نمتُ أحلم بهذا !؟ - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         صورة مجانية 17 (اخر مشاركة : srty - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          هوتميل قديم (اخر مشاركة : هالة صبحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          تقرير تدريب جاهز (اخر مشاركة : هالة صبحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          الإسلام والتربية مدى الحياة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 4 - عددالزوار : 9 )           »          الاستمتاع بحل المشكلات (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          كيف أكون فاعلا؟ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 8 )           »          الحكمة والحسم في اتخاذ القرار (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          تاريخ السنة النبوية ومناهج المحدثين (متجدد) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 130 - عددالزوار : 3037 )           »          من روائع وصايا الآباء للأبناء**متجددة إن شاء الله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 7 - عددالزوار : 1260 )           »          حديث عن المعلم (اخر مشاركة : نجاة عبدالصمد - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم الفتاوى والرقى الشرعية وتفسير الأحلام > ملتقى الرقية الشرعية

ملتقى الرقية الشرعية قسم يختص بالرقية الشرعية والعلاج بكتاب الله والسنة النبوية والأدعية المأثورة فقط

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 17-07-2018, 10:37 PM
عبد الله الناصر عبد الله الناصر غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 10
الدولة : Egypt
افتراضي نمتُ أحلم بهذا !؟

نِمتُ أحلم بمثل هذا الراقي ؟!

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات، خالق الأرض والسماوات، أخرج الناس إلى النور من بعد الظلمات، والصلاة والسلام على النبي الصادق الأمين، ذي الخلق العظيم، بالمؤمنين رؤوف رحيم، المبعوث رحمة للعالمين، أما بعد ...

منذ أن كنت صغيرا كنتُ أرى كثرة المرضى المبتليين بالمس والسحر والعين وانتشار السحر والسحرة وانتشار العلاج بالطرق الغير شرعية والمخالفات والشركيات وكثرة الدجالين والمشعوذين وابتزازهم أموال المرضي ، والمريض ضائع بين الجهل وبين النصب ..



رأيت كثيرا من الناس أُوذوا بسبب المس والسحر والعين



رأيت ناس ماتت بسبب صرع الشيطان لهم



رأيت ناس تحولت حياتهم من السعادة إلى الحزن ومن النجاح إلى الفشل ومن الصحة إلى المرض ...



رأيت أب يتألم حسرة على وقف حال ابنه وأم تبكي حزنا على تعطيل زواج بنتها



كان قلبي يتمزق ألما للمرضي وفي نفس الوقت يمتلىء كرها للشياطين



رأيت مسلمين يذهبون للكنائس طلبا للشفاء من صليب باطل وقس ضال وكان يبدو لى أن الحق ضعيفا مهزوما وأن الظلم والباطل هما اللذان يسودان ..



فغارت نفسي على ربي وعلى ديني وعلى أحوال المسلمين ...



.. فنمتُ أحلم بأن أكون سببا في رفع البلاء عن المسلمين المبتللين مجاهدا للشياطين الملاعيين وللسحرة الكفرة الظالمين ، نمتُ أحلم بسيفا قويا أُحارب به عدو الله اللعين ( الشيطان )



نمتُ أحلم بمثل هذا الراقي



(1) محارباً للسحرة والشيطـــــــان





نمتُ أحلم بأن أكون محاربا للسحرة الملاعين الذين يسعون في الأرض فسادا يُخربون حياة المسلمين مقابل عرض من الدنيا قليل ، قال تعالى : ( وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَىٰ مُلْكِ سُلَيْمَانَ ۖ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَٰكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ ۚ و َمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّىٰ يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ ۖ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ۚ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ ۚ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ ۚ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ ۚ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ ) ( البقرة :102)

نمتُ أحلم أن أكون محاربا للظلم الذي عانا منه كثيرٌ من المرضى بسبب السحر ( التفريق بين الزوجين - تعطيل الزواج - المرض – وقف الحال .. الخ . (وحسبي الله ونعم الوكيل ) ...

(2)
صادقاً مخلصاً


نمتُ أحلم بأن أحمل الصدق والإخلاص للمرضى محاربا الإبتزاز والنصب الذي طالما عانا منه الكثير من الناس من الدجالين والنصابين مستغلين رجاء المرضى في الشفاء .



