آية عجيبة في فضل أمهات المؤمنين - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         مراجعة لمحول السفري من بورولوجي (اخر مشاركة : الامور عمر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          شركة تنظيف بالرياض 0507240005 - الممتاز المثالية (اخر مشاركة : رودينا حماده - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          أبي الحبيب ... شكراً لأنك منحتني نعمة البنوة (اخر مشاركة : Jamestox - عددالردود : 72 - عددالزوار : 40594 )           »          رâهوèه يîâîٌٍè يà 7-03-2021 (اخر مشاركة : Drunameurits - عددالردود : 0 - عددالزوار : 30 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 3107 - عددالزوار : 409603 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2525 - عددالزوار : 180774 )           »          حمل اللفظ على الحقيقة لا المجاز (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 38 )           »          أصح أسانيد الحديث في البلدان الإسلامية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 30 )           »          {يوم ندعو كل أناس بإمامهم } (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 36 )           »          الفرد ومسؤولية إصلاح المجتمعات (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 32 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى القرآن الكريم والتفسير

ملتقى القرآن الكريم والتفسير قسم يختص في تفسير وإعجاز القرآن الكريم وعلومه , بالإضافة الى قسم خاص لتحفيظ القرآن الكريم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 24-01-2021, 06:20 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 56,145
الدولة : Egypt
افتراضي آية عجيبة في فضل أمهات المؤمنين

آية عجيبة في فضل أمهات المؤمنين
محمد بن علي بن جميل المطري




قوله تعالى: ﴿ لا يَحِلُّ لَكَ النِّسَاءُ مِنْ بَعْدُ وَلا أَنْ تَبَدَّلَ بِهِنَّ مِنْ أَزْوَاجٍ وَلَوْ أَعْجَبَكَ حُسْنُهُنَّ إِلا مَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ ﴾.
ذكر كثير من المفسرين في هذه الآية أن الله أمر نبيه محمداً عليه الصلاة والسلام بإمساك أزواجه وعدم تطليقهن؛ لأنهن اخترن الله ورسوله بعد أن خيرهن بين الدنيا والآخرة، وهذه شهادة من الله على إيمانهن وعفافهن، وفيها إشارة إلى أنهن أزواجه في الجنة.

قال إمام المفسرين ابن جرير الطبري: معنى ذلك: ولا أن تطلق أزواجك فتستبدل بهن غيرهن أزواجاً.. كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم أن يتزوج من شاء من النساء اللواتي كان الله أحلهن له على نسائه اللاتي كن عنده يوم نزلت هذه الآية، وإنما نهي صلى الله عليه وسلم بهذه الآية أن يفارق من كان عنده بطلاق أراد به استبدال غيرها بها، لإعجاب حسن المستبدلة له بها إياه؛ إذ كان الله قد جعلهن أمهات المؤمنين، وخيرهن بين الحياة الدنيا والدار الآخرة، والرضا بالله ورسوله، فاخترن الله ورسوله والدار الآخرة، فحرمن على غيره بذلك، ومنع من فراقهن بطلاق، فتأويل الكلام: لا يحل لك يا محمد النساء من بعد اللواتي أحللتهن لك في الآية قبل، ولا أن تطلق نساءك اللواتي اخترن الله ورسوله والدار الآخرة، فتبدل بهن من أزواج ولو أعجبك حسن من أردت أن تبدل به منهن، إلا ما ملكت يمينك. انتهى من تفسير ابن جرير (19/ 152- 155) باختصار.

وقال السمرقندي: قال الحسن وابن سيرين: خيَّر رسول الله صلى الله عليه وسلم نساءه بين الدنيا والآخرة، فاخترن الله ورسوله والدار الآخرة، فشكر الله لهن على ذلك فحبسه عليهن. فقال: ﴿ لا يحل لك النساء من بعد ولا أن تبدل بهن من أزواج ﴾ يعني: لا يحل لك أن تطلق واحدة منهن، وتتزوج غيرها. بحر العلوم للسمرقندي (3/ 70).

وقال البغوي: لما خيَّرهن النبي صلى الله عليه وسلم فاخترن الله ورسوله شكر الله لهن، وحرَّم عليه النساء سواهن، ونهاه عن تطليقهن، وعن الاستبدال بهن، هذا قول ابن عباس وقتادة. تفسير البغوي (3/ 653).

وقال الزمخشري: التسع نِصاب رسول الله صلى الله عليه وسلم من الأزواج، كما أن الأربع نِصاب أمته منهن، فلا يحل له أن يتجاوز النصاب، ولا أن تستبدل بهؤلاء التسع أزواجا أخر بكلهن أو بعضهن، أراد الله لهن كرامة، وجزاء على ما اخترن ورضين، فقصر النبي صلى الله عليه وسلم عليهن، وهي التسع اللاتي مات عنهن. الكشاف للزمخشري (3/ 553).
وقال ابن عاشور: المعنى: أن من حصلت في عصمتك من الأصناف المذكورة لا يحل لك أن تطلقها. التحرير والتنوير لابن عاشور (22/ 79).

فائدة:
عن عائشة رضي الله عنها قالت: (ما مات رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى أحل له النساء) رواه الترمذي (3216) وصححه هو والألباني.
قال الزمخشري بعد ذكر حديث عائشة: يعنى: أن الآية قد نُسِخت، ولا يخلو نسخها إما أن يكون بالسنة، وإما بقوله تعالى قبلها: { إِنَّا أَحْلَلْنَا لَكَ أَزْوَاجَكَ }، وترتيب النزول ليس على ترتيب المصحف. الكشاف للزمخشري (3/ 553، 554).

فائدة أخيرة:
قال الشعراوي: ورد عن السيدة عائشة أنها قالت: ما مات رسول الله حتى أبيح له أن يتزوج ما شاء، فكيف ذلك؟ قالوا: لأن الله تعالى أراد أن يعطي لرسوله تميز الوفاء لأزواجه، فمع أن الله أباح له أن يتزوج بغيرهن، إلا أنه صلى الله عليه وسلم لم يفعل وفاء لهن، وقد رأى صلى الله عليه وسلم من أزواجه سابقة خير حين خيَّرهن فاخترته، وفضلن العيش معه على زينة الدنيا ومتعها، فكأنه يرد لهم هذه التحية بأحسن منها. ومجيء ﴿ أَحْلَلْنَا لَكَ أَزْوَاجَكَ ﴾ [الأحزاب: 50] قبل ﴿ لا يَحِلُّ لَكَ النِّسَاءُ مِنْ بَعْدُ ﴾ [الأحزاب: 52] دليل على تكريم الرسول ومعاملته معاملة خاصة، فالله قد أحل له قبل أن يحرم عليه، ومثال هذا التكريم قوله تعالى: ﴿ عفا الله عنك لم أذنت لهم ﴾ [التوبة: 43]، فسبق العتاب بالعفو. تفسير الشعراوي (19/ 12103).





__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 57.17 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 55.33 كيلو بايت... تم توفير 1.83 كيلو بايت...بمعدل (3.21%)]