أثر السياق في فهم النص - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         ايزاكارد دواء للوقاية من الجلطات الدموية (اخر مشاركة : hamdy98 - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          حدث في مثل هذا اليوم ميلادي ... (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 2539 - عددالزوار : 244814 )           »          إشــــــــــــراقة وإضــــــــــــاءة (متجدد باذن الله ) (اخر مشاركة : أبــو أحمد - عددالردود : 1892 - عددالزوار : 88504 )           »          نتيجة مباراة باريس سان جيرمان و نيس 4-1 18-10-2019 (اخر مشاركة : ديكورات الماسة - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          اهداف مباراة باريس سان جيرمان و نيس 4-1 - تالق دي ماريا وامبابى (اخر مشاركة : ديكورات الماسة - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          بالصور.. كيف تحافظين على البروكلى طازجا (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          طريقة عمل إسباجتى بالأنشوجة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          بالصور.. كيف تجعلى الخبز القديم صالحا للأكل مرة أخرى؟ (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          طريقة عمل كيكة الشوكولاتة بالبندق (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          طريقة عمل البريانى السعودى (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى القرآن الكريم والتفسير

ملتقى القرآن الكريم والتفسير قسم يختص في تفسير وإعجاز القرآن الكريم وعلومه , بالإضافة الى قسم خاص لتحفيظ القرآن الكريم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 16-10-2019, 12:23 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 15,154
الدولة : Egypt
افتراضي أثر السياق في فهم النص

بسم الله الرحمن الرحيم .
دراسات شرعية .أثر السياق في فهم النص (118).
حجاب المرأة المسلمة (28).
الدكتور متولى البراجيلى

مقالة الدكتور متولى البراجيلى بمجلة التوحيد عن شهر ربيع اول 1441ھ الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على خير المرسلين ،وبعد : ما زال حديثنا متصلا حول حجاب المرأة المسلمة - الدليل والاستدلال - وقد انتهيت بفضل الله تعالى من أدلة القران الكريم ثم انتقلت الى أدلة السنة ووصلت إلى الدليل الثامن والعشرين : عن أسماء بنت أبى بكر رضى الله عنهما : كنا نغطى وجوهنا من الرجال ، وكنا نمتشط قبل ذلك فى الإحرام . ( صحيح ابن خزيمة ح 2690 وقال الأعظمى : إسناده صحيح ، مستدرك الحاكم ح 1668 ، وقال صحيح على شرط الشيخين ، ووافقه الذهبى ، والألبانى فى إرواء الغليل ٢١٢/٤) .
ولاشك أن الحديث يدل على مشروعية النقاب للمرأة ، ولكن الخلاف ليس فى مشروعيته ، فهذا لانزاع فيه ، إنما الخلاف فى حكمه الفقهى ، هل هو على الوجوب أم على الاستحباب .
فقد استدل بالأثر من قال بوجوب تغطية وجه المرأة ، وإنما النهى عن تغطيته بالنقاب المفصل على قدر الوجه ، فوجه المرأة فى الإحرام كجسد الرجل ، فإنه مأمور أن لايلبس ما خيط على قدر جسده ، لكنه مأمور ان يستر جسده ولا يظهره ، وكذلك وجه المرأة . يقول ابن القيم عن المرأة المحرمة : فإن النبى صلى الله عليه وسلم لم يشرع لها كشف الوجه فى الإحرام وغيره ، وإنما جاء النص بالنهى عن النقاب خاصة ، كما جاء بالنهى عن القفازين ، وجاء النهى عن لبس القميص والسراويل ، ومعلوم أن نهيه عن لبس هذه الأشياء لم يرد أنها تكون مكشوفة لاتستر البتة ، بل قد أجمع الناس على أن المحرمة تستر بدنها بقميصها ودرعها ، وأن الرجل يستر بدنه بالرداء ، وأسافله بالإزار مع أن مخرج النهى عن النقاب والقفازين والقميص والسراويل واحد ، وكيف يزاد على موجب النص ، ويفهم منه أنه شرع لها كشف وجهها بين الملأ جهارا ، فأى نص اقتضى هذا أو مفهوم أو عموم أو قياس أو مصلحة ، بل وجه المرأة كبدن الرجل يحرم ستره بالمفصل على قدره كالنقاب والبرقع ، بل ويدها يحرم سترها بالمفصل على قدر اليد كالقفاز ، وأما سترها بالكم وستر الوجه بالملاءة والخمار والثوب فلم ينه عنه البتة... ثم قال : وقول من قال من السلف إحرام المرأة فى وجهها إنما أراد به هذا المعنى ، أى لايلزمها اجتناب اللباس كما يلزم الرجل ، بل يلزمها اجتناب النقاب ، فيكون وجهها كبدن الرجل .(انظر بدائع الفوائد 3/142).
