فتاوي وأحكام مسلمة - الصفحة 4 - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين / بإمكانكم التواصل معنا عبر خدمة واتس اب - 009613654576

اخر عشرة مواضيع :         Diet fitness (اخر مشاركة : النخل العايم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          أفضل الحلول لعلاج الثدي الكبير المترهل (اخر مشاركة : Elsobky - عددالردود : 0 - عددالزوار : 23 )           »          مميزات وعيوب شفط الدهون بالليزر (اخر مشاركة : Elsobky - عددالردود : 0 - عددالزوار : 27 )           »          نبى الرحمة محمد صلى الله عليه وسلم (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 31 )           »          هديه صلى الله عليه وسلم مع العصاة، وفضيلة الستر (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 20 )           »          ابن بدران..علامة الشام المحقق المفسر (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 26 )           »          شرح زاد المستقنع في اختصار المقنع للشيخ محمد الشنقيطي (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 89 - عددالزوار : 3086 )           »          الأطفال والصدقة (قصة للطفل) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 23 )           »          اللغة العربية وتحديات الازدواجية اللغوية ( الواقع والحلول ) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 3 - عددالزوار : 39 )           »          وفاء نادر (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 25 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم الفتاوى والرقى الشرعية وتفسير الأحلام > ملتقى الفتاوى الشرعية

ملتقى الفتاوى الشرعية إسأل ونحن بحول الله تعالى نجيب ... قسم يشرف عليه فضيلة الشيخ أبو البراء الأحمدي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #31  
قديم 16-02-2013, 07:59 AM
الصورة الرمزية فـراشـه مصـريـه
فـراشـه مصـريـه فـراشـه مصـريـه غير متصل
ooالـــــ ليالـى ــــوردoo
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
مكان الإقامة: فوق التراب وغدا تحته ادعولي~~
الجنس :
المشاركات: 9,015
الدولة : Egypt
افتراضي رد: فتاوي وأحكام مسلمة




حكم زواج المرأة من رجل حالق

لحيته ..







:


هل يجوز الزواج من رجل غير ملتحي ؟









الجواب :



الحمد لله



أولاً :



حلق اللحية ، أو شرب الدخان ، ونحو

ذلك : لا يمنع صحة عقد النكاح ؛ بل

الكبائر المعروفة الظاهرة لا تمنع صحة

عقد النكاح من حيث الأصل ، إلا زنا


أحد الزوجين ، على خلاف معروف بين أهل

العلم في ذلك .






هذا مع أن أدب الشرع ألا يزوج الرجل

موليته إلا من صاحب الدين ، وألا تقبل

هي إلا صاحب الدين إذا خطبها ؛ ثم

تنظر في الأمثل فالأمثل من ذلك ،









قال الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله:



" المعصية لا تمنع الزواج ، ولو كان

يشرب الدخان أو حالق لحيته ، لكن

إذا تيسر الصالح الطيب السليم الذي

لا يشرب الدخان ولا يحلق لحيته فهذا

أنعم وأكرم ، ولكن الجو الآن والمجتمع

الآن يقلُّ فيه السليم من كل شيء ، لكن

من لا يصلي لا يزوج ، ومن يتعاطى

الخمور هذا خطر عظيم ، أما التدخين

وإن كان محرماً التدخين لكنه أسهل من

شرب الخمر،..... وإن كان حلق اللحية

معصية ظاهرة لكنه أسهل من شرب الخمر،

نسأل الله العافية، وإذا تيسر من لا يحلق

لحيته ولا يدخن فهذا يقدم على غيره ،

ينبغي للبنت أن توافق عليه " انتهى

من "فتاوى نور على الدرب".







وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله:



" المراد بالدين هنا أداء الفرائض

واجتناب النواهي، فليس شرطاً أن يكون

الزوج مؤدياً لجميع الفرائض، مجتنباً

لجميع النواهي، فيصح تزويج الفاسق.



