الدرس الأول في دورة القاعدة النورانية - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

 
اخر عشرة مواضيع :         الصبار الطبي الالوفيرا Aloe vera (اخر مشاركة : Ellwaipse - عددالردود : 9 - عددالزوار : 5249 )           »          اللهم إرحم أمي..... (اخر مشاركة : Ellwaipse - عددالردود : 20 - عددالزوار : 12606 )           »          ((موعظة)) (اخر مشاركة : Ellwaipse - عددالردود : 9 - عددالزوار : 976 )           »          أحب الشـعر (اخر مشاركة : Ellwaipse - عددالردود : 56 - عددالزوار : 5237 )           »          فوائد الترمس (اخر مشاركة : Ellwaipse - عددالردود : 5 - عددالزوار : 14615 )           »          «زاميول» أحدث علاج لصدفية فروة الرأس (اخر مشاركة : Ellwaipse - عددالردود : 21 - عددالزوار : 8817 )           »          البحر الخضم (اخر مشاركة : Ellwaipse - عددالردود : 4 - عددالزوار : 438 )           »          طلبت قطران الفحم الحجري من آدمة ولكن المفاجأه؟؟؟؟ (اخر مشاركة : Ellwaipse - عددالردود : 58 - عددالزوار : 7217 )           »          حكم خضاب الميت - وضع الحناء على رأسه - وتكحيل عينيه (اخر مشاركة : Ellwaipse - عددالردود : 7 - عددالزوار : 5459 )           »          صحيح الكبريت قاتل لصدفيه (اخر مشاركة : Ellwaipse - عددالردود : 14 - عددالزوار : 2146 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > قسم العلوم الاسلامية > ملتقى القرآن الكريم والتفسير > هيا بنا نحفظ القرآن ونرضى الرحمن

هيا بنا نحفظ القرآن ونرضى الرحمن قسم يختص بحفظ واستظهار كتاب الله عز وجل بالإضافة الى المسابقات القرآنية المنوعة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 15-01-2020, 07:29 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 27,360
الدولة : Egypt
افتراضي الدرس الأول في دورة القاعدة النورانية

الدرس الأول في دورة القاعدة النورانية

الدرس الأول (نُبذة مختصرة عن فضل العلم وأهميته)


إنجي بنت محمد بن أحمد

الحمد لله ﴿ الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ * عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ ﴾ [العلق: 4، 5].
والصلاة والسلام على المُعلم الأول نبينا وحبيبنا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين.


وبعدُ:
أيتها الفُضليات أُحييكن بتحية الإسلام وتحية الإسلام السلام، فالسلام عليكنّ ورحمة الله وبركاته:
وحيَّا الله هذه الوجوه الطيبة المشرقة، وزكى الله هذه الأنفس، وشرح الله هذه الصدور، وطبتن جميعًا، وطاب لقاؤكن وتبوَّأتن من الجنة منزلًا.


وأسأل الله الذي جمعنا في هذه الدُنيا الفانية على هذه الشبكة الصغيرة وفي هذه الغرفة المباركة أن يجمعنا في الآخرة في جنةٍ عالية قطوفها دانية إخوانًا على سُرر متقابلين.


همسة:
جدِّدن النية أخواتي الفُضليات:
فكما نعرف جميعًا غالياتي أن التعلم شيءٌ جميل؛ كما قال الامام الشافعي رحمه الله عن قيمة صاحب العلم:
وَلَيْسَ أخو عِلْمٍ كَمَنْ هُوَ جَاهِلُ
تعلم فليسَ المرءُ يولدُ عالمًا

صَغيرٌ إذا الْتَفَّتْ عَلَيهِ الْجَحَافِلُ
وإنَّ كَبِير الْقَوْمِ لاَ علْمَ عِنْدَهُ

كَبيرٌ إذَا رُدَّتْ إليهِ المحَافِلُ
وإنَّ صَغيرَ القَومِ إنْ كانَ عَالِمًا


وكما نعرف أيضًا أخواتي الفُضليات أن من شروط العلم:
(المداومة، والملازمة).
وكما قال الإمام الشافعي - رضي الله عنه - أخي لن تنال العلم إلا بستةٍ سأنبيك عن تفصِيلِها ببيان:
ذكاءٌ وحرصٌ واجتهادٌ وبلغةٌ
وصحبةِ أستاذٍ وطولِ زمانِ


وكما قال نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم:
(من سلك طريقًا يلتمس فيه علمًا، سهَّل الله له به طريقًا إلى الجنة).