وقد قال التويجرى عن هذا الأثر وعن نظائره ، كالأثر الذى ورد عن فاطمة بنت المنذر : كنا نخمر وجوهنا ونحن محرمات ، ونحن مع أسماء بنت أبى بكر الصديق رضى الله عنها ( أخرجه مالك فى الموطأ ح ١٦ ، وقال الألبانى فى الإرواء صحيح ، وكذلك الأرناؤط فى المسند ٢٣/٤٠)قال :وهذه الآثار تدل على أن احتجاب النساء عن الرجال الأجانب فى حال الإحرام وغيره ، كان هو المعروف المعمول به عند نساء الصحابة فمن بعدهم ( الصارم المشهور ص ١٠٥).
ويقول الشيخ ابن عثيمين عن أحاديث ستر الوجه للمحرمة : دليل على وجوب ستر الوجه ، لأن المشروع فى الإحرام كشفه ، فلولا وجود مانع قوى من كشفه حينئذ لوجب بقاؤه مكشوفا حتى للركبان ، وبيان ذلك أن كشف الوجه فى الإحرام واجب على النساء عند الأكثر من أهل العلم ، والواجب لايعارضه إلا ما هو واجب ، فلولا وجوب الاحتجاب وتغطية الوجه عن الأجانب ماساغ ترك الواجب من كشفه حال الاحرام ( انظر ثلاث وسائل فى الحجاب ص 34-35 ) .
ومن قال بكشف الوجه لم ينازع فى الحديث ، فهو يدل عنده على مشروعية تغطية الوجه ، وهناك فارق بين المشروعية والوجوب . ويستدل بحديث عائشة رضى الله عنها : المحرمة تلبس من الثياب ما شاءت إلا ثوبا مسه ورس أو زعفران ، ولا تتبرقع ، ولا تتلثم ، وتسدل الثوب على وجهها إن شاءت ( أخرجه البيهقى فى الكبرى ح ٩٠٥٠ ، قال الألبانى صحيح ، إرواء الغليل ٢١٢/٤ ، وكذلك صححه الأرناؤط فى المسند ٢٢/٤٠ ) .
قال الخطابى : قد ثبت عن النبى صلى الله عليه وسلم أنه نهى المحرمة عن النقاب ، فأما سدل الثوب على وجهها من رأسها ، فقد رخص فيه غير واحد من الفقهاء ، ومنعوها أن تلف الثوب أو الخمار على وجهها أو تشد النقاب أو تتلثم أو تتبرقع . ومن قال بأن للمرأة أن تسدل الثوب على وجهها من فوق رأسها عطاء ومالك وسفيان الثورى وأحمد بن حنبل وإسحاق وهو قول محمد بن الحسن ، وقد علق الشافعى القول فيه ( معالم السنن ١٧٩/٢ ) .
