رؤيتي في إدارة الوقت - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين / بإمكانكم التواصل معنا عبر خدمة واتس اب - 009613654576

اخر عشرة مواضيع :         حديث: لا ينصرف حتى يسمع صوتا أو يجد ريحا (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          منهج القرآن في مجادلة الحيارى المرتدين ومكرة المشركين (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 2 )           »          القرآن.. رسائل الإيمان إلى القلب (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          وضربت عليهم الذلة والمسكنة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          أليس الله بأحكم الحاكمين (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 2 - عددالزوار : 3 )           »          أشراط الساعة الكبرى (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          تعليق الطلاق على مستحيل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          فضائل الوضوء في القرآن الكريم والسنة النبوية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          من ترك شرطا من شروط الصلاة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          ما من عبد يسترعيه الله رعية يموت يوم يموت وهو غاش لرعيته (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العام > ملتقى الحوارات والنقاشات العامة

ملتقى الحوارات والنقاشات العامة قسم يتناول النقاشات العامة الهادفة والبناءة ويعالج المشاكل الشبابية الأسرية والزوجية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-08-2020, 04:38 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 41,606
الدولة : Egypt
افتراضي رؤيتي في إدارة الوقت

رؤيتي في إدارة الوقت


خالد بن عبد الرحمن الجريسي




إن المشكلة التي يعاني منها الناس بشكل عام، والمديرون أصحاب سلطة اتخاذ القرار بوجه خاص، هي هدر الوقت وعدم استغلاله واستثماره بوجه أمثل؛ عن طريق التخطيط والتنظيم السليمين له، مع عدم تبيُّنهم العوامل والمواقف التي تتسبَّب في هذا الضياع. إن وقت المدير هو أحد الموارد الأساسية المتاحة للمنظمة، بل قد يكون أكثرها ندرةً وأهمها، لذا كان من الواجب استخدامه بحساب دقيق تماماً؛ كالاعتمادات المالية، والموارد الأولية المتاحة، بأعلى إنتاجية ممكنة.

إن إدارة الوقت هي أسلوب إداري شخصي يمكن أن يلجأ إليه ويستخدمه المديرون في مختلف المستويات الإدارية (وحتى غير المديرين)؛ حيث يمكن بواسطته أن يخططوا وينظموا وقت عملهم الرسمي المتاح في المنظمة بشكل يستغلونه ويستثمرونه أحسن استثمار في إنجاز الأعمال المكلفين بها على أكمل وجه، حيث يتركز محور تخطيط الوقت وتنظيمه، في وضع السبل الكفيلة بالقضاء على العوامل والظروف التي تتسبب في ضياع الوقت.

ومن بدهيات إدارة الوقت:
أن الوقت هو أهم الموارد الموضوعة تحت تصرف القائد الإداري، وأن له خصائص محددة لا تتوافر في أي مورد آخر، أهمها:
1- الوقت لا يمكن تعويضه.

2- الوقت لا يمكن ادخاره.

3- الوقت يكلف مالاً فالرواتب والأجور والتعويضات تُدفع في مواعيدها، سواء استخدم الوقت استخداماً جيداً أم لم يُستخدم.

4- الوقت لا يُشترى بالمال.

5- الوقت الضائع لا يُقاس بتكلفته، لكن بنتائجه السلبية التي يحققها سوءُ استخدامه، أو بالنتائج الإيجابية التي يفوتها على المنظمة.

ولكننا في الواقع نشهد بأن الوقت أهون ما يضيعه كثير من العاملين؛ ومن مسببات ضياع الوقت:
1- عدم كفاءة العملية الإدارية؛ من خلال ضعف المعرفة والإلمام والمهارة لدى المدير في استخدام مكونات العملية الإدارية من تخطيط وتنظيم وتوجيه ورقابة.

2- الاستخدام: يتمثل ضياع الوقت في الاستخدام في مجالات الاختيار والتعيين التي تتناسب مع القدرات والإمكانات، فغياب التدريب الجيد يؤدي إلى عدم وجود أفراد فاعلين في المنظمة.

