يوميات شاب عادي .. القصة كاملة - الصفحة 3 - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

ashefaa.com

http://lukluk.net/

 
اخر عشرة مواضيع :         دورة عملية إدارة المخاطر_____شرم الشيخ_____البحرين (اخر مشاركة : دورات - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          الرموز التي تدل علي الزواج فى المنام (اخر مشاركة : dodaloda - عددالردود : 126 - عددالزوار : 472526 )           »          لفك السحر بين الزوجين / 0044/7709857004 (اخر مشاركة : mafcotrade1 - عددالردود : 23 - عددالزوار : 133 )           »          مراكز خدمة سامسونج فى التحرير 0235682820 # صيانة ثلاجات سامسونج # 01112124913 ضمان سا (اخر مشاركة : gogo12 - عددالردود : 15 - عددالزوار : 77 )           »          رقم شيخ روحاني واتس اب/ 0044/7709857004 (اخر مشاركة : دكتور سعودى - عددالردود : 21 - عددالزوار : 249 )           »          شيخ روحاني مجاني واتس اب / 0044/7709857004 (اخر مشاركة : دكتور سعودى - عددالردود : 13 - عددالزوار : 113 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 1865 - عددالزوار : 156654 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 1129 - عددالزوار : 43951 )           »          مشاهدة مباراة ريال مدريد واشبيلية بث مباشر 9-12-2017 يوتيوب يلا شوت (اخر مشاركة : أبو الشيماء - عددالردود : 365 - عددالزوار : 12906 )           »          الوكيل الرسمي لصيانة كرافت 01207619993| اصلاح تكييف كرافت 0235700997| (اخر مشاركة : معهد خليج للتدريب - عددالردود : 9 - عددالزوار : 140 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى حراس الفضيلة

ملتقى حراس الفضيلة قسم يهتم ببناء القيم والفضيلة بمجتمعنا الاسلامي بين الشباب المسلم , معاً لإزالة الصدأ عن القلوب ولننعم بعيشة هنية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #21  
قديم 09-08-2014, 05:00 PM
الصورة الرمزية نمضي كـ حلم
نمضي كـ حلم نمضي كـ حلم غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
مكان الإقامة: للجنة حنيني يزداد
الجنس :
المشاركات: 5,889
افتراضي رد: يوميات شاب عادي .. القصة كاملة

الحلقة الخامسة عشر


اشمعنا انا؟؟؟




دارت تلك الأفكار برأس محمود سريعا

وكان رد فعله أنه لم يلتفت إلى معاذ

وتوجه بنظره يخاطب عبد الرحمن
قائلا



:
عبد الرحمااااااااااااان
فينك يا عبده من الصبح دا أنا كنت فاكرك أول واحد هتيجى تزورنى
عبد الرحمن
: معلش والله ... يا دوب خلصت محاضرات



ثم تذكر عبد الرحمن معاذ فقام يقدمه لمحمود
عبد الرحمن
: دا معاذ يا محمود صاحبى جاى
معايا عشان يطمن عليك



معاذ
: " لا بأس طهورٌ إن شاء الله"



قال معاذ ما قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم
عند دخوله على المريض

إلا أن محمود لم يعتد على تلك اللهجه ولم يعرف بماذا يرد
فاكتفى بتحريك رأسه






وعاود عبد الرحمن الكلام
فقال
: المهم أنتَ عامل إيه دلوقتى وإزى صحتك
قلقت عليك أوووووووى والله

محمود
: أهو زى ما أنت شايفنى بقيت بأيد واحدة
هاعمل إيه يعنى !!!!!!

معاذ
: الحمد لله أنك بخير

محمود -غاضبا-
: الحمدُ لله على إيه ؟؟ هوعملى إيه عشان أحمده ؟؟

معاذ
: أهدى بس كده وأستغفر ربنا
عمل لك إيه بس ... دا عمل لك كتيييييييير

محمود
: يعنى عاجبك إللى أنا فيه دا
تقدر تقول لى بيقطعلى أيدى ليه ؟؟؟؟
هو أنا عملت إيه عشان يقطعلى إيدى؟؟؟؟
واليمين كمان !!!!!!!!

عبد الرحمن -بصوت عالى-
: يعنى إيه الكلام إللى أنتَ بتقوله ده
وأنتَ لازم تعمل حاجة عشان يقطعلك إيد
وبعدين يا أخى لو على إللى كنت أنت بتعمله
يبأى تستاهل قطع رقبتك
بس أهو ربنا رحمك شوية وقطع إيدك بس

محمود - بصوت أعلى -
: إللى كنت بعمله !!!!!
وإيه ياعنى إللى كنت بعمله !!!!!!!
لا زنيت ... ولاسرقت ...
وأنتَ خلاص بقيت شيخ وأحنا بقينا كفرة !!!!!!!!

معاذ :
فى إيه يا عبد الرحمن أمال أناقايل لك
إيه قبل ما ندخل مالك هاجم عليه ولا كأنه داخل النار
وأنتَ إللى داخل الجنة

محمود
: قول له والنبى فاكر نفسه هيشترينا بالزيارة بتاعته

معاذ
: وحِّد الله كدة وبلاش كلمة "والنبى" دى قول

لا إله إلا الله كدا وأهدى

محمود
: لا إله إلاالله

معاذ
: يا محمود الله عز وجل قال :
" وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ
وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا
لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ * أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن
رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ"
البقرة 155-157

وبص الآية دى
" قُلْ يَا عِبَادِي الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا رَبَّكُمْ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ
وَأَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةٌ إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ" الزمر10

عارف لما تشتغل عند حد ويحاسبك على شغلك بالمليم

لأ ربنا بأى بيعطى الصابر من غير حساب

يعنى بيعطيك شيك على بياض واكتب إللى أنتَ عايزه

محمود
: بس أنا عايز أعرف بس قطعلى إيدى ليه ؟؟؟؟
أنا ممكن أكون بعمل معاصى ....
لكن ياعنى ساب الكُفار وإللى بيزنى وإللى بيسرق
وجت عليّه أنا
ما إللى بيعصوا كتير إشمعنه أنا ؟؟؟

معاذ
: إللى أنت بأة مش عارفه إن هو قطعهالك رحمه بيك

محمود
: إزاى ياعنى رحمة بيّه؟؟؟؟؟؟؟

معاذ
: رحمة لأن النبى صلى اللهعليه وسلم قال
" لا يصيب المؤمن من شوكة فما
فوقها إلا رفعه الله بها درجة وحط عنه بها خطيئة"

يعنى لما تشكك شوكه تاخد أجر مابالك قطع إيدك

وبعدين دا أنت ربنا بيحبك

محمود
: بيحبنى !!!!! على إيه؟؟؟؟

معاذ
: لأن أكيد أنت عندك ذنوب وكان ممكن تموت
وساعتها تلقى الله بكل ذنوبك
لكن سبحان الله .... هو رحمك وأعطاك البلاء
والبلاء مبينزلش إلا بذنب
لأن الله عز وجل قال
"َمَا أَصَابَكُم مِّن مُّصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ
وَيَعْفُو عَن كَثِيرٍ" الشورى 30
وقال حبيبك النبى صلى الله عليه وسلم
" لا يصيب عبداً نكبة فما فوقها أو دونها
إلا بذنب وما يعفو الله عنه كثير"

ومعنى إنه أبتلاك يبأى عايز يكفر عنك ذنوبك

يبأى بيحبك ولا لأ ؟؟؟؟

حد طايل يتكفر عنه ذنوبة فى الأيام دى

محمود
: على رأيك

معاذ
: طب خد الحديث ده كمان عشان أثبتلك إنه بيحبك


محمود: هات .... أنت َ قلت لى اسمك إيه


معاذ: اسمى معاذ ..... أوعى تنساه
خد بأى الحديث
قال النبى صلى الله عليه وسلم
" إذاأحب الله قوما إبتلاهم ، فمن رضى فله
الرضا ومن سخط فله السخط"

الله عز وجل إبتلاك ببتلاء وقطعلك إيدك صح ولا غلط

محمود
: صح

معاذ
: طيب ينفع ترجعها تانى؟؟؟؟؟؟

محمود
: لأ طبعا ......
__________________
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 09-08-2014, 05:08 PM
الصورة الرمزية نمضي كـ حلم
نمضي كـ حلم نمضي كـ حلم غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
مكان الإقامة: للجنة حنيني يزداد
الجنس :
المشاركات: 5,889
افتراضي رد: يوميات شاب عادي .. القصة كاملة

معاذ
: يعنى البلاء وقع وإللى حصل حصل
فسبحان الله
تصبر وتنال أجرك الجنة إن شاء الله
زى ما ربنا قال : " جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا وَمَنْ صَلَحَ مِنْ آبَائِهِمْ وَأَزْوَاجِهِمْ
وَذُرِّيَّاتِهِمْ وَالمَلاَئِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِم مِّن كُلِّ بَابٍ *
سَلاَمٌ عَلَيْكُم بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ" الرعد 23-24
ولا تسخط وكده كده البلاء واقع
؟؟؟؟؟؟؟؟؟

محمود
: لأ إذا كان كدة .... نصبر أحسن

معاذ
: وبعدين يا أخى أنتَ عارف إنكم مكن بصبرك ده
تكون إمام منأئمة الدعوة إلى الله عزوجل

محمود
: إماااااااااااام ............. للدعوة
أنتَ هتسرح بيّه ولا إيه يا عم معاذ
إمام إيه بس !!!!!

