كأن أبي لا يعرفنا ! - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         لماذا سعيد بن زيد من العشرة المبشرين بالجنة ؟ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          مفهوم العمل الجماعي وأهميته (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          حقوق الزوج و حقوق الزوجة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          حقوق المسنين في الإسلام (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          من منطلقات العلاقات الشرق والغرب (التنصير- البدايات) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          أمي إنها شجرة سانتا... (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          الأحكام العقدية والفقهية المتعلقة بنزول المطر (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          من الهدي النبوي في تعليم النساء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          فضل صلاة النافلة في البيت (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          تفسير (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 9 - عددالزوار : 11 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العام > ملتقى مشكلات وحلول

ملتقى مشكلات وحلول قسم يختص بمعالجة المشاكل الشبابية الأسرية والزوجية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-11-2021, 04:45 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 77,009
الدولة : Egypt
افتراضي كأن أبي لا يعرفنا !

كأن أبي لا يعرفنا !
أ. أريج الطباع



السؤال
السلام عليكم،،
لا أدري ماذا أقول أو ماذا أفعل؟ تغيَّر كل شيء؛ أبي تزوَّج، وأصبحَ يغيب عنَّا لأسابيع طويلة، وإنْ أتى يتَشاجر مع أمي دون سبب، ثم يخرج ويتأخَّر في العودة! هناك نقطة لَم أَذْكرها: أبي لا يُنفق على أمِّي ولا علينا، أنا حقًّا لا أعلم ما عمَلُه، أعلم أنه يعمل في إحدى الجهات الحكوميَّة، لكن لا أعلم ما طبيعة عمَلِه بالضَّبط، أو كم راتِبُه الشهري؟ لا أَذْكُر يومًا أنه دخل ومعه أغراضٌ للبيت، إلاَّ إذا كان أحد معارفه قادمًا لزيارته، إضافة إلى أنَّه يُراكِم على نفسه ديونًا، وأمي هي التي تسدِّد نصف هذه الدُّيون، لكنْ لا أعلم أين يذهب بها، حتَّى لَم يُكلِّف نفسه عناء بِناء البيت، البيت الذي نسكن فيه أمي هي التي بنَتْه.
آخر مرَّة رأيته فيها قبل شهر تقريبًا، عندما قال لأمي أمامها وأمام أحفادها في بيتها: إنَّه يَكْرهها، وكأنه يُنكِر كلَّ ما تفضَّلَت أمي عليه به، وقبل يومين طلَّق أمي! بالأمس أتى لكنَّني لم أره، أتى ليقول: إنه يريد أن يرجع أمي، لكن أمي قالت: لن أرجع إلا بشروط، فغَضِب وخرجَ من البيت، وقال: إنه سيُسافر عند زوجته التي لا أعرف حتَّى ما اسمُها؟!
لا أخفي عليك أنني أكرهه، أصبح يتسلل ليلاً إلى البيت، لا أعلم لماذا، لكنه لا يريد أن يراه أحد، أرجو تقديم النَّصيحة حقًّا.
أصبحتُ أذهب لاختباري المدرسي وأنا لَم أفتح كتابي، ولا أدري ما هي المادة أصلاً؟!

شاكرةً لكم تعاوُنَكم.


الجواب
وعليكم السَّلام ورحمة الله وبرَكاته.
مِن أشَدِّ المشكلات صعوبةً: تلك الَّتي لَم تُشاركي فيها، ولَم يكن لك دورٌ في البدايات، لكنَّك رغم ذلك تشاركين في النتيجة التي تترتَّب عليها!
لكن كوننا بشرًا، ونعيش في الدُّنيا، فذلك أمرٌ طبيعي جدًّا، ويحصل كثيرًا.

عليك أن تُفكِّري بطريقةٍ مختلفة:
دومًا هناك بداياتٌ لا يُشترَط أنَّك ستتمكَّنين من إدراكها على حقيقتها!
دَوْرُك ليس دورَ القاضي، لكنَّه دورُ الابنة المُحِبَّة، والفتاة التي يجب أن تَقِف على قدَمَيْها رغم رياح المشكلات حولَها!
دومًا للأمور الظَّاهرة تتِمَّة، قد لا تتمكَّنين من رؤيتها دومًا، ولذلك علاقة بالأمور والتقلُّبات التي ستَعْجزين عن فَهْمِها أحيانًا، فلا تتوقَّعي أنَّك تَمْتلكين الحقيقة كاملةً!
لن يَبْتليَكِ الله بأمرٍ يَفوق تَحمُّلَك، دومًا هناك حِكْمة من كلِّ ما يمرُّ به الإنسان في حياته، فقط عليه تلَمُّس مواضع التربية به، والاستفادة من دروس الحياة.
الإنسان في داخله كالمَعادن، كلَّما كان معدِنُه أفضل وأجود، تحمَّلَ الضُّغوط وازداد بريقًا رغم كلِّ ما يمرُّ به، فكوني كالألماس لا تَزِيدك المِحَنُ إلاَّ بريقًا.
اجعلي لك مُفكِّرة تضعين فيها خُططَكِ للغد، وكيف ستَسْتفيدين من أحداث اليوم على حياتك اليوم وغدًا؟
لا تَدْخلي دائرة الهم، بل ابحثي دومًا عمَّا يُمكنك فِعلُه مع هذه الظُّروف، وكيف يمكنك التَّعامل معها؟
قفي مع أُمِّك وبِرِّيها، وحاولي التخفيف عنها ودَعْمَها قدر استطاعتك، واجعليها تشعر أنَّ الله قد عوَّضها بكم عن مُعاناتها مع والدِك، وفي نَفْس الوقت حاوِلِي التقرُّب من والدك وبِرِّه، ودفعه لأنْ يكون أفضل معكم لو استَطعْت.
أهم من كلِّ ما سبَق: أن تَذْكري علاقتك بالله، وأن تُكثري من الدُّعاء بأن يُبَرِّد الله تعالى قلبَك، ويُغنِيَك بقربه، وأن يكون حِرصُك على رضاه وتَقْواه، ولو لَم تلمَسي الأثرَ في الدُّنيا، لكن ثِقي أنَّه حتى الشَّوكة يُشاكها المؤمن له بِها أجر، فاحتَسِبِي الأجر حتَّى في تعَبِك، وتَعاملي مع مَن حولك بِما يرضي الله، ولو لَم تلمسي نتيجتَه في الدُّنيا، أو في الوقت الحاضر.

أسعَدَك الله وأصلحَ لك والِدَيْك.



__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 55.48 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 53.66 كيلو بايت... تم توفير 1.82 كيلو بايت...بمعدل (3.28%)]