خواطر وهمسات من تجارب الحياة - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

 

اخر عشرة مواضيع :         حياة النبي ﷺ في رمضان (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          والتي ينامون عنها أفضل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          المحفز الرمضاني (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          ثلاثون درسا للإسرة المسلمة خلال شهر رمضان المبارك (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 4 - عددالزوار : 299 )           »          إرشادات طبية للمحافظة على صحتك فى رمضان __ معكم يوميا فى رمضان (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 4 - عددالزوار : 261 )           »          كلمة في استعمال لفظ المجون (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          الخصائص الصوتية للغات السامية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          الاختصار في باب ظن وأخواتها وإن وأخواتها (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          المختار من البصائر والذخائر للتوحيدي (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 5 - عددالزوار : 6 )           »          سر الشفرة (قصة قصيرة) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى حراس الفضيلة

ملتقى حراس الفضيلة قسم يهتم ببناء القيم والفضيلة بمجتمعنا الاسلامي بين الشباب المسلم , معاً لإزالة الصدأ عن القلوب ولننعم بعيشة هنية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-12-2020, 01:35 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,423
الدولة : Egypt
افتراضي خواطر وهمسات من تجارب الحياة

خواطر وهمسات من تجارب الحياة (1)

أيمن الشعبان


بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:
فهذه همسات وتغريدات قصيرة.. خواطر ووقفات سريعة.. برقيات عاجلة؛ جمعتها من صفحاتي في مواقع التواصل، مستقاة من تجارب الحياة، المليئة بالدروس والفوائد والعبر، في مجالات متعددة، وأحوال متنوعة، وبيئات مختلفة، وكما يقال: الذهب يُمتَحَن بالنار والرجال بالتجارب.

من لم يشرب من بئر التجربة مات عطشا في بحور الجهل وتلاطمته أمواج الفتن.
لا يهم أن تبحث عن المال طالما أنه بعيد عن قلبك.. فإذا تمكن من القلب فاعلم أنك على خطر وفتنة عظيمة!
الدليل بالفعل أرشد من الدليل بالقول.
القدوة العملية تثمر أتباع حقيقيين، أما القدوة التنظيرية تخرج أنصاف أتباع صوريين!
من علم ضرر الذنب استشعر الندم.
ترك الخطيئة أيسر من طلب التوبة.
تحتاج تأمل ... "سر الصلاح بصلاح السر".
من معاني الإيجابية المضي والاستمرار بمشاريعك ومهامك وأعمالك رغم العقبات والعراقيل والتحديات دون إحباط.
من يتصرف بلا مسؤولية أو حسابات فلينتظر عواقب وخيمة!
من أهم دوافع التغيير وأساسياته أن يكون لديك قناعة حقيقية وقوية بأنك تستطيع التغيير.
الكلمة الثكلى والكلمة المستأجرة: فالكلمة الثكلى هي الكلمة الصادقة الناضجة الواعية، التي تلامس الآلام وتحاكي الهموم. أما الكلمة المستأجرة فهي المصطنعة المتعجلة الانتهازية، التي لا تنكأ عدوا ولا تسر صديقا، ريحها أعظم من طعمها وثمرها!
قال بعض العلماء: الغموم ثلاثة: غم الطاعة أن لا تقبل، وغم المعصية أن لا تغفر، وغم المعرفة أن تسلب.
إذا أردت النجاح والتفوق.. واجه التحديات والعوائق بإيجابياتك وقوتك الكامنة وإبداعاتك.. ولا تنظر لنقاط الضعف وسلبياتك.
كلنا يعلم أن الغيبة ذكرك أخاك بما يكره!! وأنها كبيرة محرمة وفعل شنيع وخُلُق ذميم لكن قَلَّ من ينجو منها – والله المستعان-.
من أعظم أسباب قلة العمل والفتور عن الطاعات طول الأمل والركون إلى الدنيا، وكأن الإنسان مخلد فيها!!
ما أكثر الفاشلين اليوم للأسف الشديد!! فالناجح يرى حلا لكل مشكلة، والفاشل يرى مشكلة في كل حل!
والوقتُ أنفسُ ما عنيت بحفظهِ * وأراه أسهلَ ما عليك يضيعُ!
الموت الزائر الذي يأتي بلا استئذان، وسيتذوقه كل إنسان، { كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ثُمَّ إِلَيْنَا تُرجَعون }.
في المحن تظهر المنح.. وفي الشدائد يستخرج الأبطال.. وفي الأزمات يصنع الرجال.
إعمل ولا تنتظر التكريم من أحد، فقبول عملك ومرضاة الله أعظم جائزة وتكريم.







__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-12-2020, 01:37 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,423
الدولة : Egypt
افتراضي رد: خواطر وهمسات من تجارب الحياة


خواطر وهمسات من تجارب الحياة (2)

أيمن الشعبان


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:
فهذه همسات وتغريدات قصيرة.. خواطر ووقفات سريعة.. برقيات عاجلة؛ جمعتها من صفحاتي في مواقع التواصل، مستقاة من تجارب الحياة، المليئة بالدروس والفوائد والعبر، في مجالات متعددة، وأحوال متنوعة، وبيئات مختلفة، وكما يقال: الذهب يُمتَحَن بالنار والرجال بالتجارب.

رمضان معسكر تدريبي إيماني، ومدرسة تربوية لجميع الأجيال، وجامعة نافعة شاملة في العلوم التطبيقية الشرعية التعبدية والأخلاقية العملية.

أعظم أزمة لدى الفرد المسلم الانهزام من الداخل، وفقدان تقدير النفس وانعدام الوعي الحقيقي بالذات!!فالأمة التي تشعر نفسها ضعيفة ستبقى كذلك ما دام هذا الشعور لا يفارقها.