والصحيح أن الدين شرط لصحة عقد

النكاح إذا كان الخلل من حيث العفاف،

فإذا كان الزوج معروفاً بالزنا، ولم

يتب فإنه لا يصح أن يُزوَّج، وإذا كانت

الزوجة معروفة بالزنا، ولم تتب فإنه

لا يصح أن تزوج، لا من الزاني ولا غيره

، وسيأتي.





أما إذا كان الزوج يشرب الدخان،

والزوجة تستعمل النمص، فهذا يخل

بالدين، وينقص الإيمان بلا شك، فهل

يزوج شارب الدخان، وهل تزوج

المتنمصة؟ الظاهر : نعم ؛ لأننا لا

نعلم أن أحداً من العلماء اشترط لصحة

النكاح أن يكون الزوج والزوجة عدلين،

ولو شرط ذلك فات النكاح على كثير من

الناس، نعم إن كان هناك خيار بين رجل

فاسق ورجل مستقيم، فلا شك أن التزويج

يكون للمستقيم " انتهى من "الشرح

الممتع" (12/101) .




والله أعلم







__________________
.ربـعاوؤيّےـة
أأرهـأأبيـيےــة
وأفـتُـخٌےـر
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 16-02-2013, 07:59 AM
الصورة الرمزية فـراشـه مصـريـه
فـراشـه مصـريـه فـراشـه مصـريـه غير متصل
ooالـــــ ليالـى ــــوردoo
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
مكان الإقامة: فوق التراب وغدا تحته ادعولي~~
الجنس :
المشاركات: 9,015
الدولة : Egypt
افتراضي رد: فتاوي وأحكام مسلمة

اتفق العلماء على كراهة تغميض العينين في الصلاة لغير حاجة ، فقد نص صاحب الروض على كراهته لأنه من فعل اليهود ( الروض المربع 1/95 ) وكذلك صاحب منار السبيل والكافي وزاد لأنه مظنة النوم ( منار السبيل 1/66 ، الكافي 1/285) ونص صاحب الإقناع على كراهيته إلا لحاجة كما لو خاف محذوراً بأن رأى أمته أو زوجته أو أجنبية عريانة (الإقناع 1/127 ، المغني 2/30 ) وكذلك صاحب المغني .
فيما نص صاحب تحفة الملوك على الكراهية دون الإشارة إلى وجود الحاجة من عدمها ( تحفة الملوك 1/84 ) وقال الكاساني : يكره لأنه خلاف السنة في أنه يشرع رمي العينين إلى موضع السجود ، ولأن لكل عضو حظه من العبادة وكذلك العينان ( بدائع الصنائع 1/503 ).
ونص صاحب مراقي الفلاح على الكراهية إلا لمصلحة و قال : ربما يكون التغميض أولى من النظر ( مراقي الفلاح 1/343 ) .
وقال الإمام العز بن عبد السلام في فتاويه بالجواز عند الحاجة إن كان ذلك أخشع للمصلي في صلاته ، ونص ابن القيم في زاد المعاد على أن الإنسان إذا كان أكثر خشوعاً بتفتيح العينين فهو أولى ، وإن كان أخشع له تغميض العينين لوجود ما يشغله عن الصلاة من تزويق وزخرفة فإنه لا يكره قطعاً بل القول باستحباب التغميض أقرب إلى مقاصد الشرع وأصوله من القول بالكراهة . ( زاد المعاد 1/283 )

الإسلام سؤال وجواب
الشيخ محمد صالح المنجد
__________________
.ربـعاوؤيّےـة
أأرهـأأبيـيےــة
وأفـتُـخٌےـر
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 16-02-2013, 08:00 AM
الصورة الرمزية فـراشـه مصـريـه
فـراشـه مصـريـه فـراشـه مصـريـه غير متصل
ooالـــــ ليالـى ــــوردoo
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
مكان الإقامة: فوق التراب وغدا تحته ادعولي~~
الجنس :
المشاركات: 9,015
الدولة : Egypt
افتراضي رد: فتاوي وأحكام مسلمة

السؤال :
أحيانا أرتاح في صلاتي إذا أغمضت عيني فهل في ذلك شيء.


