مع كتاب البداية والنهاية للحافظ ابن كثير رحمه الله - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

للتسجيل في موقع الشفاء ومشاركتنا في كتابة المواضيع نرجوا تسجيل الدخول وبعدها يتم تفعيل الاشراف بالتواصل معنا

 

اخر عشرة مواضيع :         تخصيص شهر رجب بالعبادة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          تاريخ الفقه الاسلامي: أهميته وأهم المؤلفات فيه (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          لباحثين عن قروض وتمويل حكومي (اخر مشاركة : النخل العايم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          تفسير القرآن الكريم ***متجدد إن شاء الله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 2479 - عددالزوار : 51240 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 3058 - عددالزوار : 393180 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2471 - عددالزوار : 171084 )           »          تالا (اخر مشاركة : هناه خالد - عددالردود : 0 - عددالزوار : 21 )           »          رتاج (اخر مشاركة : هناه خالد - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          كيكة الزعفران والحبهان (اخر مشاركة : هناه خالد - عددالردود : 0 - عددالزوار : 18 )           »          الفرق بين نيّف ونيْف (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 27 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى السيرة النبوية وعلوم الحديث

ملتقى السيرة النبوية وعلوم الحديث ملتقى يختص في سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم وعلوم الحديث وفقهه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-12-2020, 10:36 AM
حمدي الصيودي حمدي الصيودي متصل الآن
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Mar 2019
مكان الإقامة: السعودية
الجنس :
المشاركات: 72
الدولة : Albania
افتراضي مع كتاب البداية والنهاية للحافظ ابن كثير رحمه الله

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :
قلت أنا ابو مسلم الصيودي
هذه بعض سمات ومميزات كتاب ( البداية والنهاية ) من واقع قراءتي للكتاب .
بداية أريد ان أشير إلى ثلاث نقاط :
الأولى :
في مطالعتك لكتاب البداية والنهاية متعة لا تنتهي لان أسلوب المؤلف فريد في سرد الأحداث فأنت في صحبة هذا الكتاب بين آية وتفسيرها , وحديث وشرحه , مرة مع السند ومرة مع المتن, ثم قصة ثم حكاية , ثم يأخذ بك في علم الجرح والتعديل , ثم يميل بك الى فن التخريج والحكم على الحديث , ثم ينقلك الى عبرة وعظة , ثم يحلق بك في الردود والفصل بين الأقوال , ثم يغوص بك في بحر النقول عن العلماء , ثم ينقلك الى ترجمة من التراجم , ومنها إلى بعض القضايا الفقهية وآراء الرجال الى غير ذلك من المتعة التي لا تنتهي ...
والنقطة الثانية :
من باب جمع الفائدة والتركز عليها , يلزم ان تضع بجانبك أثناء مطالعتك للبداية والنهاية أكثر من كتاب للمؤلف منها التفسير وطبقات الشافعية و كتاب الأحكام والتكميل , لأنه أحال عليها في عشرات من المواضع .
والنقطة الثالثة والأخيرة مع مقدمة المؤلف :
بعد ان ذكر الله وأثنى عليه سبحانه بما هو أهله وصلى على النبي صلى الله عليه وسلم, أشار الى مجموعة نقاط منها :
أ‌- لا يذكر شيء من الإسرائيليات الا ما أذن به الشارع .
ب‌- المعول في كتابه هذا هو القران والسنة الصحيحة .
ت‌- يذكر الصحيح من الحديث والحسن وما يقاربه .
ث‌- بيان ضعف الضعيف (وان كان ترك بعض ما يتعقب في هذه )
ج‌- ذكر انه ينقل عن علماء أهل الكتاب ما يوافق ما عندنا ولا يستوعب كلامهم كما فعل غيره من العلماء المسلمين.
*** والآن نشرع فيما له قدمنا ومن اجله دونّا , وهي سمات ومميزات هذا السفر المبارك وهي عبارة عن ومضات تنير لك الطريق حين تنوي مطالعة هذا الكتاب الكبير .
1- المؤلف له تفصيل جيد في حكم رواية الإسرائيليات .
2- يشير المؤلف إلى المتفق عليه عند الشيخين وما انفرد به احدهم ولا يلتزم ذلك .
