زوجتي سيئة الخلق - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

للتسجيل في موقع الشفاء ومشاركتنا في كتابة المواضيع نرجوا تسجيل الدخول وبعدها يتم تفعيل الاشراف بالتواصل معنا

 

 

اخر عشرة مواضيع :         بعد الأمة في الخطاب المقاصدي عند الإمام ابن عاشور (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          كيفية علاج القدم السكري (اخر مشاركة : اسلام جابر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          معايير اختيار افضل مبرد مياه مناسب لمطبخك (اخر مشاركة : هناء سميرر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          معايير إختيار افضل شاشة مناسبة لغرفة المعيشة (اخر مشاركة : هناء سميرر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          شركة عوازل حلا العالمية (اخر مشاركة : النخل العايم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          سلسلة :: من مقامات النبوة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 7 - عددالزوار : 761 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 3002 - عددالزوار : 373364 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2406 - عددالزوار : 159643 )           »          المختصر في تفسير القرآن الكريم***متجدد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 189 - عددالزوار : 4363 )           »          كلماتٌ في الحُبِّ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 46 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العام > ملتقى مشكلات وحلول

ملتقى مشكلات وحلول قسم يختص بمعالجة المشاكل الشبابية الأسرية والزوجية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 28-10-2020, 05:29 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 48,204
الدولة : Egypt
افتراضي زوجتي سيئة الخلق

زوجتي سيئة الخلق

أجاب عنها : سعد العثمان
السؤال:

أنا شاب يمني، مولود بالسُّعودية، متزوِّج ولديَّ ولد واحد، مدَّة زواجي سنة وستة أشهر، أنا وزوجتي ندخل في دوَّامات من المشاكل، فتارة أبوها يأخذها ويطالب بالرَّضوة، مع العلم أنني لم أضربها أو أحقِّرها أو أطردها، وتارة يدَّعون بأنني سرقت منهم مبلغ ألف ريال، وأنا لم أسرقهم، وتارة أخرى تدَّعي المرأة بأني ضربتها، وتذهب وتشتكي إلى الشُّرطة، ويتم إيقافي بالسِّجن، وتارة تدَّعي بأنَّني جامعتها في الدُّبر، وأنا أقسم بالله العظيم بأنَّني لم أضربها أو أجامعها في دبرها، والآن الزَّوجة عند أهلها، تطلب منِّي أن أعيدها بشرط أن أوفِّر لها مسكنًا مستقلاً، علمًا بأنَّني كنت موفِّرا لها سكنًا مستقلاً بها، وعند سجني باعت عفش المنزل، وأغلقت البيت، وتريد الآن منزلاً مستقلاً كي تعيش معي، فهل ترون أن أرْجعها، أم أطلقها، نرجو من سماحتكم إرشادي لما فيه الخير لي ولها.




الجواب:

الحمد لله وحده، والصَّلاة والسَّلام على من لا نبي بعده، وعلى آله وصحبه...
أخي الفاضل: أشكرك على ثقتك، بموقع المسلم، ومتابعتك له، ونسأل الله - عزَّ وجلَّ - أن يجعلنا أهلاً لهذه الثِّقة، وأن يجعلَ في كلامنا الأثر، وأن يتقبَّل منا أقوالنا وأعمالنا، وأن يجعلها كلَّها خالصة لوجهه الكريم، وألا يجعل فيها حظَّاً لمخلوق..آمين.
أخي الكريم: فهمت من عرضك لمشكلتك، أنَّك تشكو سوء خلق زوجتك، وسوء تعاملها هي وأهلها معك، واتهامها مع أهلها لك بتهم باطلة لا أصل لها، وقد بلغ الأمر بها وبهم إلى حد أن سجنوك وأهانوك، ويطلبوا منك الآن للموافقة على رجوعها إليك منزلاً مستقلاً، مع أن زوجتك قد فرطت بالمنزل الأول، وباعت عفشه، وتطلب النصيحة والتوجيه في ذلك: هل تراجعها أم تطلِّقها، ألخص لك أخي جواب استشارتك من خلال النِّقاط الآتية:


أولاً: بالصَّبر الظَّفر.
أوصيك بالصَّبر، فالصَّبر مثل اسمه مرٌّ مذاقه، لكنَّ عواقبه أحلى من العسل، فصبرك على خلق زوجتك،
وأخلاق أهلها معك، قد يأتي اليوم المناسب؛ فيقدروا قيمة صبرك عليهم، فقد أتى رجل إلى النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم يشكو أهله وأرحامه، وذكر أنَّه يواصلهم ويقاطعونه، ويحسن إليهم ويسيئون له، ويحلم عليهم ويجهلون عليه، فقال له النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم: (لئن كُنتَ كما قلتَ فكأنما تُسفهم المل، ولا يزالُ معك من الله تعالى ظهيرٌ عليهم ما دُمتَ على ذلك) رواه مسلم.

ثانيًا: "فذكِّر إن نفعت الذكرى"
لا تغفل عن تذكير زوجتك بالله، وحقِّك عليها، وردِّد عليها دائمًا حديثين عظيمين من أحاديث رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، وهما: (لو كنت آمرًا أحدًا أن يسجد لأحد، لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها)رواه الترمذي. (أيما امرأة باتت وزوجها غضبان إلا لعنتها الملائكة)حديث صحيح. حذِّر زوجتك من أن تغضبك، وتسعى في إلحاق الأذى بك بغير حق، فلا يجوز ذلك لها، ينبغي لها أن تساهم في راحة بالك، وطمأنينة نفسك، وانشراح صدرك، وقرة عينك، يجب أن تكون السَّكن الوحيد لك، الذي تسكن إليه، فقد قال الله تعالى: (وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً)الروم: 21. وحاوِّل أن توظِّف وتجنِّد في نصحها وإرشادها غيرك، من أقاربها وأرحامها، وأقاربك وأرحامك، الصَّالحين العاقلين، وكذلك بعض طلبة العلم والمشايخ، اطلب منهم نصيحتها بطريقة لا تفهم أنك وراء ذلك، حتى تقع نصائحهم في نفسها موقعًا أكثر تأثيرًا عليها، ولا تنس أيضًا نصح أهل زوجتك بطريقة غير مباشرة.

ثالثًا: الدُّعاء.. الدُّعاء.
أنصحك بألا تغفل عن وقت السَّحر، فقبل أذان الفجر بساعة، قم من نومك وتطهَّر، ثم صلِّ ما تيسر لك، ثمَّ استغفر الله وتوجَّه له داعيًا متوسِّلاً بأسمائه الحسنى وصفاته العليا، وباسمه الخفي الأعظم أن يصلح لك شأنك كلَّه، مع نفسك وزوجك وذريتك وأقاربك وأرحامك وأهل زوجتك، ادع الله وأنت موقن بالإجابة، مع حضور القلب، فالله قريب ممن دعاه، وهو القائل: (وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ)البقرة: 186.

رابعًا: "آخر علاج الكي"
اجعل الطَّلاق آخر الحلول، فإذا بذلت وسعك في الوعظ والإرشاد، واستنفدت كلَّ الطُّرق السِّلمية في علاج زوجتك وأهلها، ووجدت كلَّ السُّبل موصدة، فقبل إجراء الطَّلاق، أقترح عليك التَّعدد، فلا يؤدِّب المرأة النَّاشز مثل الزَّواج عليها بأخرى، خاصَّة وكونك لك منها ولد، فبالزَّواج بأخرى علاج ناجع، وبقاؤها على ذمَّتك علَّها تراجع نفسها، وتفكِّر بعواقب تصرُّفاتها ورعوناتها، وتفكِّر بولدها منك، فإن وجدت أنَّها لم ترتدع، ولم تعد لجادة الصَّواب، وبقيت على خلقها وطريقتها، فليس أمامك سبيل سوى طلاقها، قال الله تعالى: (وَإِن يَتَفَرَّقَا يُغْنِ اللّهُ كُلاًّ مِّن سَعَتِهِ وَكَانَ اللّهُ وَاسِعاً حَكِيماً)النساء: 130.

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 60.36 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 58.24 كيلو بايت... تم توفير 2.13 كيلو بايت...بمعدل (3.52%)]