فهنيئًا هنيئًا لمن ذاق طعم العلم، وليس أي علم، بل العلم الذي يرضي الله عز وجل وترفع به درجاتك في الجنة.

فمن هذه المقولات أخواتي الحبيبات نعلم جميعًا فضل وأهمية طلب العلم؛ كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من يرد اللهُ به خيرًا، يفقه في الدين".

فكما نعلم أخواتي الحبيبات أن التفقه في الدين هو من أفضل الأعمال وهو علامة الخير، فالتفقه في الدين يحصل به العلم النافع الذي يقوم به أو عليه العمل الصالح.

قال الله تعالى: ﴿ هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الحَقِّ ﴾ [التوبة: 33].

فالهدى هو (العلم النافع)، ودين الحق هو (العمل الصالح).

والرسول صلى الله عليه وسلم قد سمى المجالس التي نتعلم فيها العلم النافع برياض الجنة، وأخبرنا أنَّ العلماء هم ورثة الأنبياء، فنلاحظ أن هذا الحديث: "من يرد الله به خيرًا، يفقه في الدين"، يتكلم عن شيئين، بل ينقسم إلى قسمين:
(الخيريه، والفقه في الدين).
القسم الأول: وهو: (الخيرية): هي الاستقامة والصلاح والسعادة في الدارين، والمقصود هنا بالدارين هما الدنيا والآخرة، وتوفيق العبد في الدنيا والآخرة، والله عز وجل يوفق عبده بما يحبه ويرضى إذا كان على طريق الحق.

القسم الثاني: الذي يتكلم عنه الحديث (الفقه)؛ أي: الفقه في الدين؛ أي: الفَهْم بأن يرزقه الله عز وجل فَهْمًا وذكاءً؛ لكي يعرف حقوق الله عز وجل، كما دعا النبي صلى الله عليه وسلم لابن عباس: "اللهم فقِّهه في الدين" وفى روايات آُخر آتت: "وعلِّمه تأويله"، فقالوا له الصحابة: ادعوا لنا يا رسول الله كما دعوت لابن عباس، فقال لهم: سبقكم ابن عباس، حتى ذكروا أن ابن عباس رضي الله عنه فسر مرة سورة النور تفسيرًا بليغًا، حتى لو سمعوا اليهود والنصارى والترك والروم بها، لأسلموا، وهذا يأتي مما رزقه الله عز وجل من فهْمٍ، وفتح عليه فتح العارفين، فنسأل الله أن يرزقنا هذا العلم النافع، وأن يفتح علينا فتح العارفين.

ليس العلم مجرد إزالة الجهل عن أنفسنا ثم عن الآخرين، بل هو أيضًا مهذب للنفوس، فقد سُئل سفيان عن فضل العلم، فقال: ألم تسمع قولِهِ: ﴿ فَاعْلَمْ أَنَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ ﴾ [محمد: 19].

وهنا قد بوَّب الإمام البخاري بابًا، فقال: بابُ العلمِ قبل القول والعمل، وقال الإمام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله في مصنفه في الأصول الثلاثة: اعلم رحمك الله: وَجَبَ عليك تعلم أربع مسائل:
الأولى (العلم): ولا بد على كل امرئ منا - مسلم أو مسلمة - أن يتعلم العلم النافع بأن يعرف الله عز وجل، وأن يعرف النبي صلى الله عليه وسلم ويعرف دين الإسلام ودين الإسلام يأتى بالأدلة؛ إما من الكتاب، أو السنة.

والثانية: (العمل به) أن يعمل بما تعلمه من علم النافع.

