يوماً، ففقد من وزنه (11) كيلو وأصبحت معدته صحيحة قوية، بعد أن كانت ضعيفة مريضة. وبعد الأسبوع الثاني من الصوم زالت من ظهره الأملاح التي كانت سبباً لمرض عِرْق النسا.

التدرج في تناول الطعام أثناء الانتقال من الصيام إلى الإفطار، وعدم الإفراط في تناول الأطعمة المحتوية على كثير من السمن والدهون والمكسرات، وعدم الإفراط في تناول الأطعمة المحتوية على كثير من السمن والدهون والمكسرات حتى ولو على سبيل المجاملة للأقارب والأصدقاء.



__________________

نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد

قراءة القرآن فى رمضان ___متجدد




رد مع اقتباس
  #23  
قديم 28-05-2019, 05:08 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 8,411
الدولة : Egypt
افتراضي رد: نصائح يومية للمحافظة على صحتك فى رمضان كونوا معنا




فوائد الصيام النّفسيّة


رحيل بهيج
(23)



أجمل تحية لكم أعزائي القارئات والقراء، مع موضوع جديد من مواضيع "المعالجة النفسية بالإيمان". تحدّثنا في المَرّة السابقة عن الصلاة وأثرها في العلاج النفسي، واليوم نتابع من خلال الحديث عن الصيام الذي يشكل علاجاً فعّالاً للعديد من أمراض النفس. فما هي أهمّ فوائده النفسية؟




للصيام فوائد نفسية كثيرة؛ ففيه تربية وتهذيب للنفس وعلاج لكثير من أمراضها. فالإمساك عن الطعام والشراب من قبل الفجر إلى غروب الشمس في جميع أيام شهر رمضان، إنّما هو تدريب للإنسان على مقاومة شهواته والسيطرة عليها، ويؤدّي ذلك إلى بثّ روح التقوى فيه: (يَأيُهاَ الّذينَ آمَنُوا كُتبَ عَلَيْكُمُ الصّيامُ كَمَا كُتبَ عَلَى الّذينَ من قَبْلكُمْ لَعَلّكُمْ تَتّقُونَ ) (البقرة، 183). وفي الحديث الشريف: "فإذا كان أحدكم صائماً، فلا يرفث، ولا يجهل، فإن امرؤ قاتله أو شاتمه فليقل: إني صائم" رواه البخاري.



الصيام تهذيب نفسي:

• في رمضان يصوم المؤمن، ويشعر بالحاجة إلى الطعام والشراب، ويستشعر بذلك ضعفه البشري، فيقِلّ اغتراره بقوّته، وتتطهر نفسه من نزعة التجبر والعلو في الأرض؛ إذ كيف يتجبر وهو بالكاد صبر دون طعام وشراب بضع ساعات؟ ولعل هذا من الفوائد النفسية الهامة للصيام، لأنه يُرجع المغرور إلى الواقع، ويخلّصه من عقدة التفوّق والعلوّ التي أفسدت عليه نفسه.



• الصيام امتناع عن إشباع بعض رغبات النفس، وفيه امتناع عن الاستجابة الفورية لبعض شهواتنا، وفي هذا الامتناع تدريب للنفس على "تأجيل الإشباع"، والقدرة على التأجيل تُميّز ما بين الطفل الصغير والبالغ الراشد، وتُميّز ما بين ناضج الشخصية وقليل النضج؛ ويأتي الصيام في رمضان بمثابة دورة تدريبية سنوية على هذا الصبر، وبمثابة دفعة جديدة نحو المزيد من نضج الشخصية لدى المؤمن.




إنّ استمرار هذا التدريب على ضبط الشهوات والسيطرة عليها مدة شهر من كل عام، لا شك سيعلّم الإنسان قوّة الإرادة، وصلابة العزيمة، لا في التحكم في شهواته فقط، وإنّما في سلوكه العام في الحياة، وفي القيام بمسؤولياته، وأداء واجباته، ومراعاة اللّه تعالى في كل ما يقوم به من أعمال.



• وفي الصيام أيضاً تدريب للإنسان على الصبر على الجوع والعطش. ويقوم الإنسان بعد ذلك بتعميم خصلة الصبر التي تعلّمها من صيامه على جميع نواحي حياته الأخرى، فيتعلّم الصبر على تحمل مشقّة السعي وراء الرزق، وآلام المرض، ومتاعب الحياة ومصائبها. ولقد درس العلماء أثر الالتزام على العطش فوجدوا أنّ العطش عند مَنْ ألزم نفسه بالامتناع عن الماء كان أقل حتى في الاختبارات التي تكشف مدى انشغال النفس لا شعورياً بالعطش، وبالرغبة في الماء.



• الصيام هو الذي يعمّق الخشوع والإحساس بالسكينة، والتحكّم في الشهوات وإنماء الشخصية. فالهدف من الصيام هو التحكم في النفس البشرية وميولها العصبية، وهذا هدف متميز من أهداف الصيام.



