تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله - الصفحة 197 - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

 
اخر عشرة مواضيع :         سر الابتلاء لهارون يحيى كتاب الكتروني رائع (اخر مشاركة : Adel Mohamed - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2727 - عددالزوار : 288239 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2107 - عددالزوار : 107942 )           »          تكييف شارب انفرتر (اخر مشاركة : عمرو الراوى - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          السُّحور سُنَّة نبويَّة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          كيف سيكون حالنا هذا العام مع رمضان (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          ماذا يقول الصائم عند الافطار (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          حال السلف في رمضان (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          ليلة القدر ، وما أدراك ما ليلة القدر ؟! (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          رمضان مفتح أبواب الجنان ؟!! (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى القرآن الكريم والتفسير

ملتقى القرآن الكريم والتفسير قسم يختص في تفسير وإعجاز القرآن الكريم وعلومه , بالإضافة الى قسم خاص لتحفيظ القرآن الكريم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1961  
قديم 05-04-2020, 05:14 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 30,830
الدولة : Egypt
افتراضي رد: تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله

تفسير: (قل لو أنتم تملكون خزائن رحمة ربي إذا لأمسكتم خشية الإنفاق)



الآية: ﴿ قُلْ لَوْ أَنْتُمْ تَمْلِكُونَ خَزَائِنَ رَحْمَةِ رَبِّي إِذًا لَأَمْسَكْتُمْ خَشْيَةَ الْإِنْفَاقِ وَكَانَ الْإِنْسَانُ قَتُورًا ﴾.



السورة ورقم الآية: الإسراء (100).



الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ﴿ قُلْ لَوْ أَنْتُمْ تَمْلِكُونَ خَزَائِنَ رَحْمَةِ رَبِّي ﴾ خزائن الرِّزق ﴿ إِذًا لَأَمْسَكْتُمْ ﴾ لبخلتم ﴿ خَشْيَةَ الْإِنْفَاقِ ﴾ أن تنفقوا فتفتقروا ﴿ وَكَانَ الْإِنْسَانُ قَتُورًا ﴾ بخيلًا.



تفسير البغوي "معالم التنزيل": ﴿ قُلْ لَوْ أَنْتُمْ تَمْلِكُونَ خَزَائِنَ رَحْمَةِ رَبِّي ﴾ أي: نعمة ربي، وقيل: رزق ربي ﴿ إِذًا لَأَمْسَكْتُمْ ﴾ لبخلتم وحبستم ﴿ خَشْيَةَ الْإِنْفَاقِ ﴾؛ أي: خشية الفاقة، قاله قتادة.



وقيل: خشية النفاد؛ يقال: أنفق الرجل؛ أي: أملق، وذهب مالُه، ونفق الشيء؛ أي: ذهب.




وقيل: لأمسكتم عن الإنفاق خشية الفقر، ﴿ وَكَانَ الْإِنْسَانُ قَتُورًا ﴾؛ أي: بخيلًا ممسكًا عن الإنفاق.



تفسير القرآن الكريم




__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #1962  
قديم 05-04-2020, 05:15 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 30,830
الدولة : Egypt
افتراضي رد: تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله

تفسير: (ولقد آتينا موسى تسع آيات بينات)

♦ الآية: ï´؟ وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى تِسْعَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ فَاسْأَلْ بَنِي إِسْرَائِيلَ إِذْ جَاءَهُمْ فَقَالَ لَهُ فِرْعَوْنُ إِنِّي لَأَظُنُّكَ يَا مُوسَى مَسْحُورًا ï´¾.



♦ السورة ورقم الآية: الإسراء (101).



♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ï´؟ وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى تِسْعَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ ï´¾ وهي: العصا، واليد، وفلق البحر، والطمسة، وهي قوله: ï´؟ رَبَّنَا اطْمِسْ عَلَى أَمْوَالِهِمْ ï´¾ [يونس: 88]، والطُّوفان، والجراد، والقُمَّل، والضفادع، والدَّم ï´؟ فَاسْأَلْ ï´¾ يا محمد ï´؟ بَنِي إِسْرَائِيلَ ï´¾ المؤمنين من قريظة والنَّضير ï´؟ إِذْ جَاءَهُمْ ï´¾ يعني: جاء آباءَهم، وهذا سؤال استشهاد ليعرف اليهود صحَّة ما يقول محمَّد عليه السَّلام بقول علمائهم ï´؟ فَقَالَ لَهُ فِرْعَوْنُ إِنِّي لَأَظُنُّكَ يَا مُوسَى مَسْحُورًا ï´¾ ساحرًا.



♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل": قوله عز وجل: ï´؟ وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى تِسْعَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ ï´¾؛ أي: دلالات واضحات فهي الآيات التسع؛ قال ابن عباس والضحاك: هي العصا، واليد البيضاء، والعقدة التي كانت بلسانه فحلَّها، وفلق البحر، والطوفان، والجراد، والقمل، والضفادع، والدم.



وقال عكرمة وقتادة ومجاهد وعطاء: هي الطوفان، والجراد، والقمل، والضفادع، والدم، والعصا، واليد، والسنون، ونقص الثمرات.



وذكر محمد بن كعب القرظي: الطمس والبحر بدل السنين، ونقص من الثمرات، قال: فكان الرجل منهم مع أهله في فراشه، وقد صار حجرين، والمرأة منهم قائمة تخبز وقد صارت حجرًا.



وقال بعضهم: هن آيات الكتاب.



أخبرنا أبو سعيد أحمد بن إبراهيم الشريحي، أخبرنا أبو إسحاق أحمد بن محمد بن إبراهيم الثعلبي، أخبرني الحسن بن محمد الثقفي، أخبرنا هارون بن محمد بن هارون العطار، أنبأنا يوسف بن عبدالله بن ماهان، حدثنا الوليد الطيالسي، حدثنا شعبة، عن عمرو بن مرة، عن عبدالله بن مسلمة، عن صفوان بن عسال المرادي، أن يهوديًّا قال لصاحبه: تعال حتى نسأل هذا النبي، فقال الآخر: لا تقل نبي؛ فإنه لو سمِع صارت أربعة أعين، فأتياه فسألاه عن هذه الآية: ï´؟ وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى تِسْعَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ ï´¾ فقال: لا تشركوا بالله شيئًا، ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق، ولا تزنوا، ولا تأكلوا الربا، ولا تسحروا، ولا تمشوا بالبريء إلى سلطان ليقتله، ولا تسرفوا، ولا تقذفوا المحصنة، ولا تفِرُّوا من الزحف، وعليكم خاصة اليهود أن لا تعدوا في السبت، فقبَّلا يده، وقالا: نشهد أنك نبي، قال: ((فما يمنعكم أن تتبعوني؟))، قالا: إن داود دعا ربَّه ألَّا يزال في ذريته نبي، وإنا نخاف إن تبعناك أن يقتلنا اليهود.




ï´؟ فَاسْأَلْ ï´¾ يا محمد ï´؟ بَنِي إِسْرَائِيلَ إِذْ جَاءَهُمْ ï´¾ موسى، يجوز أن يكون الخطاب معه، والمراد غيره، ويجوز أن يكون خاطبه عليه السلام، وأمره بالسؤال؛ ليتبين كذبهم مع قومهم ï´؟ فَقَالَ لَهُ فِرْعَوْنُ إِنِّي لَأَظُنُّكَ يَا مُوسَى مَسْحُورًا ï´¾؛ أي: مطبوبًا سحروك، قاله الكلبي.



وقال ابن عباس: مخدوعًا، وقيل: مصروفًا عن الحق، وقال الفراء وأبو عبيدة: ساحرًا، فوضع المفعول موضع الفاعل، وقال محمد بن جرير: معطى علم السحر، فهذه العجائب التي تفعلها من سحرك.




تفسير القرآن الكريم




__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #1963  
قديم 05-04-2020, 05:16 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 30,830
الدولة : Egypt
افتراضي رد: تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله

تفسير: (قال لقد علمت ما أنزل هؤلاء إلا رب السماوات والأرض)



♦ الآية: ï´؟ قَالَ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا أَنْزَلَ هَؤُلَاءِ إِلَّا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ بَصَائِرَ وَإِنِّي لَأَظُنُّكَ يَا فِرْعَوْنُ مَثْبُورًا ï´¾.



♦ السورة ورقم الآية: الإسراء (102).



♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ï´؟ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا أَنْزَلَ هَؤُلَاءِ ï´¾ الآيات ï´؟ إِلَّا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ بَصَائِرَ ï´¾ عبرًا ودلائل ï´؟ وَإِنِّي لَأَظُنُّكَ ï´¾ لأعلمك ï´؟ يَا فِرْعَوْنُ مَثْبُورًا ï´¾ ملعونًا مطرودًا.



♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل": ï´؟ قَالَ ï´¾ موسى ï´؟ لَقَدْ عَلِمْتَ ï´¾ قرأ العامة بفتح التاء خطابًا لفرعون، وقرأ الكسائي بضمِّ التاء، ويُرْوَى ذلك عن علي، وقال: لم يعلم الخبيثُ أن موسى على الحق، ولو عَلِم لآمن؛ ولكن موسى هو الذي علم، قال ابن عباس: علمه فرعون ولكنه عاند؛ قال الله تعالى: ï´؟ وَجَحَدُوا بِهَا وَاسْتَيْقَنَتْهَا أَنْفُسُهُمْ ظُلْمًا وَعُلُوًّا ï´¾ [النمل: 14].




وهذه القراءة - وهي نصب التاء - أصحُّ في المعنى، وعليه أكثر القراء؛ لأن موسى لا يحتج عليه بعلم نفسه، ولا يثبت عن علي رفع التاء؛ لأنه رُوي عن رجل من مراد عن علي، وذلك أن الرجل مجهول، ولم يتمسك بها أحد من القراء غير الكسائي، ï´؟ مَا أَنْزَلَ هَؤُلَاءِ ï´¾ هذه الآيات التسع ï´؟ إِلَّا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ بَصَائِرَ ï´¾ جمع بصيرة؛ أي: يبصر بها.




ï´؟ وَإِنِّي لَأَظُنُّكَ يَا فِرْعَوْنُ مَثْبُورًا ï´¾ قال ابن عباس: ملعونًا، وقال مجاهد: هالكًا، وقال قتادة: مهلكًا، وقال الفراء: أي: مصروفًا ممنوعًا عن الخير؛ يُقال: ما ثبرك عن هذا الأمر؛ أي: ما منعك وصرفك عنه.




تفسير القرآن الكريم


__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #1964  
قديم 05-04-2020, 05:16 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 30,830
الدولة : Egypt
افتراضي رد: تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله

تفسير: (فأراد أن يستفزهم من الأرض فأغرقناه ومن معه جميعا)


♦ الآية: ï´؟ فَأَرَادَ أَنْ يَسْتَفِزَّهُمْ مِنَ الْأَرْضِ فَأَغْرَقْنَاهُ وَمَنْ مَعَهُ جَمِيعًا ï´¾.




♦ السورة ورقم الآية: الإسراء (103).



♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ï´؟ فَأَرَادَ ï´¾ فرعون ï´؟ أَنْ يَسْتَفِزَّهُمْ ï´¾ يخرجهم؛ يعني: موسى وقومه ï´؟ مِنَ الْأَرْضِ ï´¾ أرض مصر.



♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل":ï´؟ فَأَرَادَ أَنْ يَسْتَفِزَّهُمْ ï´¾؛ أي: أراد فرعون أن يستفزَّ موسى وبني إسرائيل؛ أي: يخرجهم ï´؟ مِنَ الْأَرْضِ ï´¾؛ يعني: أرض مصر ï´؟ فَأَغْرَقْنَاهُ وَمَنْ مَعَهُ جَمِيعًا ï´¾ ونجَّينا موسى وقومه.




تفسير القرآن الكريم






__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #1965  
قديم 05-04-2020, 05:17 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 30,830
الدولة : Egypt
افتراضي رد: تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله

تفسير: (وقلنا من بعده لبني إسرائيل اسكنوا الأرض)


♦ الآية: ï´؟ وَقُلْنَا مِنْ بَعْدِهِ لِبَنِي إِسْرَائِيلَ اسْكُنُوا الْأَرْضَ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ جِئْنَا بِكُمْ لَفِيفًا ï´¾.



♦ السورة ورقم الآية: الإسراء (104).



♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ï´؟ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ ï´¾ يريد: يوم القيامة ï´؟ جِئْنَا بِكُمْ لَفِيفًا ï´¾ مُجتمعين مُختلطين.



♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل": ï´؟ وَقُلْنَا مِنْ بَعْدِهِ ï´¾؛ أي: من بعد هلاك فرعون ï´؟ لِبَنِي إِسْرَائِيلَ اسْكُنُوا الْأَرْضَ ï´¾؛ يعني: أرض مصر والشام ï´؟ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ ï´¾؛ يعني: يوم القيامة ï´؟ جِئْنَا بِكُمْ لَفِيفًا ï´¾؛ أي: جميعًا إلى موقف القيامة، واللفيف: الجمع الكثير إذا كانوا مختلطين من كل نوع؛ يُقال: لفت الجيوش: إذا اختلطوا، وجَمْع القيامة كذلك، فيهم المؤمن والكافر والبَرُّ والفاجر،



وقال الكلبي: ï´؟ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ ï´¾؛ يعني: مجيء عيسى من السماء ï´؟ جِئْنَا بِكُمْ لَفِيفًا ï´¾؛ أي: النُّزَّاع من كل قوم من ها هنا، ومن ها هنا لفوا جميعًا.