والثالثة: (الدعوة إليه) أن يدعو بهذا العلم المسلمين جميعًا.

والرابعة (الصبر على الأذى) بأن يصبر على الأذى في نشر هذا العلم.

والدليل قوله تعالى: ﴿ وَالْعَصْرِ * إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ * إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ ﴾ [العصر: 1-3].

ونلاحظ هنا أن الآية الأخيرة في سورة العصر اشتملت على المسائل الأربع:
﴿ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ ﴾ [العصر: 3].
آمنوا: تقابل العلم كما ذكرت لكم، وهى المسألة الأولى.
وعملوا الصالحات: هنا المسألة الثانية تقابل العمل.
وتواصوا بالحق: هنا المسألة الثالثة، هي تقابل الدعوة؛ أي: تدعو بما تعلمت به وبما عملت به.
وتواصوا بالصبر: وهى تقابل الصبر، وهي المسالة الرابعة؛ أي يصبر المرء على الأذى الذى يأتي حين ينشر هذا العلم النافع.

وقد قالوا العلماء عندما يتعلم المرء يكون على نور ويعبد الله عز وجل، ويعبد الله حق العبادة.
ومن هنا قسم العلماء الناس إلى ثلاثة أقسام:
1- عالم بالله وعالم بأمر الله: وهذا القسم الأول من أفضل الأقسام: (اللهم اجعلنا من هذا القسم)، بمعنى أنه يعمل على نور ويعبد الله عز وجل حق العبادة، بمعنى أنه يعرف صفات الله عز وجل، ويعرف أسماء الله عز وجل، وأنه قادر على كل شيء.

2- عالم بأمر الله وليس عالم بالله: بمعنى أنه يعرف بعض الأشياء ويترك بعض الأشياء.

3- عالم بالله وليس عالم بأمر الله: وأيضًا هذا مثل القسم الثاني أنه يعلم ببعض الأشياء ويجهل ببعض الاشياء.

ونلاحظ هنا أن القسم الثاني، والقسم الثالث عالم بأمر الله وليس عالم بالله, وعالم بالله وليس عالم بأمر الله، يعرف جزءًا ويترك جزءًا؛ أي: يقوم ببعض الأشياء ويترك بعض الأشياء، يقوم بالوجبات ويترك المنهيات، يعبد الله عز وجل في شيء معين، ويترك الله في شيء آخر، وهذا مثلما فعل (الخوارج والصوفية، والمرجئة).
الخوارج: كانوا يعبدون الله على خوف فقط.
الصوفية: كانوا يعبدون الله على حب فقط.
المرجئة: كانوا يعبدون الله على رجاء فقط.

فحتى يكون الإنسان على علم ويعبد الله حق العبادة، لا بد أن تكتمل فيه ثلاث صفات؛ كما قال العلماء:
لا بد للمرء أن يتوافر فيه ثلاث سيمات لعلاقته مع الله عز وجل: (الخوف، والمحبة، والرجاء)، فهم بمثابة الطائر الذي رأسه المحبة، وجناحيه الخوف والرجاء.

وجعلوا - هنا - الرأس هي المحبة، وجناحيه الخوف والرجاء، فإن المحب مُطيع لمن أحب، فإذا عرف المرء صفات الله وأسمائه وحدود الله عز وجل، وعرَف الحرام والحلال والوجبات، أطاع الله حق الطاعة.

فهذا الكلام كله يُبين لنا فضل وأهمية العلم، ويوجد الكثير عن فضل العلم وأهميته، لكن هذه نُبذة مختصرة عن فضل العلم.

ننتقل الآن إلى فضل القرآن الكريم وتعلمه:
القرآن الكريم، منهج حياة الأمة، به تنال الخير في الدنيا، والآخرة، تكفل الله بحفظه وقال تعالى: ﴿ إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ ﴾ [الحجر: 9]، وأمرنا أن نُرْتله أحسن ترتيل، وقد مر عَبْر العصور والأزمان قرَّاء أجادوا فن تلاوته، وعلماء وضعوا أحكام وضوابط تلاوته وتجويده، وشيَّدوا للعلم السامي بنيانًا.

