بر الوالدين - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

للتسجيل في موقع الشفاء ومشاركتنا في كتابة المواضيع نرجوا تسجيل الدخول وبعدها يتم تفعيل الاشراف بالتواصل معنا

اخر عشرة مواضيع :         حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2961 - عددالزوار : 357891 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2363 - عددالزوار : 150177 )           »          إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 18 )           »          ســلام عليـكَ يا أميـر الأنبيــاء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 26 )           »          “القبّاب”..الفقيه المشاور شيخ الشاطبي (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 23 )           »          Mohammad Khajah (اخر مشاركة : النخل العايم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 17 )           »          من وصايا أوس بن حارثة بن ثعلبة العنقاء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 2 - عددالزوار : 25 )           »          صفحات من سيرة عنترة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 18 )           »          نحن إسلامنا عظيم عظيم.. رائعة الشاعر محمود مفلح (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 34 )           »          أثر اللغة العربية في اللغة الإيطالية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 24 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العام > ملتقى الحوارات والنقاشات العامة

ملتقى الحوارات والنقاشات العامة قسم يتناول النقاشات العامة الهادفة والبناءة ويعالج المشاكل الشبابية الأسرية والزوجية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 23-09-2020, 02:53 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 44,970
الدولة : Egypt
افتراضي بر الوالدين

بر الوالدين


الشيخ عبدالعزيز بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز الدهيشي






الحمد لله الذي قرن حق الوالدين مع حقه في كتابه، وتوعد أهل العقوق بالعذاب الأليم والعقاب، أحمده - سبحانه - وهو المستحق أن يحمد ويشكر.



وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له - على رغم من جحد به وكفر- وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله الشافع المشفع في المحشر، اللهم صل وسلم على عبدك ورسولك محمد وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم على الأثر..



أما بعد:

أيها الناس، اتقوا الله حق التقوى وتمسكوا من الإسلام بالعروة الوثقى واعلموا - رحمكم الله - أن بر الوالدين وصلة الأرحام سبب لكل خير عاجل في الدنيا وآجل في الآخرة، وأن عقوقهما وقطيعتهما موجبان لسخط الله وعذابه في الدنيا والآخرة، فقد صح عنه - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: (ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟: الإشراك بالله وعقوق الوالدين)[1]، وقال - صلى الله عليه وسلم -: (لعن الله العاق لوالديه)[2]. وقال - صلى الله عليه وسلم -: (كل الذنوب يؤخرها الله ما شاء منها إلى يوم القيامة إلا عقوق الوالدين فإنه يعجله لصاحبه في الحياة قبل الممات)[3]، يعني العقوبة في الدنيا قبل يوم القيامة، قال كعب الأحبار - رحمه الله -: إن الله ليعجل هلاك العبد إذا كان عاقًا لوالديه ليعجل له العذاب وإن الله ليزيد في عمر العبد إذا كان بارًا بوالديه ليزيده برًا وخيرًا. وقد بين رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أركان الإسلام الخمسة التي لا يكون الإنسان مسلمًا إلا إذا جاء بها وهي: الشهادتان وأقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وحج البيت للمستطيع، قال ابن عباس - رضي الله عنهما - ثلاث آيات نزلت مقرونة بثلاث لا تقبل واحدة منها بغير قرينتها إحداها قوله تعالى: ﴿ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ ﴾ [محمد: 33] فطاعة الله لا تقبل إلا بطاعة الرسول، الثانية قوله: ﴿ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ ﴾ [البقرة: 43] فمن صلى ولم يزك لم يقبل منه، والثالثة قوله تعالى: ﴿ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ ﴾ [لقمان: 14]، فمن شكر الله ولم يشكر لوالديه لم يقبل منه، ولذا قال - صلى الله عليه وسلم -: (رضا الله في رضا الوالدين وسخطه في سخطهما)[4]، ومن عقوق الوالدين أن لا يطيعهما فيما أمراه به وأن لا يبر بقسمهما إذا حلفا عليه وأن لا يعطيهما ما سألاه، وأن يخونهما إذا أئتمناه، وهذا جزء يسير من عقوقهما، وقد سمعت أخي المسلم قصة علقمة الذي منعه بر زوجته ومعصية أمه أن ينطق لا إله إلا الله عند الموت والفراق من الدنيا.



فيا عبد الله:

أحسن إليهما كما أحسنا إليك وكما أمرك الله بقوله: ﴿ وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ﴾ [الإسراء: 23] واعلم يا أخي أنهما السبب في وجودك، وقد تكبدا العناء والمشقة في تربيتك حتى صرت أقوى منهما، وقد ضعفا فاحتاجا لبرك فأوف لهما سلفهما وأحسن إليهما كما أحسنا إليك واعلم أن الجنة تحت أقدام الأمهات، ورد ذلك عن النبي - صلى الله عليه وسلم - وقال - صلى الله عليه وسلم -: (الوالد أوسط أبواب الجنة فإن شئت فاحفظ ذلك الباب أو ضيعه)[5].



والحمد لله رب العالمين.





[1] صحيح البخاري ح (6522).




[2] المستدرك على الصحيحين (7254).





[3] المستدرك على الصحيحين (7263) وقال الحاكم: هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه.




[4] سنن الترمذي (1899) وصححه الألباني.




[5] المستدرك على الصحيحين (2799) قال الذهبي في التلخيص: صحيح.



__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 59.33 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 57.33 كيلو بايت... تم توفير 2.00 كيلو بايت...بمعدل (3.37%)]