مفهوم الفن في الفكر الغربي - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         êîôه â çهًيàُ îïٍîى (اخر مشاركة : Drunameurits - عددالردود : 0 - عددالزوار : 22 )           »          العلاقة بين التربية والتعليم (اخر مشاركة : emilyjohan - عددالردود : 1 - عددالزوار : 186 )           »          مقاطع مميزة |( وقفة قبل دخول شهر شعبان )| الشيخ يعقوب (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 65 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2524 - عددالزوار : 180574 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 3106 - عددالزوار : 409213 )           »          تطبيق TrackMobApp لمراقبة الهاتف (اخر مشاركة : النخل العايم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 50 )           »          فوائد فول الصويا للشعر (اخر مشاركة : الامور عمر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 64 )           »          وعد الله لايخلف الله وعده ولكن اكثر الناس لايعلمون بشرى النصر القادم من سورة الروم | (اخر مشاركة : البيرق الاخضر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 65 )           »          التحرش وكره الرجال (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 65 )           »          أختي ومتلازمة داون (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 59 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العلمي والثقافي واللغات > ملتقى اللغة العربية و آدابها > ملتقى النقد اللغوي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 20-01-2021, 04:18 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 56,140
الدولة : Egypt
افتراضي مفهوم الفن في الفكر الغربي

مفهوم الفن في الفكر الغربي

















أ. صالح بن أحمد الشامي




تعريف الفن:



وقفنا في الفصل السابق وقفة عامة على كلمة الفن، ونحاول في هذا الفصل، التعرف عليها من وجهة نظر علماء الجمال وفلاسفته.







وليس هذا الأمر ميسورًا، كما يتصور للوهلة الأولى، فتعاريف الفن كثيرة كثرة المعرفين، الأمر الذي يصعب معه جمعها أو حصرها أو تصنيفها، لذا نكتفي بعرض بعض النماذج:



1- يجعل «سانتيانا» من الفن مجرد استجابة للحاجة إلى المتعة أو اللذة: لذة الحواس ومتعة الجمال، دون أن يكون للحقيقة أي مدخل في هذه العملية اللهم إلا بوصفها عاملًا مساعدًا قد يؤدي إلى تحقيق هذه الغاية[1]. فالفن جمال ولذة.







2- ويقول «مولر» عالم الجمال الألماني المشهور: لفظ الفن إنما يطلق على شتى ضروب النشاط أو الإِنتاج التي يجوز أو ينبغي- أحيانًا- أن تتولد منها آثار جمالية، وإن كان مثل هذا الأمر ليس هو بالضرورة المعيار الأوحد.







3- وعرف «معجم اكسفورد» الفنان: بأنه ذلك الشخص الذي يمارس عملًا لا غاية له سوى إثارة اللذة أو انتزاع الإِعجاب، أو ذلك الرجل الذي يمارس أحد الفنون الجميلة..







4- وعرف المفكر الألماني «لانج» الفن بقوله: إنه مقدرة الإِنسان على إمداد نفسه بلذة قائمة على الوهم، دون أن يكون له أي غرض شعوري يرمي إليه سوى المتعة المباشرة.







5- ويعرف «تولستوي»- الروائي الروسي المشهور- الفن بقوله: إنه ضرب من النشاط البشري الذي يتمثل في قيام الإنسان بتوصيل عواطفه إلى الآخرين، بطريقة شعورية إرادية، مستعملًا في ذلك بعض العلامات الخارجية.







6- أما المثال الفرنسي «رودان» فيقول: إن الفن هو التأمل، هو متعة العقل الذي ينفذ إلى صميم الطبيعة.. هو فرحة الذكاء البشري حين ينفذ بأبصاره إلى أعماق الكون. الفن: هو أسمى رسالة للإِنسان لأنه مظهر لنشاط الفكر الذي يحاول أن يتفهم العالم وأن يعيننا بدورنا على أن نفهمه.







ويقول: حقًا إن الفن عاطفة، ولكن بدون علم الأحجام والنسب والألوان وبدون المهارة اليدوية، لا بد من أن تظل العاطفة القوية الجياشة عاجزة خائرة مشلولة.







7- ويذهب عالم الجمال الفرنسي «شارل لالو» إلى أن الفن إنما هو عبارة عن عملية التحوير أو التغيير التي يدخلها الإِنسان على مواد الطبيعة.