من الصحابة بَرَزَ - (أي ظهر) - أُبَي وابن مسعود رضي الله عنهما، ومن علماء الأمة برز الإمام الشاطبي رحمه الله، وغيرهم كثير.

وقد يسأل سائل عن أبرز ما يمكن تعلُّمه من أساسيات لإتقان تلاوة القرآن، فيجيبه الامام ابن الجزري - بقوله:
إذ واجب عليهم محتم قبل الشروع أولًا ان يعلموا
مخارج الحروف والصفات ليلفظوا بأفصح اللغات


فصار لازمًا على كل من أراد أن يتعلم القرآن أن يتقن هذا الفن: "فن النطق السليم للحروف".

وقد كانت هناك عدة محاولات لإيصال هذا الفن بطرائق متعددة، لكن المحاولة الأنجح التي لاقت قبولًا وانتشارًا هي ما قدمه الشيخ نور محمد حقاني رحمه الله في كتابه "القاعدة النورانية"، وتعددت واختلفت الطرق فيها.

• نُبذة مختصرة عن مؤلف القاعدة النورارانية:
هو فضيلة الشيخ نور محمد حقاني رحمة الله عليه عام (1272 هـ الموافق 1865 م) في إحدى مُدن ولاية بنجاب التابعة للهند، وهذه المدينة خرج منها عدد من الجهابذة والعباقرة في العلوم الدينية.

ثُمَّ أكمل الشيخ نور محمد حقاني دراسته الشرعية بالمدارس الدينية المعروفة، ثم تخصص في الحديث وعلومه على يدي المحدث الكبير الشيخ أحمد علي السهانبوري.

وقد ألف كُتبًا عديدة جمع فيها منهجه التعليمي، ولَقِيت بعض كتبه قبولًا كبيرًا لدى المسلمين كالقاعدة النورانية.

وتوفي الشيخ رحمه الله عام (1343ه الموافق 1925م).

ما هي أهداف القاعدة النورانية:
أ‌- تعلم الطريقة المُثلى لتعليم نطق الحروف الهجائية بطريقة صحيحة.
ب‌- تُسهل تعلم القرآن للجميع صغارًا وكبارًا.
ت‌- تنمية الوعي والفهم.
ث‌- تطبيق وترسيخ جميع أحكام التجويد.

إذًا ما هي القاعدة النورانية:
هي علم من العلوم العظيمة المتعلقة بعلوم القرآن الكريم.
ما هي الأسماء المتعددة لها وهل اختلاف الأسماء يؤثر على اختلاف تلاوة القرآن؟:
اختلفت الأسماء وتعددت الطرق، لكن هذا لا يؤثر على تلاوة القرآن الكريم، فالتلاوة واحدة مهما تعدَّدت واختلفت الأسماء، فمن الأسماء المتعددة:
1- نور البيان.

2- القاعدة النورانية: سميت هكذا نسبةً لمؤلفها الشيخ محمد الحقاني، ويطلق عليها أيضًا: (القاعدة النورانية الفتحية المطورة): وسُميت مطورة نسبة إلى من قام بتهذيبها وتطوريها، وهو الشيخ أُسامة القاري.

3- القاعدة الفتحية: سميت هكذا نسبة إلى الشيخ فتح المدني الذي وضع عليها بعض التعديلات والقواعد.

4- القاعدة البغدادية.
5- القاعدة الربانية.
6- القاعدة الحقانية.
7- القاعدة المكية.
8- قاعدة الفرقان.

ما الفرق بين القاعدة النورانية والقاعدة البغدادية:
الفرق بينهما أن القاعدة النورانية كلماتها كلها من القرآن الكريم، بخلاف القاعدة البغدادية بعض كلماتها ليست من اللغة العربية أصلًا.

إذًا القرآن الكريم هو أعظم علم على الأرض، ونستنبطه من قول النبي صلى الله عليه وسلم: "خيركم من تعلم القرآن وعلمه".