من رضي بالله ربا ورضي عن الله معبودا رزقه الله القناعة، ومن رضي بالإسلام دينا شرح الله صدره للطاعة، ومن رضي بمحمد- عليه الصلاة والسلام- نبيا ورسولا رزقه الله الثبات والاستقامة.

من أسباب غياب الوعي عن الشعوب الإسلامية التأثر بالإعلام المضلل المسموم الفاسد،
يقول "جوزيف جوبلز" وزير الإعلام النازي في عهد هتلر: أعطني إعلاما بلا ضمير أعطيك شعبا بلا وعي، وهنا تكمن أهمية الإعلام الصادق النزيه في مدافعة تسفيه وتقزيم وتجهيل العقول.

المال سلاح ذو حدين: يقول الغزالي في الإحياء ( 3/235): اعلم أن المال مثل حية فيها سم وترياق، ففوائده ترياقه، وغوائله سمومه، فمن عرف غوائله وفوائده أَمْكَنَهُ أَنْ يَحْتَرِزَ مِنْ شَرِّهِ وَيَسْتَدِرَّ مِنْ خيره.

على خطى النجاح: مهما كانت إنجازاتك قليلة وصغيرة وضئيلة اعرف لها حقها، وأعظم النجاحات تأتي بعد المحن والعثرات الشاقة، والنجاح ثمرة لتراكمات سنوات طويلة مضت من المحاوﻻت والإخفاقات.

المعيار الحقيقي في الزواج التقوى لا المال والجاه: قال رجل للحسن: قد خطب ابنتي جماعة، فمن أزوجها؟ قال: ممن يتقي الله، فإن أحبها أكرمها، وإن أبغضها لم يظلمها!

صاحب السوء يسحبك إلى كل شر، وصاحب الدين والخلق يدفعك إلى كل خير.

الابتلاء بالسراء والرخاء أعظم وأشد ضررا من الابتلاء بالضراء.

إعاقة العقل والفكر والهمة والإرادة، أعظم من الإعاقة الحسية بعضو من الأعضاء!

القلق والغم والتشاؤم يضعف إبداعك ويقتل تميزك ويعرقل مسيرتك ويشتت أهدافك،
فالناجح متألق في طرد التشاؤم والتخلص من القلق وإزاحة الغم.

من أعظم أسباب ضعف اﻷداء وعدم إتقان العمل في المؤسسات الدعوية والإغاثية عدم وجود رقابة وتقييم وتقويم.

كثير من اﻵمرين "بالمعروف !" بحاجة إلى المعروف أكثر من المأمورين!! ( ولو كنت فظا غليظ القلب ﻻنفضوا من حولك )، فهو أمر بالمعروف وليس أمر بالغلظة والقوة والشدة، تحتاج لتأمل.

قال تعالى {وَبَرًّا بِوَالِدَيْهِ وَلَمْ يَكُن جَبَّارًا عَصِيًّا }، قال سعيد بن المسيب:
"البارّ.. لا يموت ميتة السوء ".

ربما لم يقدم لك والداك كل ما تريد، لكن تأكد بأنهما قدما لك كل ما يملكان، فهل ستقدم لهما جزء مما يريدان ؟؟!!سؤال صعب في زمن العقوق، {رب ارحمهما كما ربياني صغيرا }.

المحسن يبقى محسنا وإن اختلفت الظروف والأحوال؛ { إنا نراك من المحسنين }) قيلت بحق يوسف عليه السلام مرتين:في الشدة بالسجن،وفي الرخاء وهو عزيز مصر.تحتاج تأمل.

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 08-12-2020, 01:40 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,423
الدولة : Egypt
افتراضي رد: خواطر وهمسات من تجارب الحياة

خواطر وهمسات من تجارب الحياة " 3 "




أيمن الشعبان


بسم الله الرحمن الرحيم



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:
فهذه همسات وتغريدات قصيرة.. خواطر ووقفات سريعة.. برقيات عاجلة؛ جمعتها من صفحاتي في مواقع التواصل، مستقاة من تجارب الحياة، المليئة بالدروس والفوائد والعبر، في مجالات متعددة، وأحوال متنوعة، وبيئات مختلفة، وكما يقال: الذهب يُمتَحَن بالنار والرجال بالتجارب.

من وسائل وفنون وآداب وأصول التعامل والتواصل مع الآخرين:
- أن تتعامل معهم بالجانب المضيء والمشرق فيهم.
- أن تقبلهم على ما هم عليه، مع أهمية التوجيه والنصح برفق فيما تراه مخالفا.
- التمس لهم 70 عذرا وقدم إحسان الظن.
- لا تضع جميع الناس في مربع وصندوق واحد، بل عامل كل منهم بحسبه.

كم هو جميل أن يحفظ لك الآخرون مواقفك الرائعة معهم ( من لا يشكر الناس لا يشكر الله)، لكن الأجمل والأكمل أن لا تتمنن أو تتباهى أو تكثر من ذكر تلك المواقف بحضورهم أو غيابهم ابتغاء الأجر والمثوبة من الله وحده دون حظوظ الدنيا الزائلة.

من أعظم الفتن والمصائب والانحطاط في عصرنا أن يخالف الإنسان مبادئه ويبدل قناعاته التي تربى عليها ويرضى بالسلوك الخاطئ السلبي؛ إرضاء للبعض لأسباب دنيوية ومصالح انتفاعية وقتية زائلة!! { أتخشونهم فالله أحق أن تخشوه إن كنتم مؤمنين }.

قال عمر بن عبد العزيز: "من عبد الله بغير علم كان ما يفسد أكثر مما يصلح"، ما أكثر هذا الصنف في زماننا للأسف الشديد مع أن الوصول للدليل والمعلومة سهل جدا في زمن التكنولوجيا والتطور التقني، لكن هو توفيق من الله عز وجل.

رحم الله من كان مفتاحا للسنة ومغلاقا للبدعة بهديه وسمته وقوله وفعله.

