معنى قول النبي لمعاوية _رضي الله عنه_: " لا أشبع الله بطنه" - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين / بإمكانكم التواصل معنا عبر خدمة واتس اب - 009613654576

اخر عشرة مواضيع :         حرارة الصيف .. ألم وتأمل (1) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          أحوال العباد في الرخاء والشدة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          لعن الله من ذبح لغير الله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 2 - عددالزوار : 3 )           »          أدركوا المسجد الأقصى (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          سلسلة أنواع القلوب (2) القلب السليم (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          غزوة الأحزاب (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          سلسلة أنواع القلوب (1) القلوب في القرآن الكريم (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          التبرك بين المشروع والممنوع (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 2 )           »          من آثار الإيمان بالقضاء والقدر (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          ملعونون بين أظهرنا (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > الملتقى الاسلامي العام > فتاوى وأحكام منوعة

فتاوى وأحكام منوعة قسم يعرض فتاوى وأحكام ومسائل فقهية منوعة لمجموعة من العلماء الكرام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-10-2019, 06:16 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 37,810
الدولة : Egypt
افتراضي معنى قول النبي لمعاوية _رضي الله عنه_: " لا أشبع الله بطنه"

معنى قول النبي لمعاوية _رضي الله عنه_: " لا أشبع الله بطنه"



السؤال

ناقشت رجلاً فلم أستطع الرد، ومن هذه الأسئلة سؤال عن معاوية _رضي الله عنه_ أن الرسول _صلى الله عليه وسلم_ قال عنه: "لاأشبع الله بطنه" رواه البخاري. فما الجواب عنه؟






أجاب عنها: د.سليمان الغصن

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على من لا نبي بعده؛ وبعد: حديث "لا أشبع الله بطنه" رواه مسلم, وقد قال العلماء في معناه: إنه مما يجري على اللسان دون إرادة حقيقة الدعاء, وقيل هو عقوبة على تأخره في المجيء, وحمله بعض العلماء على أنه منقبة لمعاوية _رضي الله عنه_, حيث إنه يعود دعاء له. وبخصوص صحيح البخاري فإن الأمة قد نقلته بالقبول فيكون إجماعاً على صحته, ولا يمنع أن يكون فيه ألفاظ معدودة منتقدة من بعض الحفاظ الراسخين في العلم ولكنها نادرة جداً ولا تؤثر على تلقي الأمة له بالقبول. وإذا أردت الكلام على فضائل معاوية رضي الله عنه أو تحقيق الكلام فيما دار بينه وبين علي _رضي الله عنه_ فعليك بكتب أهل السنة والجماعة في هذا الباب ككتاب منهاج السنة النبوية لشيخ الإسلام ابن تيمية وغيره ومعلوم أن أهل السنة والجماعة يترضون عن الصحابة كلهم, ويمسكون بما شجر بينهم ويرون أنهم مجتهدون فمن أصاب فله أجران, ومن أخطأ فله أجر. والله أعلم
__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 56.80 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 54.67 كيلو بايت... تم توفير 2.13 كيلو بايت...بمعدل (3.75%)]