روائع المقالات عن " الأم الغالية " بقلم مميزات الشفاء - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         جدلية الأخلاق بين الإيمان والإلحاد (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          تعريف العقيدة لغة واصطلاحاً (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          حكم مرتكب الكبيرة في ضوء معتقد أهل السنة والجماعة دراسة تحليلية نقدية (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 3 - عددالزوار : 4 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2437 - عددالزوار : 224736 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 1781 - عددالزوار : 79199 )           »          صعود الجبل (اخر مشاركة : anoshalassi - عددالردود : 2 - عددالزوار : 729 )           »          برج اليوم (اخر مشاركة : سامية عبدالرحمن - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          أم سُلَيم بنت مِلْحان (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          سلوكيات مرفوضة عند الاطفال (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          القناعة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 2 - عددالزوار : 18 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > ملتقى اخبار الشفاء والحدث والموضوعات المميزة > ملتقى الموضوعات المتميزة

ملتقى الموضوعات المتميزة قسم يعرض أهم المواضيع المميزة والتى تكتب بمجهود شخصي من اصحابها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 13-07-2007, 03:36 PM
الصورة الرمزية ღ بحر العطاء ღ
ღ بحر العطاء ღ ღ بحر العطاء ღ غير متصل
مشرفة ملتقى الاخت المسلمة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
مكان الإقامة: فلسطين الجريح
الجنس :
المشاركات: 3,378
الدولة : Palestine
73 73 روائع المقالات عن " الأم الغالية " بقلم مميزات الشفاء

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



مضمون المقالة فهو عن
ما يشير إليه هذا البيت


الأم مدرسة إذا أعددتها **** أعددت شعباً طيب الأعراق


ولما للأم علينا من فضل وحق

فلنكتب من أجلها

كلمات علّنا نرد لها شيئاً بسيطاً من جميلها




أنتظركن لنكتب من أجل الأم
__________________

التعديل الأخير تم بواسطة نور ; 23-08-2007 الساعة 05:33 PM.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 15-07-2007, 08:42 PM
الصورة الرمزية درة الأقصى
درة الأقصى درة الأقصى غير متصل
مشرفة ملتقى الأقصى الجريح
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
مكان الإقامة: في قلب الغالية فلســـــ ♥ القدس ♥ ـــــطين
الجنس :
المشاركات: 4,334
الدولة : Palestine
10

بسم الله الرحمن الرحيم

الأم مدرسة إذا أعدتها.......أعدت جيلا طيب الأعراق

صدق القائل في قوله هذا, وحتى مهما قيل عنها فلن نوفيها حقها أبدا, فالأم ليست مدرسة فقط بل العالم بأجمعه, فهي وراء كل تقدم وراء كل بطولة, فالجنة تحت أقدام الأمهات وهذا يكفي لمعرفة قدر وشأن الأم, فالرسول الكريم محمد -صلى الله عليه وسلم- أوصى عليها, حيث جاءه رجل يسأله فقال: يا رسول الله من أحق الناس بحسن صحابتي؟ قال: أمك, قال: ثم من ؟ قال: أمك, قال: ثم من؟ قال: أمك, قال: ثم من؟ قال: أبوك. فقد كرر كلمة أمك ثلاث مرات للتأكيد على عظمتها.

ليس في العالم وسادة أنعم من حضن الأم, فهي الحضن الدافئ, والقلب الحنون, هي الروح الطيب, والكلمة الأجمل هي كل شيء.

من تعب وسهر الليالي لراحتنا؟ من ضحّى بنفسه من أجلنا ؟ من هذا الإنسان الذي عجز اللسان عن وصفه ؟ نعم إنها الأم, وكل هذا تفعله ونحن ماذا فعلنا؟؟؟؟

والحمد لله الذي أعزنا بأمهاتنا, أسأل الله أن يدخلهن جنات النعيم جزاءً لهم بما صبروا وضحوا, وأن يلبسهن ثوب الصحة والعافية.