تفسير القرآن الكريم




__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #1966  
قديم 05-04-2020, 05:18 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 30,830
الدولة : Egypt
افتراضي رد: تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله

تفسير: (وبالحق أنزلناه وبالحق نزل وما أرسلناك إلا مبشرا ونذيرا)


♦ الآية: ï´؟ وَبِالْحَقِّ أَنْزَلْنَاهُ وَبِالْحَقِّ نَزَلَ وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا مُبَشِّرًا وَنَذِيرًا ï´¾.



♦ السورة ورقم الآية: الإسراء (105).




♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ï´؟ وَبِالْحَقِّ أَنْزَلْنَاهُ ï´¾؛ أَيْ: أنزلنا القرآن بالدِّين القائم والأمر الثَّابت ï´؟ وَبِالْحَقِّ نَزَلَ ï´¾ وبمحمَّد نزل القرآن؛ أَيْ: عليه نزل، كما تقول: نزلتُ بزيدٍ.




♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل": ï´؟ وَبِالْحَقِّ أَنْزَلْنَاهُ وَبِالْحَقِّ نَزَلَ ï´¾؛ يعني: القرآن ï´؟ وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا مُبَشِّرًا ï´¾ للمطيعين ï´؟ وَنَذِيرًا ï´¾ للعاصين.



تفسير القرآن الكريم




__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #1967  
قديم 05-04-2020, 05:19 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 30,830
الدولة : Egypt
افتراضي رد: تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله

تفسير: (وقرآنا فرقناه لتقرأه على الناس على مكث ونزلناه تنزيلا)

♦ الآية: ï´؟ وَقُرْآنًا فَرَقْنَاهُ لِتَقْرَأَهُ عَلَى النَّاسِ عَلَى مُكْثٍ وَنَزَّلْنَاهُ تَنْزِيلًا ï´¾.




♦ السورة ورقم الآية: الإسراء (106).



♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ï´؟ وَقُرْآنًا فَرَقْنَاهُ ï´¾ قطعناه آيةً آيةً، وسورةً سورةً في عشرين سنة ï´؟ لِتَقْرَأَهُ عَلَى النَّاسِ عَلَى مُكْثٍ ï´¾ تؤدة وَتَرسُّلٍ ليفهموه ï´؟ وَنَزَّلْنَاهُ تَنْزِيلًا ï´¾ نجومًا بعد نجومٍ وشيئًا بعد شيءٍ



♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل":ï´؟ وَقُرْآنًا فَرَقْنَاهُ ï´¾ قيل: معناه: أنزلناه نجومًا، لم ينزل مرة واحدة بدليل قراءة ابن عباس: ï´؟ وَقُرْآنًا فَرَقْنَاهُ ï´¾ بالتشديد، وقراءة العامة بالتخفيف؛ أي: فصَّلناه، وقيل: بيَّنَّاه، وقال الحسن: معناه: فرقنا به بين الحق والباطل ï´؟ لِتَقْرَأَهُ عَلَى النَّاسِ عَلَى مُكْثٍ ï´¾؛ أي: على تؤدة وترتيل وترسل في ثلاث وعشرين سنة ï´؟ وَنَزَّلْنَاهُ تَنْزِيلًا ï´¾.




تفسير القرآن الكريم

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #1968  
قديم 05-04-2020, 05:20 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 30,830
الدولة : Egypt
افتراضي رد: تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله

تفسير: (قل آمنوا به أو لا تؤمنوا)


♦ الآية: ï´؟ قُلْ آمِنُوا بِهِ أَوْ لَا تُؤْمِنُوا إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ سُجَّدًا ï´¾.



♦ السورة ورقم الآية: الإسراء (107).



♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ï´؟ قُلْ ï´¾ لأهل مكَّة: ï´؟ آمِنُوا ï´¾ بالقرآن ï´؟ أَوْ لَا تُؤْمِنُوا ï´¾ به، وهذا تهديد؛ أَيْ: فقد أنذر الله وبلَّغ رسوله ï´؟ إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ ï´¾ من قبل القرآن؛ يعني: ناسًا من أهل الكتاب حين سمِعوا ما أُنْزِل على النبي صلى الله عليه وسلم خرُّوا سُجَّدًا.




♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل": ï´؟ قُلْ آمِنُوا بِهِ أَوْ لَا تُؤْمِنُوا ï´¾ هذا على طريق الوعيد والتهديد ï´؟ إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ ï´¾ قيل: هم مؤمنو أهل الكتاب؛ وهم الذين كانوا يطلبون الدين قبل مبعث رسول الله صلى الله عليه وسلم، ثم أسلموا بعد مبعثه؛ مثل: زيد بن عمر بن نفيل، وسلمان الفارسي، وأبي ذر، وغيرهم.




ï´؟ إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ ï´¾ يعني: القرآن ï´؟ يَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ ï´¾؛ أي: يسقطون على الأذقان؛ قال ابن عباس: أراد بها الوجوه ï´؟ سُجَّدًا ï´¾.



تفسير القرآن الكريم




__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #1969  
قديم 05-04-2020, 05:21 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 30,830
الدولة : Egypt
افتراضي رد: تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله

تفسير: (ويقولون سبحان ربنا إن كان وعد ربنا لمفعولا)




♦ الآية: ï´؟ وَيَقُولُونَ سُبْحَانَ رَبِّنَا إِنْ كَانَ وَعْدُ رَبِّنَا لَمَفْعُولًا ï´¾.



♦ السورة ورقم الآية: الإسراء (108).



♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ï´؟ إِنْ كَانَ وَعْدُ رَبِّنَا لَمَفْعُولًا ï´¾؛ أي: وعده بإنزال القرآن وبعث محمِّد عليه السَّلام لمفعولًا.




♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل": ï´؟ وَيَقُولُونَ سُبْحَانَ رَبِّنَا إِنْ كَانَ وَعْدُ رَبِّنَا لَمَفْعُولًا ï´¾؛ أي: كائنًا واقعًا.



تفسير القرآن الكريم



__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #1970  
قديم 05-04-2020, 05:22 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 30,830
الدولة : Egypt
افتراضي رد: تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله

تفسير: (ويخرون للأذقان يبكون ويزيدهم خشوعا)



♦ الآية: ï´؟ وَيَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعًا ï´¾.
♦ السورة ورقم الآية: الإسراء (109).
♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ï´؟ وَيَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ يَبْكُونَ ï´¾ كرَّر القول لتكرُّر الفعل منهم ï´؟ وَيَزِيدُهُمْ ï´¾ القرآن ï´؟خُشُوعًاï´¾.
♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل": ï´؟ وَيَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ يَبْكُونَ ï´¾؛ أي: يقعون على الوجوه يبكون، البكاء مستحب عند قراءة القرآن ï´؟ وَيَزِيدُهُمْ ï´¾ نزول القرآن ï´؟ خُشُوعًا ï´¾ خضوعا لربهم، نظيره قوله تعالى: ï´؟ إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَنِ خَرُّوا سُجَّدًا وَبُكِيًّا ï´¾ [مريم: 58].
أخبرنا أحمد بن عبدالله الصالحي، أخبرنا أبو عمرو بن بكر بن محمد المزني، حدثنا أبو بكر محمد بن عبدالله الجنيد، حدثنا الحسن بن الفضل البجلي، أخبرنا عاصم، عن علي بن عاصم، حدثنا المسعودي - هو عبدالرحمن بن عبدالله- عن محمد بن عبدالرحمن - مولى أبي طلحة - عن عيسى بن طلحة، عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((لا يَلِجُ النارَ مَنْ بكى من خشيةِ الله حتى يعودَ اللَّبَنُ في الضَّرْع، ولا يجتمع غبارٌ في سبيل الله ودُخان جهنم في مَنْخِرَي مسلمٍ أبدًا)).

أخبرنا أبو القاسم بن عبدالكريم بن هوازن القشيري، أخبرنا أبو القاسم عبدالخالق بن علي بن عبدالخالق المؤذن، أخبرنا أحمد بن بكر بن محمد بن حمدان، حدثنا محمد بن يونس الكُدَيْمِي، أنبأنا عبدالله بن محمد الباهلي، حدثنا أبو حبيب الغنوي، حدثنا بهز بن حكيم، عن أبيه، عن جده، قال: سمِعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ((حُرِّمَتْ النارُ على ثلاثِ أعينٍ: عين بَكَتْ من خشية الله، وعين سهرت في سبيل الله، وعين غضَّتْ عن محارم الله)).

تفسير القرآن الكريم



__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 133.90 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 127.88 كيلو بايت... تم توفير 6.02 كيلو بايت...بمعدل (4.49%)]