طريقة حفظ القرآن الكريم - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         علم أصول الفقه (العزيمة والرخصة ) (اخر مشاركة : potterjame321 - عددالردود : 40 - عددالزوار : 3718 )           »          هذيان روح - متجدد - الجزء الخامس (اخر مشاركة : نمضي كـ حلم - عددالردود : 248 - عددالزوار : 38798 )           »          بداية المجتهد ونهاية المقتصد للشيخ مصطفى العدوي (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 11 - عددالزوار : 312 )           »          إشارات إلى طريق الإخلاص (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 24 )           »          كيف تعرف انها مازالت تحبك (اخر مشاركة : هالة صبحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 18 )           »          المصطلحات (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 28 )           »          حوار بين 4 اشخاص عن العلم (اخر مشاركة : هالة صبحي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          وَقَالُوا حَسْبُنَا اللهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          صيانة كلفينيتور المنوفية ( صيانة فورية ) 01220261030 | 01092279973 kelvinator (اخر مشاركة : mon00265 - عددالردود : 14 - عددالزوار : 202 )           »          شركة تنظيف بالكويت (اخر مشاركة : nanafananas - عددالردود : 1 - عددالزوار : 50 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى القرآن الكريم والتفسير > هيا بنا نحفظ القرآن ونرضى الرحمن

هيا بنا نحفظ القرآن ونرضى الرحمن قسم يختص بحفظ واستظهار كتاب الله عز وجل بالإضافة الى المسابقات القرآنية المنوعة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 15-04-2019, 06:12 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 17,213
الدولة : Egypt
افتراضي طريقة حفظ القرآن الكريم

طريقة حفظ القرآن الكريم



د. محمد سيد شحاته





لا شك أن كل مسلم يُراوده هذا الحلم، وهو حفظ القرآن الكريم وتلاوته بيُسْر، لا سيَّما وهو يسمع قول الله تعالى: ﴿ وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ ﴾ [القمر: 17].

وإليك طريقة حفظ القرآن:
هذه الطريقة تأتي بعد تصحيح النية والإخلاص لله على النحو التالي:
(1) العزيمة الصادقة:
من يُرِد الحفظ فلا بُدَّ أن يعلم أنه لا بد من وجود الاستعداد الشخصي، ويتمثَّل في الرغبة التي تبعث على الاهتمام.
فمهمة حفظ القرآن الكريم مهمة جليلة وكبيرة، ولن يقوى عليها إلا أولو العزم؛ فأولو العزم يتَّصفون بصفة هامة واضحة، وهي ببساطة: صدق العزم؛ ولذلك سُموا "بأولي العزم"؛ بمعنى: أن يكون حريصًا على تنفيذ ما نواه، والإسراع فيه قدر المستطاع، فكل مسلم "يرغب" في حفظ القرآن الكريم، لكن "الرغبة" وحدها لا تكفي، لا بد أن تُتْبَعَ هذه الرغبة "بإرادة" قوية لتنفيذ العمل، استمعوا إلى قول الله عز وجل: ﴿ وَمَنْ أَرَادَ الْآخِرَةَ وَسَعَى لَهَا سَعْيَهَا وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَئِكَ كَانَ سَعْيُهُمْ مَشْكُورًا ﴾ [الإسراء: 19].

(2) الالتزام بنسخة واحدة من المصحف الشريف:
لأن ذلك أثبتُ للحفظ، وهو ما تنضبط به الذاكرةُ البصرية، ففي البداية لا بد من اختيار مصحف يُعتمد عليه عند الحفظ، وأنصح بنسخة مصحف الملك فهد.

(3) التلقي عن مقرئ:
من خصائص القرآن الكريم أنه يُؤخَذ تلقِّيًا عمَّن تلقَّاه عن غيره، وحتى رسول الله وهو إمام المقرئين صلوات ربي وسلاماته عليه، كان يأخذ عن جبريل عليه السلام عن الله جل ذكره.
وهذا من فوائده ضبط الحفظ من اللَّحْن والخطأ، والالتزام مع الشيخ يُنظِّم الحفظ.

(4) تنظيم الوقت:
فأي عمل من عادة أو عبادة يحتاج إلى تنظيم وقت، وتوزيعه توزيعًا يتناسب مع الليل والنهار، ولا شك أن ذلك يُجدِّد النشاط والهمَّة، ويدفع الكَلَل والملَلَ.

(5) اختيار الوقت المناسب لحفظ القرآن أو استذكاره:
فلكل شخص وقته الذي يُناسبه على أن أنسب الأوقات بعد صلاة الفجر، واغتنام الوقت بين الآذان والإقامة، وهذا يحتاج إلى التبكير إلى المسجد.
وعلى المرء تحرِّي أوقات الاستقرار الذهني ليقرأ بتركيز.