معاذ
: أنا مش بجيب حاجة من عندى ربنا هو إللى قال كدا
قال تعالى " وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا
لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يُوقِنُونَ"
السجدة 24

يبأى أنتَ لازم تصبر عشان تاخد الأجر كامل
عارف لمّا العبد بيمرض ربنا بيعمل إيه
؟؟؟؟؟؟؟؟؟




إندمج محمود مع معاذ بالكلام
وكلما أندمج كلما أزداد تعجب عبدالرحمن
محمود الذى لم يكن يطيق سماع سيرة الدين
ولا أهله محمود زعيم الشلة مُخطط الفُسح والخروجات
محمود إللى مفيش أغنية جديدة إلا ولازم ينشرها بين صحابه
يجلس أمامه وينصت للأيات والأحاديث
وكأنه طالب للعلم

ثم انتبه على صوت
محمود وهو يقول



: هااااااا لمّا بيمرض أىّ حد ربنا بيعمل إيه؟؟؟؟؟
معاذ
: مش أنا إللى هقول لك !!!! أنا هسيب حديث
حبيبك النبى هو إللى يقول

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إذا مرض العبد بُعث
إليه ملكين ، فقال : إنظروا ماذا يقول لعواده ؟؟،
فإن هو إذ جاؤوه حمد الله وأثنى عليه رفعا ذلك إلى الله
وهو أعلم ، فيقول إن لعبدى علىّ إن توفيته أن أدخله الجنة
وإن أنا شفيته أن أبدله لحما خيرا من لحمه ،
ودما خيرا من دمه ، وأن أكفر عنه سيئاته"

شفت بأى الصبر مهم إزاى

يعنى من الآخر حط فى بالك الآية دى دايما

"وَمَا يُلَقَّاهَاإِلا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ"
فصلت35

الله عز وجل أشترط لدخول الجنة الصبر
يعنى عمرك ما هتدخلها إلا بيه

فهمت بأى؟؟؟؟؟؟



محمود
: عندك حق .... أنتَ واد بتفهم ....



ثم أشار إلى عبد الرحمن وقال
مش الأخ إللى عايز يقطع لى رقبتى
معاذ
: معلش ... عديها المرة دى



محمود
: ماشى عشان خاطرك بس يا ......



معاذ
: معاذ ..... اسمى معاذ وبعدين إنتَ لحقت تنسى



محمود
: معلش أصله تقيل على لسانى
هما بيدلعوك يقولولك إيه
ميزو ؟؟؟؟؟



ضحك معاذ وضحك محمود وعبد الرحمن يقف مذهول
فسرعان ما أصبحا صديقين

وحينها جائت الممرضة تعلمهم بانتهاء الزيارة
عبد الرحمن
: يلااااااا نسيبك بأى عشان منتقلش عليك



محمود
: ليه ما أنتم قاعدين شوية



معاذ
: لأ كفاية كدة عشان منتعبكش



محمود
: بس ياريت تبأوا تيجو تانى



معاذ
: أنتَ تأمُر بس .......



وبالفعل ودع كلاهما محمود وخرجا من الحجرة
وإذا بعبد الرحمن يقول
: ما شاء الله عليك يامعاذ
دا أنا كنت شايل هم دخولك عليه



معاذ
: ليه شايفنى باكل الناس ولاإيه ؟؟؟



عبد الرحمن
: لأ مش قصدى بس أصل محمود
ملوش فى المواضيع دى



معاذ
: مواضيع إيه؟؟؟؟



عبد الرحمن
: خلاص خلاص متاخدش

على كلامى المهم إنك صاحبته
ياريت تبأى تكلمه على موضوع الصلاة وكدة يعنى



معاذ
: إن شاءالله



عبد الرحمن
: يلا يا عم أدينا زرناه وأنتهينا
قول لى بأى إزاى أتعتق من النار
بدل ما أنتَ معلقنى من أمبارح كده



معاذ
: هىَ الساعة كام الأول؟؟



عبد الرحمن
: 3 .... ليه؟؟؟



معاذ
: ياااااااااا ربىىىىىىى العصرهيأذن دلوقتى
دا أنا كنت ناوى أصليه جنب البيت
عشان متأخرش



عبد الرحمن
: أهلك هيزعقوالك



أطرق معاذ برأسه قليلا وقال بلا مبالاه
: أهلى ....ولا... زمالك ...... مش فارقة
معلش يا عبد الرحمن أجلها لبكرة
وإن شاء الله أقول لك كل حاجة
عبد الرحمن
: ماشى المرة دى سماح بس بكرة
هنتقابل فى الكلية
عند المسجد مش كده؟؟؟؟؟



معاذ
: إن شاء الله
إن شاءالله



وإذا بمعاذ يُسرع ويترك عبد الرحمن
عبد الرحمن
: طب استنى بس هقو........



لم يسمع معاذ منه شيئا إذ أنه ما كاد عبد الرحمن أن يلتفت
إلاوقد وجد معاذ قد أختفى



تُرى ماذا سيحدث لمعاذ حين يعود ؟؟؟؟؟

تُرى ما هو العتق من النار ؟؟؟؟

وكيف يحدث ذلك ؟؟؟؟؟

الأحداث ستزداد إثارة

تابعونا
__________________
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 09-08-2014, 05:24 PM
الصورة الرمزية نمضي كـ حلم
نمضي كـ حلم نمضي كـ حلم غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
مكان الإقامة: للجنة حنيني يزداد
الجنس :
المشاركات: 5,889
افتراضي رد: يوميات شاب عادي .. القصة كاملة

الحلقة السادسة عشر


بداية الطريق..
وفى مسجدالكلية


دخل عبد الرحمن المسجد بعد أن أنهى محاضراته ليصلى الظهر
وبعدالصلاة بدأ يبحث بعين زائغة عن معاذ
وأول ما رأى وجهه
المبتسم دائما


قال
:
بص بأى النهاردة تالت يوم
وكل ما أجيبلك سيرة العتق من النار تنفضلى
لو سمحت أول حاجة تقولها العتق من النار


معاذ
: طب قول السلام عليكم الأول





عبد الرحمن
: لا سلام ولا كلام قول وبعد كدا نتفاهم




معاذ
: حاضر بس بشرط .. عايزك تعرف إن أى موضوع
هكلمك فيه هنجيب آية من القرآن أو حديث ونتكلم عليه من خلالها
ماااااشى
فاسمع كدااا وركز عشان تفهم





عبد الرحمن
: من عينية بس هو في فى القرآن آية عن العتق من النار
!!!!!!!!




معاذ
: طبعا فيه !!!! عايز أى حاجة لازم هتلاقيها أكيد فى القرآن
عايزك تتأكد تماما أن علاجك الوحيد هو القرآن





عبد الرحمن
:طب قول الآية خلينى معاك ....