8- والفن عند «سوريو»: هو نشاط إبداعي من شأنه أن يصنع أشياء أو ينتج موضوعات[2].



تلك بعض التعريفات «ولو ذهبنا نستعرض غيرها لطال بنا المقام، ولكن كثيرًا من علماء الجمال عرف الفن بكلمات، ونحاول أن ننقل بعض هذه الكلمات[3]:







9- يقول «برجسون»: الفن إدراك حسي خالص.







10- ويقول «كروتشه»: الفن حدس وتعبير.







11- ويقول «ديوي»: الفن حياة وخبرة.







12- ويقول «ألان»: الفن عمل وصناعة.







13- ويقول «مالرو»: الفن حرية وإبداع.







14- ويقول «ميرلوبونتي»: الفن لغة وأسلوب.







15- ويقول «البير كامي»: الفن تقبل وتمرد.







16- ويقول «سارتر»: الفن إما تخيل ولا واقعية وإما التزام وحرية.







17- ويقول «هيدجر»: الفن حقيقة وشعر.







18- ويقول «كاسيرر»: الفن شكل ورمز.







19- ويقول «ريد»: الفن شكل ومعرفة.







20- وتقول «لانجر»: الفن رمز ومعنى.







إن الإِنسان يكاد يتيه أمام هذا الركام من التعاريف.. وغيرها كثير.. وفي سبيل تصور كلي للفن من خلالها رأيت أن أضع جدولًا إجماليًا يبين العناصر التي ألحت عليها هذه التعريفات، كما يبين عدد التعريفات التي تجمع على العنصر الواحد إيجابًا أو نفيًا. وذلك من خلال التعريفات العشرين السابقة.








العناصر/ التعاريف المشاركة

الجمال

المنفعة

الصنعة

العاطفة

الفكر

الخيال

الأخلاق

الوهم

اللهو

اللذة

الحدس

+

5


5

2

2

3

1

1


4

3

-

3

2





1


3

3


العناصر/ التعاريف المشاركة

الحقيقة

المتعة

الخبرة

الإبداع

التمرد

اللغة

رمز

أسلوب

شكل

واقعية


+

3

3

1

1

2

2

3

1

2



-










1









وكمثال لبيان ما ورد في الجدول السابق نقول: تبين لنا بعد الإِحصاء من خلال العشرين تعريفًا السابقة أن خمسًا منها تعتبر الجمال عنصرًا أساسيًا في الفن، وأن ثلاثًا منها تنص على نفي العلاقة بين الفن والجمال، وأن ما تبقى وهو اثنا عشر تعريفًا لا تتعرض لذكر الجمال، لا إيجابًا ولا سلبًا، وهكذا بقية العناصر.







ومما سبق يتبين لنا أنه ليس هناك عنصر واحد مشترك بين هذه التعريفات، وأن أكثر العناصر تداولًا في هذه التعريفات تبلغ نسبته 5 /20 وينفرد بعضها ببعض العناصر.. الأمر الذي يبين مدى الاختلاف في مفهوم الفن...







وهذا ما دعا «ريد» إلى القول بأن الفن هو من أشد المفاهيم خداعًا في تاريخ الفكر البشري[4].







ويرجع بعضهم صعوبة تحديد مفهوم الفن إلى أمرين:



الأول: ناشئ عن أن الفن وجه من أوجه النشاط الإِنساني التي لا تخضع للأحكام المطلقة ولا تعرفها.



والثاني: ناشئ عن طبيعة الفن ذاتها، فهو ليس من العلوم المضبوطة كالرياضيات[5].







[1] هذا تعريفه للفن بمفهومه الخاص, وله تعريف آخر للفن بمفهومه العام.




[2] انظر هذه التعاريف في: فلسفة الجمال. د. محمد زكي العشماوي, ص 7 - 11، ومشكلة الفن. د. زكريا إبراهيم ص 7 - 22.




[3] انظر: فلسفة الفن في الفكر المعاصر. د. زكريا إبراهيم.




[4] التربية عن طريق الفن. هربرت ريد ص 23.




[5] فلسفة الجمال في الفكر المعاصر. د. محمد زكي العشماوي ص 7.


__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 78.44 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 76.61 كيلو بايت... تم توفير 1.83 كيلو بايت...بمعدل (2.33%)]