الجواب :

الحمد لله. لم يرد في السنة دليل خاص على هذه المسألة إلا أن ظاهر الأحاديث يدل على أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصلي مفتوح العينين ولا يغمضهما كما في حديث أنبجانية أبي جهم وغيره من الأحاديث التي تدل على أن الغالب على هديه ترك إغماض العينين وفتحهما. ولذلك كره الفقهاء إغماض العينين في الصلاة إلا من حاجة وقد علل بعضهم الكراهة لأنه من فعل اليهود أو كونه يجلب الخمول والنوم وهذه التعليلات اجتهاد من أهل العلم إلا أن المعتمد ظاهر هدي النبي صلى الله عليه وسلم. قال ابن القيم: (ولم يكن هديه صلى الله عليه وسلم تغميض عينيه في الصلاة). وممن كره ذلك مجاهد وأحمد وإسحاق. وقال الأوزاعي: (ليس ذلك من هدي الصلاة). وهو مذهب جمهور الفقهاء الحنفية والمالكية والحنابلة. وقد روي فيه حديث عند الطبراني لا يصح.
فعلى هذا يكره للمصلي أن يغمض عينيه في الصلاة ولا ينبغي له أن يعتاد على ذلك لأنه خلاف الأولى ولأن السنة للمصلي النظر إلى السجود فإن أغمض عينيه ترك السنة ، لكن إن دعت الحاجة لذلك كأن يخشى فتنة من نظر لامرأة متجردة أو قوم يلعبون أو نقوش وزخرفة أو غيرها مما تشغله عن صلاته وتذهب خشوعه أو كان مريضا في عينيه فأوصاه الطبيب بتغطيتها فحينئذ يكون الإغماض في هذه الأحوال أولى من الكشف. قال ابن المنذر: (ولقد كان من تحفظ أهل العلم في صلاتهم وحفظهم لأبصارهم أن قال بعضهم إن لم يستطع ذلك غمض عينيه .كان الحسن يقول يضع بصره بحذاء المكان الذي يسجد فيه فإن لم يستطع فليغمض عينيه. وقال ابن سيرين كان يؤمر إذا كان يكثر الالتفات في الصلاة فليغمض عينيه). وقال ابن القيم: (والصواب أن يقال: إن كان تفتيح العين لا يخل بالخشوع فهو أفضل وإن كان يحول بينه وبين الخشوع لما في قبلته من الزخرفة والتزويق أو غيره مما يشوش عليه قلبه فهناك لا يكره التغميض قطعا والقول باستحبابه في هذا الحال أقرب إلى أصول الشرع ومقاصده من القول بالكراهة).
والحاصل أنه لا يشرع للمصلي أن يتقصد إغماض عينيه طلبا للخشوع بلا حاجة أو اعتقاد أن ذلك من السنة أو أنه الأكمل بل عليه ترك ذلك لكن إن دعت الحاجة لذلك لأمر طارئ فلا حرج في فعله ليس على سبيل الدوام.
والله أعلم وصلى الله على محمد وآله وصحبه وسلم.

__________________
.ربـعاوؤيّےـة
أأرهـأأبيـيےــة
وأفـتُـخٌےـر
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 16-02-2013, 08:00 AM
الصورة الرمزية فـراشـه مصـريـه
فـراشـه مصـريـه فـراشـه مصـريـه غير متصل
ooالـــــ ليالـى ــــوردoo
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
مكان الإقامة: فوق التراب وغدا تحته ادعولي~~
الجنس :
المشاركات: 9,015
الدولة : Egypt
افتراضي رد: فتاوي وأحكام مسلمة

السؤال:

هل يجب التلفظ بالبسملة ما لو قراءنا سورة التوبة من منتصفها؟ ولماذا ليس لهذه السورة بسملة في بدايتها؟



الجواب:


الحمد لله


أولاً :


من آداب تلاوة القرآن أن يحافظ القارئ على البسملة إذا قرأ من أول السورة ، سوى سورة براءة .