معاذ
: قبل ما أقولها ... بما أنك عايز تتعتق
لازم تعرف يعنى إيه عتق أصلا





عبد الرحمن
: طب ما تقول يابنى هوَ أنا هجر الكلام من بؤك
ولا هو لازم تستأذن




معاذ
: ماشى ... يعنى مثلا لما آجى وقول أعتقت حد
دا معناه إنه كان عبد صح ولا لأ ؟؟


- صح





- طيب لو تصورنا العبد دا قبلما يتعتق كان لازم يكون له سيد
أو مولى يأمره وينهاه وهو مِلك ليه لازم ينفذ أوامره ... صح؟؟؟


-
صح





- جمييييل أوى لما نرجع بأى لموضوعنا
أنك عايز تتعتق من النار ... دا يعنى أنك عبد عندها
وملك لها وهى مولاك وسيدك
توديك وتجيبك زى ما هىَ عايزة
فاااااااهم يعنى إيه عبد عند النار
الموضوع كبير


-
عبد عند النار !!!!!! .... مش للدرجة يعنى
بس شكله كدا باين عليه من أوله
كمّل





- تعالى ناخدالآية
قال تعالى : بسم الله الرحمن الرحيم
:
" يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَى
نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم
بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُخَالِدِينَ فِيهَا
ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ(12)يَوْمَ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ لِلَّذِينَ
آمَنُوا انظُرُونَا نَقْتَبِسْ مِن نُّورِكُمْ قِيلَ ارْجِعُوا وَرَاءكُمْ فَالْتَمِسُوا نُوراً


فَضُرِبَ بَيْنَهُم بِسُورٍلَّهُ بَابٌ
بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ وَظَاهِرُهُ مِن قِبَلِهِ
الْعَذَابُ {13} يُنَادُونَهُمْ أَلَمْ نَكُن مَّعَكُمْ قَالُوا بَلَى وَلَكِنَّكُمْ


فَتَنتُمْ أَنفُسَكُمْ
وَتَرَبَّصْتُمْ وَارْتَبْتُمْ
وَغَرَّتْكُمُ الأَمَانِيُّ
حَتَّى جَاء أَمْرُ اللَّهِ
وَغَرَّكُم بِاللَّهِ الْغَرُورُ{14}


فَالْيَوْمَ لا يُؤْخَذُ مِنكُمْ فِدْيَةٌ وَلا مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا
مَأْوَاكُمُ النَّارُهِيَ مَوْلاكُمْ
وَبِئْسَ الْمَصِيرُ{15}
أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ
وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الأَمَدُ
فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ{16}
الحديد




عايزك تستشعر بأى الفرق بين ناس ربنا قال لهم
" مَأْوَاكُمُ النَّارُ هِيَ مَوْلاكُمْ "





وناس تانية قاللهم
"
بَلِ اللّهُ مَوْلاَكُمْ وَهُوَخَيْرُ النَّاصِرِينَ" آلعمران150
" اللّهَ مَوْلاَكُمْ نِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرُ" الأنفال40

الفرق بين واحد النارمولاه يعنى هو مِلْك لها
وواحدالله مولاه ... فاهمنى





عبد الرحمن
:أه .... كدا أنا فهمت يعنى إيه أتعتق من النار
يعنى أبقى واحد بتاع ربنامش بتاع النار
قولى بأى إزاى أتعتق ؟؟




معاذ
: حلو أوى .. تعالى نرجع للأية تانى
ربنا عز وجل جاب صفات الناس إللى النارمولاهم


يعنى إللى هم عبيدعندها
يعنى إللى لسة متعتقوش
تعالى نشوف الصفات لو فيك يبأى لسة متعتقتش ولازم تتوب
منهم ... ولو مش فيك يبأى أنتَ كدا فى السليم
حلو .......


عبد الرحمن
: جمييييييييييييل ... يلاااااااا خش عليه
__________________
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 09-08-2014, 05:28 PM
الصورة الرمزية نمضي كـ حلم
نمضي كـ حلم نمضي كـ حلم غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
مكان الإقامة: للجنة حنيني يزداد
الجنس :
المشاركات: 5,889
افتراضي رد: يوميات شاب عادي .. القصة كاملة




معاذ
: تعالى ناخد الأيات بالترتيب
أول الأيات " يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَى
نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم " الله عز وجل
هيعطى المؤمنين نوريوم القيامة يمشوا بيه


وخلى بالك النور فى الآخرة على قد العمل فى الدنيا
لأن الرسول صلى الله عليه وسلم قال :
"
فمنهم من نوره كالشمس ومنهم من نوره كالجبل،
ومنهم من نوره كالكوكب الدري،
ومنهم من نوره على قدر ابهامه يضيئ مرة ويطفئ مرة"





فالمؤمنين هنا واقفين فى النوروالمنافقين واقفين فى الظلام
فى اللحظة دى المنافقين ينادوا عليهم ويقولوا
"
انْظُرُونَا نَقْتَبِسْ مِنْنُورِكُمْ"
يعنى استنوا ناخد شوية نور منكم





عبد الرحمن
: طب دا إيه علاقته بالعتق؟؟؟




معاذ
: يابنى أصبر متبآش ملهوف كدا
أفهم القرآن لما أقول لك آية تركز وحاول تتطلع
الحاجات المستخبية فيها





عبد الرحمن
:طب إيه الحاجة المستخبى هنا؟؟؟




معاذ
: أنتَ مش ملاحظ إن دول منافقين وواقفين فى الظلام
يعنى عارفين أنهم داخلين النار إيه إللى يخليهم
يطلبوا من المؤمنين نور .... ؟؟؟





عبد الرحمن
:صحيح هما طلبوا النور ليه طيب؟؟




معاذ
: هفهمك ... فى ناس يا عبد الرحمن فاكرة أنها ممكن
تخدع ربنا زى ما بيخدعواغيرهم
وبينسوا أن ربنا زى ما هوسامع صوتهم بيسمع ضميرهم


وخواطرهم ،شايف تفاصيل قلبهم


-
إزاى




معاذ
: هقولك إزاى ... يعنى مثلا موضة الدين
إللى طالعة اليومين دول
تلاقى الشاب بعد ما مشى مع بنات لما أتهلك
وسمع أغانى لغاية ما صدع وجرب كل حاجة
وفجأة لقى موضة دين ... قالك يلااا ندخل ونلتزم
وأهو نجرب بردوا ............


يعنى هو هيخدع ربنا .. ما ربنا عارف إللى جواه


-
يعنى يسمع أغانى مش عاجبك ويلتزم مشعاجبك
أنت هتقرفنى ليه



معاذ
: أهدى بس ... أصل هو مدخلش الدين عشان يرضى ربنا
لأ دا هو داخل عشان متعته هيشوف هيرتاح ولا لأ
عشان كدا تلاقيه يصلى ، ويبطل ، يتوب ويرجع
شوية ألتزام وشوية أغانى وأفلام


المهم أنه فاكر أنه كدا كويس
فاكر أنه بيضحك على ربنا
ومش عارف إنه ممكن يبأى من المنافقين
دنيا وآخرة


- طب منافق فى الدنيا وفهمناها منافق فى الأخرى إزاى بأة




معاذ
: هقولك إزاى ... الناس دى بأى هتيجى فى الآخرة
على نفس النظام وزى مامشت مع المؤمنين فى الدنيا عايزة
تمشى معاهم فى الآخرة وفاكرة إنها كويسة
فاكرة أنها ممكن تخدع ربنا
ربنا قال كدا
" يَوْمَ يَبْعَثهُمُ اللَّهُ جَمِيعاً فَيَحْلِفُونَ لَهُ كَمَا يَحْلِفُونَ لَكُمْ وَيَحْسَبُونَ
أَنَّهُمْ عَلَى شَيْءٍ أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْكَاذِبُونَ * اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمْ الشَّيْطَانُ فَأَنسَاهُمْ
ذِكْرَ اللَّهِ أُوْلَئِكَ حِزْبُ الشَّيْطَانِ أَلا أن حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمْ الْخَاسِرُونَ"


المجادلة 18-19


أهو بيحسبوا أنهم صح ... لأ .... وبيحلفوا لربنا كمان


-
طب يعنى الواحد ممكن يكون فى بداية ألتزامه
يعنى ولسة مظبطش نفسه ممكن يغلط يعنى




معاذ
: بص يا عبد الرحمن ينفع أنا أبأى ماشى فى شارع
مصطفى كامل وماشى على البحر فى وقت واحد


- لأ مستحيل طبعا !!!!