• ومن الفوائد النفسية للصيام أيضاً أنه يُشعِر الغنيّ بآلام الجوع، ويبعث في نفسه عواطف الرحمة والشفقة على الفقراء والمساكين، فيدفعه ذلك إلى الِبرّ بهم والإحسان إليهم ممّا يقوّي في المجتمع روح التعاون والتضامن والتكافل الاجتماعي.




الصيام علاج فعّال للاكتئاب:

لقد خلق الله النهار لنَنْشط فيه ونبتغي من فضل الله، وخلق الليل لنسكن فيه ونهجع، إذ في النوم راحة لجهازنا العصبي، فلو حُرم الإنسان من النوم لبضعة أيام فإن ذلك يؤدي إلى خلل في عمل الدماغ، وفي النوم ترميم لما اهترأ من جسم الإنسان، كما يتم النمو خلاله أيضاً. قال تعالى: (هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ لِتَسْكُنُوا فِيهِ وَالنَّهَارَ مُبْصِرًا إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَسْمَعُونَ) [يونس: 67]. لكنّ الله أثنى على المُتّقين بأنّهم: ( كَانُوا قَلِيلًا مِنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ * وَبِالْأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ) [الذاريات: 17، 18]، وهنا قد نتساءل: لقد اختار الله الليل ليكون وقت الاستغراق في العبادة، لكن هل يكون ذلك على حساب صحة الإنسان العقلية؟ ونحن نعلم كم هو مفيد نوم الإنسان في الليل؟ والجواب أنّه لن يكون ذلك أبداً، فقد كشفت دراسات الأطباء النفسيين في السنين الأخيرة أنّ حرمان المريض المصاب بالاكتئاب النفسي من نوم النصف الثاني من الليل له فعل عجيب من تخفيف اكتئابه النفسي وتحسين مزاجه حتى لو كان من الحالات التي لم تنفع فيها الأدوية المضادة للاكتئاب. إذن لقيام الليل والتهجّد في الأسحار جائزة فورية، وهي اعتدال وتحسّن في مزاج القائمين والمتهجّدين، وفي صحّتهم النّفسية.




وختاماً..

إنّ الصيام باعتباره قناعة فكرية وممارسة عملية، يُقوّي لدى الإنسان كثيراً من جوانبه النفسية ويُنمّي قدرته على التحكم في الذات، فيُقوّي لديه الصبر، والجَلَد، وقوة الإرادة، وضبط النوازع والرغبات. إنه يُخضِع كلّ ميول الدنيا تحت سيطرة الإرادة، ويُضفي على نفسه السَّكينة والرضا والفرح... وقد أخبر بذلك النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال: "للصائم فرحتان يفرحهما: إذا أفطر فَرِح بفطره وإذا لقي ربّه فرح بصومه". وكلّ ذلك يتمّ بقوة الإيمان.


ضرورة أن تمد وجبة الإفطار الجسم بما يحتاج اليه من سوائل وعناصر غذائية مثل السكريات والنشويات التي تزوده بالسعرات الحرارية اللازمة، وكذلك البروتينات والفيتامينات المتوفرة في اللحوم والخضراوات والفواكه.



__________________

نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد

قراءة القرآن فى رمضان ___متجدد




رد مع اقتباس
  #24  
قديم 29-05-2019, 06:44 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 8,411
الدولة : Egypt
افتراضي رد: نصائح يومية للمحافظة على صحتك فى رمضان كونوا معنا


الصوم وصحة الجهاز الهضمي


د. خالد النجار

(24)


نتيجة العلاقة المباشرة بين الصيام والجهاز الهضمي هناك سؤلا دائما ما يطرح نفسه مع بداية شهر الصوم حول تأثير الصيام على الجهاز الهضمي؟ والواقع أنه لا تأثير للصيام على الجهاز الهضمي السليم إذ أن جسم الإنسان له القدرة على التكيف والتأقلم حسب الظروف، بل من الملاحظ طبياً أنه عندما يتعرض الإنسان السليم لأي توعك صحي نفسي وظيفي أو عضوي ينعكس ذلك على جهازه الهضمي وقد يشعر بالغثيان أو التقيؤ وقد يصاب بالمغص أو الإسهال وذلك ناتج عن تأثير جهازنا العصبي والهرمونات على الجهاز الهضمي وهنا يكون العلاج هو الطلب من المريض الامتناع عن الأكل والشرب، وكثيرا من الناس يعملون بهذا الإجراء دون استشارة الطبيب ذلك أنها باتت بديهية معروفة لدى الكثيرين.
والعوارض المرضية التي تصيب الصائمين خلال شهر رمضان المبارك يمكننا أن نقسمها إلى قسمين:


• العوارض أو الأمراض الوظيفية:
وهي ناتجة عن اضطرابات فسيولوجية بسيطة تحصل في الأيام الأولى من الصيام وتكون ناتجة عن التغيير المفاجى‏ء في نظام الغذاء، من غياب أو فقدان وجبة الفطور، واستحداث أو إضافة وجبة السحور، والنوم بعد السحور مباشرة،والإفراط في الطعام والشراب في وجبة الإفطار، إضافة إلى التنوع الزائد في الطعام وإضافة المعجنات والحلويات وغيرها من أنواع الأطعمة التي تستعمل يومياً في شهر رمضان، والتغيير المفاجى‏ء في بعض العادات مثل تناول القهوة الصباحية وتناول الأطعمة بين الوجبات مما يؤدي إلى اضطراب وظيفي يتمثل بوجع في الرأس أو دوخة وما إلى ذلك من أعراض سرعان ما تزول بعد مرور الأيام الأولى من الصيام.


• العوارض أو الأمراض العضوية:
وهي ناتجة عن أمراض عضوية موجودة أساساً في الجسم تزداد خلال الصيام أو تظهر عوارضها علماً أن هذه الأمراض تكون غير ظاهرة وبدون عوارض قبل الصيام ومنها: نوبات وجع البطن الشديد وهي على أنواعها حسب مسببات هذا الوجع أو المغص فمثلاً هناك الكثير من المرضى لا يشكون من أية أوجاع وخلال الصيام يصابون بوجع بطن شديد (حرقة) (حموضة) (قيء) أو نوبات مغص شديدة لوجود قرحة مزمنة في الاثنى عشر أو التهابات في المعدة أو الاثنى عشر. والحال نفسه في نوبات المرارة ففي شهر الصيام وبسبب الإفراط في وجبة الإفطار كماً ونوعاً تظهر عوارض المرارة الناتجة عن حصوات موجودة سابقاً في المرارة دون علم المريض بها.
• العادات السيئة التي تشكل إحراجا طبيّاً للصائم:
من أهمها الإكثار من كمية الطعام المتناول عند الإفطار مما يؤدي إلى التخمة وأحياناً القيء والانحطاط والتعب الشديدين، تناول أصناف عدة من الأطعمة لاسيما الدسمة منها ليلاً ظناً من الصائم إنها تحميه من جوع النهار. وهذا غير صحية، تناول كميات كبيرة من السوائل ليلاً خوفاً من العطش في النهار وهذا يؤدي إلى اضطرابات هضمية ومشاكل بولية،الاعتماد على السكريات والحلويات الخاصة بشهر رمضان المبارك وهذا يؤدي إلى زيادة في الوزن خلال شهر الصيام.
• بعض النصائح للصائمين:
يفضل الإفطار على التمر أولا فعن أنس -رضي الله عنه- قال -صلى الله عليه وسلم-: (من وجد تمرا فليفطر عليه و من لا فليفطر على الماء فإنه طهور)[1]، وعن أنس -رضي الله عنه- أن النبي -صلى الله عليه وسلم- كان يفطر قبل أن يصلي على رطبات، فإن لم تكن رطبات فتمرات، فإن لم تكن تمرات حسا حسوات من الماء[2] فعندما يبدأ الصائم في تناول إفطاره تتنبه الأجهزة، ويبدأ الجهاز الهضمي في عمله، وخصوصا المعدة التي تريد التلطف بها، ومحاولة إيقاظها باللين. والصائم في تلك الحال بحاجة إلى مصدر سكري سريع، يدفع عنه الجوع، مثلما يكون في حاجة إلى الماء.
وأسرع المواد الغذائية التي يمكن امتصاصها ووصولها إلى الدم هي المواد السكرية، وخاصة تلك التي تحتوي على السكريات الأحادية أو الثنائية (الجلوكوز أو السكروز) لأن الجسم يستطيع امتصاصها بسهولة وسرعة خلال دقائق معدودة. ولاسيما إذا كانت المعدة والأمعاء خالية كما هي عليه الحال في الصائم. ولو بحثت عن أفضل ما يحقق هذين الهدفين معا (القضاء على الجوع والعطش) فلن تجد أفضل من هدي السنة المطهرة في تناول التمر، فإن ثلثي المادة السكرية الموجودة في التمر تكون على صورة كيميائية بسيطة تجعل عملية هضمها سهلا جدا، وهكذا يرتفع مستوى سكر الدم في وقت وجيز.