آمين
__________________
يا أقصى .. والله لن تهون

ترقبوا
.. العرس الفلسطيني الأكبر ..
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 15-07-2007, 10:31 PM
الصورة الرمزية راجية الشهادة
راجية الشهادة راجية الشهادة غير متصل
مراقبة سابقة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
مكان الإقامة: egypt
الجنس :
المشاركات: 3,018
افتراضي

السلام عليكم:
امى .......ياشمس دربى
امسكت بقلمى وحاولت ان اسطر به ما يجول فى خاطرى وما اشعر به من احاسيس تجاه امى فعجز القلم عن وصف شلال المشاعر المتدفق ووقف ساكنا لا يستطيع التعبير
فمهما وصفت فيها او عبرت عن مشاعرى فلن اوافيها حقها فهى رحمة الله لى فى تلك الحياة
فهى كالبستان الذى استظل باشجاره وآكل من ثماره وهى نبع الماء المصفى الذى ارتوى منه حين يحيط بى جفاف المشاعر من كل المحيطين بى فهى نبع لا يجف ولا ينضب
وهى الشمس التى تنير دربى فتوجهنى للصواب وتصحح مسارى فى دروب الحياة وهى كالبلسم لجروحى وقد تداونى وهى تتالم ولا تجد من يخفف عنها آلامها
فعطائها لانهاية له منذ ان حملتنى بين ذراعيها حتى يومنا هذا وهى تعطى ولا تنتظر المقابل
كمن يزرع ارض ويراعيها ولا ينتظر حصادها فاسال الله ان يجازيها خير الجزاء على ما قدمت ولا تزال تقدمه من اجلى
واذا بحثنا عن مكانة الام فى الاسلام فنجد ان الله اكرمها بان جعل الجنة تحت اقدامها فمن اراد ان يدخل الجنة فليلزم تحت قدمى امه فهناك سيجد جنة الدنيا والاخرة
ويكفى ان الانسان الذى تموت امه ينادى ملك فيقول اعمل يا ابن آدم فقد ماتت من كنت تكرم من اجلها
ويكفى ان دعوة الام تخترق السموات السبع فهنيئا لمن كانت امه تدعى له وهى راضية عنه
ونجد ان اول من تدخل الجنة يوم القيامة هى ام مات زوجها وبقيت بعدها تربى ايتامها
وايضا الام التى يموت ابنها يبنى لها قصر فى الجنة جزاء على صبرها لمعرفة الله عز وجل بمدى المها على فراق وليدها
وهناك نماذج لامهات يفخر بهم الدين والاسلام كام الامام الشافعى والخنساء وغيرهن كثير....
فليس أكمل الأمهات تلك الأم التي امتلأت في عقلها بصنوف من العلوم والمعارف النظرية أو التجريبية،في حين أن القلب خواء مما ينفع بيتها أو يفيده، إن مثل هذه الأم تحل بما تعلمت مشاكل وتخلق مشاكل أخرى، لا ليس نضح الأم كمثل هذا، إنما الأم هي تلك المصونة العفيفة، التي أضاءت قلبها بنور الإيمان والطاعة، والاتباع للكتاب والسنة، والتي هي لبعلها وولدها كالإلهام والقوة في إدخال السرور، والنقص من الآلام
وفى الختام ادعو الله ان يحفظ امى من كل سوء وان يرزقها الفردوس الاعلى وان يجعلنا امهات صالحات قانتات حافظات للغيب وللمسئولية التى القاها الله على عاتقنا
وان يحفظ لكلا منا امه ويبارك فيها ويعيننا على بر اكهاتنا ويرزقنا رضاهن عنا
دمتم بكل خير وحفظكم الله
__________________
والله لو يمحو الزمان فضائلا


"
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 16-07-2007, 11:56 AM
الصورة الرمزية أمة_الله
أمة_الله أمة_الله غير متصل
هُـــدُوءُ رُوح ~
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
مكان الإقامة: ღ تحت رحمة ربي ღ
الجنس :
المشاركات: 6,445
10 اللهم ارزقنا رضاهن...وارزقهن فردوسك الأعلى يارب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا بحرنا المعطاء على حسن اختيارك
موضوع جميل لأجمل وأرق إنسانة ست الحبايب
][ أمهاتنا الغاليات ][
اللاتي مهما قلنا أو أثنينا عليهن فلن نوفيهن حقوقهن علينا
كلمات متواضعة أخطها بأناملي
إلى أنبل إنسانة في الوجود

بسم الله أبدأ
][ الألــــف ][
أرق قلب...أعذب كلمة...أنبل إنسانة
][ الميم ][
مــنبع الحب...مــدرسة الحياة...مُـنية القلب
أحبك أمي...أهواك أمي...أحتاجك أمي