معاذ
: أهو طريق الدين كدا يا تمشى فيه يا فى غيره
مينفعش تمشى فى الأثنين فى وقت واحد


- بس يعنى ما كل إنسان بيغلط




معاذ
: آه أمشى فى طريق واحد واغلط وتوب تانى.. واغلط وتوب تانى
لكن متقنعنيش أنك هتمشى شوية فى دا وشوية فى دا


حدد نفسك أنت مع مين مع إللى الله مولاه
ولا إللى النارمولاه ؟؟؟
لأن النوعيات دى لازم هتنافق فى الآخرة


لكن زى ما هما خدعوا المؤمنين فى الدنيا
المؤمنين هيخدعوهم فىا لآخرة
ربنا قال كدا :
"
إِنَّ الَّذِينَ أَجْرَمُوا كَانُواْ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا يَضْحَكُونَ" المطففين29
" فَالْيَوْمَ الَّذِينَ آمَنُواْمِنَ الْكُفَّارِ يَضْحَكُونَ" المطففين34


-إزاى بأى




معاذ
: أهو زى ما قلنا ... لما المنافقين يقولوا
" انْظُرُونَا نَقْتَبِسْ مِنْ نُورِكُمْ"
المؤمنين هيردواعليهم
" قِيلَ ارْجِعُوا وَرَاءَكُمْ فَالْتَمِسُوا نُوراً"


يعنى عايز نور أرجع للدنيا وهات منها نور
فيلتفت المنافقين خلفهم زى ما المؤمنين شاوروا لهم
ساعتها
"
فَضُرِبَ بَيْنَهُمْ بِسُورٍ لَهُ بَابٌ بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ"ناحية المؤمنين


"
وَظَاهِرُهُ مِنْ قِبَلِهِ الْعَذَابُ"ناحية المنافقين





فيصرخ المنافقين هنا بأى من خلف السور بعد
ما بدأوا يحسوا أن فى حاجة غلط
ويقولوا
"
يُنَادُونَهُمْ أَلَمْ نَكُنْ مَعَكُمْ"


دا أحنا كنا بنصلى ونصوم وحافظين قرآن معاكم
"
قَالُوا بَلَى وَلَكِنَّكُمْ ............... "


ركززززززززززز بأى


خمس صفات لهم


" وَلَكِنَّكُمْ





فَتَنْتُمْ أَنْفُسَكُمْ


وَتَرَبَّصْتُمْ


وَارْتَبْتُمْ


وَغَرَّتْكُمْ الأَمَانِيُّ


حَتَّى جَاءَ أَمْرُ اللَّهِ
وَغَرَّكُمْ بِاللَّهِ الْغَرُورُ"


يلااااااااا فيك إيه منهم عشان تعرف إنك اتعتقت ولالأ


- طب عيدهم تانى كدا عشان أفهم وبراحة الله يكرمك




تخيل عبدالرحمن صورة المؤمنين والمنافقين وفاصل بينهم بسور
وتخيل كيف سيكون صراخ هؤلاءالمنافقين من وراء ذلك السور


بدأ يندمج مع معاذ فى الحديث وبدأ يفكر


هل يا ترى أنا منهم ؟؟؟؟


إيه الصفات دى ؟؟؟؟


يا ترى معناها إيه ؟؟؟؟


لأ أكيييييييد أنا مش منهم


أنا بعصى أه لكن يعنى مش للدرجة


ويبدو أن عبد الرحمن لديه ثقة زائدة فى نفسه


فكيف سيواجه كلام معاذ حين يشرح له


تابعونا..
__________________
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 09-08-2014, 05:36 PM
الصورة الرمزية نمضي كـ حلم
نمضي كـ حلم نمضي كـ حلم غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
مكان الإقامة: للجنة حنيني يزداد
الجنس :
المشاركات: 5,889
افتراضي رد: يوميات شاب عادي .. القصة كاملة




معاذ
: تعالى ناخد الأيات بالترتيب
أول الأيات " يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَى
نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم " الله عز وجل
هيعطى المؤمنين نوريوم القيامة يمشوا بيه


وخلى بالك النور فى الآخرة على قد العمل فى الدنيا
لأن الرسول صلى الله عليه وسلم قال :
"
فمنهم من نوره كالشمس ومنهم من نوره كالجبل،
ومنهم من نوره كالكوكب الدري،
ومنهم من نوره على قدر ابهامه يضيئ مرة ويطفئ مرة"





فالمؤمنين هنا واقفين فى النوروالمنافقين واقفين فى الظلام
فى اللحظة دى المنافقين ينادوا عليهم ويقولوا
"
انْظُرُونَا نَقْتَبِسْ مِنْنُورِكُمْ"
يعنى استنوا ناخد شوية نور منكم





عبد الرحمن
: طب دا إيه علاقته بالعتق؟؟؟




معاذ
: يابنى أصبر متبآش ملهوف كدا
أفهم القرآن لما أقول لك آية تركز وحاول تتطلع
الحاجات المستخبية فيها





عبد الرحمن
:طب إيه الحاجة المستخبى هنا؟؟؟




معاذ
: أنتَ مش ملاحظ إن دول منافقين وواقفين فى الظلام
يعنى عارفين أنهم داخلين النار إيه إللى يخليهم
يطلبوا من المؤمنين نور .... ؟؟؟





عبد الرحمن
:صحيح هما طلبوا النور ليه طيب؟؟




معاذ
: هفهمك ... فى ناس يا عبد الرحمن فاكرة أنها ممكن
تخدع ربنا زى ما بيخدعواغيرهم
وبينسوا أن ربنا زى ما هوسامع صوتهم بيسمع ضميرهم


وخواطرهم ،شايف تفاصيل قلبهم


-
إزاى




معاذ
: هقولك إزاى ... يعنى مثلا موضة الدين
إللى طالعة اليومين دول
تلاقى الشاب بعد ما مشى مع بنات لما أتهلك
وسمع أغانى لغاية ما صدع وجرب كل حاجة
وفجأة لقى موضة دين ... قالك يلااا ندخل ونلتزم
وأهو نجرب بردوا ............


يعنى هو هيخدع ربنا .. ما ربنا عارف إللى جواه


-
يعنى يسمع أغانى مش عاجبك ويلتزم مشعاجبك
أنت هتقرفنى ليه



معاذ
: أهدى بس ... أصل هو مدخلش الدين عشان يرضى ربنا
لأ دا هو داخل عشان متعته هيشوف هيرتاح ولا لأ
عشان كدا تلاقيه يصلى ، ويبطل ، يتوب ويرجع
شوية ألتزام وشوية أغانى وأفلام


المهم أنه فاكر أنه كدا كويس
فاكر أنه بيضحك على ربنا
ومش عارف إنه ممكن يبأى من المنافقين
دنيا وآخرة


- طب منافق فى الدنيا وفهمناها منافق فى الأخرى إزاى بأة




معاذ
: هقولك إزاى ... الناس دى بأى هتيجى فى الآخرة
على نفس النظام وزى مامشت مع المؤمنين فى الدنيا عايزة
تمشى معاهم فى الآخرة وفاكرة إنها كويسة
فاكرة أنها ممكن تخدع ربنا
ربنا قال كدا
" يَوْمَ يَبْعَثهُمُ اللَّهُ جَمِيعاً فَيَحْلِفُونَ لَهُ كَمَا يَحْلِفُونَ لَكُمْ وَيَحْسَبُونَ
أَنَّهُمْ عَلَى شَيْءٍ أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْكَاذِبُونَ * اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمْ الشَّيْطَانُ فَأَنسَاهُمْ
ذِكْرَ اللَّهِ أُوْلَئِكَ حِزْبُ الشَّيْطَانِ أَلا أن حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمْ الْخَاسِرُونَ"


المجادلة 18-19


أهو بيحسبوا أنهم صح ... لأ .... وبيحلفوا لربنا كمان


-
طب يعنى الواحد ممكن يكون فى بداية ألتزامه
يعنى ولسة مظبطش نفسه ممكن يغلط يعنى




معاذ
: بص يا عبد الرحمن ينفع أنا أبأى ماشى فى شارع
مصطفى كامل وماشى على البحر فى وقت واحد


- لأ مستحيل طبعا !!!!




