تضخيم الاحتمالات السيئة صعبة الحدوث - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         ثلاثون درسا للإسرة المسلمة خلال شهر رمضان المبارك (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          فقه وفتاوى وأحكام الصيام يوميا فى رمضان إن شاء الله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          كل عام وانتم بخير .... رمضان مبارك عليكم (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          العشر الأواخر وأعمال البر (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          نِعَم الله على أهل الإسلام بشهر الصيام (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          رمضان .. غرة مواسم الطاعات (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          الصوم وأسس التربية الغذائية والصحية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          ما ينبغي من العمل في العشر الأواخر من رمضان (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          الصوم أهميته وآثاره على مستوى الفرد والجماعة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          توجيهات عامة في العشر الأواخر من رمضان (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العام > ملتقى مشكلات وحلول

ملتقى مشكلات وحلول قسم يختص بمعالجة المشاكل الشبابية الأسرية والزوجية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-03-2021, 10:57 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,117
الدولة : Egypt
افتراضي تضخيم الاحتمالات السيئة صعبة الحدوث

تضخيم الاحتمالات السيئة صعبة الحدوث
أ. زينب مصطفى



السؤال
حين تُواجهني أيُّ مشكلةٍ، خصوصًا مع البشر، وفي أثناء التفكير في حلِّها ومحاولة رؤية الاحتمالات المُمكنة، فإن نفسي لا تَرحمني بتوقُّع أسْوَأ شيءٍ، وبتضخيم الاحتمالات السيِّئة صعبة الحدوث بصورة كبيرةٍ، بل تكاد تكون مُستحيلةً، وتُعيدها عليّ مِرارًا وتَكرارًا؛ مما يُسَبِّب لي الضيقَ الشديد والألَم النفسي.
أعرف أنَّ المنطق الطبعي يَرفض التفكير في الاحتمالات صعبة الحدوث بطريقةٍ زائدة عن الحدِّ؛ كما في حالتي.
وأقول: لماذا لا أستطيعُ السيطرةَ على تلك الأفكار السيِّئة والمشاعر السلبيَّة التي تَنتابُني؟ فهل أنا مريضٌ؟


الجواب
"فإنَّ نفسي لا تَرحمني بتوقُّع أسْوأ شيءٍ، وبتضخيم الاحتمالات السيِّئة صعبة الحدوث بصورة كبيرةٍ، بل تكاد تكون مُستحيلة"، استَوْقَفَتني تلك العبارة في رسالتك؛ حيث إنَّك تردُّ فيها على مشكلتك، فأنت تعلم جيدًا أنَّ أفكارك قد تكون مُستحيلة الحدوث، وهذا بداية الحلِّ وأهم نقطةٍ فيه، فأنت لا تَنتظر أن أُقنعك بأنَّ أفكارك سلبيَّة، وأنها لن تَحدث؛ بل تَعلم ذلك جيِّدًا، فهذا أسهلُ وأدْعَى لأن تُفَكِّر بوسطيَّة.
أعْجَبَني وَعْيُك واستخدامُك لعَقْلك، وبَحثُكَ عن حلٍّ لمشاكلك، بدلاً من أن تَهرُب منها، ولكنَّك فقط بحاجة إلى أن تُدَرِّب عقلَك على كيفيَّة التفكير باعتدالٍ، وبإيجابيَّة وواقعيَّة في نفس الوقت، فالزمن الذي نعيشه يَفرض علينا توقُّع الأسوأ كثيرًا؛ لأنه هو الحقيقة، وأنَّ تَفاؤُلَنا الزائد قد يَجعلنا نعيش إحباطًا شديدًا، فليس خَطأً أن تَضَعَ احتمالاتٍ سيِّئةً، ولكن عليك بالتوازُن؛ حتى لا تَصِلَ لدرجة (المستحيلة)، فتُسَبِّب لك ضِيقًا بتخيُّلها، وكذلك لا تتخيَّل الأحلام الجميلة التي لن تَحدث بالفعل.
درِّب نفسَك يوميًّا على إعطاء عقلك راحةً من التفكير، ولو كانت 15 دقيقة، عن طريق المشي في مكان مَلِيءٍ بالخُضرة أو المناظر الطبيعيَّة، أو بممارسة تمرينات الاسترخاء، أو سَماع القرآن بصوت هادئ، وبعد ذلك فَكِّر في أمور في الحياة حَوْلَك.
انظُر لها من الجانب المُشرق ومن الجانبِ السلبي، فَكِّر بتوازُنٍ وأطْلِق العِنان لخيالك؛ ليُدرك ما يَشعر به تُجاه الناس - إيجابًا وسلبًا - ولا تُسيطر عليه بجانبٍ واحدٍ، فتُرْهِقَه به، وأيضًا بإمكانك الاستعانة بالكتابة أو الرَّسم.
وفي النهاية، لا بدَّ أن تكون واثقًا من أنَّك كما سَمَحتَ لأفكارك أن تصلَ لهذه المرحلة، فأنت الوحيد - بعد عَوْن الله - القادرُ على تغييرها وتحويلها إلى أفكارٍ واقعيَّة متوازنة، فسَيْطِرْ أنت على عَقْلك، ولا تَدَعْه يُسَيْطِر عليك.

لا تَنْسَ أن تستعينَ بالله، وتَدْعوَه أن يشرحَ صدرَك، ويُريحَ قلبَكَ.




__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 55.49 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 53.66 كيلو بايت... تم توفير 1.83 كيلو بايت...بمعدل (3.31%)]