الأساس الاجتماعي الذي تستند إليه المصارف الإسلامية - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         الزرع (اخر مشاركة : ماجد تيم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          معرفة الاستنباط من القرآن (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          القرآن الكريم روضة المربِّين والدَّارسين (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 7 )           »          من كمل عقلُه حسن لفظُه (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          الدعوةُ والمدافعةُ بالكلمة الصالحة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          العلماء الربانيون يخشون الله تعالى (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          الملامح التربوية المستوحاة من الهجرة المباركة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          الحياة في سبيل الله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          أكثر من 200 تغريدة في الدعوة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 1 - عددالزوار : 9 )           »          قناه مطبخ لو نفسك تخسي (اخر مشاركة : الفهد الثائر - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العام > الملتقى العام

الملتقى العام ملتقى عام يهتم بكافة المواضيع

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-11-2019, 08:59 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 18,879
الدولة : Egypt
افتراضي الأساس الاجتماعي الذي تستند إليه المصارف الإسلامية

الأساس الاجتماعي الذي تستند إليه المصارف الإسلامية


جابر شعيب الإسماعيل




تُعتبرُ المصارفُ الإسلاميَّة مصارفَ اجتماعيَّة تحقِّق التكافلَ الاجتماعي؛ من خلال جمع الزكاة وإنفاقها في جوانبها الشرعيَّة، واستثمار أموالِ الزكاة الفائضة، وتوزيع عوائدها على المستحقِّين.



فالاختلافُ بين المصارفِ الإسلاميَّة ونظيرتها التقليديَّة من خلال أسلوب العمل؛ حيث إنَّ هذه الأخيرة تستهدفُ الرِّبْحَ كأساسٍ، وليس لها هدفٌ سوى ذلك، أما المصارفُ الإسلاميَّةُ، فهي تسعى أساسًا إلى تنمية المجتمعِ والنهوض به ماديًّا، وهي لا تغفلُ هدفَ الرِّبْحِ، لكنَّه في المرتبة الثانية[1].



ولذلك تعملُ المصارفُ الإسلاميَّة على تقوية وتفعيل هذا الجانب؛ من خلال دورِها الفَعَّال في تحقيق التكافل الاجتماعي في صناديق الزكاة والقروض الحسنة، والمساهمة في حلِّ المشكلات الاجتماعيَّة المتنوعة.




إضافة إلى أنَّ المصارفَ الإسلاميَّة تعملُ في فلسفتها الاجتماعيَّة على ما يلي:

القضاء على الاحتكار بكافَّة أشكاله ومساندة التجَّار.



إرساء قواعد العدْلِ والمساواة في المغانم والمغارم، وتعميم المصلحة في أكبرِ عددٍ ممكن من المسلمين، بعد أنْ كانتِ المصالح خاصة لأصحاب الأموال الكبيرة الذين لا يهتمون من أيِّ طريقٍ كسبوا المال.



إحياء نظام الزكاة، وتدير هذه البنوك صناديق خاصة لجمع الزكاة، ولأموال الزكاة في البنوك الإسلاميَّة دورٌ اقتصاديٌّ مهمٌّ يتجلَّى في توزيع الثروة والعمل على استثمار الفائض منها.



مبدأ أنَّ النقودَ لا تنمو إلاّ بفِعْل استثمارها، وأنَّ هذا الاستثمار يكون مُعرَّضًا للمخاطر، وفي ضوء ذلك فإنَّ نتيجةَ الاستثمار قد تكون رِبْحًا أو خَسارة.



توجيه المدَّخرات إلى المجالات التي تخدمُ التنمية الاقتصاديَّة والاجتماعيَّة.



وبناءً على هذه الخصائص والفلسفة المتميزة للمصارف الإسلاميَّة، فقد انتشرتْ وعمَّت، حتى شملتْ أغلبَ الدول والبلدان العربيَّة والأجنبية، وكان لذلك مجموعة من النتائج الإيجابيَّة، والتي نتمنَّى أن تدارَ وتطبَّقَ بالشكلِ السليم، ومن أبرز هذه النتائج:



الكفاءة العالية لإدارة الأزمات الماليَّة؛ بسبب تقاسم الأرباح والخَسائر.



انتشار صناديق الزكاة والقروض الحسنة في أغلب المصارف الإسلاميَّة.




تطوير الأدوات والمنتجات المصرفيَّة بديناميكيَّة كبيرة، وبما يتماشَى ومتطلبات الواقع.



حُسْن إدارة المخاطر بناءً على أساس المشاركة، واقتسامِ المخاطر.







[1] محيي الدين إسماعيل؛ "علم الدين"، موسوعة أعمال البنوك من الناحيتين القانونية والعملية، ج (1)، 1993، ص (126).
__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 60.40 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 58.24 كيلو بايت... تم توفير 2.16 كيلو بايت...بمعدل (3.57%)]