معاذ
: أهو طريق الدين كدا يا تمشى فيه يا فى غيره
مينفعش تمشى فى الأثنين فى وقت واحد


- بس يعنى ما كل إنسان بيغلط




معاذ
: آه أمشى فى طريق واحد واغلط وتوب تانى.. واغلط وتوب تانى
لكن متقنعنيش أنك هتمشى شوية فى دا وشوية فى دا


حدد نفسك أنت مع مين مع إللى الله مولاه
ولا إللى النارمولاه ؟؟؟
لأن النوعيات دى لازم هتنافق فى الآخرة


لكن زى ما هما خدعوا المؤمنين فى الدنيا
المؤمنين هيخدعوهم فىا لآخرة
ربنا قال كدا :
"
إِنَّ الَّذِينَ أَجْرَمُوا كَانُواْ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا يَضْحَكُونَ" المطففين29
" فَالْيَوْمَ الَّذِينَ آمَنُواْمِنَ الْكُفَّارِ يَضْحَكُونَ" المطففين34


-إزاى بأى




معاذ
: أهو زى ما قلنا ... لما المنافقين يقولوا
" انْظُرُونَا نَقْتَبِسْ مِنْ نُورِكُمْ"
المؤمنين هيردواعليهم
" قِيلَ ارْجِعُوا وَرَاءَكُمْ فَالْتَمِسُوا نُوراً"


يعنى عايز نور أرجع للدنيا وهات منها نور
فيلتفت المنافقين خلفهم زى ما المؤمنين شاوروا لهم
ساعتها
"
فَضُرِبَ بَيْنَهُمْ بِسُورٍ لَهُ بَابٌ بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ"ناحية المؤمنين


"
وَظَاهِرُهُ مِنْ قِبَلِهِ الْعَذَابُ"ناحية المنافقين





فيصرخ المنافقين هنا بأى من خلف السور بعد
ما بدأوا يحسوا أن فى حاجة غلط
ويقولوا
"
يُنَادُونَهُمْ أَلَمْ نَكُنْ مَعَكُمْ"


دا أحنا كنا بنصلى ونصوم وحافظين قرآن معاكم
"
قَالُوا بَلَى وَلَكِنَّكُمْ ............... "


ركززززززززززز بأى


خمس صفات لهم


" وَلَكِنَّكُمْ





فَتَنْتُمْ أَنْفُسَكُمْ


وَتَرَبَّصْتُمْ


وَارْتَبْتُمْ


وَغَرَّتْكُمْ الأَمَانِيُّ


حَتَّى جَاءَ أَمْرُ اللَّهِ
وَغَرَّكُمْ بِاللَّهِ الْغَرُورُ"


يلااااااااا فيك إيه منهم عشان تعرف إنك اتعتقت ولالأ


- طب عيدهم تانى كدا عشان أفهم وبراحة الله يكرمك




تخيل عبدالرحمن صورة المؤمنين والمنافقين وفاصل بينهم بسور
وتخيل كيف سيكون صراخ هؤلاءالمنافقين من وراء ذلك السور


بدأ يندمج مع معاذ فى الحديث وبدأ يفكر


هل يا ترى أنا منهم ؟؟؟؟


إيه الصفات دى ؟؟؟؟


يا ترى معناها إيه ؟؟؟؟


لأ أكيييييييد أنا مش منهم


أنا بعصى أه لكن يعنى مش للدرجة


ويبدو أن عبد الرحمن لديه ثقة زائدة فى نفسه


فكيف سيواجه كلام معاذ حين يشرح له


تابعونا..

__________________
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 09-08-2014, 05:38 PM
الصورة الرمزية نمضي كـ حلم
نمضي كـ حلم نمضي كـ حلم غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
مكان الإقامة: للجنة حنيني يزداد
الجنس :
المشاركات: 5,889
افتراضي رد: يوميات شاب عادي .. القصة كاملة

الحلقة السابعة عشر


عبد الله..

وبينما كان معاذ وعبد الرحمن مندمجين فى حديثهما عن العتق من النار..

قطع ذلك الحديث هاتف معاذ..

شعر معاذ بهزاز الهاتف فى جيبه ينبهه بوجود اتصال..

فاخرج المحمول من جيبه ونظر فيه ..

ثم قال:
بعد اذنك يا عبد الرحمن هخرج بره المسجد ارد على التليفون ..


عبد الرحمن: اتفضل

خرج معاذ وهو متلهف للرد على ذلك الاتصال ..

معاذ: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المتصل: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

معاذ: كيف حالك يا عبد الله؟؟
واحشنى بصدق..



عبد الله: يا بكاش..

احنا مش كنا لسه من يومين مع بعض عند الشيخ ابراهيم..




معاذ: انت عارف يا عبد الله انى بحبك فى الله ..وبجد بشتاق انى اشوفك واقعد معاك دايما..




عبد الله: احبك الله الذى اجببتنى من اجله يا حبيب قلب..
وانت عارف ان الناس كلها ليها معزه واحده فى قلبى..!!
وانت ليك معزه وبقره وخروف..ههههههه




معاذ: اضحك الله سنك يا عبد الله..ربنا يديم الاخوه والموده..
انت فين دلوقتى؟؟




عبد الله : انا لسه خارج من مكتبة الايمان..وجيبتلك الكتب اللى طلبتها منى..
لو تعرف تقابلنى دلوقتى علشان تاخدهم ..
الصراحه الكتب تقييييله جداااااا ..مش عارف انت عايز الكتب دى كلها دلوقتى ليه..؟؟
ما كنت تجيبهم واحد واحد وخلاص




معاذ: هبقى اقولك بعدين
المهم..مش انت راجع الكليه تانى؟؟؟




عبد الله: باذن الله..




معاذ: خلاص..انا جايلك انا واخ معايا ..ان شاء الله مسافة السكه وهتلاقينا عندك..




عبد الله: فى انتظارك بمشيئة الله..




معاذ: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..




عبد الله: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
فى حفظ الرحمن..




عاد معاذ الى باب المسجد ونادى عبد الرحمن..




معاذ: عبد الرحمن..عبد الرحمن..



عبد الرحمن: نعم ..



معاذ: تعالى علشان عاوزك هنروح مشوار..



عبد الرحمن: مشوار ايه بس دلوقتى..؟؟
تعالى بس كمل كلامك معايا ونروح بعدين..
هو انا معرفش اقعد معاك شوية على بعض..



معاذ: معلش ..استحملنى ..بس اصل فيه اخ جايبلى حاجه ولازم اروح اخدها منه..



عبد الرحمن: طيب..امرى لله..
والاخ ده بعيد..انا مش قادر اتحرك..متقوليش نمشى..!!



معاذ: متخافش..هناخد ميكروباص..
بس يلا علشان منتاخرش..





خرج الاثنان معاذ وعبد الرحمن وذهبا للقاء عبد الله..

ترى ماذا سيحدث..؟؟

تابعونا....

__________________
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 09-08-2014, 05:40 PM
الصورة الرمزية نمضي كـ حلم
نمضي كـ حلم نمضي كـ حلم غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
مكان الإقامة: للجنة حنيني يزداد
الجنس :
المشاركات: 5,889
افتراضي رد: يوميات شاب عادي .. القصة كاملة

الحلقة الثامنة عشر




نصائح غاليه..


خرج معاذ وعبد الرحمن من الكليه متوجهين للقاء عبد الله ..
وكان ذلك اليوم شديد الزحام..

مضى قرابة نصف الساعه ولم يستطع معاذ وعبد الرحمن الركوب..

ثم اتى الفرج..اشار عبد الرحمن لاحد السائقين فتوقف له..

دخل عبد الرحمن على الفور ..

لم يكن هناك الا مكانا واحد بالكرسى الاخير من السياره بجانب فتاتين..

جلس عبد الرحمن وتنحى قليلا لمعاذ لكى يجلس..

السائق لمعاذ: خش يا شيخ يلا..الكرسى واسع ..المفروض انه بياخد اربعه مش تلاته ..

نظر معاذ الى داخل السياره ثم قال:

انزل يا عبد الرحمن..معلش يا اسطى مش هنعرف نركب..


استاء عبد الرحمن كثيرا من تصرف معاذ ..

ولم يجد مع نداءات السائق المتكرره (انجزوا ..هتركبوا ولا مش هتركبوا خلونا نمشى) بُُدا ً من النزول بناءا على طلب معاذ..