ولأن القرآن نزل بلسانٍ عربيٍ مُبين، فيكفي اللغة العربية فضلًا أنها لغة القرآن الكريم؛ لقول الله تعالى: ﴿ وَإِنَّهُ لَتَنزِيلُ رَبِّ العَالَمِينَ نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الأَمِينُ * عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ المُنذِرِينَ * بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُّبِينٍ ﴾ [الشعراء: 192- 195].

وقال ابن تيمية رحمه الله: "فإن اللسان العربي شعار الإسلام وأهله، واللغات من أعظم شعائر الأمم التي بها يتميزون".

فمن هذا يتبين لنا فضل اللغة العربية على سائر اللغات واللهجات، وأنه ينبغي للمسلم أن يُحبَهَا أكثر مما يحب أيةَ لغة أخرى، وهي أيضًا وسيلة لفَهم العلوم الشرعية، ووسيلة اتصال وتفاهم بين البشر.

ما الهدف من هذه الدورة، وفائدة دراسة وتعليم القاعدة النورانية؟
معرفة كل حرف في القرآن، وحروف القرآن عربية، والقاعدة النورانية تحتوي على تعليم هذه الأحرف، وتعليم هذه الأحرف يعمل على تحسين وتعديل مخارج الحروف، وإعطاء كل حرف من هذه الحروف حقه ومستحقه؛ من: (صفات، وأحكام، وإتمام حركات، وضبط أزمنة الحروف)، إذًا يتضح من كلامنا أنها اشتملت على معظم الأحكام التجويدية اللازمة والتي لا غنى عنها.

ما الغرض من دراستها:
الغرض منها خدمة هذا الدين ونُصرته من خلال التمكين من اللغة العربية.

إذًا القاعدة النورانية تعتبر الميزان الصحيح الذي من خلاله يتبين لنا كيفية إعطاء الحرف حقه ومستحقه.

ما سنأخذه في الدورة إن شاء الله.
الحروف العربية وتعريفها.
الفرق بين الأحرف والحروف.
الحروف العربية وأقسامها.
الحركات في اللغة العربية، وما هي الحركة، والفرق بين الحركة التشكيلية والتجويدية - المدود - التنوين - السكون - التشديد مع التنوين.

التجويد بطريقة مبسطة مع الحركات التي سيتم دراساتها بكل حلقة.

تهجي الفاتحة، ثم تهجي السور القصيرة.

تحفة الأطفال قراءةً، والإجازة فيها.

ما هي الدروس المندرجة تحت القاعدة النورانية؟
بدايةً: يتم معرفة عدد حروف الهجاء، ثم صفات الحروف، ويشرح فيها مخارج الحروف ومخرج كل حرف فيها، وتعريف المخرج وأنواعه، وتعريف الحرف، ثم رسومات الحروف، ثم معرفة الحروف المتشابهة نطقًا، ولماذا سُمِّيت هكذا، ثم ندخل على أهم جزئية، وهي الحركات الموجودة في اللغة العربية.

عدد حركات اللغةُ العربية:
"تسعة عشر حركه": في اللغة العربية فقط.
المدود مع الحركات الثلاث، المدود مع الحركات المشددة الثلاثة، السكون.

بينما في القرآن الكريم يوجد: "أربع وعشرون حركة ".

المدود مع الحركات الثلاث، المدود مع الحركات المشددة الثلاثة، السكون، الزائد عليهم (الألف الخنجرية الصغيرة)، (الألف الخنجرية الصغيرة مع الشدة)، (الياء المعكوفة)، وحركات أُخرى ستقابلنا في الشروحات إن شاء الله.

وهذا نهاية المجلس الأول وقريبًا مع المجلس الثاني من شرح القاعدة النورانية إن شاء الله تعالى.



__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 15-01-2020, 07:30 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 27,360
الدولة : Egypt
افتراضي رد: الدرس الأول في دورة القاعدة النورانية

الدرس الثاني

في دورة القاعدة النورانية


إنجي بنت محمد بن أحمد
إن الحمد لله، نحمَدُه ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يَهده الله فلا مضلَّ له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله صلى الله عليه وسلم.

