درس في التربية - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية

معلومات عامة الرقية الشرعية والاذكار المكتبة الصوتية العلاج بالاعشاب والنباتات

مقالات طبية وعلمية

شروط التسجيل 

للتسجيل في موقع الشفاء ومشاركتنا في كتابة المواضيع نرجوا تسجيل الدخول وبعدها يتم تفعيل الاشراف بالتواصل معنا

 

 

اخر عشرة مواضيع :         تفسير القرآن الكريم **** للشيخ : ( أبوبكر الجزائري ) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 344 - عددالزوار : 8531 )           »          زوابع في لقاء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 28 )           »          أدعوك مضطرا (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 28 )           »          بين الأدب الهادف وأدب الحداثة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 28 )           »          دعاء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 30 )           »          الشعر فينا (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 29 )           »          الاسم: تعريفه وأنواعه وإعرابه (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 28 )           »          قصص قصيرة جدًّا (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 32 )           »          أبيات لعمرو بن كلثوم (ت 52 ق.هـ) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 29 )           »          الحج الأكبر في الزمن الأخسر (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 31 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم الصور والغرائب والقصص > ملتقى القصة والعبرة

ملتقى القصة والعبرة قصص واقعية هادفة ومؤثرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 24-10-2020, 06:32 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 48,080
الدولة : Egypt
افتراضي درس في التربية

درس في التربية











نور الدين سكوك






تجلِس الأمُّ منكمشةً في مكانها، تُتابع بتوتُّر كبير زوجَها، الذييذرعالغرفةَ جَيئة وذَهابًا، ينتظر الابنَ العاقَّ - في نظره.





يُتْبِعُ السيجارة بالأخرى، وبين الفينة والأخرى يأخذ نفَسًا عميقًا من سيجارته، ويزفر دخَانَها نحو الأعلى في صوت مسموع يُظهِر حجم غضبه؛ فقد ضبَط ابنه أثناء عودته إلى المنزل يدخِّنُ مع أبناء الحي.





لم ترَ الأمُّ زوجها في مثلِ هذا الغضب منذ مدة؛ لذلك فهي ما فتِئَت تطلُبُ في نَفْسها من الله أن يلطفَ فيما جرت به الأقدار.





وفجأة، صوت طقطقة، ينفتح الباب، يظهر الابن، تتوقفُ حركة الأب، يزداد انكماشُ الأم، ثم ينقضُّ الأبُ على ابنه رَكْلاً وصفعًا ولَكْمًا، يرتفع صراخُ الابن، يتوجَّعُ من الألم، ويرجو أباه واعدًا أباه بعدم تَكرار هذا الخطأ الفادح الذي يجهَلُه، ولكن لا يُهِم، ما يهم الآن هو أن يتوقفَ مسلسلُ العذاب هذا.





كما كان الهجوم الأبوي مباغتًا، أوقف الأبُ المباراةَ فجأة بعد أن خارت قُوَاه، وظهر التعبُ جليًّا على محياه،فارتمى على أقرَبِ مقعَد، بينما تقترب الأمُّ لتحضن ابنها، أو تلملم ما تبقى منه إن صحَّ التعبير، فيوقفها الأبُ في غضبٍ، وفي لهجة صارمة:


دعيه! تدليلُك له هو الذي أفسده، قم "يا..."، اجلبِ المطفأة!





تتسمَّرُ الأمُّ في مكانها، وينهض الابن متحاملاً على نفسه، ويعود بالمطفأة.





يفتِّشُ الأبُ في جيوبه، يُخرج لفافة تَبْغٍ وولاعة، يضع السيجارة في فمه ويُوقِدها، ثم يأخذ منها نفَسًا عميقًا، يتناول المطفأة بين يديه، ثم يتجه إلى الشُّرفة تتبعه عيونُ الزوجة والابن الحائرة، وهو يتمتم:


سيقتُلُني هذا الابنُ العاقُّ.





تقترب الأم في بطء من ابنها، وكأنما تخاف أن يضبطَها زوجها متلبسة تحضن ابنها، الذي ما أن استكان بين ذراعي أمِّه حتى انهمَرتِ الدموعُ غزيرةً من عينيه وهو يهمس لها: لماذا عاقَبَني؟



__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 59.10 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 56.97 كيلو بايت... تم توفير 2.13 كيلو بايت...بمعدل (3.60%)]