لكن قول عائشة رضى الله عنها : إن شاءت لايدل على الإلزام وهذا ما ذهب إليه الألبانى ، ونقل أقوال الأئمة الأربعة فى هذه المسألة، فقال : أولا : مذهب أبى حنيفة : قال الإمام محمد بن الحسن فى الموطأ ( ص ٢٠٥ بشرح التعليق الممجد -هندية ) ولا ينبغى للمرأة المحرمة أن تنتقب ، فإن أرادت أن تغطى وجهها فلتسدل الثوب سدلا من فوق خمارها ، وهو قول أبى حنيفة والعامة من فقهائنا. وقال أبو جعفر الطحاوى ( شرح المعانى ٣٩٢/٢-٣٩٣): أبيح للناس أن ينظروا إلى ما ليس بمحرم عليهم من النساء إلى وجوههن وأكفهن ، وحرم ذلك عليهم من أزواج النبى صلى الله عليه وسلم ، وهو قول أبى حنيفة وأبى يوسف ومحمد رحمه الله تعالى. ثانيا : مذهب مالك : روى عنه صاحبه عبدالرحمن بن القاسم المصرى فى المدونة ( ٢٢١/٢) نحو قول الإمام محمد فى المحرمة إذا أرادت أن تسدل على وجهها ، وزاد فى البيان فقال ؛ فإن كانت لاتريد سترا فلا تسدل . ونقله ابن عبد البر فى التمهيد ( ١١١/١٥) وارتضاه ....
ثالثا مذهب الشافعى : قال فى كتابه " الأم " (١٨٥/٢) : المحرمة لاتخمر وجهها إلا أن تريد أن تستر وجهها فتجافى ....
رابعا : مذهب أحمد : روى ابن صالح في مسائله ٣١٩/١ عنه قال : المحرمة لاتخمر وجهها ولا تنتقب ، والسدل ليس به بأس تسدل على وجهها .
قلت ( الألبانى ) فقوله : ليس به بأس ، يدل على جواز السدل ( الرد المفحم ٣٦/١).
وفى الموسوعة الفقهية : اتفق العلماء على أنه يحرم على المرأة فى الإحرام ستر وجهها ، لاخلاف بينهم فى ذلك ، والدليل عليه من النقل ما سبق فى الحديث : ولا تنتقب المرأة ولا تلبس القفازين . ..... وإذا أرادت أن تحتجب بستر وجهها عن الرجال ، جاز لها ذلك اتفاقا بين العلماء ، إلا إذا خشيت الفتنة أو ظنت ( أى الفتنة ) فإنه يكون واجبا ( انظر الموسوعة الكويتية ١٥٧/٢ ) .
الدليل التاسع والعشرين : عن عائشة رضى الله عنها فى حادثة الإفك ، قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أراد أن يخرج سفرا أقرع بين أزواجه .... وفيه : فبينما أنا جالسة غلبتنى عيناى فنمت ، وكان صفوان بن المعطل السلمى ثم الذكوانى من وراء الجيش ، فأصبح عند منزلى ، فرأى سواد إنسان نائم ، فأتانى ، فعرفنى حين رآنى ، وكان يرانى قبل الحجاب ، فاستيقظت باسترجاعه حين عرفنى ، فخمرت وجههى بجلبابى .. ( أخرجه البخارى ح ٢٦٦١، ٤١٤١، ٤٧٥٠ ، ومواطن أخرى ، ومسلم ح ٢٧٧٠ ، ومسند أحمد ح ٢٥٦٢٣ ، وغيرهم ) .( فرأى سواد إنسان: أى شخصه)
. الشاهد فى الحديث : فخمرت وجههى : أى غطيته بجلبابى . قال فى طرح التثريب : وفيه -أى الحديث - تغطية المرأة وجهها عن نظر الأجنبى سواء كان صالحا أو غيره ( طرح التثريب لزيد الدين العراقي ٥٣/٨ )
. يقول السندى : فى هذا الحديث شاهد قوى ، ودليل واضح على أن الوجه عورة وزينة ، ولذا خمرت الصديقة بنت الصديق وجهها ( انظر ثلاث رسائل فى الحجاب ص 96 ) . قلت : وهذا يعود بنا إلى مسألة سبق أن تكلمت عنها وهى هل النقاب فرض على كل النساء كما هو فرض على أمهات المؤمنين ؟
لا شك أن النقاب فرض على أمهات المؤمنين اتفاقا -لا خلاف فى ذلك . إنما الخلاف فى دخول غير أمهات المؤمنين من النساء فى فرضية النقاب عليهن ، ففريق ذهب إلى أن الأمر بالنقاب يشمل أمهات المؤمنين وغيرهن من النساء ، وفريق قصر الأمر على أمهات المؤمنين ، ويدخل غيرهن من النساء استحبابا وتقليدا لأمهات المؤمنين ( ارجع إلى كلامى عن آيات الحجاب فى الأعداد من ١ الى ٨ فى المجلة ) .