وبعد:
فأيتها الفُضليات، أحيِّيكنَّ بتحية الإسلام، وتحية الإسلام السلام؛ فالسلام عليكنَّ ورحمة الله وبركاته..

وحيا الله هذه الوجوه الطيبة المشرِقة، وزكى الله هذه الأنفس، وشرح الله هذه الصدور، وطِبْتم جميعًا وطاب لقاؤكم، وتبوأتم من الجنة منزلاً.

وأسأل اللهَ الذي جمعنا في هذه الدنيا الفانية على هذه الشبكة الصغيرة، وفي هذه الغرفة المباركة، أن يجمعَنا في الآخرة في جنة عالية، قطوفها دانية، إخوانًا على سرر متقابِلين.

وأذكركن وأذكر نفسي - غالياتي - بتجديد النِّية.

ولا بدَّ أيضًا - حبيباتي - أن ننتبهَ إلى أن مِن ثمرات قراءة الكتب تقييد الفوائد، حتى ذكر الكثيرُ من أهل العلم أن قراءة الكتب لا يتحقَّقُ منها الفائدة إلا بتقييد هذه الفوائد؛ كما قال عبدالسلام هارون - رحمه الله -: (فإن الحكيمَ العربيَّ كان يقول - وقوله الحق -: "العلمُ صيدٌ والكتابة قيدُه"، وإذا ضاع القيد ذهَب الصيد!).

فاحرِصْن - غالياتي - كلَّ الحرص على تدوين وتسجيل ما يتم أخذه دائمًا من هذا العلم الجليل.

تحدثنا في المجلس السابق عن أهمية وفضل العلم، ثم تحدثنا عن أصل المادة التي سيتم أخذها في هذه الدورة، وتعرَّفنا على مؤلِّف هذه المادة، وتكلمنا أو أعطينا نبذة مختصرة عن الشيخ الذي قام بتأليف هذه المادة، والهدف منها، وعرفنا الأسماء المندرجة أسفلها، والفروقات بين بعضها البعض، والفائدة المستنبطة من هذه المادة، والغرض من دراستها، ثم قمنا بوَضْع منهجية لهذه المادة حتى نسير عليها، وذكرنا الحركات التي سيتم شرحها في القاعدة النورانية، من حيث حركات اللغة العربية، والحركات المختصَّة بالقرآن الكريم.

اليوم - بإذن الله تعالى - سنقوم بتعريف بعض المصطلحات الهامة في الدرس الأول من القاعدة النورانية، فسيتم أخذ حروف الهجاء بنطقها الصحيح، ثم أخذ الحركات الثلاث بحروفها، وكيفية التهجي بها، لكن قبل أن نأخذ الحركات وتطبيقها على حروف الهجاء لا بد أن نعرفَ أولاً:
ما هو الحرف؟
الحروف: جمع حرف، ولا بد من تعريفه لغةً واصطلاحًا.

ما المقصود بالتعريف اللغوي والاصطلاحي؟
المقصود بالتعريف اللغوي؛ أي عند العرب الفصحاء المحتجِّ بكلامهم، اللغة (أي عند أهل اللغة العربية): يقومون بالتعريف بصفة عامة.

والتعريف الاصطلاحي: هو ما اصطلح عليه علماء الفن، الاصطلاح (أي عند علماء التجويد): يعرِّفون الشيء بدقة، بمعنى: يقومون بتعريف المادة تعريفًا دقيقًا.

قبل أن نقومَ بتعريف الحرف لا بد أن نعرف الفرق بين الأحرف والحروف.
الأحرف تطلق على أقل من 9 حروف، مثلاً حروف الجوف.
الحروف تطلق على أكثر من 9 حروف، وهي كل الحروف الهجائية.

نعود لتعريف الحرف:
لغةً: هو الطرَف أو الحد.

نلاحظ أن من هذا التعريف اندرج تعريف آخر داخل التعريف:
معنى الطرَف: أي طرَف الكلمة في أوله وآخره؛ لقوله تعالى: ï´؟ وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ ï´¾ [هود: 114].

