تنمية الإبداع أم تنمية المبدع؟ - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين / بإمكانكم التواصل معنا عبر خدمة واتس اب - 009613654576

اخر عشرة مواضيع :         هل تملك الموهبة هل تريد ان تصبح مشهور حمل تطبيق تيترو الان (اخر مشاركة : النخل العايم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          هل تملك الموهبة هل تريد ان تصبح مشهور حمل تطبيق تيترو الان (اخر مشاركة : النخل العايم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          تحذير خطير : اياكم وتمرينات الطاقة (الجزء السابع) (اخر مشاركة : abdelmalik - عددالردود : 805 - عددالزوار : 140760 )           »          افضل خدمات المنزل مع عاملاتنا (اخر مشاركة : زينب محمدي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          حساسية الاسنان والتبييض (اخر مشاركة : ham16 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          فوائد دعوية من سورة المسد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          الله - الإله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          اهميه اطباء علاج الادمان في مرحله التعافي (اخر مشاركة : اسراءماجد - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          هل أقبل بخاطب يعمل في البنك (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          أوصى بعدم العفو عن قاتله ثم مات فهل يمكن العفو؟ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العلمي والثقافي واللغات > ملتقى اللغة العربية و آدابها > ملتقى النقد اللغوي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-07-2020, 11:58 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 41,789
الدولة : Egypt
افتراضي تنمية الإبداع أم تنمية المبدع؟