(6) الاستمرار دون انقطاع طويل:
وليتذكَّر أن بعمله الجليل هذا إنما يتعبَّد، وله مثوبة عظيمة، أنه يتلو كتاب الله ويتدارسه.

(7) إيجاد الحوافز والمرغبات:
من العوامل الضرورية لحفظ القرآن الكريم، إيجاد ما يُحفِّز الطلاب، لا سيما مع وجود الملهيات عن ذكر الله، وتعدُّد أشكالها وأهدافها، فلا بد من وجود جوائز مادية ومعنوية من قِبَل الجمعيات والأُسَر.

(8) التَّكرار والتعاهُد المنظَّم:
ففي حديث ابن عمر: "إنما مثلُ صاحب القرآن كمثلِ صاحب الإبل المعقَّلة، إن عاهَد عليها أمسَكها، وإن أطلقَها ذهبت".

وفي رواية أبي موسى: "تعاهدوا القرآن، فوالذي نفسي بيده لهو أشدُّ تَفَصِّيًا من الإبل في عُقُلِها".

فاجتهدْ أن تختم القرآن على الأقل مرة واحدة كل شهر، وإن استطعتَ أن تختم في أقل من ذلك فهذا أفضل، وكان معظم صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم يختمون القرآن في أسبوع! وكان بعضهم يختم القرآن في ثلاثة أيام!

ولا يخفى على عاقل أن كثرة التلاوة تعود على صاحبها بالأجر الجزيل العميم، وفي ذات الوقت فهي تُثبِّت الحفظ كثيرًا حتى عندما تقرأ الآيات والسور التي لم تحفَظها بعدُ، فإن ذلك يجعلها قريبةً إلى الذهن، فإذا جئتَ إلى حفظها بعد ذلك، فإن هذا يكون - ولا شك - أيسرَ.
إن متابعة القراءة كثيرًا ينقل السور المحفوظة من "الذاكرة القصيرة" إلى "الذاكرة الطويلة".

(9) السماع من الغير:
وهي وسيلة جدُّ ناجعةٍ، فالفرد مهما أُوتي من ذكاء وفِطنة، لا يستطيع أن يتخلَّى عن جوانب ضَعْف فيه، ولا بد من نسيانه لبعض ما يعلم، وهذا رسول الله صلى الله عليه وسلم - كما في حديث عائشة - سمِعَ قارئًا يقرأ من الليل في المسجد، فقال: ((يرحمه الله! لقد أذكرني كذا وكذا آية أسقطتُها من سورة كذا وكذا))؛ (متفق عليه).

وقال لابن مسعود يومًا: ((اقرأ عليَّ))، قال: أقرأ عليك وعليك أُنزِل؟ قال: ((إني أشتهي أن أسمعه من غيري))؛ (متفق عليه).

(10) الصلاة بما تحفظه:
متابعة قراءة ما تحفظ في صلواتك تُثبِّت الحفظ جدًّا، اقرأ في صلواتك ما حفظته حديثًا، وراجع بعض الآيات التي حفظتها من قبلُ، وهناك صلاة لو واظبتَ عليها، فإنها ستساعدك جدًّا في تثبيت الحفظ، وفي ذات الوقت ثوابُها عظيم، وأجرُها كبيرٌ، تلك هي صلاة "قيام الليل"، وتستطيع - أخي في الله - أن تُمسك في يدك مُصحفًا؛ ليُذكِّرك بما نسيت في قيام الليل.

(11) الوقوف على المعاني والتدبر:
وهو الهدف الذي من أجله أُنزِل الكتاب العزيز ﴿ أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ... ﴾ [النساء: 82].

أسأل الله عز وجل أن يمنَّ علينا بحفظ كتابه وتدبُّر معانيه، والعمل بما فيه، وأن يجعلنا ممَّن حفظوا للقرآن حُرْمَتَه، وممَّن عظَّمُوا منزلته، وبمن تأدَّبُوا بآدابه، والتزموا بأحكامه، وأسأل الله عز وجل أن يجعل هذا العمل في ميزان حسناتي وحسناتكم أجمعين، إنه على كل شيء قدير، وبالإجابة جدير.





[1] كتبه د. محمد سيد أحمد شحاتة، أستاذ الحديث وعلومه المشارك، جامعة الأزهر، كلية أصول الدين أسيوط، وجامعة المجمعة، كلية التربية الزلفي


__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 63.15 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 60.99 كيلو بايت... تم توفير 2.16 كيلو بايت...بمعدل (3.43%)]