الأهمية التربوية للكتاب المدرسي - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2567 - عددالزوار : 249167 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 1924 - عددالزوار : 91015 )           »          البر حقيقته وخصاله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          بر الوالدين (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          في الحث على التمسك بكتاب الله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          هوان الحياة الدنيا (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          العودة إلى القرآن (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          المستظلون السبعة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          حديث الرؤيا (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          الحقوق المشتركة بين الزوجين (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 3 - عددالزوار : 14 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم العلمي والثقافي واللغات > الملتقى العلمي والثقافي

الملتقى العلمي والثقافي قسم يختص بكل النظريات والدراسات الاعجازية والثقافية والعلمية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 21-10-2019, 10:24 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 16,628
الدولة : Egypt
افتراضي الأهمية التربوية للكتاب المدرسي

الأهمية التربوية للكتاب المدرسي
عبد الله أمبو سعيدي




تتعدد مصادر الحصول على المعرفة العلمية لدى الطالب، ففي السابق كان المعلم هو المصدر الأوحد لها، ثم جاء الكتاب المدرسي، فأصبح المصدر الثاني، ثم تطورت المصادر، وتعددت في ضوء الثورة التكنولوجية الكبيرة والسريعة التي أدت إلى ظهور الحاسوب ومتعلقاته، وتُوجت أخيراً بظهور شبكة المعلومات الدولية (الانترنت) التي أسهمت بشكل كبير في توسيع مدارك الإنسان، ومعارف عن العديد من متطلبات العصر وقضاياه، ونحن لا ندري ماذا يحمله المستقبل لنا؟

وهناك من يرى أن هذا التطور التكنولوجي سيؤدي إلى اختفاء الكتاب التقليدي وظهور الكتاب الالكتروني المحمول على أجهزة الحاسب الآلي التقليدية واللوحية، وهذا أمر متوقع وقابل للتطبيق خاصة في الدول التي تتوفر فيها البنية الأساسية المرتبطة بعالم الاتصالات، ومهما يكن الأمر بالنسبة للكتاب سواء أكان ورقياً أم الكترونياً، فالسؤال المطروح هل سيفقد أهميته كمصدر من مصادر المعرفة للطالب أم سيبقى كما هو بل وقد يزيد؟

إن هذا السؤال تكمن إجابته في كيفية توظيف الكتاب داخل حجرة الدراسة من قبل المعلم؟ فإذا كان المعلم من النوع الذي لا يحسن توظيف الكتاب المدرسي، ولا يدرك أهميته، فانه من المتوقع أن لا يعير الطلبة لهذا الكتاب اهتماماً أبداً، لكن إذا أحسن المعلم استخدامه فان ذلك بطبيعة الحال سيؤدي إلى بقاء الكتاب المدرسي كأحد مصادر المعرفة للطالب، وسيكون الطالب مرتبطاً بمفهوم الكتاب حتى بعد انتهاء الدراسة في المدرسة.

ولكن كيف يمكن للمعلم توظيف الكتاب المدرسي توظيفاً جيداً؟

قبل الإجابة عن السؤال فمن المهم معرفة ما هي الأهمية التربوية للكتاب، وفيما يستخدمه المعلم؟

تنفق وزارات التربية والتعليم في العالم العربي ملايين الدولارات لطباعة الكتب المدرسية في العام، ولكن عندما نقييم العائد من هذا الصرف، في مقابل ما يحصل عليه الطلبة من معرفة مبنية على المعلومات الموجودة في هذه الكتب نجدها قليلة جداً، ناهيك عن الكتب الممزقة، والمكتوب فيها والتي أصبحت مثل السبورة السوداء، أو تلك المرمية في الشوارع بعد انتهاء الامتحانات، لكن من المهم أن يدرك الطالب أن لهذه الكتب أهمية، وإلا لم تطبعها وزارة التربية والتعليم وتسلمها له، وهذا لن يتم إلا من خلال توظيف المعلم لهذا الكتاب التوظيف الجيد.

يرى العديد من التربويين أن المعلم الناجح هو الذي يستطيع أن يوظف الكتاب المدرسي بشكل مناسب، كما أن الكتاب المدرسي يمكن أن يشجع الطلبة على التعلم إذا ما تم كتابته وإخراجه بشكل جيد، وجذاب، ويستفيد كل من الطالب والمعلم من الكتاب المدرسي؛ فالطالب يراه مصدراً للمعرفة يرجع إليه عند الحاجة في البحث عن معلومة معينة، أو عند المراجعة للدروس، أو التحضير للاختبارات، كما يستفيد منه لتحضير الدروس عندما يطلب المعلم منه ذلك.

وهذا منطقياً في ضوء رؤية الطلاب الكتاب على أنه المرجع الأساسي لهم، وأنه مصمم ومعد ومخرج بعد دراسة وافية عن مستواهم، واستعداداتهم وميولهم؛ بغرض تحقيق الأهداف المعرفية، والوجدانية، والنفس حركية.

أما بالنسبة للمعلم فهو معينه في صياغة خطته، وسنده في تحديد طرائق تدريسيه، وفي اتخاذ قرارات معينة حول المنهاج.

تتعدد أهمية الكتاب لكل من المعلم والطالب، فهو مصدر من مصادر المعرفة للمعلم، إذن يمكن القول أن الأهمية التربوية للكتاب تتعدى كونه الكتاب المقدس في التحضير والتخطيط للدروس.

ومادام الأمر كذلك فإنه من الأهمية أن يتم توظيف الكتاب بشكل جيد، ومن الإرشادات التي نوجهها للمعلمين في هذا الشأن ما يلي:

- لا بد أن يكون المعلم على اقتناع بأهمية الكتاب المدرسي في العملية التعليمية.

- يجب على المعلم أن يعمل على غرس اتجاه ايجابي نحو الكتاب المدرسي، وضرورة الاهتمام به.

- ضرورة إتباع المعلم لأساليب يوظف فيها الكتاب المدرسي، كأن يطلب من الطلبة قراءة شكل معين، أو فقرة معينة، أو تلخيص نص معين.

- ربط الطالب بالكتاب من خلال الواجبات المنزلية المعتمدة على أسئلة من الكتاب المدرسي.

- جعل الكتاب حاضراً في معظم الحصص من خلال توظيفه ولو في جزئية بسيطة.

- كما لا بد من الاهتمام بالكتاب من حيث الكتابة والإخراج، فالمحتوى المعرفي المتضمن فيه ينبغي أن يكون صحيحاً خالياً من الأخطاء العلمية واللغوية، كما يجب أن يكون مشجعاً للطلبة للإقبال عليه وتوظيفه في عملية تحضير الدروس ومراجعتها، وذلك يتم من خلال الإخراج الجيد لمحتواه وللصور والرسومات المتضمنة فيه.

- كما لا بد من الاهتمام بمعيار اقرائية أو مقروئية الكتاب التي تعد من معايير الكتاب الضرورية، وهناك تأكيد على هذا المعيار من قبل المهتمين بأمر الكتاب المدرسي؛ إذ يرون أنها من أهم العوامل التي يجب أخذها في الاعتبار عند تحليل الكتاب المدرسي وتقويمه.
__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 61.54 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 59.38 كيلو بايت... تم توفير 2.16 كيلو بايت...بمعدل (3.51%)]