3- الاتصالات: يتمثل ضياع الوقت في مجال الاتصال اللفظي وأدوات الاتصال، حيث إن افتقار المنظمة إلى نظام المعلومات يجعل عملية جمع المعلومات وتوفيرها يستغرق وقتاً طويلاً.

4- كفاءة مستخدمي القرارات:
أ‌- القرارات غير المدروسة ستواجه صعوبات عند تنفيذها حتماً.

ب‌- عدم توافر المعلومات يجعل متخذ القرار يتأخر في عملية اتخاذ القرار.

5- مضيّعات متنوعة:
أ‌- كثرة عدد الاجتماعات، وتشكيل اللجان دون مبرر.

ب‌- كثرة الاتصالات دون مبرر، وبخاصةٍ الشخصية منها.

جـ - الزيارات الصباحية لزملاء العمل.

د- عدم الالتزام بمواعيد العمل الرسمية.

وبطبيعة الحال فإن هناك مصدرين لضياع الوقت هما:
1- الشخص نفسه: هو الذي لا يعرف كيف يستثمر وقته بشكل جيد، نتيجة ضعف مهاراته، وعدم إلمامه بإدارة الوقت وتنظيمه بشكل حسن.

2- الآخرون: مثل الزيارات الشخصية (زملاء العمل لشرب الشاي أو القهوة)، وبشكل خاص في مجتمعاتنا النامية التي يسودها كثير من الخجل الاجتماعي.

عليه نقول: إن المهمة الأولى للمدير هي محاولة الاستخدام الأفضل للوقت، وهذا الاستخدام لا يُقاس بالجهد المبذول وإنما يقاس بالنتائج المحققة؛ فقد يكون الجهد المبذول كبيراً جداً، لكنه منصبٌّ على أعمال فردية لا تحقق النتائج المطلوبة، ومن هنا تنبع أهمية تخطيط الوقت وتنظيمه.

ليس ذلك فقط، بل يجب القضاء على مسببات ضياع الوقت، فكلما كنت مستعداً لتحويل وقت ضائع إلى وقت عمل كلما زادت قدرتك على إيجاد وقت أطول لنفسك، وذلك من خلال:
1- اعتماد الوضوح التام في عملية تحديد الأهداف.

2- مراعاة التنسيق في وضع التوقيت الزمني لتنفيذ الأنشطة المختلفة.

3- إعادة النظر بالإجراءات التي تنفذ بموجبها الأعمال، والعمل على تبسيطها ما أمكن.

4- توزيع العمل على الوحدات الإدارية وعلى الأفراد بشكل متوازن وعادل.

5- الالتزام بتطبيق وحدة الأمر والتوجيه.

6- وضع نظام رقابة فعال، يعمل على تحديد معايير رقابية واضحة ومفهومة.

7- وضع نظام سليم ومدروس للحوافز المادية والمعنوية، من أجل خلق الدافع الإيجابي لدى العاملين.

8- السعي لتطوير قدرات الفرد على الاتصال اللفظي.

9- إدخال أدوات اتصال ذات تقنية حديثة، تساعد على نقل الاتصالات بشكل سريع وواضح.

10- تبنيِّ نظام معلومات فعال من أجل توفير المعلومات والبيانات التي يحتاجها متخذو القرارات بدقة وسرعة.

11- الحدُّ من الزيارات الشخصية بشكل لبق.

12- الحدُّ من الاتصالات الهاتفية الشخصية بشكل لبق.

إن القضاء على هذه المسببات يحقق لنا معادلة الوقت الآتية:
تخطيط وتنظيم سَلِيمان للوقت + القضاء على مسبِّبات إضاعة الوقت = إدارة فعالة للوقت.











__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 60.82 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 58.83 كيلو بايت... تم توفير 1.98 كيلو بايت...بمعدل (3.26%)]