شفط الدهون - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         الالعاب الترفيهية الهادفة تساعد على تنمية العقل والابداع (اخر مشاركة : جنة محمد محمود - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          الأدب السياسي الساخر عند شريف الراس (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 2 - عددالزوار : 4 )           »          الاحترام لكي نسعد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          تفعيل الإنترنت في حياة الزوجين (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          عبري عن غضبك بلا غضب! (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          زوجان غاضبان (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          حب الأزواج هل يموت ؟ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          في الحياة الزوجية.. الغضب ذلك المدمر! (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          كيف أزيد من اهتمام زوجي بنا؟ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          نفقة الأب على بنته المتزوجة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم الأسرة المسلمة > ملتقى الأخت المسلمة > ملتقى الجمال والأناقة

ملتقى الجمال والأناقة ركن يهتم بجمال المرأة وأناقتها (القسم خاص للنساء فقط يمنع مشاركة الرجال فيه)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 21-01-2019, 12:45 PM
د.محمد معتوق د.محمد معتوق غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2018
مكان الإقامة: تركيا
الجنس :
المشاركات: 17
الدولة : Turkey
افتراضي شفط الدهون

شفط الدهون
مقدمة
• يرغب الكثير منا في تعديل وتحسين صحته دائما وشكل جسمه وتقريبه إلى الشكل المثالي.
ويجد الكثيرين صعوبة في تطبيق ذلك، فالذي يرغب في زيادة وزنه مثلا بسبب النحول الزائد والضعف العام.
يلجأ لنظام غذائي مكثف والمتابعة الرياضية الدائمة والاستمرار في دعم الجسم بالمكملات الغذائية.
• ولكن المشكلة فعلا تكمن عند من تجاوزوا حد الصحة الطبيعي، وتحولوا إلى البدانة الزائدة ولم يعد بالإمكان السيطرة على الأمر.
هنا يبدأ التحدي الكبير في عدم الاستسلام لهذا الواقع والرجوع إلى الوزن المثالي والشكل الجميل.
الأوزان والمقاييس المثالية لجسم المرأة والرجل
• اعتمد الأطباء وخبراء التجميل على مقاييس عالمية موحدة تقريبية لكل أنواع وأشكال الجسم البشري باختلاف الجنسين.
يجب أن يحسب الوزن الحالي بالكيلوغرام والطول بالمتر حتى يتم تطبيق معادلة الوزن المثالي.
وهي:
الوزن المثالي = الوزن الحالي ÷ (الطول) *2
والناتج المتبقي يقاس على جدول الوزن التالي:
A. مقياس النحافة أقل من 18.5
B. مقياس الوزن المثالي يتراوح بين 18.5-24.9
C. مقياس الزيادة بالوزن يتراوح بين 25-29.5
D. مقياس السمنة أكثر من 30
طرق للحصول على الوزن المثالي

