قبض الأرض وطي السماء يوم القيامة - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

 
اخر عشرة مواضيع :         دليل شهادة أن محمدا رسول الله (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          الاقتداء بالرسل عليهم الصلاة والسلام في خلق الصبر (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          أدعية للمريض مكتوبة (اخر مشاركة : alraiah - عددالردود : 1 - عددالزوار : 891 )           »          مهارات كرة القدم المختلفة (اخر مشاركة : aseam10 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 17 )           »          كيفية زراعة الخس في البيوت المحمية (اخر مشاركة : روضة هلال - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          دورات تدريبية | دورات تدريبية عن بعد | مركز تدريب عن بعد | دورات تدريبية 2020 (اخر مشاركة : shaimaaalmahdy - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          صفحات من الاستعمار ------------متجدد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 3 - عددالزوار : 244 )           »          (اللانصية) أرْبَت على (الظاهرية) (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 20 )           »          عطرك المفضل والاستخدام الأمثل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          الزينة المحرمة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > الملتقى الاسلامي العام

الملتقى الاسلامي العام مواضيع تهتم بالقضايا الاسلامية على مذهب اهل السنة والجماعة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-07-2020, 05:25 AM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 37,682
الدولة : Egypt
افتراضي قبض الأرض وطي السماء يوم القيامة

قبض الأرض وطي السماء يوم القيامة
الشيخ عبدالله بن حمود الفريح





تأمَّل - أيها المبارك - في هذه الأشياء العِظَام التي لطالما ولا زلنا نتعجب من عظمتها، وقوتها، الأرض، والجبال، والبحار، والسماء، والشمس، والقمر، والنجوم، ما حالها يا ترى؟



تأمَّل في حالها؛ لتعرف هول المطلع، وتعرف كيف هو حالنا، وكيف القدوم على الله تعالى؟



قبض الأرض، وطي السماء..

ثم يطوي الله تعالى السماء ﴿ يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاء كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُّعِيدُهُ وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ ﴾ [الأنبياء: 104].



قال ابن كثير رحمه الله:

" والصحيح عن ابن عباس أنَّ السجل هي الصحيفة، قاله علي بن أبي طلحة، والعوفي عنه، ونص على ذلك: مجاهد، وقتادة، وغير واحد، واختاره ابن جرير؛ لأنه المعروف في اللغة، فعلى هذا فيكون معنى الكلام: يوم تطوى السماء كطي السجل للكتاب، أي: على الكتاب، بمعنى: المكتوب"[1].



والله - عز وجل - يطوي السماء بيمينه، ويقبض الأرض بيده قال تبارك وتعالى: ﴿ وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالْأَرْضُ جَمِيعًا قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّماوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ ﴾ [الزمر:67].



وفي الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال رسول اللّه صلى الله عليه وسلم: " يَقْبِضُ اللّهُ - تَبَارَكَ وَتَعَالَى - الأَرْضَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، وَيَطْوِي السَّمَاءَ بِيَمِينِهِ، ثُمَّ يَقُولُ: أَنَا الْمَلِكُ، أَيْنَ مُلُوكُ الأَرْضِ؟"[2].



وفي صحيح مسلم من حديث عبد اللّه بن عمر - رضي الله عنهما – قال: قال رسول اللّه صلى الله عليه وسلم: " يَطْوِي اللّهُ - عَزَّ وَجَلَّ - السَّمَاوَاتِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، ثُمَّ يَأْخُذُهُنَّ بِيَدِهِ الْيُمْنَى، ثُمَّ يَقُولُ: أَنَا الْمَلِكُ. أَيْنَ الْجَبَّارُونَ؟ أَيْنَ الْمُتَكَبِّرُونَ؟ ثُمَّ يَطْوِي الأَرَضِينَ بِشِمَالِهِ. - وفي رواية: يأخذهن بيده الأخرى - ثُمَّ يَقُولُ: أَنَا الْمَلِكُ. أَيْنَ الْجَبَّارُونَ؟ أَيْنَ الْمُتَكَبِّرُونَ؟"[3].



وقيل: إنَّ هذا القبض للأرض، والطَّي للسموات يكون بعد أن يفني الله تعالى خلقه؛ لأن المقصود إظهار انفراده سبحانه بالملك، والبقاء، واختاره القرطبي رحمه الله[4].



مستلة من: "فقه الانتقال من دار الفرار إلى دار القرار"





[1] انظر تفسير ابن كثير لهذه الآية.




[2] رواه البخاري برقم (4812)، رواه مسلم برقم (2787).




[3] رواه مسلم برقم (2788).




[4] انظر: التذكرة للقرطبي (ص172).


__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 58.40 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 56.57 كيلو بايت... تم توفير 1.83 كيلو بايت...بمعدل (3.13%)]