عبد الرحمن: ينفع كده؟؟

بقالنا نص ساعه واقفين لما رجلينا ورمت ..وبعد ده كله لما الراجل يوقف لنا تقولى انزل مش هنركب..!!

عايز بقى اعرف سعادتك مرضيتش تركب ليه ؟؟

ومتقوليش المكان كان ضيق ومكنش هينفع نركب!!


معاذ: الحكاية مش حكاية مكان ولا حاجه يا عبد الرحمن..

زى ما انت شايف..انا وانت اصلا رفيعين ..لو لزقونا فى بعض مش هناخد مكان واحد..

الحكاية ان كان فيه بنتين فى الكرسى ومكنش ينفع نقعد جنبهم..


عبد الرحمن: ليه بقى يا معاذ؟؟

هما كانوا هيعضونا ولا ايه؟؟؟

وبعدين دول زى اخوانا بالظبط!!!


معاذ:ما انا عارف ان هما اخواتنا ..بس مكنش ينفع نركب جنيهم برده..


عبد الرحمن: طيب يلا يا ناصح ورينا بقى هنركب ازاى..؟؟


معاذ: متخفش ..ان شاء الله هنلاقى عربيه دلوقتى..

النبى صلى الله عليه وسلم بيقول ( من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه)


عبد الرحمن : ( مستهزءا ) طيب..اما نشوف..

ولم يتم عبد الرحمن كلامه الا واذا بسيارة تقف امامهما هو ومعاذ..وكانت شبه خاليه من الركاب...

ركب الاثنان السياره ..


وكان عبد الرحمن فى غاية الاندهاش والتعجب مما حدث..


كان متعجبا من يقين معاذ الشديد فى كلام النبى صلى الله عليه وسلم ..جعله ذلك يسرح قليلا ..


واذا بمعاذ ينبهه ويقول:
قولت اذكار الركوب ولا لسه ؟؟


عبد الرحمن: اه..ان شاء الله هقولهم..وهبتسم كمان زى ما النبى كان بيعمل..

بس قولى الاول..هى ايه المشكله لو كنا ركبنا جنب البنات؟

وبعدين لما انت خايف تركب جنب البنات ..امال انا اعمل ايه بقى؟؟


معاذ:بص يا عبد الرحمن..

فتنة النساء مفيهاش كبير وصغير..مفيهاش واحد ايمانه قوى وايمانه ضعيف..

واكيد عارف قصه برصيصه العابد اللى قعد يعبد ربنا سنييييييييييييييييين وبعد ده كله برده وقع في فتنة النساء..

انت بتصدق النبى صلى الله عليه وسلم؟


عبد الرحمن : اه طبعا..


معاذ: اهو النبى صلى الله عليه وسلم قالنا فى اكتر من حديث عن خطورة فتنة النساء..

قال النبى صلى الله عليه وسلم (ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء)

وفى حديث تانى(إن الدنيا خضرة حلوة وإن الله عز وجل مستخلفكم فيها لينظر كيف تعملون فاتقوا الدنيا واتقوا النساء فإن أول فتنة بني اسرائيل كانت في النساء)


يعنى اخطر فتنه على الرجال هى فتنة النساء زى ما النبى اخبرنا..

واسمع ربنا بيقول ايه فى سورة آل عمران (زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاءِ وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنْطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالْأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللَّهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الْمَآبِ)


ربنا سبحانه وتعالى ذكر اول شهوه فى الشهوات اللى ماليه الدنيا والناس كلها بتحبها وبتفتن بيها ..شهوة النساء..


عبد الرحمن: ربنا يكفينا شرهم..


بس احنا كنا هنعمل ايه بس..؟؟

احنا كنا مجرد هنركب جنبهم..!!


معاذ:انت بتستهين بحاجه زى دى؟؟


انك تقعد جنب واحده وجسمك يبقى لازق لجسمها طول الطريق ده شئ بسيط...!

بص يا عبد الرحمن..

ربنا سبحانه وتعالى اللى خلقنا وادرى بينا من انفسنا ..

امرنا مش اننا منعملش المعصيه وبس..

لا ..امرنا اننا اصلا منقربلهاش..زى قوله تعالى (ولا تقربوا الزنا)

علشان الشيطان ليه خطوات فى ايقاع العبد فى المعصيه..

خليك فاكر الكلام ده كويس..

الشيطان عمره ما هيقول لحد اكفر او ازنى من اول مره...

لا ..مثلا ..يمشيه مع صحبة سوء الاول ..وبعدين مثلا يشرب خمره .وبعدين عياذا بالله يوقعه فى الزنا..!

وفى موضوع فتنة النساء بالذات ..زى ما بنقول (ممنوع الاقتراب او التصوير)


مجرد نظره انت بتستقل بيها ممكن تضيعك ..


ده غير ان النبى صلى الله عليه وسلم بيقول(العين تزني وزناها النظر واللسان يزني وزناه الكلام واليد تزني وزناها البطش والرجل تزني وزناها المشي والسمع يزني وزناه الاستماع ويصدق ذلك الفرج أو يكذبه)


وفى حديث اخر(لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له)


عبد الرحمن: ايه ؟؟!!

ايه الحديث الاخير ده..؟؟

عيده تانى كده بالراحه وفهمنى..انا اول مره اسمع الكلام ده..


معاذ: (لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له)

يعنى احسنلك انك تنضرب بحديده فى دماغك ولا انك تلمس واحده ميحلش ليك انك تلمس جسمها..


عبد الرحمن: يادى المصيبه ..!!

ده الواحد لازم لما يقابل اى واحده يسلم عليها..!!

ربنا يغفر لنا..باذن الله من هنا وجاى مش هسلم تانى ابداااااااااا..


معاذ: ان شاء الله ربنا هيغفرلك..بس انت فعلا خد بالك ومتسلمش على حد تانى..

يلا بقى ..عايزك متبطلش استغفار وذكر لحد ما نوصل..

ثم اخرج معاذ مصحفا من جيبه وبدأ يرتل بعض الايات بصوته العذب..

حتى وصل الجميع بسلامة الله..

وكان عبد الله فى انتظارهم..

تابعونا..
__________________
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 09-08-2014, 05:45 PM
الصورة الرمزية نمضي كـ حلم
نمضي كـ حلم نمضي كـ حلم غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
مكان الإقامة: للجنة حنيني يزداد
الجنس :
المشاركات: 5,889
افتراضي رد: يوميات شاب عادي .. القصة كاملة

الحلقة التاسعة عشر




إنها الاخُوّه..





وصل الجميع بسلامة الله ..وكان عبد الله واقفا فى انتظارهم..

عبد الله..انه صديق معاذ الوفى ..
ورفيق دربه فى طاعة الله..
التقى به فى احدى الدروس الدينيه ..وتعرف عليه ..
ومن يومها ويجمعهما رباط الاخوة والمحبه فى الله..

كان عبد الله لا يختلف فى مظهره كثيرا عن معاذ..
لحيته تزين وجهه الى تشعر بالنور يشع منه..
يبدو عليه الوقار والسكينه..غير ان ما يميزه هو روحه المرحه الجميله..وابتسامته التى لا تفارق وجهه..

لم يتعجب عبد الرحمن كثيرا من مظهر عبد الله ..فهو صديق معاذ..
ولكنه آثر ان يقف بعيدا حتى ينتهى معاذ من حديثه..

معاذ: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


عبد الله: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

ينفع كده...؟؟

هى دى مسافة السكه؟؟

انتو كنتوا راكبين ايه ؟؟ سلحفه؟؟


معاذ: معلش يا عبد الله..المواصلات كانت زحمه جداااا انهارده ..

صحيح..عبد الرحمن..اخ معايا فى الكليه..


عبد الله: تشرفنا يا اخ عبد الرحمن..عامل ايه؟؟



عبد الرحمن: الحمد لله..كويس..


عبد الله: شكلك اخ محترم وطيب ...فرصه سعيده انى شوفتك..

عبد الرحمن: ده بس من ذوقك..


معاذ: جبت الكتب يا عبد الله..؟؟


عبد الله: اه..اتفضل ..


معاذ: جزاكم الله خيرااااا.. ربنا يكرمك يا عبد الله ويجعله فى ميزان حسناتك..