• يعاني الغالبية العظمى ممن لديهم خلل في الوزن والنظام الصحي العام وخاصة المصابين بالسمنة.
بفشل عام مع الأساليب المتبعة لتعديل الخلل الحالي، فالجسم عموماً من الصعب أن يتخلى عن الشحوم المخزنة.
ذلك خاصة بعد تجاوز حد معين من البدانة بحيث يصبح الأمر بالرجوع صعبا جداً
• ولكن لابد من ذكر بعض الطرق المفيدة إلى حد ما ومع الحالات المقبولة من الارتفاع في الوزن
الرياضة
من الطبيعي والبديهي أن تذكر الرياضة في رأس هرم النظام الصحي لكل المشاكل الصحية العامة.
 فهي تعمل بشكل فعال على زيادة نشاط الدورة الدموية وهذا أولاً
حين تكون دورة الدم في الجسم نشيطة ومنتظمة هذا يعني:
 أن الجسم بكل أجزائه وخلاياه تصله المواد الغذائية اللازمة للبقاء والعافية والأوكسجين الأساسي في دورة الحياة السليمة.
 أيضاً نشاط الدورة الدموية يؤدي إلى السرعة في غزالة المواد الزائدة والفضلات من الخلايا والعضلات في الجسم.
فلا يحدث عندها حالة من الكسل والتخزين المفرط للدهون في الجسم وتراكمها.
 الجري والسباحة والرياضات المجهدة بحد مقبول عموماً هي من أنجح الطرق وأكثرها فاعلية في محاربة السمنة.
أخطاء شائعة في الرياضة بهدف النحافة
من الأخطاء الشائعة والتي يجدر ذكرها الاعتقاد بأن الغاية من الرياضة زيادة التعرق فقط
فيلجأ البعض إلى افتعال التعرق بلف الجسم بالأقمشة والثياب الزائدة أو الأكياس الحرارية أو ما يعرف ببدلات الساونا.
رغبة منه في تقليل المجهود الرياضي وزيادة التعرق.
• على العكس تماماً فإن التعرق هو أحد النتائج وليس الغاية الأساسية والمبالغة فيه يؤدي إلى الجفاف وانكماش الخلايا.
• لابد من الرياضة النظامية والعمد إلى رفع حرارة الخلية بالمجهود ونشاط الدورة الدموية الزائد فقط.
النظام الغذائي
انتبه
لا يعني أبداً ومطلقاً حين ترغب في خفض وزنك أن تترك الطعام والغذاء أو تتخلى عن عدد الوجبات النظامي
أنت هنا تعاكس الطبيعة وتسعى إلى هدم خلايا جسمك بسرعة تعكس ضررها على صحتك العامة.
للحصول على الوزن المثالي لابد من اتباع ما يلي
1. تعدد الوجبات:
عليك بالمحافظة أقلها على ثلاث وجبات صحية وداعمة والأفضل أن تزيد في عدد الوجبات حتى السبع
2. نوع الوجبة:
فالسبع وجبات هذه ستكون خفيفة جداً وصحية بحيث تخلو من الزيوت والسمنة المهدرجة.
والوجبات السريعة من السوق والمعلبات الحاوية على مواد حافظة، والسكريات الصنعية والحلويات.
سيكون غذاؤك طبيعياً مشكلاً من الخضار والفواكه.
والنسبة اللازمة للجسم من الدهون والبروتين الموجودة في اللحوم الحمراء والبيضاء والسمك.
3. وقت الوجبات:
التزم تماماً بوقت الوجبات المفروض أن تكون من السابعة صباحاً وحتى السابعة مساءً فقط.
حتى يستطع الجسم استيعاب الغذاء وتوزيعه على الخلايا بشكل منتظم ويستعد لطرح الزائد منه.
عادات خاطئة في النظام الغذائي
يعتقد الكثيرين أنهم لا يأكلون سوى وجبة واحدة وبالتالي لن يكون الطعام سبباً في بدانتهم.
والصحيح أن الجسم حين يشعر بالقلق والفقد الدائم لنظام الوجبات وفقر النظام الغذائي.
• هنا سيقوم بإجراء احترازي بالاحتفاظ بكل ما يدخل إليه من الطعام،
ولن يتخلى عن مخزون ليشكل منه احتياطي للوقت الكبير بدون وجبات غذائية.
والخزانات الطبيعية للجسم هي منطقة البطن (الكرش) والأرداف ثم الصدر والعضلات عموماً.
بالتالي سرعان ما يتشكل لدى أصحاب الوجبة الواحدة والوجبات الليلية الغير منظمة دهون زائدة وكرش وغيره.
الأدوية والمستحضرات المساعدة على النحافة
كثيراً ما يصدر في عالم الطب والتجميل عقاقير ومستحضرات تؤدي إلى خسارة الجسم والحصول علة وزن مثالي.
• بغض النظر طبعاً عن مصداقيتها وفاعليتها، وفي الحقيقة هنا ليس المهم فقط أن تكون هذه الأدوية مفيدة وتؤدي لخسارة الوزن.
بل المهم أكثر ألا يكون لها أثرها الضار على الجسم وتأثيرات سلبية أكبر بكثير من فوائدها وهذا ما يكون عادة مع هذا النوع من العلاجات.
• تعتمد هذه العلاجات في أساسها على:
1) تحريض الخلايا على الانكماش وعصر ما بداخلها من ماء أو دهون
2) رفع حرارة الخلايا في الجسم
3) سد الشهية عن طريق افراز هرموني والشعور بالشبع الكاذب
4) تنشيط الدورة الدموية بشكل مفتعل عن طريق زيادة خفقان القلب وانقباض الأوعية الدموية

ولن نعلق هنا عن مدى خطورة هذه الأمور الثلاثة ونترك الأمر لفهمك انت
مواد طبيعية تساعد على خسارة الوزن
الطبيعة الام تحوي تقريباً علاج لكل داء وأنزل الله تعالى خلقه لنا من كل الخيرات والفوائد في كل المجالات.
فلا بد من اللجوء للطبيعة الاصلية في حل مشاكلنا وعدم إغفال جانبها الهام.
العسل
من أهم المواد الطبية على الأرض وهو فعلاً يساعد على حرق الدهون وتنشيط الدم وتنقيته ودعم الخلايا بالغذاء الكامل الصحي.
خلط العسل مع الزنجبيل والليمون له فوائد رائعة.
الخل.
الخل المحضر طبيعياً طبعاً ونؤكد على الخل الطبيعي وليس الصنعي.
 يعمل على تنظيف جدران الأوعية الدموية من الشحوم والكولسترول.
 كما يساعد على حرق الدهون الزائدة.
 وله فوائد كبيرة في طرد الفطور والطفيليات من المعدة والامعاء.
 كما أنه يساعد القلب في تسارع عملية التنقية.
الزنجبيل والليمون
هما أيضاً مادتان فاعلتان كثيراً في
 إزالة التكلس والشحوم من الأوعية الدموية
 تنشيط الدورة الدموية وعضلة القلب.
 العمل على تحسين أداء انقباض الأوعية والشاريين،
 حرق الدهون والشحوم الزائدة من خلايا الجسم.
شفط الدهون طبياً
حين يبدأ الأمر بالزيادة إلى درجة الخروج عن السيطرة وعدم قدرة المواد الطبيعية والرياضة مثلاً بتأدية الدور المطلوب.
لابد هنا من التفكير في حلول جذرية للمشكلة من أساسها والانتهاء من شبح البدانة بسرعة وفاعلية أكبر.
وهنا وبعد دراسة طويلة توصل الأطباء عالمياً ومعهم خبراء التجميل والصحة العامة، إلى حل بديل مريح وناجح تماماً.
 شفط الدهون من خلال عمل جراحي.
تعتبر عملية شفط الدهون من الثورات فعلاً في المجال الطبي الحديث، والتي بدورها وفرت الكثير من الجهد والوقت.
المبذول من البدناء من غير جدوى، كما أنها قللت من فرص الأزمات الصحية من البدانة التي قد تصل إلى الجلطات الدموية وتوقف للقلب وربما الموت.
ماهي عملية شفط الدهون
لعملية شفط الدهون طرق عدة منها:
1. الليزر
2. الجراحة
3. الموجات الصوتية