• بعد تناول التمر يستحب أن يأخذ الصائم فترة صغيرة من الراحة والحركة، فيصلى المغرب فيها.. هذه الحركة تساعد الجهاز الهضمي على استئناف العمل والحركة وتؤهله لاستقبال طعام الإفطار والتعامل معه سريعا دون كسل.. يسبب عسر الهضم.
• من المستحسن أن يبدأ من يفطر بعد عودته من الصلاة بشرب بعض الحساء الدافئ.. وأن تكون البروتينات المتمثلة في لحم الدجاج أو الحيوانات إما مسلوقة أو مشوية.. ومن الأفضل الابتعاد عن المسبكات والأطعمة الحريفة أو كثيرة التوابل لأنها ترهق الجهاز الهضمي وتسبب الانتفاخات وعسر الهضم.
• يجب الاعتدال في الوجبات (من حيث الكمية والنوعية) واعتبار وجبة الإفطار وجبة عادية مثل الغداء أو العشاء في الأيام العادية، مع عدم الإكثار من تناول السوائل مع أو بعد الإفطار مباشرة لأنها تعيق عمل المعدة. قال تعالى وكلوا واشربوا ولا تسرفوا) [الأعراف:31] وفي الحديث النبوي: (ما ملأ آدمي وعاء شرا من بطنه، بحسب ابن آدم أكلات يقمن صلبه، فإن كان لا محالة فثلث لطعامه وثلث لشرابه وثلث لنفسه)[3].
• إن تناول الحلويات الرمضانية اليومية لا تعود بالفائدة على الصائم بل على العكس تؤدي إلى زيادة الوزن والتخمة وغيرها من العوارض المرتبطة بصحة ونظافة ونوعية هذه الحلويات ويمكننا الاستغناء عنها والتعويض بتناول الفاكهة الطازجة، قال -صلى الله عليه وسلم-: (كلوا واشربوا وتصدقوا والبسوا في غير إسراف ولا مخيلة)[4].
• الأغذية الغنية بالطاقة والخالية من الدهون الحيوانية والمواد المتأكسدة والحافظة هي أفضل الأغذية على الإطلاق ومن أمثلتها: التمور، العسل، الفاكهة بأنواعها، الخضراوات، اللحوم البيضاء مثل الأسماك والدجاج، البقول مثل العدس، اللبن ومنتجاته، وفي الحديث الشريف: (إذا أكل أحدكم طعاما فليقل: اللهم بارك لنا فيه وأبدلنا خيرا منه، وإذا شرب لبنا فليقل: اللهم بارك لنا فيه وزدنا منه، فإنه ليس شيء يجزي من الطعام والشراب إلا اللبن) [5].
الصحة والغذاء في شهر رمضان د.محمد حلاّل‏
أسرار الإفطار على التمر د. حسان شمسي باشا



[1] رواه الترمذي (صحيح) انظر حديث رقم: 6583 في صحيح الجامع.
[2] رواه أبو داود والترمذي( حسن) انظر حديث رقم: 4995 في صحيح الجامع.
[3] رواه أحمد والترمذي عن المقدام بن معد يكرب. (صحيح) انظر حديث رقم: 5674 في صحيح الجامع.
[4] رواه أحمد (حسن) انظر حديث رقم: 4505 في صحيح الجامع.
[5] رواه أحمد والترمذي عن ابن عباس (حسن) انظر حديث رقم: 381 في صحيح الجامع.

وجبة السحور تفضل فيه الأغذية البطيئة الهضم والامتصاص، مثل الفول وخبز البر (القمح) والدهنيات والزبد والجبن بأنواعه.




__________________

نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد

قراءة القرآن فى رمضان ___متجدد




رد مع اقتباس
  #25  
قديم 30-05-2019, 06:14 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 8,411
الدولة : Egypt
افتراضي رد: نصائح يومية للمحافظة على صحتك فى رمضان كونوا معنا




الصيام وتجديد الخلايا


د. خالد الجابر


(25)




يشير أنصارُ الطبِّ البديل (الشعبي) من المسلمين وغيرهم في كتاباتهم إلى قدرة الصوم على تخليص الجسم من الخلايا المريضة والهَرِمة والميتة, مُعطِياً بذلك للخلايا الجديدة والشابَّة فرصةً أكبر للتمدُّد والنشاط وإصلاح ما تلف من الأنسجة والخلايا؛ بل يذهب بعضهم إلى القول بأنَّ ذلك يقلِّل من نسبة الإصابة بالسرطان. ومن الكلام المتداول في هذا قول أحدهم: "الصومُ أداةٌ يمكن أن تعيدَ الشباب والحيوية إلى الخلايا والأنسجة المختلفة في البدن".


ونحن على طريقتنا المتَّبعة في هذا الموضوع، سنقوم بدراسة علمية متأنِّية لهذه الفائدة، وذلك في النقاط التالية:

كيف يتم تجديد الخلايا في الجسم؟


ترميمُ النُّسُج وتَجديدها Tissue repair & replacement مصطلحٌ في تجديد الخلايا، يُقصَد منه القدرة التي جعلها الله الخالق سبحانه وتعالى في الجسم لإيجاد خلايا جديدة محلَّ الخلايا القديمة التالفة والميتة. والتجديدُ نوعان:



1) التجديد التلقائي المستمر



حيث إنَّ بعضَ خلايا الجسم في تجدُّدٍ مستمرٍّ حتَّى في الأحوال الطبيعية، كالجلد الذي تتغيَّر خلاياه بالكامل بشكلٍ دوري، وكريَّات الدم الحمراء التي تتجدَّد كلَّ 3 أشهر، والكريَّات البيض التي يعيش بعضُها من 100 إلى 300 يوماً، وبعضها يعيش سنوات.