تنمية الإبداع أم تنمية المبدع؟


أحمد بابكر حمدان

انطلاقاً من قناعتي الشخصية بأن الإبداع إنما هو الأسلوب أو الكيفية التي نؤدي بها أنشطتنا الحياتية المختلفة، وليس هو تلك الأنشطة، أو بعضها- كما هو متعارف عليه..
الإبداع ليس نشاطاً (منفصلاً) عن أنشطتنا، وبالتالي فهو ليس تلك الوسائل والأدوات، كالرسم والكتابة والشعر والإلقاء، ونحوها من المعبرات التي توحي بأن هناك روحاً إبداعية كامنة..
الكتابة والشعر والرسم والإلقاء،… عبارة عن أدوات ووسائل للتعبير عن خلفية ثقافية وفكرية- ذات أبعاد محددة- لمن يُطلق عليه لقب (المبدع)..
ولعل الفقرات الثلاث السابقة، قد أظهرت ما يمكن أن أسميه بـ(عناصر المعادلة الإبداعية).. وأرجو أن تعيد- عزيزي القارئ- قراءة ما سبق من فقرات؛ للوقوف على تلك العناصر..ِ
أظهرت مقدمة المقال، ثلاثة عناصر أو زوايا توضح المسار الإبداعي لمن يُسمى بالمبدع:
أسلوب أداءه للأنشطة الحياتية..
الأدوات والوسائل التي يعبر بها عن الإبداع- أحياناً..
الخلفية الثقافية والفكرية التي ينطلق على ضوئها..
ويمكننا تمثيل تلك العناصر برسم مبسط كالآتي: خلفية ثقافية وفكرية.. يؤدي المبدع على ضوئها أنشطته الحياتية… وقد يعبر عن ذلك ببعض المعبرات، كالرسم والشعر ونحو ذلك… ثم تأتي (الخطوة الأخيرة) التي سأذكرها لاحقاً (تسخير الإبداع لخدمة المجتمع).
بالرؤية المتكاملة لمسار الإبداع، يمكننا- وبكل سهولة- التعرف على (المبدع)، وبإمكاننا بعد ذلك- أن نضع تعريفاً سهلاً للإبداع؛ نتجنب به الاستغراق في عالم التعريفات الانشطارية المتضاربة..
وبمناسبة ذكر (الانشطارية)- فإن الانشطارية المزمنة التي أصابت معظم قطاعات حياتنا- قد أثرت بشكل مباشر في فهمنا للإبداع، ومن ثَم، فيما يتفرع عن ذلك الفهم- كنظرتنا إلى مَن يسمون بالمبدعين، وتذوقنا لما يقدم تحت عنوان الإبداع، وما إلى ذلك..
ولعلي أجيب مَن يتساءل عن علاقة (الخلفية الثقافية والفكرية) بموضوع الإبداع- بأن (الإبداع) كائن غير ذي قِيَم، سواء أ فهمنا الإبداع بالمعنى الشائع، أو بالمعنى الذي ذكرتُ..
المعنى الشائع للإبداع، أنه (النشاط أو مجموع الأنشطة التي يقوم بها من يوصف بالمبدع).. وأن وصف (المبدع) لا يمنح إلا لمن قام بأنشطة نمطية، أطلقت عليها فيما سبق (أدوات ووسائل للتعبير)، كالرسم والكتابة والشعر،…
بل إن من الناس من يرى أن الإبداع إنما يكون في كيفية تقديم تلك (الأدوات والوسائل) لجمهور المتلقين.. فالكاتب المبدع عنهم، هو من ينمق كتاباته، ويزخرفها بأجمل الألفاظ، ويحشوها بالمصطلحات، ويتكلف البلاغة، ويتقعر في رسم الحروف،.. ومثله الرسام المبدع، والشاعر المبدع،… الخ.
وبما أن جميع التعريفات والتوصيفات التي ذكرتها وهي (تعريف متكامل وتعريفان انشطاريان)- متفقة في تركيزها على جانب (الأنشطة والكيفيات)، فإن الناحية القيمية ستظل مستبعدة بطبيعة الحال؛ لأن هذه الأنشطة والكيفيات ليست كائناً (عاقلاً) يتحتم عليه الالتزام بقيم وسلوكات، أو تقاليد، أو نظم..
وبنا على التفصيل السابق، فإن الكائن القيمي- أي المطالَب بالقيم- فيما يتعلق بموضوعنا وغيره- هو الشخص المبدع نفسه، بغض النظر عن التعريف الذي منح على أساسه اللقب..
وبما أن الأمر كذلك، فإن جميع الأنشطة التي يقوم بها ذلك الإنسان (المبدع)- بما فيها أدوات ووسائل التعبير- يُفترض أن تنطلق من قاعدته القيمية التي أسميناها سابقاً (الخلفية الثقافية والفكرية)..
وقد قصدت بالاستطراد في تقرير ما سبق، الوصول إلى نقطة مهمة تتعلق بما يطلق عليه (برامج تنمية الإبداع ورعايته) ونحو ذلك من لافتات و(شعارات).. وسأطرح عليك- عزيزي القارئ- تساؤلاً بريئاً في العنوان التالي: تنمية الإبداع أم تنمية المبدع؟
بموجب تعريفنا للإبداع بأنه (الكيفية أو الأسلوب الذي به الشخص المبدع جميع أنشطته الحياتية)- فإن جهود ترقية الإبداع وتطويره، ينبغي أن توجه- أول ما توجه- إلى ذات الإنسان (المبدع)، لا إلى أدوات ووسائل تعبيره عن الإبداع؛ وذلك حتى نحصل على دفق إبداعي متواصل (مستمر)، ومتصل- في ذات الوقت- بقيمنا، وأعرافنا الاجتماعية السامية..
ليس ذلك فحسب، بل إن الجهود التي يفترض أن تبذل في هذا الإطار- ينبغي أن تنطلق من تصور ذاتي، وخلفية فكرية تستصحب قيمنا وثقافتنا، ورؤية واضحة لأهداف الإبداع، ودور المبدعين، فضلاً عن وضوح البرامج المعدة لتأهيلهم وتنمية إبداعاتهم، وما إلى ذلك..
تمليك المبدع تصوراً صحيحاً عن الإبداع، وما يرتكز عليه، وما هم مطلوب من المبدعين- يعطيه إحساساً بمكانته في المجتمع، وموضعه بين بناة حضارته، ورافدي فكره الإنساني الرفيع..
وفي ذلك الإحساس، تكريم عظيم للمبدع، يفوق ما يقدم لمن يسمون بالمبدعين- من جوائز وحوافز وميداليات وأوسمة..
وفيه إطلاق لسراح المبدع من أسر ثقافة الجوائز الواهنة، إلى ثقافة الإبداع الذاتي الحر، المنطلق من حاجة المجتمع، ومن قيمه وآدابه في نفس الوقت.. فتتكامل حينها الخلفية الثقافية (للمجتمع) مع حاجته لمبدعين (يؤدون أدوارهم بإبداعية)- يحفظون ما تبقى من ماء وجهه المهراق بالتسول على موائد (اللئام) في عالمي الفكر والحضارة..
بتنميتنا للمبدع، ينمو الإبداع بالضرورة، وعندما ينمو الإبداع المرتكز على نمو الإنسان- تتطور الحياة بتوازن، وتنمو بتكامل.. تكامل بين عالم القيم وقيم العالم.. وحينها فقط، سيدرك (الآخرون) أن حياتنا- نحن- عبارة عن مجموعة من الأجزاء المترابطة (إذا اشتكى منها عضو) تداعت له سائر الأجزاء (بالحمى والسهر)..
وحينها فقط، سندرك- نحن- أن ما لدينا من ثقافة وفكر، هو أفضل ما يمكنه البقاء في عصر العولمة والسماوات المفتوحة، وقد كنا ندرك من قبل- أن البقاء لا يكون إلا للأقوى.. وها نحن ذا نملك مفاتيح البقاء.. فأرجو أن نكف عن تضييعها، فضلاً عن أن ننكر أنها (مفاتيح)..




__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 60.13 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 58.15 كيلو بايت... تم توفير 1.98 كيلو بايت...بمعدل (3.29%)]