إلى ...كل أم
دمعت عيناها للنور القادم...وحمدت الله على كل النعم،تحملت تسعة أشهر دونما كدر أو ندم...وعانت الكثير لتخرج ذاك النور إلى الحياة وبمجرد نظرة نسيت كل الألم
إليك ...أيتها الأم الرؤوم

إلى ... كل أم
سهرت الليالي لننام...وجاعت لنشبع... وحرمت نفسها لنهنأ ونتمتع،إلى التي كانت البلسم في المرض...والصدر الحنون في الغضب...واليد التي تكفكف من العين الدمع ...والريشة التي ترسم على الشفاه البسمة
إليك...أيتها الأم الحبيبة

إلى ....كل أم
ناضلت..صبرت..تحملت
لتنجب وتربي وتنشئ جيلا مسلما صاعدا
رجالا/ نساء لنصرة الإسلام
واسمحن لي أن أخص التحية للأم الفلسطينية والعراقية
وكل من ساعدت على تكوين
دروع صامدة تواجه كل القوى والتيارات العدوانية

إلى من الجنة تحت أقدامها ...والرسول (صلى الله عليه وسلم) اوصانا بها
إليك أيتها المربية الفاضلة



إلــــــــــــــــــــــى
نبض القلب..نور العين..ملاذ الروح
ننحني احتراما وتقديرا لعطائك...حبك...حنانك
ونتوج رأسك بقبلة دافئة لتكوني عنا راضية
ونطبع على يديك قبلة نرشف فيها عطر روحك الزكية

ونقدم اعتذارنا وأسفنا نيابة عمن نكر جميلك
وعقَّك وتركك في دار المسنين منسية!!!
ونستسمحك على ما بدر منا بقصد وبغير سابق نية!!!


فتقبلي مني هذه الكلمات التي هي نقطة من
بحر عطاءاتك اللامتناهية



أمهاتنا مهما قلنا أو أثنينا فلن نوفيكن حقكن علينا
فجزاكن الله عنا خير الجزاء
والحمد الله الحنان المنان
وأسأله أن يدخلكن أعالي الجنان
ويرزقنا رضاكن ورضى الرحمان
ابنتك المحبة لك ...والسائلةُ الله برَّك ورضَاكِ


نشيد عن الأم (اضغط على الصورة)
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 22-07-2007, 06:27 PM
الصورة الرمزية فتاة القرآن
فتاة القرآن فتاة القرآن غير متصل
مشرفة ملتقى الإخاء والترحيب
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
مكان الإقامة: فلسطين
الجنس :
المشاركات: 2,231
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم

- أمي الحبيبة -
الأم هي أصل الشئ في هذه الحياة ..
( أمي الحُبلى بي )
حملتني في بطنها الدافئ تسعة شهور حتى أتى يوم مخاضها المؤلم
فأطلقتني على وجه هذه الدنيا باكيةً ..
فتحملني بلحمي المترهل القاني ..
فتضمني وتلفني بكِسائها الذي صنعته لي ..
وأنا وقتها فرفصاء في بطنها الآمن ..
تحملني بيختها الناعم حتى تطفئ نحيبي ..
فتسقيني من هالة نهدها حليباً ..
تسهر الليلاء من أجلي ..


تنزع مني كآبتي بريح مواردها ..
تحزن عندما تجدني في حالة المنقوف ..
فأجد مؤقها تعد العدة لسكب دمعها من مُقلهافتصبح كشلالٍ منهمر
يسيل على خدها ..
تضمني بلحاف حبها الدافئ لتزيل عني مقرورتي ..
تعاملني بوتيرة حبها وبفن نبالها ..
تملئ مسامعي بنهل أحرفها وبعطر كلامها ..
تسمعني بمزمارها كل ما هو جميل من ألحان وحكايات ..
تهب لي قبلة عند الكرى ..
في حالة شقاوتي توبخني بوثيرةٍ مطلقة ..
تلاعبني ..
تمازحني ..
فأقبع على صدرها تارة ..
وألتف بجسدها تارة أخرى ..


تشاركني فرحتي وحزني ..
سعادتي وكربتي ..
بهجتي وتضعضعي ..
تنفذ لي مطلبي بورشها الفياض ..
أنال منها كل شئ جميل بأكمل موفور ..
تعيشني في مضمار غنجها السرمدي ..
قلبها هو أريكتي ..
ومنبع راحتي ..
وطمأنينتي ..
ترسم بمنظار عينها مُنابها بي ..