3- يسوق أحاديث مسند احمد بالسند من عند الإمام احمد إلى النبي صلى الله عليه وسلم وكذلك غالب ما يورده من أحاديث الكتب الأخرى .
4- يشير إلى ضعف الحديث او صحته ولا يستوعب ذلك .
5- يشير إلى ما انفرد به احمد رحمه الله .
6- يشير إلى كون الحديث على شرط الشيخين او احدهما ( وللأسف قد دونت كل ما أشار إليه المؤلف في الطبعة التي طالعتها ثم قمت بردها إلى صاحبها دون ان انقل ما دونته وذلك بغضاً في هذه الطبعة ) .
7- يعزو الأحاديث إلى مخرجيها او رواتها إما بالاسم او بالكتاب .
8- يعزوا الأقوال إلى قائليها في الغالب .
9- يعرض الأقوال ويرجح بينها بما يراه مناسباً حسب الأدلة والأقوال .
10- أسلوبه في الكتابة سهل وسلس للغاية .
11- ينقل أقوال العلماء في الراوي ان لزم الأمر انظر مثلاًج1 ص 31.
12- أحال المؤلف إلى كثير من مؤلفاته اذكر منها مثلاً ( التفسير وهو أكثرها ويليه الأحكام والقطعة التي شرحها من البخاري و سيرة ابي بكر الصديق وسيرة الفاروق وكتاب التكميل وكتاب المسانيد والسنن وكتاب بيع أمهات الأولاد وترجمة الشافعي وأصحابه من بعده طبقات الشافعية .... وغيرها .
13- ينقل تصحيح غيره ويعتمده .
14- قد يذكر بعض طرق الحديث ويتكلم على بعض رواته .
15- في بعض الأماكن قد يستطرد في العزو والتخريج ويستوعب غالب طرق وروايات الحديث انظر مثلاً كلامه على حديث ( فحج آدم موسى .....) ص92 ج1 وما بعدها .
16- ذكر في غير ما موضع انه راجع التوراة انظر مثلاً ص 124 ج1( قال وهذا الذي في التوراة على ما رأيته ).
17- طريقة الحافظ في التصحيح تذكرني بطريقة الحاكم في المستدرك فتراه يقول مثلاً حديث صحيح ولم يخرجاه او إسناده حسن ولم يخرجاه .
18- يشير إلى تفرد احمد بالحديث لكن لا ادري يقصد تفرده عن صاحبي الصحيح ام عن الستة ام تفرده به مطلقاً ( والظن تفرده عن الستة ) .
19- اهتم بعض الشيء بأحكام الإمام الترمذي .
20- أحكام المؤلف على بعض الأحاديث والآثار جميلة جداً ولولا خوف الإطالة لنقلت بعضها وانظر مثلاً حكمه على حديث الفتون وحديث ابورغال وحديث رد الشمس لعلي رضي الله عنه .
21- قد يورد المؤلف حديثاً من رواية احمد ويكون الحديث في الصحيحين من نفس الطريق وبنفس المتن انظر مثلاً ص 353 ج1 حديث ( حج موسى عليه السلام إلى البيت العتيق ) .
22- يشير الى بعض مسائل الفقه المهمة .
23- قد يورد إشكالاً ويرد عليه او ينقل الرد عن غيره انظر مثلاً ص 345ج1 في رده إشكال فقئ نبي الله موسى لعين الملك, ونقله لكلام بن حبان عند ذلك .
24- يختصر الأحداث ويشير إشارات خفيفة عابرة ويحيل إلى كتب أخرى .
25- يحيل المؤلف إلى مواضع متقدمة او متأخرة في نفس كتابه قد استوفى عندها الكلام على ما يحيل إليه .
26- قد يحكي الخلاف في مسالة فقهية ويورد الأدلة من الطرفين ولا يرجح انظر مثلاً ص 384 ج1 مسالة السجدة في سورة ص .
27- اذا قال , روى الحافظ في التاريخ دون ان ينسبه , فهو ابن عساكر .
28- اذا قال , قال الإمام دون ان ينسبه فهو احمد بن حنبل .
29- اذا قال شيخنا , يقصد الإمام المزي رحمه الله .
30- واذا ذكر الذهبي, قال , شيخنا الحافظ .