ما انتشرت البدع إلا لما تخلى أهل السنة عن تطبيق السنن والحث عليها.

كان السلف يطبقون السنة لأنها سنة! واليوم نتركها لأنها سنة!

من ينضبط في أمور دينه علما وعملا واعتقادا قولا وفعلا تنظيرا وتطبيقا سلوكا ومنهجا؛ لا محالة سينضبط في أحواله اليومية، من إدارة الوقت والعلاقات الاجتماعية وإتقان الأعمال وترتيب الأولويات، والعكس بالعكس كذلك.

الصديق الصادق والأخ المحب الناصح هو الذي يغفر الزلة ويمحو الخطأ، ï»» أن يلغي الصداقة ويمحوها من أجل غلطة!

نصيحة محب: احرصوا أن تكون مجالسكم لقاءاتكم حتى في مجاميع الواتس وغيرها؛ في ذكر الله وطاعته والتناصح والتواصي بالحق، يقول عليه الصلاة والسلام ما من قومٍ يجلسون مجلسًا فيتفرَّقون عنه لم يذكروا الله إلا كأنما تفرَّقوا عن جيفةِ حمارٍ ). السلسلة الصحيحة 1/375. وفي رواية ( إلا كان مَجْلسُهم تِرَةً عليهم يومَ القيامةِ ). صحيح الجامع برقم 5510. ترة: أي حسرة وندامة.

الصديق الصادق الوفي الذي يبادر معك بالأعمال دون مجرد الأقوال! ومن صفاته أنه كثير الأفعال وقليل الوعود والكلام، بل يترجم وفاءه وصدقه على أرض الواقع ليس فقط باللسان!!

من يتكلم ويُنَظِّر أكثر مما يعمل ودون أن يبادر فلا ترج منه خيرا!

هنيئا لمن كان النجاح شعاره، وتعس من يئس وقعد وانتُكس مع أول مشكلة تواجهه!

إلى المولعين بالمناصب وحب التصدر والتزعم دون عدل بين الناس أو إنصاف للمظلومين أو تحقيق مرضاة الله، قال عليه الصلاة والسلام( إنْ شِئتمْ أنبأتُكمْ عنِ الإمارةِ، وما هِيَ؟ أوَّلُها مَلامةٌ، وثانِيها نَدامةٌ، وثالِثُها عذابٌ يومَ القيامةِ؛ إلَّا مَنْ عدَلَ ). صحيح الجامع برقم 1420.

الإدارة بالفعل والسلوك والقدوة الحسنة؛ أوقع وأنفع منها في الأوامر والتعالي وإشعار الآخرين بالفوقية!





__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 10-12-2020, 04:25 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,423
الدولة : Egypt
افتراضي رد: خواطر وهمسات من تجارب الحياة

خواطر وهمسات من تجارب الحياة " 4 "







أيمن الشعبان




بسم الله الرحمن الرحيم




الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:
فهذه همسات وتغريدات قصيرة.. خواطر ووقفات سريعة.. برقيات عاجلة؛ جمعتها من صفحاتي في مواقع التواصل، مستقاة من تجارب الحياة، المليئة بالدروس والفوائد والعبر، في مجالات متعددة، وأحوال متنوعة، وبيئات مختلفة، وكما يقال: الذهب يُمتَحَن بالنار والرجال بالتجارب.

• الحب الحقيقي للنبي عليه الصلاة والسلام في اتباعه وتوقيره وتطبيق سنته وامتثال أوامره واجتناب نواهيه، وهو طريق من طرق طاعة الله ومحبته. { قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم }.
• كل من قصَّرَ بإنفاق المال في سبيل الله في الدنيا سيتحسر عليه يوم القيامة، لأن الإنفاق في سبيل الله أقصر طريق للجنة، تدبروا قوله تعالى في موقف ومشهد عظيم { وأنفقوا من ما رزقناكم من قبل أن يأتي أحدكم الموت فيقول رب لولا أخرتني إلى أجل قريب فأصَّدَّق وأكن من الصالحين }. " فأصَّدَّق وأكن من الصالحين ". جعلنا الله وإياكم من المتصدقين الصالحين المصلحين.
• أفضل طريقة لتجاوز الفتن والمتغيرات الثبات بقوة على العقيدة الصحيحة والاستقامة على المبادئ والمنهج السوي القويم. دَخَلَ أَبُو مَسْعُودٍ عَلَى حُذَيْفَةَ وَهُوَ مَرِيضٌ فَأَسْنَدَهُ إِلَيْهِ فَقَالَ ابْنُ مَسْعُودٍ: أَوْصِنَا ،فَقَالَ حُذَيْفَةُ: إِنَّ الضَّلَالَةَ حَقَّ الضَّلَالَةِ أَنْ تَعْرِفَ مَا كُنْتَ تُنْكِرُ، وَتُنْكِرَ مَا كُنْتَ تَعْرِفُ، وَإِيَّاكَ وَالتَّلَوُّنَ فِي دِينِ اللَّهِ فَإِنَّ دِينَ اللَّهِ وَاحِدٌ. الإبانة الكبرى لابن بطة العكبري.
• أولى خطوات النجاح التخطيط الصحيح للوصول إلى الأهداف النبيلة.
• الدول المتقدمة تهتم بوزارة التخطيط أكثر من غيرها، وهذا أحد أسباب التفوق.
• إذا فشلت في التخطيط فقد خططت للفشل.
• نبذل كل الأسباب الممكنة لاتقاء برودة الشتاء وصقيعها وثلوجها وأمطارها الغزيرة، لكن هل بذلنا الأسباب النافعة والوسائل الناجحة التي تجنبنا حرارة جهنم وزمهريرها - عياذا بالله- يوم القيامة؟! { يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم ناراً وقودها الناس والحجارة }.
• أعداء الأمة يريدون لنا أن نُهزَم بأخطر وأبشع أنواع الهزيمة ألا وهي الهزيمة النفسية، وعلاماتها ( حب الدنيا وكراهية الموت )! وقد قطعوا شوطا كبيرا والله المستعان! يريدون منا أن نبقى ننظر إليهم نظرة العاجز للمنتصر الذي لا يقهر، وهذه بداية الضعف والذل والهوان والخنوع والانهزامية!
فلم أرى في عيوب الناس عيبا * كنقص القادرين على التمام
• الله سبحانه وتعالى استخلف الشعوب والدول والأمم بشروط ومكّن لها بشروط.
• ما يحصل ويجري الآن ليس من قبيل الحظ والصدفة بل هي سنن ربانية لمن تخلى عن الأسباب والمقدمات وشروط الاستخلاف، من تلك السنن { وإن تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا أمثالكم }، وكذلك { ليميز الله الخبيث من الطيب }.
• عبر الأزمان الجيل الجبان الضعيف الخنوع حريص جدا على الدنيا، ومن قِبَلِهم تؤتى الأمة وتتوالى الهزائم.
• التشخيص والواقع والنتيجة والمآل ( غثاء كغثاء السيل! )، السبب ( حب الدنيا وكراهية الموت )!
• أما الجيل المؤمن الموحد الشجاع ثابت وراسخ كالجبال، لا تهزه أو تؤثر فيه الدنيا ومغرياتها، على عواتقهم يتحقق قِوام الدين وتنال الأمة مجدها وسؤددها، { رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله ... الآية }.
• واقع مؤلم وحقيقة مرة: لما اعتدنا أن نُعمِّر الدنيا تعلقت بها قلوبنا، ولما اعتدنا أن نهجر الآخرة زهدنا في الإقبال عليها!!