لاحظ عبد الرحمن احد الكتب الظاهره من الحقيبه مكتوبا عليه (مدارج السالكين)




عبد الرحمن: هو كتاب مدارج السالكين ده بتاع الشيخ يعقوب؟؟

معاذ: لا..ده بتاع الامام ابن القيم..



عبد الرحمن: اصل انا كنت سمعت الشيخ يعقوب بيشرحه فى مره..


معاذ: اه هو بيشرحه ..بس الكتاب مش بتاعه..الكتاب ده راااااااائع جداااااااااا..

عبد الله: ما شاء الله.. انت بتسمع الشيخ يعقوب؟؟



عبد الرحمن: يعنى..ساعات بشوفه فى التليفزيون..



عبد الله: وبتسمع مين تانى من الشيوخ؟؟



عبد الرحمن: مش بسمع حد..بس ساعات بيصادف انى بكون قاعد قدام التليفزيون..


بس انا عارف شيوخ كتيييير..زى الشيخ مصطفى الحوينى ..والشيخ محمود حسان ..وغيرهم..




لم يتمالك عبد الله ومعاذ نفسيهما من الضحك..



عبد الرحمن: بتضحكوا على ايه؟؟

هو انا قولت حاجه بتضحك اوى كده؟؟




عبد الله: قصدك الشيخ ابو اسحاق الحوينى..والشيخ محمد حسان..




عبد الرحمن: اه..معلش..اصلى بنسى بسرعه اليومين دول..

امال مش فيه شيخ اسمى مصطفى ..؟؟




عبد الله: ايوه..اسمه الشيخ مصطفى العدوى..


عبد الرحمن : تمام..انا كده افتكرت..


عبد الله: والله يا عبد الرحمن انا حبيتك فى الله..

وشكلنا هنبقى اصحاب باذن الله..




عبد الرحمن: انا ليا الشرف..


معاذ: خلاص..امشى انا بقى..ما انا مبقاش ليا لازمه ..!



عبد الله: مين قال كده بس؟؟

ده انت حبيب الكل يا معاذ..



معاذ: هو صحيح الشيخ ابراهيم هيدى درس انهارده؟؟



عبد الله: ان شاء الله..والدرس هيبقى بعد صلاة المغرب فى مسجد عمر ابن الخطاب..



معاذ: خلاص..باذن الله اشوفك عند الشيخ انهارده ..

هنمشى بقى علشان انا اتاخرت جامد..الساعة بقت 3 !!!

يلا يا عبد الرحمن..



عبد الله: ماشى ..بس متحرمناش من اننا نشوف الاخ عبد الرحمن..


معاذ: باذن الله..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..



عبد الله: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
فى حفظ الرحمن..




وانطلق معاذ وعبد الرحمن مسرعين فى طريق العوده..

ترى ماذا سيحدث لمعاذ حين عودته؟؟

تابعونا..
__________________
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 09-08-2014, 05:47 PM
الصورة الرمزية نمضي كـ حلم
نمضي كـ حلم نمضي كـ حلم غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
مكان الإقامة: للجنة حنيني يزداد
الجنس :
المشاركات: 5,889
افتراضي رد: يوميات شاب عادي .. القصة كاملة

الحلقة العشرون




لك الله يا معاذ..




ما أن علم معاذ أن الساعة 3 والعصر أوشك على الأذان

وهو مازال لم يَعُد إلى بيته حتى أصابه الهلع

وأسرع هو وعبد الرحمن عائدين

وما أن اقترب من البيت حتى أذن العصر

بحث عن أقرب مسجد وصلى الفريضة

ثم هرول عائداً إلى البيت وهو يتمتم بدعاء

"
اللهم إنى أجعلك فى نحره وأعوذ بك من شره "


" اللهم اكفنيه بما شئت "



وكأنه مُقبل على الأهوال


وقبل وصوله أشترى طعاماً للغداء واتجه عن فوره للبيت


بعد أن أصبحت الساعة 30 : 4


وفتح الباب



لم يدر ِ معاذ ماذا حدث؟؟


ماذا جرى؟؟؟


لم ينتبه..!!!


لم يدرك حقيقة الموقف..!!!


إلا وقد تبعثر الطعام من يده على الأرض


بعد أن ترنح جسده وكاد يقع هو أيضاً


نتيجة ً لِما تلقاه من صفعةٍ على وجهه


كادت تفقده صوابه



مازال معاذ فى غمرة المفاجأة


حتى أنتبه على صوت أبيه يقول:

هتفضل تتصرمح على الجوامع لحد امتى؟؟؟

هاااااااا؟؟؟؟؟؟

هتفضل تتسكع من الشيخ دا للشيخ دا لحد أمتى .... ما ترد ؟؟؟

عاملى فيها شيخ .....!

ولا هىَ الجنة أتخلقت لكم أنتو وبس؟؟؟


فأجاب معاذ
: بابا أنا .........



الوالد
: أنتَ إيه وزفت إيه يا أخى

طول النهار قرآن قرآن ولف ودوران على الجوامع

لما أرفتنى

بكرة نشوف هينفعك بإيه القرآن؟؟



ثارَ الدم بعروق الشاب بعد أن فاق من صدمة

تلك اللطمة على خده الأيسر بكف والده

وما عقبها من استهزاء


لم يدر ِ ماذا يفعل


وإذا به فجأة


يرفع يده






ثم أمسك يد أباه


بعد أن ضغط عليها بقوة


ثم دنا منها وإذا به يُقبِلها .... لكنه لم يكتفى بذلك


فإذا به يرفعها


ثم يلطم نفسه بها على خده الأيمن



وقال :
أنا آسف إنى أتأخرت والله مكان قصدى معلش
أنا آسف



وما كان منه بعد ذلك إلا أن طأطأ رأسه

ثم أنحرف عن أبيه يُخفى دمعه

وراح يلملم الطعام المبعثر على الأرض


وقال
: مش هتاكل



الوالد
: هو إللى يشوفك يجيله نفس ياكل

مش متنيل


معاذ :
طب مش عايز أى حاجة ...... أنا هدخل جوة



الوالد - بصوتٍ عال ٍ -
: فى ستين داهية



دخل معاذ وأغلق على نفسه فى صمت وخرج والده من الشقة بعد أغلق الباب خلفه بشدة

وفى نفس اللحظة كانت أخت معاذ - سارة - تراقب حديثهما من خلف باب حجرتها لكنها لم تخرج خوفا من والدها


وما أن سمعت صوت غلق الباب


حتى خرجت وطرقت الباب على معاذ

سارة
: معاذ ... معاذ ......



معاذ
: فى إيييييه ؟؟؟؟ عايزة حاجة ؟؟؟



سارة
: ممكن أدخل ؟؟؟؟



معاذ
: لأ مش ممكن ...... ممكن أنتى بأى تسبينى فى حالى



سارة
: طب .........



معاذ
: لا طب ولا مطبش سبينى دلوقتى



وفعلا تركته سارة وحده كما أراد



وجلس معاذ يُحدث نفسه

لماذا يضربنى ؟؟؟

لأنى لا أستطيع الرد عليه !!!!

لستُ ضعيفا ؟؟؟؟

لا أستحق هذا !!! أهذا جزاء بِرِى به !!!!

أستغفرُ الله ..... استغفر الله

وظل يبكى
وما وجد ما يخفف عنه سوى القرآن أنيس عمره
فظل يقرأ ويبكى

حتى مر اليوم ...... وحلّ اليوم التالى


تابعونا..
__________________
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 09-08-2014, 05:50 PM
الصورة الرمزية نمضي كـ حلم
نمضي كـ حلم نمضي كـ حلم غير متصل
قلم فضي مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
مكان الإقامة: للجنة حنيني يزداد
الجنس :
المشاركات: 5,889
افتراضي رد: يوميات شاب عادي .. القصة كاملة

الحلقة الحاديه والعشرون



يا ترى انت منهم؟؟؟
وفى صباح اليوم التالى..
ذهب معاذ الى الكليه ..
وبعد ان انهى محاضراته..
اذا بهاتفه المحمول يرن ..

انه عبد الله..

معاذ: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

عبد الله: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

ازيك يا معاذ؟ عامل ايه؟

معاذ : الحمد لله..

