أدبنا كيف ندرسه ؟ الرافعي مثل وقدوة - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         Huawei Y9 2019 (اخر مشاركة : hamdy98 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          هل تريد أن تكون داعية ؟؟؟ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          أي قلب يحمل الداعية؟! (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          تربية العقل الإبداعي (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          يا خير أمة!! (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          نحو ذاتية دعوية فاعلة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 7 )           »          أَمَـلُ الأُمَّــةِ ... أَصْحَابُ الهِمَّةِ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          تأمُّلات في سِيَر القدوات (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          ملخص واهداف مباراة الارسنال واستون فيلا 3 2 يوم 22 9 2019 تالق ترزيجيه (اخر مشاركة : ديكورات الماسة - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          طريقة عمل الجبنة المطبوخة بالمنزل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العلمي والثقافي واللغات > ملتقى اللغة العربية و آدابها > ملتقى النقد اللغوي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-05-2019, 04:47 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 13,720
الدولة : Egypt
افتراضي أدبنا كيف ندرسه ؟ الرافعي مثل وقدوة

أدبنا كيف ندرسه ؟ الرافعي مثل وقدوة
محمد حسين جمعة


لعل مما يؤلم الصدر ويُدمي القلب لا أن نأكل مثلاً مما يزرع غيرنا، أو نلبس مما تصنع أناملهم فحسب، بل الأدهى والأمرّ من ذلك كله أن نقرأ تاريخنا ونستقي آدابنا من أقلام أعدائنا؟!
وهل هذا حصل فعلاً؟!

أقول نعم وما المستشرقون إلا الأداة لذلك والأفاعي التي دسّت سُمّها الزعاف في عقولنا وقلوبنا، ولوّثت تاريخنا بأيديها وكتبها؟!
ولكن المخلصين الأوفياء من أبناء أمتنا الذين صدق فيهم قوله - تعالى -: مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً. سورة الأحزاب/23، قد وقفوا لهم بالمرصاد وكشفوا زيغهم وضلالهم.
ولعل مصطفى صادق الرافعي (ت 1937 م) - رحمه الله تعالى - واحد من هؤلاء الذين انتبهوا لتلك المؤامرة، وكشفوا ذلك الكيد، فكان شوكة في حلوقهم، وقلماً فضحهم وكشف مؤامرتهم.
والآن لنستمع إلى تلك المؤامرة ولنتلمس خيوطها:
جُلّ الكتب المعاصرة التي تناولت أدبنا العربي وبأقلام عربية درسته وفق تقسيم المستشرقين له والذين جعلوه تقسيماً يتناغم مع السياسة فكان (العصر الجاهلي، العصر الإسلامي، العصر الأموي، العصر العباسي، العصر المملوكي، العصر العثماني، العصر الحديث).
وليت شعري كيف استقام لهم ذلك؟!
كيف جعلوا السياسة مقياساً لدراسة الأدب والشعر، ما علاقة السياسة بإبداعات الشعراء وإلهامات الأدباء؟!
ونقتبس ما قاله الرافعي في هذا الصدد:
(بيدَ أن تلك العصور إذا صلحت أن تكون أجزاءً للحضارة العربية التي هي مجموعة الصور الزمنية لضروب الاجتماع وأشكاله، فلا تصلح أن تكون أبواباً لتاريخ آداب اللغة التي بلغت بالقرآن الكريم مبلغ الإعجاز على الدهر).
صدقت والله يا رافعي، وأنت اسم على مسمى قد رفع بك الله شأن أدبنا ولغتنا العربية التي نحب.
إنها المؤامرة والجهل اجتمعا فكان ما كان من كتّاب أدبنا الذين أجاد الرافعي حين وصفهم قائلاً:
(لم يُمسِ كتّابه علماء حتى أصبح قرّاؤه أدباء، على أنهم تجاذبوه انتهاباً، فجاء واهياً في وثيقته، وتناكروه اهتياباً فخرج ضعيف الشبه بين ظاهره وحقيقته).
ولم يكتفِ - هؤلاء هداهم الله - بهذا بل طاش حجرهم وضل مقصدهم حتى في الطريقة التي درسوا بها أدبنا، وقد أسميتها الطريقة الجنائزية التي تعرض اسم الشاعر، سنة ولادته ووفاته، عصره الذي عاش فيه، ونتفاً لا تُسمن ولا تُغني من جوع من قصائده. وإلى ذلك ألمح الرافعي قائلاً:
(كثُرت الكتب وهي إما أعجمي الوضع والنسب وإما هجين في نسبته إلى أدب العرب، يلتفت فيه الكلام التفاتة السارق إلى كل ناحية ويُسرع في مرّه إسراع السابق على كل ناجية، فلا يُحققون ولكن يخلدون إلى سانح الخاطر كيفما خطر، ولا يُنقّبون ولكنهم يجدون في كل حجر أصابوه معنى الأثر، وإذا كتبوا تاريخ الرجال فكأنما يكتبونه على ألواح القبور، ثم ينطلق الكتاب وفي صدره اسم المؤلف يسعل به كما يسعل المصدور).
بعد أن عرفنا هذا كله، أرشدنا إلى الطريقة الصحيحة التي يجب أن تكون في دراسة أدبنا العربي ولغتنا الفصيحة؟
أقول قد بيّنها الرافعي وأوضحها بشكل عملي حين ألف كتابه (تاريخ الأدب العربي)، وقد بيّن ذلك حين قال:
(إنّ تاريخ الآداب ليس فناً من الفنون العملية التي يحذو بعضها حذو بعض، فتاريخ الآداب في كل أمة ينبغي أن يكون مفصّلاً على حوادثها الأدبية لأنها مفاصل عصوره المعنوية والشأن في هذه الحوادث التي يقسم عليها التاريخ أن تكون مما يُحدث تغييراً محسوساً في شكله وأن تُلحق بمادته تنوعاً خاصاً بنوع كل حادثة منها، فإذا لم تكن كذلك لم يكن التاريخ متجدداً إلا باعتباره الزمني فقط وهذا ليس بشيء لأن تغير الزمن طبيعة الوجود ومن أجل ذلك تجد الأمة التي لا حوادث لها لا تاريخ لها).
نعم يا رافعي قد أصبت الهدف وبلغت المرام، وكشفت كيد الأعداء ومكرهم، وأمطت اللثام عن أعوانهم من أبناء جلدتنا الذين ساروا على هداهم لا لشيء، إلا لأنهم ألِفوا الهوان حتى صار عندهم طبعاً وقد صدق فيهم الشاعر حين قال:
ألفتمُ الهونَ حتّى صار عندكمُ *** طبعاً وبعض طباعِ المرء مكتسَبُ
وأخـيراً:
إن أدبنا ولغتنا لم تكن وما كانت ولن تكون لولا القرآن الكريم، وإن أي محاولة لدراسة لغتنا بعيداً عن القرآن محاولات مبتورة وضائعة، عرف ذلك من عرف وجهله من جهل.
وواجبنا أن نكون الحراس الأمناء والجند الأوفياء لهذه اللغة، نذبّ عنها الكيد والمكر في ضوء هذا الكتاب العظيم.
والحمد لله رب العالمين.
__________________

نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد

قراءة القرآن فى رمضان ___متجدد




رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 61.06 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 58.91 كيلو بايت... تم توفير 2.15 كيلو بايت...بمعدل (3.53%)]