__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 30-12-2020, 01:08 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,423
الدولة : Egypt
افتراضي رد: خواطر وهمسات من تجارب الحياة

خواطر وهمسات من تجارب الحياة " 5 "

أيمن الشعبان
بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:
فهذه همسات وتغريدات قصيرة.. خواطر ووقفات سريعة.. برقيات عاجلة؛ جمعتها من صفحاتي في مواقع التواصل، مستقاة من تجارب الحياة، المليئة بالدروس والفوائد والعبر، في مجالات متعددة، وأحوال متنوعة، وبيئات مختلفة، وكما يقال: الذهب يُمتَحَن بالنار والرجال بالتجارب.

مهما ظهر الباطل وانتفخ وانتفش وعلا كأنه غالب؛ فإنه زائل غائب زاهق! ومهما ضَعُف وخفت واضمحل وانزوى الحق كأنه زائل؛ فإنه ظاهر غالب منتصر! { وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا }.
عبر التاريخ مع توكيد القاعدة الأبدية؛ أن الأمم المستعبدة تتحرر بمنطق القوة لا بمنطق القرار! فالحق الذي ليس لديه قوة تحميه يضيع ويضمحل.
عندما تتجرد السياسة عن الدين والمبادئ والعقول السليمة؛ تفعل الأفاعيل وتأتي بالطامات.
أهمية الإقبال على الله ومرضاته دون الالتفات والتكلف لكسب رضا الناس!! قال قتادة: كان هَرِمُ بن حيان يقول: ما أقبل عبد بقلبه إلى الله، إلا أقبل الله بقلوب المؤمنين إليه، حتى يرزقه وُدَّهم.
تحتاج لتأمل دقيق وعميق: قال الجُنَيدُ: شيء يُروى عن أبي سليمان: أنا أستحسنه كثيرا: من اشتغل بنفسه شُغِلَ عن الناس، ومن اشتغل برَبِّهِ شُغِلَ عن نفسه وعن الناس.
دواء الرياء، ومنه من يكثر النشر في المجاميع وصفحات التواصل ليقال فلان كذا وفلان كذا وقصده الرياء لا المنفعة!! نسأل الله العافية والسلامة، عن عبيد الله بن أبي جعفر، قال: إذا كان المرء يُحَدِّثُ في مجلس فأعجبه الحديث، فليُمسك وإذا كان ساكتا، فأعجبه السكوت فليتحدث!
الدين الإسلامي قائم على قاعدة هامة وعظيمة من لم يحسن فهمها وتحقيقها سيُفسِد إفسادا عظيما أياً كانت ادعاءاته، وهي قاعدة تحقيق المقاصد الشرعية المعتبرة؛ من خلال تطبيق قاعدة" درء المفاسد - الشرعية الكلية المعتبرة- مقدم على جلب المصالح - الآنية الفردية المحتملة - .
الذرية نعمة، لكن تكون أكمل إذا كانوا صالحين، فصلاح الأبناء قرة عين للآباء، ومن صلاحهم برهم بوالديهم، قال تعالى عن إبراهيم عليه السلام { رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ. فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ }. هو إسماعيل عليه السلام.
حقيقة: قال فيلسوف: من عرف من نفسه الكذب لم يُصَدِّق الصادق فيما يقوله!
قيل: من أكبر الأشياء شهادة على عقل الرجل حسن مداراته للناس، فمن حُرِمَ مداراة الناس فقط حُرِمِ التوفيق.
أهمية إنجاز الوعد أو عدم الاستعجال بالوعد لمن يعرف من نفسه عدم الإنجاز! يقول داود عليه السلام فيما روي عنه: لا تَعِدَنَّ أخاك بما لا تنجزه له؛ فإن ذلك عداوة بينك وبينه.
الزاهد حقيقة: من زهد بأموال الناس وأنفق ماله ابتغاء مرضاة الله.
إذا أردنا عمل مؤسسي ناجح دعويا.. تربويا.. خيريا.. إداريا.. علينا أن: نتكامل ﻻ نتآكل.. نتناصح ﻻ نتفاضح.. نتشارك ﻻ نتراشق .. نتعاون ﻻ نتلاعن.
السعيد من كان مع الله في حركاته وسكناته وشأنه كله، والأسعد من كان الله معه بحفظه وتوفيقه وتأييده وبركته. من حقق الأولى نال الثانية، ( يا غلام احفظ الله يحفظك .... الحديث ).
السعادة الحقيقية في ثلاث: القيام بأوامر الله، والقناعة بما رزقك الله، و الرضا بما قضى الله.
__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 30-12-2020, 01:09 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,423
الدولة : Egypt
افتراضي رد: خواطر وهمسات من تجارب الحياة