قلت : الحديث ليس قطعى الدلالة فى وجوب النقاب على غير أمهات المؤمنين ، لأنه خاص بأم المؤمنين عائشة رضى الله عنها . وإنما قد يصلح للاستدلال على فضل النقاب وعلى فضل التأسي بأمهات المؤمنين .
الدليل الثلاثين : عن عمر بن الخطاب رضى الله عنه فى تفسير قول الله تعالى : ( فجاءته إحداهما تمشى على استحياء ) ( القصص : ٢٥ ) قال : ليست بسلفع من النساء خراجة ولاجة ، ولكن جاءت مستترة قد وضعت كم درعها على وجهها استحياء . ( السلفع من النساء : هى الجريئة على الرجال : قال ابن كثير بعد ذكر الأثر : هذا إسناد صحيح ٢٢٨/٦ ) وفى تفسير مجاهد قال :واضعة ثوبها على وجهها . ( انظر تفسير مجاهد ص ٥٢٦ ). وفى تفسير يحيى بن سلام : واضعة يديها على وجهها ( انظر تفسير يحيى بن سليمان ٥٨٧/٢ ) .وفى تفسير الطبرى : فجاءت موسى إحدى المرأتين اللتين سقى لهما ، تمشى على استحياء من موسى عليه السلام قد سترت وجهها بثوبها . ونقل عن عمر رضى الله عنه قال : مستترة بكم درعها أو بكم قميصها . ونقل عنه أيضا . واضعة يدها على وجهها مستترة . وذكر عن الحسن فى قوله تعالى : تمشى على استحياء " قال بعيدة من البذاء ، وعن السدى قال : أتته تمشى على استحياء منه ( انظر تفسير الطبرى ٥٥٩/١٩).
وفى تفسير الماتريدى :" تمشى على استحياء " مشى من لم يعتد الخروج أو : تمشى مشى من لم يخالط الناس ( انظر تفسير الماتريدى ١٦١/٨). وفى تفسير الجلالين : أى واضعة كم درعها على وجهها حياء منه ( تفسير الجلالين ص 511 ) .
ويقول السعدى عن الآية : وهذا يدل على كرم عضدها ، وخلقها الحسن ، فإن الحياء من الأخلاق الفاضلة ، وخصوصا فى النساء ( تفسير السعدى ص ٦١٤ ).
والأثر أورده التويجرى فى جملة أدلة وجوب النقاب .
قلت : يستدل بالآية على حياء المرأة وخجلها من التعامل مع الرجال ، على أنه فيما أوردت من أقوال المفسرين ، أنها لم تكن تضع شيئا خاصا مفصلا على قدر وجهها كالنقاب لستره . إنما سترته بثوبها أو بكمها أو بيديها . والله أعلم وللحديث بقية والحمد لله رب العالمين .
__________________

نصائح للاسرة المسلمة فى رمضان ***متجدد

قراءة القرآن فى رمضان ___متجدد




رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 65.82 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 63.66 كيلو بايت... تم توفير 2.16 كيلو بايت...بمعدل (3.28%)]