أمي فانوس دربي ..
أمي موسوعة من الحنان ..
والحب ..
والمودة ..
والعطف ..
والملق ..
أمي مهجة ..
أمي كل شئ جميل ..
أمي المدججة بحبها وحنانها لي ..
ما أجمل سجاياك يا أمي ..
كم أنت متفانية ..
مخلصة ..
أريجة ..
حثيثة الخير ..
يا أيتها الحبور مهما قلت ومهما فعلت لم ولن أوفي حقك ..

__________________
إن مواعظ القرآن تذيب الحديد
وللفهوم كل لحظة زجر جديد

وللقلوب النيرة كل يوم به وعيد

غير أن الغافل يتلوه ولا يستفيد ..
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 23-07-2007, 01:41 AM
الصورة الرمزية قاصرة الطرف
قاصرة الطرف قاصرة الطرف غير متصل
مشرفة ملتقى الأخت المسلمة
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
مكان الإقامة: -* واحة زهرات الشفاء *-
الجنس :
المشاركات: 4,853
Lightbulb ماذا نكتب؟!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أختيارك لموضوع الام أخيتي بحر العطاء لامس الوتر الحساس كما يقولون ..
صحيح أنني لا استطيع أن أعبر بالكلمات _كباقي الأخوات ماشاء الله عليهن _ عن شعوري تجاه أمي الغالية لكن اريد أن أبين جانب من حجم التضحية التي تقدمها الام في سبيل أبنائها ..



الأم
الام التي تعيش وتفني حياتها من أجل أبناءها في صحتها وحتى في حال مرضها .. الام التي لو بلغت عدد حروف اسمها مقدار التضحية التي تقدمها لفلذات أكبادها .. لأنتهى عدد حروف الهجاء وما غطى ربع ما تقدمه !

فعنما تكون الشمعة المضيئة(الأم ) في حياة كل انسان تكافح وتكابد ليبقى نورها ساطعا يغطي ارجاء المكان (بيتها وأسرتها )
يسود طمأنينة جميلة في النفوس المسكينة (أبناءها) التي تراقب عن كثب شاخصة الابصار حال هذه الشمعة التي تتأرجح بين الخفوت الذي يكون غصب عنها بسبب المرض الذي ابتلاه الله بها وبين الضياء المستمر الذي يحافظ على بقائه ابدا!

هذه الشمعة في عيون _ هذه النفوس الضعيفة _ يبقى نورها في كلا الحالتين ساطعا فهم لا يشعرون بهذا الخفوت أو لا يريدون ان يشعرو به لأنهم ببساطة لا يريدون تصديقه.. فهي تبقى دائما كما عهدوها شمعة مضيئة بنور ساطع في حياتهم ...
لكنها تستشعر هذا الخفوت الثقيل الذي دائما مايكون خارج عن إرادتها .. فتأبى إلا أن تعوض ما فقدته هذه النفوس بطريقة أو بأخرى ... فالتضحية والأيثار في حياة الام هي حالة طبيعية فأي تقصير شعرت هي به بحساسية الام الدقيقة هي ترفضه وتحاول جاهدة تعويضه .. حتى لو كان هذا التقصير ناتج عن مرض الم بها .. المرض الذي رخص بسببه الله سبحانه وتعالى لعباده في كثير من العبادات !!

اذكر لك مثال على تضحيه الام لم أقرأه في صحيفة أو كتاب أو مجلة
ولم اسمعه في محاضرة دينية أو شريط
بل أنا عايشته وأعايشه هذه الأيام ..

كما تعلمون جميعا أن والدتي مريضة (أسأل الله تعالى أن يشفيها ويعافيها ) ..
لكنها من شهر ونصف تقريبا تعاني من ألم في رجلها بسبب ألتهاب حاد ناتج عن جرعة دواء أخذته من سنة تقريبا لفحص الكبد .. فظهرت مضاعفاته الان وهي لا تستطيع المشي تجلس على الكرسي المتحرك ونحن نساعدها في تلبية مطلبها
و ايضا مريضة بالسكري يعني كما تعلمون يجب ان يواظب مريض السكري على حقن الانسولين وينتاول طعامه في وقتها حتى لا يصاب بغيبوبة حال انخفاض السكر
المهم الشاهد هو
أنني في كل صباح أصحى باكرا لأعد لها الفطور واساعدها في أخذ الانسولين
لكن أحيانا أكون متعبة فأتأخر في الاستيقاظ حتى المنبه لا اسمعه
فعندما استيقظ يكون تاخر الوقت فاسرع في ايقاظها ..
لكنها تقول لي
أنا كنت مستيقظة ولكني لم أشأ إيقاظك وإزعاجك ؟؟!!!