خواطر وهمسات من تجارب الحياة " 6 "

أيمن الشعبان

بسم الله الرحمن الرحيم




الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:
فهذه همسات وتغريدات قصيرة.. خواطر ووقفات سريعة.. برقيات عاجلة؛ جمعتها من صفحاتي في مواقع التواصل، مستقاة من تجارب الحياة، المليئة بالدروس والفوائد والعبر، في مجالات متعددة، وأحوال متنوعة، وبيئات مختلفة، وكما يقال: الذهب يُمتَحَن بالنار والرجال بالتجارب.

التفاتة بديعة في أهمية المداومة والمحافظة على ذكر الله بمختلف الأوقات والظروف، كما في قصة زكريا عليه السلام عندما منعه الله من الكلام وجعلها آية بيِّنة على وجود الولد { قال آيتك ألا تكلم الناس ثلاثة أيام إلا رمزا واذكر ربك كثيرا وسبح بالعشي والإبكار}، قال محمد بن كعب: لو رخص الله لأحد في ترك الذكر لرخص لزكريا لأنه منعه من الكلام وأمره بالذكر.أخرجه ابن أبي حاتم.
المتأمل لأحوال غالبية الناس وانغماسهم في الدنيا وملذاتها كأنهم ما خلقوا إلا للعب واللهو والطعام والشراب والزواج، والله سبحانه يقول { وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون}.
قد هيئوك لأمر لو فطنت له * فاربأ بنفسك أن ترعى مع الهمل
ستجد في حياتك اليومية من يعرقل.. يُثبط.. يشاغب.. ينتقص.. يضع عقبات.. يقلل من أعمالك.. يثنيك عن إقدامك.. فلا تلتفت لهم فإذا جاريتهم فهذه بداية قعودك وانتكاستك!!{ولا يلتفت منكم أحد وامضوا حيث تؤمرون}.
أن تعمل لدين الله بلا تكريم خير وأفضل من أن تكرم بلا عمل، فاليوم عمل بلا حساب وغدا حساب بلا عمل.
عليك بالعاقل وإياك والحمقى!يقول ابن حبان: العاقل وإن لم يصبك الحظ من عقله، أصابك من الاعتبار به، والأحمق إن لم يُعدِك حمقه، تدنست بعشرته.
لنكن على يقين أن كل تقديرات الله خير سواء ظهر لنا أم لم يظهر.. لكن يحتاج منا الرضا بكل الأقدار بشكل تام خيرها وشرها.
استرداد فلسطين ورجوع المسلمين الى العقيدة الصافية متلازمان.
بادر بعطاياك قبل السؤال: إذا أردت أن تعطي أحداً شيئاً فليكن ذلك منك قبل أن يسألك، فهو أكرمُ وأنزَهُ وأوجبُ للحمد. "من درر ابن حزم رحمه الله".
أبى الله إلا أن يذل من عصاه.
يبدو أن الأمة في اختبار ومرحلة { وإن تتولوا يستبدل قوما غير ثم لا يكونوا أمثالكم }، لقلة من يتحمل المسؤولية وهم الدين- والله المستعان -.
إتقان التأصيل في كل مجال يقود إلى حسن التفصيل وإرجاع الكل إلى الجزء والفرع إلى الأصل.
لم يكن يوما سبب تخلف وتأخر المسلمين بشكل أساس قوى خارجية معادية، بل بسبب الضعف والهوى والهوان والتشرذم الداخلي والتفرق والتشتت واختلاف الكلمة وتبعثر الرؤى الواحدة.
حقيقة مهمة للغاية لابد من إدراكها: العلم يراد للعمل.. كما العمل يراد للنجاة.. فإذا كان العمل قاصرا كان العلم كَلّا على العالم!
إذا لم تكن جزءا من مشروع نهضة الأمة فلا تكن مثبطا لغيرك أو عائقا أمام من يحمل هموم الأمة ومشاريعها.
لا تنفع الكثرة مع الخذلان،كما لا تضر القلة مع الصبر والنصرة والثبات!
الدليل بالفعل أرشد من الدليل بالقول.
القدوة العملية تثمر أتباع حقيقيين أما القدوة التنظيرية تخرج أنصاف أتباع صوريين!


__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 30-12-2020, 01:09 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,423
الدولة : Egypt
افتراضي رد: خواطر وهمسات من تجارب الحياة

خواطر وهمسات من تجارب الحياة " 7 "

أيمن الشعبان

بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:
فهذه همسات وتغريدات قصيرة.. خواطر ووقفات سريعة.. برقيات عاجلة؛ جمعتها من صفحاتي في مواقع التواصل، مستقاة من تجارب الحياة، المليئة بالدروس والفوائد والعبر، في مجالات متعددة، وأحوال متنوعة، وبيئات مختلفة، وكما يقال: الذهب يُمتَحَن بالنار والرجال بالتجارب.