31- اذا أتى على ذكر شيخه ابن تيمية , فانه يقول , شيخنا العلامة ابو العباس .
32- قد يفرد باباً يعالج فيه مسالة معينة , مثل إفراده بابا لبيان ان الله تعالى منزه عن الولد ج 2ص455 وإفراده باباً في الرواية عن أخبار بني إسرائيل انظر ص 479ج2.
33- قد يعرض المؤلف عن ذكر أشياء فيها فائدة وذلك خشية الإطالة وفرارا منها , انظر مثالاً على ذلك في ج2 ص 564 في إعراضه عن ذكر أشعار العرب فيما وقع من دخول الحبشة إلى ارض اليمن وملكها قال هو عنها فيها فصاحة وحلاوة وبلاغة وطلاوة تركنا إيرادها خشية الإطالة وخوف الملالة ( ويا ليته فعل ) .
34- لم يبخل علينا المؤلف في غالب ما يورده من روايات فينقل لنا الأحاديث بطولها وهذا ظاهر في الكتاب كله.
35- ذكر المؤلف بعض الشخصيات التي عاشت في زمن الفترة لكنه ترك شيء مهم جداً وهو الكلام ولو بتوسع قليل عن العرب وأيامها ووقائعها وهذا من التاريخ الضروري كمقدمة لتاريخ المسلمين .
36- حث ابن كثير في غير موضع من كتابه بإضافة او كتابة أشياء قد تكلم عنها باستفاضة في كتاب التفسير فقال مثلاً ص 710 ج2 وذكرنا ذلك مطولاً مستقصى فمن شاء كتبه هاهنا ( يقصد قصة بناء البيت والأحاديث الواردة فيها )
37- رغم ان المؤلف شافعي المذهب إلا انه في حالة الترجيح يذهب إلى ما يدعمه الدليل انظر ص 67ج3 في مسالة عدم الابراد بالصلاة في المذهب الشافعي والكلام على حديث شكونا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم حر الرمضاء فلم يشكنا .
38- أشار الى عدد كبير جداً من أوائل الأشياء كأول من قال كذا او أول من فعل كذا ...
39- المؤلف قد يعرض عن ذكر القصيدة او الأبيات من الشعر لان أهل العلم لا يثبتونها لمن نسبت اليه .
40- كرر المؤلف رحمه الله أشياء كثيرة لا سيما في قسم السيرة وما يتبعها .
41- الجزء الخاص بالسيرة أورد فيه أحاديث كثيرة جداً منها جملة حكم عليها المؤلف بأنها على شرط الشيخين او احدهما ( قيدتها في بداية كل مجلد في الطبعة المشئومة وقد قمت بردها الى صاحبها وذهب علي هذا الجهد فالحمد لله ) .
هذه السمات من بداية الكتاب الى نهاية قسم السيرة أما بعدها من تاريخ فهذه سمات ومميزات كتابه .
42- يبدأ السنة بذكر وقتها فيقول ثم دخلت سنة كذا ويعرف بالوضع العام ثم يذكر أهم أحداثها مرتبة حسب الشهور من أول السنة الى نهايتها .
43- يترجم لأهم وأشهر من مات في هذه السنة ولا يستوعب .
44- التراجم في كتابه حسب الشخصيات فمن بين المتوسطة والمختصرة والتراجم الطويلة في كتابه قليلة جداً .
45- اذا كان عدد الوفيات كبير رتبهم على حروف المعجم وهي سنوات قليلة .
46- في بعض السنوات لخص اهم الأحداث في نهاية العام ولم يلتزم ذلك .
47- يذكر أهم وأشهر الولاة والعمال على المدن والأمصار مع الإشارة إلى القضاة ولا يلتزم ذلك .
48- يذكر من ولي الموسم ومن حج بالناس كل عام .
49- إذا اختلفت الأقوال في وفاة او في تاريخ وقعت أرخ لها في الموضعين احتياطاً .
50- يذكر من ولي الصائفة في كل موسم لا سيما في زمن بني أمية .
51- لم يعتمد المؤلف رحمه الله قاعدة معينة فيما يورده من تراجم .