(3) داعياً إلى الله


نمتُ أحلم أن أكون داعيا إلى الله آمراً بالمعروف ناهياً عن المنكر ، أدعو الناس إلى طاعة الله ، والصلاة وقراءة القرآن ولبس الحجاب الشرعى للنساء .. الخ



وذلك بإعتقادي بأن الشيطان والسحر لا يتقوى على الإنسان إلا بضعفه وبعده عن الله ( البعد عن الصلاة - القرآن - الأذكار – عدم الإلتزام بالحجاب الشرعي .. الخ )



ملاحظة هــــــــــــــــــامة : هناك بعض مرضى المس والسحر والعين يكون سبب البلاء هو ( رفعة للدرجات ومحو للسيئات ) وليس بعدا عن الله سبحانه .



(4) حافظاً للقرآن

نمتُ أحلم أن أكون حافظا لكتاب الله أتلوه في الناس بصوت حسنٍ جميل عذب فيحب الناس القرآن ويتمسكون به، وبذلك أكون قد أعطيتم سيفا صارما على رقاب الشياطين ، قال تعالى (وَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ جَعَلْنَا بَيْنَكَ وَبَيْنَ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ حِجَابًا مَسْتُورًا ) (الإسراء : 45 )



وعن معاوية رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (اقرءواسورة البقرة في بيوتكم فإن الشيطان لا يدخل بيت يقرأ فيه سورةالبقرة) (رواه الحاكم بسند صحيح

رقم 1170 صحيح الجامع) ،



وعن أبي أمامة رضى الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اقرءوا سورة البقرة فإن أخذها بركة وتركها حسرة ولا تستطيعها البطلة)

(رواه مسلم رقم 1910 وأحمد رقم 1165صحيح الجامع )
البطلة : أي السحرة





(5) مقيماً لليل خاشعا لله


نمتُ أحلم أن أكون قواما لليل خاشعا لرب الأرض والسموات ، فقيام الليل سلاح المؤمن ، وقد تعلمنا من شيوخنا الأفاضل أن : ( الراقي لا يستطيع التغلب على شيطان المس والسحر والعين إلا إذا تغلب على شيطانه أولا )



أى إذا كان المعالج بالقرآن ( الراقي ) يترك صلاة الفجر ولا يغض بصره .. الخ .. فهو ضعيف أمام شيطانه فكيف ينتصر على شيطان غيره !؟



تعلمنا من قصة الإمام أحمد بن حنبل : (من خاف الله خافت منه الشياطين )



قال القاضي ابو الحسن بن القاضي ابي يعلي ابن الفراء الحنبلي في كتاب (طبقات الإمام احمد ) : سمعت احمد بن عبيد الله قال : سمعت ابي الحسن علي بن احمد قال: حدثني ابي عن جدي قال: كنت في مسجد ابي عبد الله بن حنبل

فأنفذ اليه المتوكل صباحا له يعلمه ان جارية بها صرع وسأله ان يدعو الله لها بالعافية فاخرج له احمد نعلي خشب بشراك من خوص للوضوء فدفعه الى صاحب له وقال له امضى الى دار امير المؤمنين وتجلس عند راس هذه الجارية وتقول له

( يعني الجن) قال لك احمد ايما احب اليك تخرج من هذه الجارية او تصفع بهذه النعل سبعين فمضى اليه وقال له ما قال الامام احمد فقال له المارد على لسان الجارية السمع والطاعة لو امرنا احمد ان لا نقيم بالعراق ما اقمنا به انه اطاع الله ومن اطاع الله اطاعه كل شيء فخرج من الجارية وهدأت ورزقت اولادا فلما مات احمد عاودها المارد فانفذ المتوكل الى صاحبه ابي بكر المروزي وعرفه الحال فأخذ المروزي النعل ومضى الى الجارية وكلمه العفريت على لسانها : لا اخرج من هذه الجارية ولا اطيعك ولا اقبل منك احمد بن حنبل اطاع الله فامرنا بطاعته.. والله اعلم




(6) متفقهاً في ديني


نمتُ أحلم أن أكون متفقها في الدين ملما بكثير من المسائل الفقهية حتى أستطيع الرد على إستفسارات المرضى وأسئلتهم .





(7) وفياً لشيوخي وعلمائي



نمتُ أحلم أن أكون وفيا لشيوخي غير ناكرا للجميل والإحسان فقد جعلهم الله سببا فيما أنا فيه من العلم والفضل والنعمة ...