وتعتبر عملية شفط الدهون بالليزر أو الجراحة المباشرة هي الأكثر انتشاراً ورواجاً لما لها من نتائج مضمونة ومؤكدة.
طبعاً إذا ما أجريت على يد طبيب ماهر وصاحب خبرة وفي مركز ومشفى تجميلي مميز.
كيف تتم عملية شفط الدهون
• العملية المباشرة تتم عن طريق تخدير المريض موضعياً او تخدير عام يحدد الطبيب نوعه تبعاً لحالة المريض.
• ثم يقوم بإدخال أنبوب جراحي دقيق في المناطق المراد ازالتها من البطن والأرداف وغيرها، ويكون هذا الأنبوب موصول بجهاز خاص.
يقوم بشفط الدهون الزائدة من طبقة الجلد وتحتها فقط دون المساس أو التأثير على الأعضاء الداخلية.
• بعد إذابة هذه الدهون بأكثر من طريقة منها:
i. المحلول الطبي الملحي المذيب
ii. الحركة الانفعالية
iii. الموجات الترددية الصوتية
iv. النفخ والاهتزاز

إجراءات عملية شفط الدهون العامة
• تتطلب بعض إجراءات شفط الدهون التخدير الموضعي.
أو في المنطقة بأكملها بحيث يكون ثلاثة أرباع التخدير منحصرًا في منطقة محددة من الجسم وقد تتطلب الإجراءات الأخرى التخدير العام.
• أو قد يتم إعطاء الأدوية المهدئة، وعادة ما يتم ذلك من خلال الحقن داخل الوريد لبقاء المريض هادئًا ومسترخيًا.
أثناء العملية يراقب فريق الجراحة نبض القلب وضغط الدم ومستوى الأكسجين في الدم خلال العملية.
• وقد تستمر العملية لعدة ساعات، وفقًا لمقدار ومدى الدهون المراد إزالتها، وبعد الإجراء قد يترك الطبيب الشقوق مفتوحة لتعزيز تصريف السوائل.
وفي حالة الخضوع للتخدير العام، يستيقظ المريض في غرفة الإنعاش ويبقى على الأقل بضع ساعات في المستشفى أو العيادة.
كي يبقى تحت المراقبة أثناء الاستيقاظ وبعده، والتأكد التام من أن المريض لا يعاني من الجفاف أو في حالة صدمة من فقدان السوائل.
الآثار الجانبية لعملية شفط الدهون
a) الإصابة بالكدمات، وتصيب عادة من يتناولون الأدوية المحتوية على فيتامين E أو الأسبرين.
b) احتمالية النزيف لمن ترتفع لديهم نسبة ميوعة الدم.
c) الخدر بحيث يفقد الشخص الإحساس بالمنطقة التي أجرى فيها العملية.
d) الالتهاب والتورم في المنطقة التي أجريت فيها العملية، وتظل هذه الأعراض موجودة ربما لمدة ستة شهور.
e) عدم انتظام سطح الجلد ويكون ذلك مؤقتاً في أغلب الوقت، ويتأثر بطبيعة جلد المريض.
فالجلد المرن يعود إلى ما كان عليه خلال فترة قصيرة، أما الجلد السميك فيحتاج لفترة أطول.
f) خروج سوائل تحتوي على دم من أماكن إجراء العملية ومن الممكن أن يستمر لمدة أسبوع بعد انتهائها.

وفي الغالبية العظمى لا تشكل الأعراض الجانبية أي خطورة على صحة الجسم، وتزول تماماً بعد فترة من إجراء العملية.
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 60.81 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 58.76 كيلو بايت... تم توفير 2.05 كيلو بايت...بمعدل (3.38%)]