2) التجديد في حالات الجروح والإصابات والالتهابات



وهو تَجديدٌ في حالة الطوارئ عندما يُصاب الجسمُ بجُرح أو إصابة، أو عندما يحصل التهابٌ في منطقة ما من الجسم. وينجم عن الالتهاب في العادة ضحايا من الطرفين، يقوم الجسمُ بتجميع مخلَّفات المعركة من الخلايا القتيلة والأنسجة التالفة على هيئة صديد وقيح.


وتكتشف الخلايا المجاورة للخلايا التالفة الأمرَ، فيُلهمها الباري عزَّ وجل أن تتكاثرَ، وتنقسم بسرعة لتلدَ خلايا جديدة محلَّ أخواتها اللاتي قضين نحبهن!.

لكن ليس كلُّ خلايا الجسم قابلة للتجديد، فخلايا المخِّ والأعصاب والعضلات لا تتجدَّد إلاَّ في حالاتٍ معيَّنة وبالحدود الدُّنيا. ولهذا إذا حصلت إصابةٌ أو التهاب في هذه الخلايا، فإنَّ الذي يقوم بالتعويض خلايا أخرى عادةً اسمها الأرومات الليفية Fibroblast cells، حيث تقوم بإنتاج مادَّة بروتينية تحل محلَّ الخلايا التالفة، وهي الندبة Scar التي تراها أحياناً على الجلد بعدَ الإصابات.




كيف يجري التخلُّصُ من الخلايا الميتة والمريضة والهرمة والسرطانية؟


لقد جعل اللهُ تعالى في الجسم نظاماً بديعاً مُحكَماً غايةَ الإحكام، يقوم بصيانة دورية مستمرَّة لخلايا الجسم، بواسطة كريَّات الدم البيضاء، التي لا يعطيها قدرَها إلاَّ من عرف حقيقةَ الدور الذي تقوم به من أجلنا.

فحيثما وَجدت هذه الخلايا نسيجاً قد تلف، أو أصابته جرثومة، أو تضرَّر من إصابة أو جرح، أو مات أو هرم وشاخ، أو ما هو أخطر من ذلك بأن بدأ يتمرَّد وتظهر عليه بوادر التسرطن والتحوُّل إلى خلايا سرطانية، فإنَّ هذه الخلايا البيضاء تقوم مباشرة بتدميره.



كيف يساعد الصوم على تجديد الخلايا؟


أمَّا أنصارُ الطبِّ البديل، وهم في العادة يستخرجون الحقائق من التنظير، فإنَّهم يرون أنَّ الصيامَ يساعد على تجديد الخلايا، لأنَّ الخلايا المريضة والتالفة لا تتحمَّل الصيام فتموت، ويجري استبدالُها بغيرها، وهو تفسيرٌ يبدو منطقياً، لكنَّه لا يزال في مرحلة النظرية، ويحتاج إلى إثبات أو نفي بالدراسات المختبرية، وهذا ما لا يتوفَّر حالياً.

ولذا، فإنَّ غايةَ ما نقوله: إنَّ هناك رأياً نظرياً لا يزال في مرحلة الفرضية، وهو أنَّ الصيامَ يساعد على تجديد أنسجة الجسم، لكن ليس هناك دراساتٌ علمية تسند هذا الرأي.

وجبة السحور في غاية الأهمية ويجب مراعاة الإقلال من الأغذية المالحة والحارة فيها لأنها تزيد من الإحساس بالعطش أثناء ساعات الصيام.




__________________

نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد

قراءة القرآن فى رمضان ___متجدد




رد مع اقتباس
  #26  
قديم 31-05-2019, 05:32 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 8,411
الدولة : Egypt
افتراضي رد: نصائح يومية للمحافظة على صحتك فى رمضان كونوا معنا



طعام كله صحة في شهر رمضان الكريم!

(26)



إنها أمنية يمكن تحقيقها! بكل بساطة، إذا كانت مكونات الطعام طازجة وطبختيها بطريقة صحية، ستحصلين حتماَ على مائدة رمضانية شهية وصحية، تفخرين بها أمام عائلتك والضيوف بكل تأكيد. نعم، هذا صحيح، مين قدك؟!