اصطلاحًا (أي عند أهل التجويد): هو صوت يعتمد على مخرج محقَّق أو مخرج مقدَّر.

نلاحظ أيضًا أن من هذا التعريف تفرع منه عدة تعريفات أخرى، لا بد أن نذكرها حتى يتضح لنا ما هو الصوت؟ وكيف ينشأ الصوت عند المرء؟ وما معنى مخرج؟ وتعريف المخرج المحقق والمخرج المقدر؟

الصوت: هو عبارة عن تخلخل أو تموج في طبقات الهواء، تدركه الأذن البشرية؛ أي: تسمعه الأذن البشرية.

ينشأ الصوت عند المرء: عندما يستنشق الإنسان الهواء، فإن الهواء الذي يستنشقه يغذي الدم في جسم الإنسان، وتعتبر هذه عملية الشهيق، وتأتي هنا عملية الزفير وإخراج ثاني أكسيد الكربون، فيخرج في تلك اللحظة حروف وأصوات بإذن الله، فسبحان الخالق المدبر!


المخرج: لغةً: هو موضع الخروج.
اصطلاحًا: هو محلُّ خروج الحروف.

• المخرج المحقَّق: هو ما اعتمد على جزء معين من أجزاء الفم، مثل "الحَلق, اللسان, الشفتين".
.
• المخرج المقدَّر: هو الذي لا يعتمد على جزء معين من أجزاء الحَلق، ولا اللسان، ولا الشفتين، ولا ينتهي في نقطةٍ محددة، بل ينتهي بانتهاء الزفير، ويقبل الزيادة والنقصان، ويخرج منه حروف المد الثلاثة، وهي دائمًا في كتاب الله ساكنة عارية عن الحركة، ويكون قبلها حركة من جنسها.

بعد أن عرفنا تعريف الحروف، نأتي الآن إلى تعريف الحروف العربية:
ما هو تعريف الحروف العربية؟
هي حروف أصلية، وهي الحروف الهجائية من "الهمزة حتى الياء".

تنقسم الحروف العربية إلى قسمين:
"حروف معانٍ" و"حروف مبانٍ".
ما هي حروف المعاني؟
هي التي تدل على معنى.

قال تعالى: ï´؟ سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى ï´¾ [الإسراء: 1].

"من - إلى"، ونلاحظ وجودها في الآية، ودل كلٌّ منها على معنى.

الحرف "من": دل على بداية الرحلة إلى المسجد الحرام، بينما الحرف "إلى": دل على نهاية الرِّحلة إلى المسجد الأقصى، إذًا يقصد بالحروف معنى يربط بين شيئين "اسم وفعل"، و"فعل وفعل".

ما هي حروف المباني؟
هي حروف يتكوَّن منها كلمة، وهي الحروف الهجائية المفردة، وتنقسم إلى "حروف أصلية, حروف فرعية".

ما هي الحروف الأصليَّة؟
هي الحروف الهجائية.

ما هي الحروف الفرعية؟
مثل الهمزة المسهَّلة، نحو: ï´؟ أَأَعْجَمِيٌّ ï´¾، واللام المفخمة في "قراءة ورش"، والياء المشمة التي يخالطها صوت الواو، نحو: "قيل".
يتبع

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 15-01-2020, 07:31 PM
الصورة الرمزية ابو معاذ المسلم
ابو معاذ المسلم ابو معاذ المسلم متصل الآن
قلم ذهبي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2019
مكان الإقامة: مصر
الجنس :
المشاركات: 27,360
الدولة : Egypt
افتراضي رد: الدرس الأول في دورة القاعدة النورانية

الدرس الثاني

في دورة القاعدة النورانية





ما هو عدد الحروف العربية؟

قال ابن سنان الخفاجي في سر الفصاحة: "حروف العربية تسعة وعشرون حرفًا، وهي:

(الهمزة - الألف - الهاء - العين - الحاء - الغين - الخاء - القاف - الكاف - الضاد - الجيم - الشين - الياء - اللام - الراء - النون - الطاء - الدال - التاء - الصاد - الزاي - السين - الظاء - الذال - الثاء - الفاء - الباء - الميم - الواو)، ثم قال: هذا ترتيبها في المخارج".