رمضان نعمة عظيمة لمن أدركه يستحق الشكر بتحقيق ثمرة الصيام" التقوى" وهي فعل المأمور وترك المحذور، ومن أعظم علامات شكر هذه النعمة استثمار أوقاته بمختلف الطاعات وعدم تضييعها بما لا فائدة منه.
إذا خذلك من تثق به من الناس - بأصعب الظروف- بعد أن بنيت عليه آمال؛ فاعلم أن الله لم يوفقه لهذا الخير واختار لك الأفضل والأنفع، { إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِمَا يَشَاءُ إِنَّهُ هُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ }.
ويل لكل من يطعن في أعراض الناس ويغتابهم ويسخر منهم ويعيب عليهم.
ما أجملها من كلمة وأروعه من دعاء " الله يرضى عليك يا ولدي"، عندما تقوم بخدمة وبر والدك ووالدتك وتقتطع جزء من وقتك وجهدك ومالك في سبيل رضاهما وتسمع تلك الكلمة منهما تنسيك كل مشقة بذلتها .{ وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا }.
هنيئا للأشقاء الذين يتصارعون: أيهم يحظى ويفوز بخدمة ورعاية واستضافة وبر أبيه وأمه!!! وتعسا لأخوة وأشقاء يتقاتلون: أيهم يبرر ويتحايل ويختلق الأعذار حتى لا يستضيف أمه وأبيه ولا يتكلف شيئا من شرف خدمتهم وواجب برهم!!!!!
ميزان دقيق للصاحب ومعيار من يدعى للطعام: قال عليه الصلاة والسلام: لا تُصاحِبْ إِلَّا مُؤْمِنًا، ولا يَأْكُلْ طَعَامَكَ إِلَّا تَقِيٌّ. صحيح الجامع رقم 7341.
من صبر ظفر.
قال تعالى{ وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يُوقِنُونَ }، هنالك تلازم كبير في الآية، بين القدوة والقيادة والرمز، وبين تحقيق الصبر واليقين، فمن صبر وأيقن صار إماما، ومن يطلب مرتبة الأئمة والريادة، لابد من الصبر عن الدنيا ومشاقها، واليقين بآيات الله والعمل بمقتضاها.
قيل في منثور الحكم: كم من ذليل أعزه علمه، ومن عزيز أذله جهله. أدب الدنيا والدين ص46
اعمل بالممكن والمتاح: إذا لم يكن ما تريد فلترد ما يمكن.

إذا لم تستطع شيئا فدعه * وجاوزه إلى ما تستطيع
الَّتقيُّ وقتُ الراحة له طاعة، ووقت الطاعة له راحة.
خلاصة ما يجري الآن من تنصل عموم الأمة لمسؤوليتها تجاه مقدساتها وقضاياها المصيرية قوله تعالى { وَإِنْ تَتَوَلَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ }، ولكن القضية ليست في الاستبدال فقط بل، هنالك قيد مهم جدا لابد منه حتى تتحق الثمرة ويحصل التغيير الفعلي قال سبحانه { ثُمَّ لَا يَكُونُوا أَمْثَالَكُمْ }.
من نصحك فقد أحبك وَمن داهنك فقد غشك وَمن لم يقبل نصيحتك فَلَيْسَ بِأَخ لَك.
أخطر مرض يواجه أمة المليار ونصف انعدام الشعور تجاه قضايا الأمة المهمة ومنها المسجد الأقصى!! والله سنُسأل عن هذه البلادة وانعدام الإحساس فلنعد للسؤال جوابا!! حتى صرنا شهود زور والله المستعان! { سَتُكْتَبُ شَهَادَتُهُمْ وَيُسْأَلُونَ }.

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 22-01-2021, 03:34 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,423
الدولة : Egypt
افتراضي رد: خواطر وهمسات من تجارب الحياة

خواطر وهمسات من تجارب الحياة " 8 "

أيمن الشعبان

بسم الله الرحمن الرحيم



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:
فهذه همسات وتغريدات قصيرة.. خواطر ووقفات سريعة.. برقيات عاجلة؛ جمعتها من صفحاتي في مواقع التواصل، مستقاة من تجارب الحياة، المليئة بالدروس والفوائد والعبر، في مجالات متعددة، وأحوال متنوعة، وبيئات مختلفة، وكما يقال: الذهب يُمتَحَن بالنار والرجال بالتجارب.

