آية على جدار المسجد - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين / بإمكانكم التواصل معنا عبر خدمة واتس اب - 009613654576

اخر عشرة مواضيع :         أسباب هلاك الأمم كما بَيَّنَتْهَا السُّنَّة النَّبَوية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          الثبات على الطاعة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 2 )           »          محاولة أخيرة في الهزيع الأخير (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          عندما نحدق في الظلام (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          الأثار السلبية للقصص الغرامية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          تفسير السعدى ___متجدد إن شاء الله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 550 - عددالزوار : 12630 )           »          طريقة عمل الارز البسمتى (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          طريقة عمل البطاطس بالبشاميل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          من غير ولا نقطة زيت..جربى البطاطس المقرمشة فى الفرن (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          طريقة عمل اللازانيا فى المنزل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العلمي والثقافي واللغات > ملتقى اللغة العربية و آدابها > ملتقى الإنشاء

ملتقى الإنشاء ملتقى يختص بتلخيص الكتب الاسلامية للحث على القراءة بصورة محببة سهلة ومختصرة بالإضافة الى عرض سير واحداث تاريخية عربية وعالمية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 25-04-2019, 12:53 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 37,907
الدولة : Egypt
افتراضي آية على جدار المسجد

آية على جدار المسجد




عبد الرحمن عبدالوهاب


كانت مسيرة الحياة في قريتنا أشبه بانسياب الماء الجاري في الجدول الكائن أمام بيتنا، ولكن ترى ما هي الأشياء التي تركت بصماتها على الذاكرة؟
تعود بي الذاكرة إلى الوراء حينما كنت في السابعة لتعرض عليَّ بعض الأحداث عن نكسة (67) وكيف أن أصدقاء الوالد كان يجلسون مستندين إلى الجدار الطولي المنخفض أمام الدكان يستمعون إلى الأناشيد العسكرية، وكيف كان الجميع مشدودي الأعصاب، كانت هناك لوحة كاريكاتورية تسخر من أمريكا وإسرائيل ودايان، معلقة على جدار الدكان، كذلك كان هناك خط جميل في غاية التناسق لآية قرآنية كتبها أحد شباب القرية المتعلمين، وكان من حي "المشروع" أخذت طول المسجد من بداية بابه إلى بروز القبلة من الخارج: {قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم} وتحتها كتب اسمه "نبيل"، كنت أرى وأشم من رائحة خطه روح الثورة والحافز الجهادي.
كانت ربما أول آية قرأتها كاملة في سن السابعة، ولذلك لم أنسها، ولن أنسى ذلك اليوم الذي رحت أخط الآيةفيه بألوان الشمع الحمراء على جدران غرفة الجلوس في بيتنا، وكيف أنَّ أختي الكبرى نهرتني عن الكتابة على جدران البيت، ويومها مسحتها من على الحائط بقطعة قماش مبتلة بالكيروسين.
وبقيت آثارها باقية إلى أنَّ تم إعادة دهان البيت..
وذات يوم بينما كنت أفتش في صندوق الذكريات القديم، وهو صندوق يضم أوراقاً مهمة خاصة بالعائلة، منها ما يخص صكوك ملكية وعقود بيع، كانت توجد في هذا الصندوق صورة لشخص يبدو عليه التواضع، وعندما كنت اسأل عن صاحب هذه الصورة كانوا يقولون: هذا "عبده" ابن عمتك حسناء، استشهد في (67).

هذا الرجل لم أكن أعرفه، ولكنني لم أنسه، وكانت آصرة القربي تغلي في عروقي: كيف مات؟ وأين مات؟ بدأت أكره اليهود، وبخاصة عندما أرى ابنته وهي تأتي إلينا في الأعياد، تلك التي بقيت يتيمة، وكان اليهود هم السبب في يتمها.
كانت تترك في نفسي أسىً وحزناً وغيظاً، وهي هادئة منزوية.. بالإضافة إلى أهل قريتي الذين لم يسلموا أيضاً من فقدان فلذات أكبادهم، وكيف أنَّ عائلة واحدة قد استشهد منها اثنان قد تركا حزناً عند أمهم وأبيهم الحاج هاشم سليم، وكيف أنَّ اليهود وأدوا بسمة أمهم وهي تبكي، كنت أسمع بكاءها أثناء ذهابي إلى مدرستي صباحاً.. كيف أن الشيخ "حسن عبدالله" (ذاك الشيخ الوقور الذي كنت أستريح إلى قسمات وجهه الحزين وهو يأتي من حي "التفاتيش" خصيصاً ليصلي في مسجد قريتنا الجامع).. نعم، هذا الحزن على وجهه بصمة من بصمات اليهود على أهلنا وأهل قريتنا.
وها هي حرب (73) تأتي بثقلها النفسي على بيتنا وأهل قريتنا، وأخي محمد أثناء ذهابه في مهمة عسكرية ماراً بقريتنا وهو يلتقي والدي للحظات بسلاحه والشدة "الميري".. كيف كان الحزن يحرق قلبي وتغلي دموعي وأخي يذهب ولا أعرف هل سأراه فيما بعد أم لا، كم كنت أختنق وأنا أودعه في دكان الحاج "محمد محرم" ليركب "الأتوبيس" ليقله للجبهة..
كانت أياماً حُرمنا فيها البسمة، ـ كلما تذكرت أولئك.. أهل قريتي، وأخي وهو يُبعد عني ـ أتذكر الذين فجعوا في أبنائهم، تقفز إلى ذهني الآية المخطوطة على جدران المسجد {قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم}.
__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 58.27 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 56.14 كيلو بايت... تم توفير 2.13 كيلو بايت...بمعدل (3.66%)]