عبد الله: تقدر تقولى مجيتش الدرس امبارح ليه؟؟؟

انت مش كنت قايل انك هتيجى ..وانا قايلك المعاد..؟!

معاذ: معلش يا عبد الله..كان عندى شوية ظروف..


عبد الله: نفسى اعرف ظروف ايه دى بس يا معاذ..؟؟

فيه ايه بالظبط؟؟

دى خامس مره تغيب عن السلسة الجديده اللى بداها الشيخ ابراهيم..!!

انت مخبى حاجه عليا يا معاذ؟؟؟!!

معاذ: انا كويس والحمد لله يا عبد الله..زى ما بقولك ..عندى شوية ظروف وان شاء الله كل شئ هيبقى كويس .. متشلش همى ..ركز انت بس فى دراستك وتابع مع الشيخ ابراهيم واعتذرله على ما اقابله ان شاء الله..

عبد الله: بقى هى دى حقوق الاخوه يا شيخ؟؟!!

فى حاجه اسمها خليك فى نفسك؟؟!!

لو مكنتش هقلقك عليك واشيل همك ..هشيل هم مين؟؟!!
انت عارف ان معنديش هموم..ههههههه

معاذ: ربنا يديم عليك نعمه..ويرزقك شكرها..

عبد الله: اللهم امين..

ان شاء الله الدرس الجاى فى معاده يوم الخميس ..

هستناك باذن الله..

ربنا يفرج همك وييسر لك ..

معاذ: اللهم امين ..باذن الله..

اهم حاجه متنسيش من دعائك فى قيام الليل يا عبد الله..

عبد الله: انسى ازاى بس؟؟
يابنى ده انا الكسبان لما ادعيلك..ههههههه

معاذ: يلا بقى علشان مطولش عليك..شكلك لسه شاحن..هههه

عبد الله: عيب عليك..انت عارف انى موبايلى مليان على طول..هو احنا هنكلم مين يعنى علشان الرصيد يخلص..؟؟!
ال girl friend ؟؟ ههههههه

معاذ: برده عايز تخلص الرصيد..ههههه

ربنا يبارك فيك ويجازيك كل خير على سؤالك ..

عبد الله: ربنا يديم الموده..مش عاوز اى حاجه؟؟

معاذ: جزاكم الله خيرااا..

عبد الله: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

معاذ: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..


وما ان انتهى معاذ من المكالمه والتفت..حتى وجد عبد الرحمن يلقى عليه السلام..

عبد الرحمن : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

كنت ناوى تزوغ ولا ايه؟؟

معاذ: ازوغ من ايه بس؟؟

عبد الرحمن : منّي ..انت مكملتليش مضووع العتق من النار ..فاكر؟؟

معاذ: ياااااااه.. ده احنا بجد مكملناش..!!

طيب تعالى نكمل فى المسجد..

عبد الرحمن: ماشى..


طلب عبد الرحمن من معاذ أن يعيد عليه صفات الذين هم عبيد للنار

معاذ : طيب قبل ما نعيدهم عايزك تقيس كل
صفة على نفسك موجودة فيك ولا لأ
ماشى

عبد الرحمن : ماشى .. أتفضل قول بأى

معاذ : أول صفة " فَتَنْتُمْ أَنْفُسَكُمْ "ومعلش
خلى أول صفة دى معانا للآخر عشان محتاجة شغل جامد

عبد الرحمن : أنتَ هتكروتنى من أولها ما هو يا تدينى
البيعة على بعضها يا اقوم امشى أحسن

معاذ : بيعة إيه يا بنى أحنا فى وكالة البلح
ركزززز معايا

عبد الرحمن : يا عم معاك بس أمشى بالترتيب

معاذ : معلش خلينا ننقذ ما يمكن إنقاذه دلوقتى
ندخل على الصفة التانية والتالتة
" وَتَرَبَّصْتُمْ وَارْتَبْتُمْ "
ودول بأى لازم يتشرحوا مع بعض

عبد الرحمن : أيوة كروتلى الأولنية وهتدينى الباقى بالجملة
قول .... قول أمرى لله

معاذ - مبتسما - : عارف يعنى إيه واحد متربص مرتاب ؟؟
يعنى كل واحد بيشك فى وعود الله ورسوله صلى الله عليه وسلم
معندوش يقين فى ربنا

عبد الرحمن : الحمد لله مين يقدر يشك فى ربنا
أهو إن شاء الله دى مش فيّه

معاذ : أحنا قلنا إيه .... بلاش سربعة أصبر كدا
وخد مثال وبعد كدا أحكم

عبد الرحمن : ماشى ... خليك كدا مقفلها فى وشى على طول
قول .. أما نشوف أخرتها

معاذ : يعنى مثلا تقول للبنت بلاش مكياج وبلاش اللبس الضيق
تقولك حسن المظهر لازم فى أى شغل
تقول لها أو تقول لأى حد بيشتغل شغله حرام أو فيها شبهه
سيب الشغل دا وربنا هيرزقك شغل أحسن منه . يقول لك
لأ .. ألاقى شغلانة غيرها الأول وبعد كدا أسيبها

عبد الرحمن : طب ما هوَ طبعا معاه حق
على كلامك دا البلد كلها هتسيب أشغالها

معاذ : أنتَ عارف يا عبد الرحمن دا عامل زىّ إيه ؟؟
زى إللى بيقلب الآية
ربنا بيقول " وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً " الطلاق2
لأ هوَ بأى بيقول له أجعل لى مخرج الأول وأنا أتقيك
ربنا بيشترط التقوى عشان ينجيه وهوَ بيشترط على ربنا
أدينى الأول وبعد كدا أعمل
معندوش ثقة فى وعود الله ورسوله

طب خد منّى الحديث دا كدا على موضوع الوعود دا

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " ثلاثة أقسم عليها
ما نقص مال من صدقة
وما ظلم عبد ظلامة فصبر عليها إلا زاده الله بها عزة
وما فتح عبدٌ على نفسه باب مسألة إلا فتح الله عليه باب فقر "

الرسول هنا بيحلف لكن المشكلة إننا مبنصدقش
لازم نشوف قدامنا الأول عشان نصدق

وخد القصة دى دليل على إللى أنا بقوله

عبد الرحمن : هااااااااات

معاذ :
" كان فى واحد اسمه عثمان النهدى كان بياخد من بيت مال
المسلمين 15 دينار كل يوم -مرتب يعنى- المهم أنه كان
كل يوم وهو راجع البيت يتصدق بخمسة دنانير
ويخلى العشرة معاه ... وأول ما يرّوح البيت يحط
العشرة الباقين تحت المخدة ... وينام
فكان أول ما يقوم الصبح يلاقيهم 15 زى ما همّا
وفى يوم قال لابن أخوه : يا ابن أخى لِمَا لا تصنع
مثل ما أصنع فتتصدق ببعض مالك وتجده فى الصباح كما هو
ولا ينقص
فقال له : إن ضمنت لى ألا ينقص فعلت !!!
يعنى أضمن لى الأول وأنا أعمل زيك
شوف بأى الراجل دا قاله إيه
قال : يا بُنىّ إنى لا أشترطُ على ربى "

فهمت بأى هيَّ دى ... أحنا مترددين ... بنرتاب فى وعود الله

عبد الرحمن : بس هىَّ فين المخدة المُباركة دى إللى نحط
تحتها الفلوس 10 تبقى 15 إيه يا معاذ ما تقول
حاجة تتعقل ...

معاذ : أنا مش بقول لك الكلام دا عشان تتريق عليه
أسأل أى واحد تصدق بمال ، المال رجعله أضعاف أضعاف ولا لأ
دا الرسول أقسم ... مش بقولك أحنا مش بنصدق وعود ربنا

لو كنا واثقين فى وعود الله
كنا سبنا الأغانى والأفلام
مكناش نقطع فى الصلاة أو نأخرها
مكناش نضيع وقت

هاااااااا أنتَ من إللى أرتابوا ولا إيه

سكت عبد الرحمن بعض الوقت ثم قال
: أنتَ مستنى منى إجابة ولا إيه ؟؟
خش على الصفة التانية شكل العملية خربانة من الأول..!!!



===

تابعونا
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الى ملقى الشفاء عبر الفيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 269.08 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 262.92 كيلو بايت... تم توفير 6.16 كيلو بايت...بمعدل (2.29%)]