نصيحة مُحب لكثير من الحجاج والمعتمرين أسأل الله لهم القبول والأجر والمثوبة: أنتم في هذه الأيام اختاركم الله لأداء ركن عظيم من أركان الإسلام وعبادات جليلة، ولا تُقبل الأعمال والطاعات إلا إذا كانت خالصة لوجه الله ولا يبتغى منها شيء لا سمعة ولا رياء ولا شهرة ولا طلب الثناء والمحمدة.
فإياكم ثم إياكم التقاط الصور في ملابس الإحرام أو في المسجد الحرام وأنتم تؤدون الطواف والصلاة والسعي فهذا مزلق خطير والقلوب تتقلب بين أصبعين من أصابع الرحمن والنفس لها حظوظ مهلكة - عياذا بالله- فالحذر الحذر من هذه الظاهرة أو نشر أي شيء يتعلق بتلك المناسك في مواقع التواصل حفاظا على أعمالكم.
يقول ابن القيم: العمل من غير إخلاص ولا اقتداء كالمسافر يملئ جرابه رملا يثقله ولا ينفعه. أسأل الله أن يتقبل منا ومنكم سائر الطاعات.
الإخلاص دُرَّة قلوب المؤمنين.. وسلعة المتقين.. وتجارة الفائزين.. وغنيمة المُخبتين.. وطريق الصالحين.. وثمرة العارفين.. وخلاصة الربَّانيين.
قال في الحكم: لا تصحب من لا ينهضك حاله، ولا يدلك على الله مقاله.
قال عليه الصلاة والسلام مَنْ أَحبَّ لله، وأبْغَضَ لله، وأعْطَى لله، ومَنَع لله؛ فقدِ اسْتَكْمَل الإِيْمانَ ). صحيح الترغيب برقم 3029.
فليراجع حساباته كل من بنى علاقته مع الآخرين على أساس: الجنسية أو القومية أو الوجاهة والمحسوبية أو المصلحة الشخصية الضيقة أو المنفعة المادية أو المظاهر الزائلة!
فما كان لله دام واتصل.. وما كان لغيره انقطع وانفصل.
الذي يبني علاقاته مع الآخرين على المصلحة النفعية الفردية المحضة، " كالأرملة السوداء " من أنثى العنكبوت التي لا تلتقي به إلا عند التزاوج( عند الحاجة ) ثم تقتله عند انتهاء عملية التلقيح ( المصلحة )!! { وإن أوهن البيوت لبيت العنكبوت لو كانوا يعلمون }.
فتلك أخبث وأنتن وأوهن علاقة - عياذا بالله -.
قال شيخ الإسلام: القلوب الصادقة والأدعية الصالحة هي العسكر الذي لا يغلب والجند الذي لا يُخذل. مجموع الفتاوى (28 / 644(.
الحياة مليئة بالحجارة فلا تتعثر بها؛ بل اجمعها وابن بها سلما تصعد به نحو النجاح.
كلمة جميلة لابن حبان رحمه الله في أهمية التواضع يقول: لو لم يكن في التواضع خَصلة تحمد إلا أن المرء كلما كثر تواضعه، ازداد بذلك رفعة، لكان الواجب عَلَيْهِ ألا يتزيا بغيره . روضة العقلاء.
أخطر تحدي يواجه قضيتنا الكبرى فلسطين غياب الوعي الشرعي التأصيلي وضعف الولاء والتعلق الإيماني تجاه المقدسات! وهذا يحتاج جهود توعوية جبارة وتوجيه مستمر.
قال بعض الحكماء: شر ما في الكريم أن يمنعك خيره، وخير ما في اللئيم أن يكف عنك شره.
رُبَّ هَمٍّ أنجى قوم.. ورُبَّ هِمَّةٍ أحيت أُمَّة { حَتَّى إِذَا أَتَوْا عَلَى وَادِ النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ } النمل:18.
لا تستقل وتستهين بقدراتك، ولا تقل لا فائدة وماذا أفعل وليس بيدي شيء!! فقد تَنصر الأمة بكلمة أو مشورة أو فكرة أو موقف وأضعف ذلك أن تخلص في عباداتك.
الأمة فيها خير لكن تحتاج لمن يوجه ويضحي ويبذل ما بوسعه لاستخراج مكنون الأمة من الخير، يقول عليه الصلاة والسلام: مَثلُ أمَّتي مَثلُ المطرِ لا يُدرَى أوَّلُهُ خيرٌ أم آخرُهُ.
صحيح سنن الترمذي برقم 6241.


__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 22-01-2021, 03:34 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,423
الدولة : Egypt
افتراضي رد: خواطر وهمسات من تجارب الحياة

خواطر وهمسات من تجارب الحياة "9 "

أيمن الشعبان


بسم الله الرحمن الرحيم



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:
فهذه همسات وتغريدات قصيرة.. خواطر ووقفات سريعة.. برقيات عاجلة؛ جمعتها من صفحاتي في مواقع التواصل، مستقاة من تجارب الحياة، المليئة بالدروس والفوائد والعبر، في مجالات متعددة، وأحوال متنوعة، وبيئات مختلفة، وكما يقال: الذهب يُمتَحَن بالنار والرجال بالتجارب.

كم هو مؤلم أن ترى الزحام الشديد للشباب في أحد المقاهي لمتابعة مباراة لكرة القدم، وبالمقابل زهد مقيت في المواظبة على صلاة الفجر في المسجد أو حضور حلقات الذكر ودروس العلم والمواعظ بعد الصلوات!!
أمة هذا حال شبابها فلتراجع حساباتها!
كم هو مؤلم أن يبادر ويسارع ويرضى كثير من الشباب لنفسه التنصل من مسؤوليته تجاه قضايا الأمة بدعوى وزعم ضعفها وكثرة الفساد وواقعها المؤلم المرير!!
مع أن الواجب في ظل هذه الظروف القاهرة مضاعفة الجهود وشحذ الهمم وبذل الغالي والنفيس لتكون لك بصمة وموقف مشرف مهما كانت قدرتك وامكانياتك...
ففي المحن تظهر المنح.
تذكرة: في ظل كثرة الفتن والابتلاءات والمصائب؛ إذا أصابتك فاقة أو محنة أو غمٍِّ أو همّ أو كرب فاجعل ملاذك هو الله جل في علاه.
{ أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ }.
{ أَمَّنْ يَهْدِيكُمْ فِي ظُلُمَاتِ الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَمَنْ يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ }.
{ أَمَّنْ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَمَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ }.
أساس التوفيق الإخلاص وصدق النية، تأملوا قوله سبحانه { فعلم ما في قلوبهم فأنزل السكينة عليهم }.
همسة : كُن انهزاميا عند أي خطأ! وجبانا عن فعل أي قبيح!
هنيئا لمن عاد مريضا أو زار أخا له في الله دون مصلحة أو حاجة، قال عليه الصلاة والسلام مَن عاد مريضًا، أو زارَ أخًا لهُ في اللهِ ؛ ناداه مُنادٍ : أن طِبتَ وطابَ ممشاكَ ، وتبوَّأْتَ مِن الجنَّةِ منزلًا ). صحيح الترغيب برقم 2578.
احذر من كثير الكلام والوعود، وعليك بكثير القيام والسجود!
فمن وفَّى مع الله وفى مع عباده، ومن أخلف مع عباد الله أضاع حقوق خالقه.
بقدر تعلق قلبك بالدنيا يكون بعدك عن الله.
بطيب السريرة تحمد السيرة.
سبعة ينبغي لذي اللب أن لا يشاورهم:
جاهل، وعدو، وحسود، ومراء، وجبان، وبخيل، وذو هوى.
أزمة الأمة الآن أزمة رجال وليست أزمة أموال!
لا خير في أمة تعطي أكثر من 8 مليون إعجاب لصفحة فنان نشر الفساد والمجون والاستهزاء بالدين لعدة أجيال!!
والنبي عليه الصلاة والسلام يقول كما في البخاري: المرء مع من أحب.
اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك.
جمال الرجل في صدق مقاله، وكماله في حسن فعاله.
خير الناس من أخرج الحرص من قلبه، وعصى هواه في طاعة ربه.
طوبى لمن عمل بعلمه، وأنفق الفضل من ماله، وأمسك الفضل من قوله.
أعقل الناس أعذرهم للناس، وأنفع الناس أكثرهم نفعا للناس.
الخبرة الحقيقية ليست بعدد سنوات العمل، إنما بعدد المشاكل التي تجاوزتها، والتحديات التي تغلبت عليها .
أفضل الأعمال هي التي تنجز في صمت.