هناك الكثير من المواقف التي تظهر فيها عجائب هذه التضحيات في حياة الام
لكن لا يسع المجال لذكرها

لقد طلبتي با أخيتي منا أن نختصر عطاء البحر في كلمات
ووسطوع الشمس في حروف
فنقول كما قال الشاعر

وما كلام الأنام في الشمس ،إلا
أنها الشمس ليس فيها كلام !

والسموحة على الإطالة


أسأل الله العظيم أن يشفيك ويتوجك بتاج الصحة والعافية أن يعيننا على رد ولو جزء من جميلك علينا
وأن يرزقنا رضاك ويعينا على طاعتك
اللهم أمين

مكتوب بقلم أختكم / حمامة السلام
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 16-08-2007, 12:53 PM
الصورة الرمزية mar_mar
mar_mar mar_mar غير متصل
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
مكان الإقامة: فى ملك الله
الجنس :
المشاركات: 87
الدولة : Egypt
افتراضي

الله يوافقنا لرضاء امهاتنا ولتقديم الجزء البسيط مما قدمتة لنا من عطائها الزاخر ومن سهرها على راحتنا
الام هى تاها العبارات من خاطرى لم اجد ما اوصف بة الام ان زصفتها بحنانها وعطفها وكل ما تقدمة لنا لن نوفيها حقها علينا***
هى شمعة اللبيت هى الصدر الحنون لنا تربينا وتعلمنا وتسهر على راحتنا
هىمن تتحمل الآالم من اجلنا
هى بحر من العطاء الزاخر
الام هى الدنيا بما فيها من امن وامان
تاهت العبارت من خاطرى فلم
اجد ما هلى الكلمات التى اوفى بيها حق الام علينا
اللهم وفقنا لرضاها والعمل على راحتها وطاعتها
اللهم اسكنها فسيح جناتك واجعلها مع زوجات الحبيب المصطفى صلى الله علية وسلم
اللهم اعنا على طاعتك وطاعة والدينا يا ارحم الراحمين ويا اكرم الاكرمين يا اللة
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 07-09-2007, 05:13 PM
الصورة الرمزية فوز الهموم
فوز الهموم فوز الهموم غير متصل
قلم مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
مكان الإقامة: araq
الجنس :
المشاركات: 1,152
الدولة : Iraq
افتراضي الى الروح التي رحلت لبارئها وتركتني وحيدة


رب السماء تعالى حين اكرمك
وجنة من الفردوس لعلاك اعطاك
واقرن الرحمن رضاه عنا من رضاك
رب السماء اليك اليوم ابتهل رضا منك عني لو ضاقت بي الحيل فانال منها الرضا وهذا هو الامل
رجوتك ان تجعل منيتي قبلها لو حان الاجل
لاني اخجل من عينيها لو فاضت علي بالمقل
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 08-09-2007, 08:32 PM
فوارس الياسين فوارس الياسين غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
مكان الإقامة: عرين القسام
الجنس :
المشاركات: 25
افتراضي

رااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااائع

دمت بخير امى
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 19-09-2007, 10:53 PM
دكتورحزن دكتورحزن غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
مكان الإقامة: saudi
الجنس :
المشاركات: 17
الدولة : Saudi Arabia
افتراضي امي الحبيبة

51) بر الوالدين وطاعتهما :
(( رغم أنفه ، ثم رغم أنفه ، ثم رغم أنفه ، قيل : من يا رسول الله ؟ قال من أدرك والديه عند الكبر أحدهما أو كليهما ، ثم لم يدخل الجنة )) [ رواه مسلم ] .
(52) طاعة المرأة لزوجها :
(( إذا صلت المرأة خمسها ، وصامت شهرها ، وحصنت فرجها ، و أطاعت بعلها – أي زوجها – دخلت من أي أبواب الجنة شاءت )) [ رواه أبن حبان ] .
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 127.78 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 121.59 كيلو بايت... تم توفير 6.20 كيلو بايت...بمعدل (4.85%)]