فقد روى الإمام أحمد والبخاري في الأدب المفرد و أبو داود وابن حبان عن أبي هريرة مرفوعا ( لا يشكر الله من لا يشكر الناس )

: (يعني أن من كان من طبيعته وخلقه عدم شكر الناس على معروفهم وإحسانهم إليه فإنه لا يشكر الله؛ لسوء تصرفه ولجفائه ، و قال عليه الصلاة والسلام في الحديث الصحيح: (من صنع إليكم معروفاً فكافئوه، فإن لم تجدوا ما تكافئوه فادعوا له حتى تروا أنكم قد كافأتموه) ( رواه أحمد والحاكم وغيرهما عن ابن عمر رضي الله عنهما )





(8) محباً لإخوانى من المعالجين بالقرآن ( الرقاه )


نمتُ أحلم أن أكون محبا لإخواني من المعالجين ( الرقاه ) متعاونا معهم على البر والتقوى لا أحمل حقدا ولا حسدا لأى أحد منهم ، همى هو شفاء المرضى المبتلين
قال تعالى : ( وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ ۖ وَاصْبِرُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ (الأنفال 46 )





(9) أحمل الخير للناس


نمتُ أحلم أن يجعل الله في يدي الشفاء للمرضى بفضله وبكرمه علينا جميعا ولا يتم ذلك إلا بالتواضع والذل لله وحسن التوكل عليه واليقين به .



قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( من استطاع منكم أن ينفع أخاه فلينفعه ) . (رواه مسلم رقم 5861 )



وعن ابن عمر رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( خير الناس أنفعهم للناس). ( رواه الطبراني )




(10) مبتسماً في وجوه المرضى


نمتُ أحلم أن أكون دائما مبتسما في وجوه المرضى إبتسامة تبعث لهم بشرى الخير والشفاء بإذن الله تعالى لا فظا ولا غليظا ، فالمرضى تحتاج إلى حٌسن المعاملة قبل الرقية .
فعن أبي ذر رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( تبسمك في وجه أخيك صدقة ). ( رواه البخاري )






(11) حنوناً بالمرضي صابرا عليهم



نمتُ أحلم أن أكون رحيما بالمرضى رفيقا بهم حنونا بهم فأكونُ لهم أخا وأبا وابنا ، وأكون أيضا متحملا لهم صابرا عليهم .



(12) مجتهداً نشيطا


نمتُ أحلم أيضا أن يكون مجتهدا في كل ما ينفع المرضى وأتعلم وأسعى حتى اكون سيفا على رقاب السحرة والشياطين الملاعيين .
قال تعالى: ( وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ ) (الأنفال : 60 )





(13) أنيقاً ذو مظهر حسن


نمتُ أحلم أن أكون أنيقا ذو مظهر حسن يشم الناس مني العطر الجميل وأظهر بثياب جميل يشرح الصدور ، مظهر يليق بأهل الدين .


روى الإمامُ مسلمٌ في صحيحهِ عَنْ عَبْدِ الله بْنِ مَسْعُودٍ رضي الله عنه عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قَالَ: "لاَ يَدْخُلُ الْجَنَّةَ مَنْ كَانَ فِي قَلْبِهِ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ مِنْ كِبْرٍ". قَالَ رَجُلٌ: إِنَّ الرَّجُلَ يُحِبُّ أَنْ يَكُونَ ثَوْبُهُ حَسَنًا، وَنَعْلُهُ حَسَنَةً. قَالَ: "إِنَّ اللهَ جَمِيلٌ يُحِبُّ الْجَمَالَ، الْكِبْرُ: بَطَرُ الْحَقِّ وَغَمْطُ النَّاسِ".اهـ


معنى يحب الجمال: أي يحب التجمّلَ منكم في الهيئة، في الثوب والبدن، وكذلك يحب النظافةَ لأن تنظيفَ الثوبِ والبدن مطلوبٌ شرعًا وعُرفًا، فقد روى أبو يعلى عن أبي سعيد رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « إن الله جميل يحب الجمال، يحب أن يرى أثر نعمته على عبده». اهـ





نمتُ أحلم بمثل هذا الراقي ، أسأل الله سبحانه وتعالى أن يجعلني وجميع الرقاه مثل هذا الراقي وأن يشفي جميع مرضى المسلمين والمسلمات .


وأختم رسالتي بالحمد لله رب العالمين الذي بنعمته تتم الصالحات ، فلك الثناء ربي كما أثنيت على نفسك والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم
اللهم علمنا ما جهلنا وارزقنا أن نعمل بما علمتنا وتقبل منا أحسن ما عملنا وتجاوز واغفر لنا ما لا يرضيك عنا إنك ولي ذلك والقادر عليه
وأسأل الله سبحانه وتعالى أن يجعل جميع أعمالنا خالصة لوجهه الكريم
..

كتبه الفقير إلى عفو ربه
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 75.72 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 73.58 كيلو بايت... تم توفير 2.14 كيلو بايت...بمعدل (2.82%)]