__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 22-01-2021, 03:36 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 59,423
الدولة : Egypt
افتراضي رد: خواطر وهمسات من تجارب الحياة

خواطر وهمسات من تجارب الحياة "10 "

أيمن الشعبان

بسم الله الرحمن الرحيم



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:
فهذه همسات وتغريدات قصيرة.. خواطر ووقفات سريعة.. برقيات عاجلة؛ جمعتها من صفحاتي في مواقع التواصل، مستقاة من تجارب الحياة، المليئة بالدروس والفوائد والعبر، في مجالات متعددة، وأحوال متنوعة، وبيئات مختلفة، وكما يقال: الذهب يُمتَحَن بالنار والرجال بالتجارب.

التفاؤل دافع كبير نحو العطاء والإنجاز والعمل والنجاح.

العزيمة والإرادة والإصرار من محققات النجاح، ليكن شعارنا: أنا مصمم على بلوغ الهدف، فإما أن أنجح ... و إما ... أن أنجح.

إذا لم يحسن الأخيار طريق العمل سلّط الله عليهم الأشرار.

لذة كل شهوات الدنيا مؤقتة لأنها زائلة، أما لذة ونعيم الجنة دائمة لأنها باقية، فعجبا لمن يقدم ويفضل الزائل على الباقي!!!
قال تعالى { يَا قَوْمِ إِنَّمَا هَذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا مَتَاعٌ وَإِنَّ الْآخِرَةَ هِيَ دَارُ الْقَرَارِ }.

الرجال يُعرفون بالمواقف والشدائد، فعمل رجل في ألف رجل، خير من قول ألف رجل في رجل!

القائد الفعلي والقدوة الحقيقي الذي يشعرك بالأمان والألفة والثقة وطمأنينة النفس عند الجلوس معه دون أي حواجز أو منغصات أو شعور بالقلق وعدم الارتياح!

الإخلاص والقبول.. التوفيق والبركة؛ منن ومنح ربانية لا تشترى ولو بكنوز الدنيا.

تجارة النيات مع أعظم التجارات! اللهم أصلح نياتنا وارزقنا الإخلاص في القول والعمل.

من تأنى أدرك ما تمنى.

والله وبالله وتالله من تعامل مع الله بإخلاص ومع الناس بصدق؛ فتح الله له أبواب الخير من حيث لا يشعر، ورزقه القبول والتوفيق والبركة في عمله، دون تكلف أو عناء!

من أعلى مراتب اليقين والثقة بالله عند نزول المصائب الصبر الجميل مع الأمل بالفرج القريب، تأملوا قول يعقوب عليه السلام { فصبر جميل عسى الله أن يأتيني بهم جميعا }.

إذا لم تكن رقما صعبا في خدمة هذا الدين وقضايا الأمة، فلا تكن على أقل تقدير رقما صغيرا في التنكر لدينك أو الخوض مع الخائضين لهدم ثوابتنا!

الكثرة مع الخذلان لا تنفع! والقلة مع الثبات والصبر والنصرة لا تضر! ( أنتم يومئذ كثير ولكنكم غثاء ).

من أكبر الإشكاليات في مجتمعاتنا التي تسبب انخفاض المستويات الإنتاجية في الأداء وتعطيل الكفاءات وتحبيط الطاقات؛ وضع الشخص غير المناسب في مكان لا يناسب!!

أكبر عدو يفتك بالأمة بعد الشرك بالله؛ حظوظ النفس والهوى والفرقة!

إذا أردت أن تكون رقما صعبا في ظل تزاحم الأرقام فتخصص وتميز في فن أو مجال أو باب ترى نفسك فيه، لتبدع وتتألق وتنطلق. ولا تبعثر وقتك وتشتت جهدك.

أيها الأحباب مع بداية الصباح وقبل لمس أجهزة الجوال: تأملوا - حفظكم الله - هذه المقولة ولا تكونوا ممن تجري عليه ذنوبه بسبب منشور لم يبالِ به فيكون سببا في شقاوته عياذا بالله!
قَالَ حَبِيبٌ أَبُو مُحَمَّدٍ: إِنَّ مِنْ سَعَادَةِ الْمَرْءِ إِذَا مَاتَ مَاتَتْ مَعَهُ ذُنُوبُهُ!
الحلية (6/153).
اللهم استرنا بسترك واحفظنا بحفظك واجعلنا من أهل السعادة في الدارين.

أفضل المعروف إغاثة الملهوف.

كَانَ يُقَالُ: اصْحَبْ مَنْ يَنْسَى مَعْرُوفَهُ عِنْدَكَ!

من خذلك في صغائر الأمور والمواقف لا ترجُ منه نصرةً في عظائمها!!

وصية تحتاج لتجرد: قال ابن المقفع: أكثِر من محادثة من يَصدُقُكَ عن عُيُوبِك!






__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 140.88 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 134.89 كيلو بايت... تم توفير 5.98 كيلو بايت...بمعدل (4.25%)]