الآن، يمكننا أن نضع معك خطة استعدادية من أجل تزويدك بكل المكونات اللازمة لتتباهي بمائدتك الرمضانية اللذيذة والصحية. لذا، إليك الخطوات التالية:

المرحلة التحضيرية لطعام أكثر صحة في شهر رمضان المبارك:


اشتري الخضراوات الطازجة لإحتوائها على نسبة أكبر من الفيتامينات والمعادن
استخدمي الفاكهة الطازجة وقومي بعصرها في المنزل من ثم قدميها من دون إضافة السكر وبكميات معتدلة.
اختاري الحليب ومنتجاته (الأجبان والألبان) القليلة الدسم.
تجنبي استخدام السمنة والزبدة في المطبخ واستبدليها بالزيت النباتي وبكميات قليلة
اختاري اللحوم قليلة الدهن، السمك أوالدجاج من دون جلد وحضريها بطريقة الشوي، السلق أوالطبخ وتجنبي قليَها.

للحصول على مجموعة متكاملة من المغذيات، يجب أن تحتوي مائدتك الرمضانية على المجموعات الغذائية الأساسية (الخبز والحبوب، الفاكهة، الخضار، اللحوم والبقوليات والحليب ومشتقاته).


ماذا تختارين وماذا تتجنبين من مجموعات الطعام الأساسية؟


ولمساعدتك في كيفية اختيار الأطيب والأكثر صحة، حتى تتمكني من التحكم في نظام غذائي أكثر صحة في رمضان، يسرنا أن نأخذك معنا في رحلة مليئة بالخيارات اللذيذة والصحية. يمكنك الاستمتاع بها قدر ما تشائين وهذا ما ننصح به. بالإضافة إلى ذلك، جولة على أنواع المأكولات التي ننصحك بالتحلي بإرادة قوية لتجنبها قدر الإمكان. هيا بنا!

اللحوم والبروتينات

بإمكانك تناول:
السمك
الدجاج والديك الرومي من دون جلد: مشوي أو مسلوق
لحوم الحيوانات الصغيرة القليلة الدهون (العجل، الحمل)
كمية معتدلة من المأكولات البحرية مثل الربيان
بقوليات (فاصولياء، عدس، بازيلا)
البيض (صفار البيض) عدد 3 في الأسبوع (وهذا يشمل ما تتناولينه في الأطعمة المطبوخة)
تجنبي تناول
الدجاج والبط المقلي
اللحوم كثيرة الدهون
الكبدة ولحوم الأعضاء
السجق (النقانق)
كميات كبيرة من الربيان (القريدس، الجمبري)

الحليب ، الأجبان ومنتجاتها


بإمكانك تناول:

الحليب الخالي الدسم أو الحليب القليل الدسم
لبن قليل أو منزوع الدسم واللبنة القليلة الدسم
الأجبان البيضاء أو القليلة الدسم
تجنبي تناول:
الحليب الكامل الدسم
المثلجات، الكريما المخفوقة
اللبن الكامل الدسم (الزبادي) واللبنة الدسمة
الأجبان الكاملة الدسم خاصةً الأجبان الصفراء
صلصة الكريما وصلصة الجبن

الفاكهة والخضار

بإمكانك تناول:
كل أنواع الخضار الطازجة، المسلوقة، المطهية بالفرن والمشوحة بقليل من الزيت (مُشَلوَحَه أو مُنَطَقه)
خضراوات بالتوابل، عصير الليمون أو قليل من الزيت
الفاكهة الطازجة وعصير الفاكهة الطبيعي باعتدال
تجنبي تناول:
جوز الهند (الفاكهة الوحيدة الغنية بالدهون المشبعة)
الخضار المقلية
الزبدة على الخضار المسلوقة

العصائر السكرية

الخبز والحبوب


بإمكانك تناول:
الخبز العربي أو الأسمر
معكرونة أو أرز من دون إضافات (سمن أو صلصة دسمة)
الحبوب من دون إضافة دهون
البطاطس المشوية أو المسلوقة
تجنبي تناول:

الفطائر التي تحتوي على كميات كبيرة من الدهون (دونتس، كرواسن، الفطائر الدنمركية)
الأرز المقلي
رقائق البطاطس المقلية

الكعك المحلى والحلويات


هنا تنتهي جولتنا معك ومع المأكولات على اختلاف أنواعها. نرجو أن تكوني قد استمتعت بها وأصبح لديك فكرة أفضل عن الخيارات المتاحة لك للتمتع بإفطار وسحور متوازن وصحي. لأن المكونات الغنية بالمغذيات والمطبوخة بطريقة صحية هي مفتاح الصحة والحيوية التي ستمنحك القوة لصيام شهر رمضان المبارك بكل يسر وراحة. تقبّل الله صيامكم.
منقول

ينصح مريض الربو بتجنب التمادي في تناول الاطباق والمواد الغذائية الدسمة، التي قد تسبب السمنة وارتفاع الكولسترول، حيث ان زيادة الوزن المفرطة تؤثر سلبيا في التنفس، والكثير من مرضى الربو يشعر بضيق في التنفس وربما حدوث ازمات ربوية بعد تناول وجبات كبيرة.