قال الإمام النووي رحمه الله : " وينبغي أن يحافظ على قراءة بسم الله الرحمن الرحيم في أول كل سورة ، سوى براءة فإن أكثر العلماء قالوا إنها آية حيث تكتب في المصحف ؛ وقد كتبت في أوائل السور سوى براءة . فإذا قرأها كان متيقنا قراءة الختمة أو السورة ، فإذا أخل بالبسملة كان تاركا لبعض القرآن عند الأكثرين .." انتهى من "التبيان في آداب حملة القرآن" (100) .


وأما إذا قرأ من أثناء السورة : فلا يتأكد الإتيان بالبسملة ، وتكفيه الاستعاذة ، وإن أتى بالبسملة فلا بأس . وللاستزادة ينظر جواب سؤال رقم (21722) .
ثانياً:


سبب عدم ذكر البسملة في أول سورة التوبة أن الصحابة رضي الله عنهم لم يكتبوها في أولها في المصحف ، واقتدوا بأمير المؤمنين عثمان بن عفان رضي الله عنه، فقد أخرج الترمذي في السنن بسنده، عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قلت لعثمان بن عفان : "ما حملكم أن عمدتم إلى "الأنفال" وهي من المثاني وإلى "براءة" وهي من المئين فقرنتم بينهما ولم تكتبوا بينهما سطر " بسم الله الرحمن الرحيم "، ووضعتموها في السبع الطوال، ما حملكم على ذلك؟ فقال عثمان: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم مما يأتي عليه الزمان وهو تنزل عليه السور ذوات العدد، فكان إذا نزل عليه شيء دعا بعض من كان يكتب فيقول: "ضعوا هؤلاء الآيات في السورة التي يذكر فيها كذا وكذا"، وإذا نزلت عليه الآية فيقول: "ضعوا هذه الآية في السورة التي يذكر فيها كذا وكذا"، وكانت "الأنفال" من أوائل ما أنزلت بالمدينة، وكانت "براءة" من آخر القرآن، وكانت قصتها شبيهة بقصتها، فظننت أنها منها، فقبض رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يبين لنا أنها منها، فمن أجل ذلك قرنت بينهما، ولم أكتب بينهما سطر "بسم الله الرحمن الرحيم" فوضعتها في السبع الطوال " انتهى من فتاوى "اللجنة الدائمة" (4/225)


وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : "...والصحيح أنه لم يكن بينها وبين الأنفال بسملة؛ لأن البسملة آية من كتاب الله عز وجل، فإذا لم يقل الرسول صلى الله عليه وسلم: ضعوا البسملة بين السورتين لم يضعوها بينهما، فالنبي صلى الله عليه وسلم هو الذي يعين ويقول: ضعوا البسملة، ولم يعين لهم بسملة بين سورة الأنفال وسورة براءة فلم يكتبوها، ولكن بقي أن يقال: إذا كان لم يعين فلماذا يفصل بينها وبين سورة الأنفال؟ لماذا لم يجعلوهما سورة واحدة؟ نقول: نعم.


لم يجعلوهما سورة واحدة؛ لأنهم شكوا هل هي سورة واحدة مع الأنفال أو سورتين متباينتين؟ فقالوا: نجعل فاصلة بين السورتين، ولا نجعل بسملة، وهذا هو الصحيح في عدم ذكر البسملة بينها وبين سورة الأنفال" انتهى من "لقاء الباب المفتوح" لقاء رقم(18)


والله أعلم

__________________
.ربـعاوؤيّےـة
أأرهـأأبيـيےــة
وأفـتُـخٌےـر
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 84.57 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 81.16 كيلو بايت... تم توفير 3.41 كيلو بايت...بمعدل (4.03%)]