52- قد تخلو السنة من أحداث مهمة فلا يذكر فيها غير بعض من توفي انظر مثلاً ج10ص706 أحداث سنة 211هـ .
53- قام بعزو كثير من تراجم السادة الشافعية إلى كتاب الطبقات للمؤلف .
54- ذكر في الأجزاء الأخيرة كثير من المدارس التي تم إنشائها ومن قام فيها بالتدريس وما رتب عليها من الأوقاف وكذلك الترب وما يلزمها من نفقات للمقيمين بها .
55- علماء أكثر المؤلف من النقل عنهم وهم جم غفير أشير فقط إلى بعض منهم ( الإمام احمد - أصحاب الكتب الستة وبالأخص صاحبا الصحيح – الطبراني – الحاكم – الدار قطني – ابن حبان – ابن أبي حاتم – ابن جرير الطبري – محمد بن إسحاق – البغوي – ابن عساكر – البزار ابو يعلى – السهيلي – كثير من المفسرين – البيهقي – ابن ابي الدنيا – ابن عبد البر – الخرائطي – ابونعيم – الإمام المقدسي – ابن الأثير – الامام المزي - الذهبي وغيرهم كثير .
56- ما وجدته من العلوم او بعضها في هذا السفر المبارك
- التاريخ
- الحديث
- التراجم
- الجغرافيا ووصف الأرض
- السياسة الشرعية والحكم والقضاء
- الشعر والأدب
- بعض علوم الفلك
- السيرة والمغازي
- الزهد والرقائق
- الفقه
- التفسير
- القراءات
- المواعظ والحكم
- تجارب الأمم
- وبعض علوم الطب ومسائله .
57- علماء وطوائف وفرق انتقد لهم المؤلف أشياء
- علماء أهل الكتاب ( وقد حط عليهم في غير موضع من الكتاب )
- الشيعة وبالأخص الروافض منهم
- الفلاسفة ومشركي العرب .
- المعتزلة .
- جمع من المفسرين
- علماء الأحناف
- الواقدي - الحاكم في المستدرك - ابن عساكر – ابن جرير – ابو عبيد القاسم بن سلام - النووي – السهيلي في غير موضع - ابن الأثير – ابن خلكان في مواضع كثيرة .
58- وإتماماً للفائدة اذكر لكم بعض ألفاظ المؤلف في الحكم على الأحاديث من حيث الصحة او من حيث الضعف
59- فمن حيث الصحة مثلاً منها :
- إسناده جيد قوي رجاله ثقات انظر ص 397ج2
- على شرط الشيخين ولم يخرجاه او على شرط البخاري او على شرط مسلم
- إسناده جيد وليس هو في شيء من الكتب .
- إسناده جيد قوي وسياقه حسن .
- إسناده جيد ولم يخرجوه .
- إسناده جيد قوي وهو على شرط الصحيح وهو غريب ص64ج4
60- ومن حيث عدم الصحة منها :
- لا أصل له
- لا يعرف في شيء من كتب الحديث بسند صحيح ولا حسن ولا ضعيف .
- حديث غريب وفي سنده ضعف
- رواه فلان وفيه نظر
- هذا من الإسرائيليات التي لا تصدق ولا تكذب
- ضعيف ومنقطع ومنكر
- فيه غرابة
- هذا منكر بكل حال .
- من غرائب الحديث وفي إسناده ضعف .
- فيه نكارة وغرابة شديدة
- إسناده مظلم .
هذا ما علق بذاكرتي من سمات ومميزات هذا الكتاب المبارك .
تنبيه: أرقام الصفحات والأجزاء المذكورة حسب طبعة دار المعرفة وهي طبعة سيئة للغاية.
دمتم في طاعة الله وأمنه
يا نظراً فيه إن ألفيت فائدة
............ فاجنح إليها ولا تجنح إلى الحسدِ
وان عثرت لنا فيه على زللٍ
............ فاغفر فلست مجبولاً على الرشد
وكتبه
الراجي عفو ربه القوي
........... ... أبو مسلم الصيودي الأثري
حمدي حامد محمود الصيد
حامداً ومصلياً لله رب العالمين
#الصيودي حمدي حامد
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 62.09 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 60.11 كيلو بايت... تم توفير 1.98 كيلو بايت...بمعدل (3.19%)]