__________________

نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد

قراءة القرآن فى رمضان ___متجدد




رد مع اقتباس
  #27  
قديم 01-06-2019, 04:49 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 8,411
الدولة : Egypt
افتراضي رد: نصائح يومية للمحافظة على صحتك فى رمضان كونوا معنا


وجبة السحور في رمضان




د. خالد الجابر


(27)








السنَّةُ الثابتة عن رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم - أنَّه كان يؤخِّر وجبةَ السحور إلى آخر الليل قبيلَ صلاة الفجر ما يعادل نصف ساعة تقريباً. وكان يؤكِّد على ذلك بشدَّة، حيث قال: (فصلُ ما بين صيامنا وصيام أهل الكتاب أكلة السَّحَر). وقال: (لا تزال أمَّتي بخير ما عجَّلوا الفطرَ وأخَّروا السحور).

وفائدةُ وجبة السحور واضحةٌ, فهي تزوِّد من الطعام والشراب لرحلة الصيام اليومية, وهي بذلك وفي هذا التوقيت تفيد في منع حدوث الإجهاد والصداع وتخفيف الشعور بالعطش, كما أنَّها تساعد على أداء صلاة الفجر في وقتها, فيجتمع فيها خيرُ الدنيا والآخرة.
ولهذا كان صلَّى الله عليه وسلم يقول: (تسحَّروا فإنَّ في السحور بركة)، وكان يسمِّي السحورَ "الغذاءَ المبارك". وقال: (إنَّ السحورَ بركة أعطاكموها الله, فلا تدعوها!).
هذا، ومن أفضل وجبات السحور التمرُ والخضروات والفواكه, لاحتوائها على الألياف، فهي بذلك تبقى فتراتٍ أطول, وفي الحديث: (نِعمَ السحور التمر).
لكن يجب الانتباه لئلا نكثر في السحور من الأغذية المالحة كالمخلَّلات والجبن, والحلويَّات المركَّزة كالكنافة والبقلاوة، لأنَّها تسبِّب العطش في أثناء النهار.
ولو أنَّ المرءَ قدمَ السحورَ فجعله في الليل قبلَ أن ينامَ كما يصنع بعضُ الناس هذه الأيَّام, فإنَّه قد يفيد في سدِّ جَوعَةِ اليوم الماضي, لكن ليس لصيام النهار القادم.كما أنَّه يضيع على نفسه بركةَ السحور, وفضيلة الثلث الأخير من الليل, وربَّما فاتته صلاةُ الفجر للأسف الشديد, فيضيع بذلك صلاةَ الفجر المشهودة, ويحرم نفسَه الخيرَ الكبير.

تناول بعض القهوة أو الشاي (يفضل الثاني) بعد وجبة الإفطار، على ألا يزيد ذلك عن فنجان قهوة أو كأس صغيرة أو فنجان من الشاي، لأن الكافيين الموجود في القهوة والشاي يدعو إلى إدرار البول.



__________________

نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد

قراءة القرآن فى رمضان ___متجدد




رد مع اقتباس
  #28  
قديم 02-06-2019, 05:58 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 8,411
الدولة : Egypt
افتراضي رد: نصائح يومية للمحافظة على صحتك فى رمضان كونوا معنا



نظامُ النوم في رمضان


د. خالد الجابر


(28)









تشير الدراساتُ إلى اختلال نظام النوم عندَ كثيرٍ من الصائمين في رمضان. ولكن، هذه بعضُ النقاط التي يُرجى أن تساعدَ على إعادة النوم لطبيعته.




عدم التأخر في النوم وتجنب السهر

إنَّ اعتياد البعضَ السهرَ في ليالي رمضان المباركة سلوكٌ في غاية السوء؛ ولو أنَّهم سهروا قياماً رُكَّعاً سُجَّداً، لقلنا إنَّ ما يحصِّلونه من القوَّة الإيمانية سيعوِّض الضررَ الحاصل لهم. لكنَّهم يسهرون على أحاديث وأكل ونظر للقنوات! ثمَّ قد ينامون قليلاً يستيقظون بعدَه مُكرَهين للسُّحور وصلاة الفجر، وقد يعجزون عن الاستيقاظ، فلا يقوموا إلاَّ قربَ موعد الدوام، فيقوموا مُثقَلين منهكين، فتُضرَب ساعةُ النوم لديهم، ويُصابون بالكسل والإعياء، وتعتريهم العصبيَّةُ والتوتُّر؛ فبالله عليكم كيف يستفيد هؤلاء من رمضان.




نموذجٌ مقترح لنوم صحِّي


النصيحةُ الذهبية هي أن نسيرَ على الطريقة القديمة في رمضان قبلَ اختراع الكهرباء والمصابيح، التي جعلت ليلَ الناس نهاراً! فبعدَ صلاة التراويح، يقضي المرءُ ما يحتاج إلى قضائه، ثمَّ لا تأتي عليه الساعةُ الحادية عشرة أو الثانية عشرة إلاَّ وقد نام؛ فإذا قرب الفجرُ، قام للسحور وصلاة الفجر.

وبعدَ الفجر، إن أحبَّ أن يبقى في مُصلاَّه يذكر اللهَ حتَّى ترتفعَ الشمس، فهذا في غاية الحسن والأجر، ثمَّ يعود لبيته ينام قليلاً قبلَ بدء موعد الدراسة أو العمل؛ فإذا رجعَ من عمله ووجد من نفسه كسلاً، غفا قليلاً بما لا يزيد على نصف ساعة، أو ساعة واحدة على الأكثر، لأنَّ هذه النومةَ لو طالت فهي التي ستغريه بالسهر في الليل، ولو وجد الصائمُ من جسمه أنَّه إذا غفا هذه القيلولة طار عنه ليلاً فليدعها!.

إنَّ كثرةَ النوم حرمانٌ من طاعات رمضان، فوقتُ رمضان ثمين ولا يأتي إلاَّ مرَّةً واحدة في السنة، فلنعمِّره بالقرآن والذِّكر والصلاة والصدقة وزيارة الأرحام. جرِّب هذا النظامَ وستجد لأيَّام رمضان ولياليه طعماً آخر.



تناول كأس من الماء على الأقل كل ساعة بين الإفطار والسحور


__________________

نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد

قراءة القرآن فى رمضان ___متجدد




رد مع اقتباس
  #29  
قديم 03-06-2019, 04:45 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 8,411
الدولة : Egypt
افتراضي رد: نصائح يومية للمحافظة على صحتك فى رمضان كونوا معنا


مسائل أخرى في التغذية والصيام


د. خالد الجابر

(29)



الأكل بين الوجبات

الأكلُ من مُتَع الحياة الدنيا وملاذُها, لكنَّه قد يسبِّب الأمراضَ والعلل أيضاً! وليست المشكلةُ فيه هو, وإنَّما في بعض عاداتنا الغذائية التي تجعله مشكلة. ومن العادات الغذائية الخاطئة الأكلُ بين الوجبات, وهو ما كان يسمِّيه قدماؤنا "إدخال الطعام على الطعام". وربَّما تكثر هذه العادةُ في رمضان، نظراً لاجتماع الناس في الليل وسهرهم الطويل, فيُمضون وقتَهم بالأكل وأشياء أخرى.
تؤكِّد دراساتٌ كثيرة حولَ السِّمنة أنَّ إدخالَ الطعام على الطعام هو من أكثر أسباب السِّمنة, لأنَّ المرءَ لايعدها وجبة ,بينما لو أنَّك جمعت ما أُكِلَ لعادلَ وجبتين!
ومع ذلك، فالأكلُ بين الوجبات ليس ممنوعاً، بل ربَّما يكون سلوكاً صحِّياً لو راعينا اختيارَ الطعام المناسب, بالقدر المناسب. وأفضلُ ما يمضي الناسُ به أوقاتهم هو الخضروات والفواكه الطازجة, ولابأسَ بقدرٍ معقول من المكسَّرات. أمَّا الشاورمات والفطائر والبيتزا والهمبرغرات، فهذه وجباتٌ دسمة وليس لتقطيع الوقت!


المشروباتُ الملوَّنة

من الأطعمة التي صارت جُزءاً من تقليد رمضان هذه المشروباتُ الملوَّنة, البرتقالي والتوتي وغيرها. وللأسف، فغالبُ هذه المشروبات غيرُ طبيعية وملوَّنة بألوانٍ صناعية. ومرَّةً أخرى نقول إنَّها ليست ممنوعة نهائياً، لكنَّها ليست هي الغذاء الأفضل, لأنَّها سكَّر وماء وألوان.
وإنَّ أفضلَ السوائل في رمضان وغيره هو الماءُ العذب الزُّلال وعصير الفواكه الطازج. وليتنا نعوِّد أنفسَنا وأطفالنا على ذلك, وكثيرٌ من الأسر الآن بدأت تنتبه لهذه النقطة, فصارت العصائرُ الطازجة جُزءاً أساسياً من مائدة الطعام لديهم, فهنيئاً مريئاً.


عدم تعريض النفس للشمس في النهار، وانتقاء أمكنة الظل في الطريق، وتحاشي الأمكنة المغلقة الحارة وانتخاب منها الباردة والمكيفة داخل الأبنية.


__________________

نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد

قراءة القرآن فى رمضان ___متجدد




رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 143.79 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 137.99 كيلو بايت... تم توفير 5.80 كيلو بايت...بمعدل (4.03%)]