الرأي الراجح هو أن:

عدد الحروف تسعة وعشرون حرفًا، وهي:

(همزة - باء - تاء - ثاء - جيم - حاء - خاء - دال - ذال - راء - زاي - سين - شين - صاد - ضاد - طاء - ظاء - عين - غين - فاء - قاف - كاف - لام - ميم - نون - هاء - واو - ألف - ياء).



وتأتي الألف بعد الواو وقبل الياء.



قال صاحب تحفة الأطفال:



حروفها ثلاثةٌ فَعِيها

مِن لفظ "واي" وَهي في نوحيها







ولما نتهجى "واي" نقول: "واو/ ألف/ ياء"، فتأتي الألف بعد الواو وقبل الياء.



الدليل على أن عدد الحروف تسعة وعشرون حرفًا:

قول الإمام الطيبي - رحمه الله - في "القول المفيد":

وعدة الحروفِ للهجاءِ = تسعٌ وعِشرون بلا امتراءِ



وقول الإمام مكِّي بن أبي طالب - رحمه الله - في "الرعاية":

"الحروف التي يؤلَّف منها الكلام تسعة وعشرون حرفًا، وهي حروف أ، ب، ت...، وشهرتها تُغني عن ذِكرها، فهذه التسعة والعشرون الحروف المذكورة، عظيمة القدر، جليلة؛ لأن بها أفهَمنا الله كتبه كلها، وبها يعرف التوحيد ويفهم، وبها افتتح اللهُ عامة السور، وبها أقسم، وبها نزلت أسماؤُه وصفاته، وبها قامت حجَّة الله على خَلْقه، وبها تُعقَل الأشياء، وتُفهَم الفرائض والأحكام، وغير ذلك من شرفها كنز لا يحصى".



ما هي طُرق النطق بالحروف؟

يوجد ثلاث طرق:

طريقتان منهما صحيحتان، وطريقة لا يؤخذ بها.

1- الطريقة الأولى "بإتيان الهمز": (باء، باء) وهذه الطريقة لا بأس منها، وتستخدم في اللغة العربية، لكن لا يؤخذ بها في نطق الحروف المقطعة في أوائل السور.



2- الطريقة الثانية "بإسقاط الهمز": (طا، ظا)، وهذه الطريقة يؤخذ بها في قراءة القرآن؛ كالحروفِ المقطعة في أوائل السور، مثل: "طه".



3- الطريقة الثالثة: (به, ته): لا يؤخذ بها في حالة التهجي، لكن يأخُذُ بها علماء الأصوات من حيث المخرَج، لكن تعتبر طريقة غير مأخوذ بها.



ترتيب الحروف:

ترتيب الحروف التي نحن عليها الآن يسمى ترتيب (المعجم)، ويسمى بالترتيب (الألف بائي) نسبة إلى ما تبدأ به الحروف.



الحروف الهجائية:

كما ذكرنا عدد الحروف الهجائية تسعة وعشرون حرفًا، وهذا رأي الجمهور، على أساس أن الهمزة حرف، والألف حرف، والمتفق عليه ثمانية وعشرون حرفًا.



إذًا الأبجدية العربية ثمانية وعشرون حرفًا، وللنُّطق بها صحيحًا لا بد أن نعرفَ أن للحروف صفات، منها: الترقيق والتفخيم، فالحروف المفخمة هي (خ - ص - ض - غ - ط - ق - ظ)، جمعت في "خص ضغط قظ"، وباقي الحروف ترقق، عدا حرف اللام والراء تفخم وترقق أحيانًا.



الراء لها ستُّ حالات: سنقسمها إلى قسمين:

1- إذا أتت الراء ساكنة: ننظر إلى الحرف الذي قبلها؛ إذا كان مضمومًا "تفخَّم"، إذا كان مفتوحًا " تفخَّم"، وإذا كان مكسورًا "ترقَّق".



2- إذا أتت الراء متحركة "لها ثلاث حالات": إذا كانت الراء مفتوحة "تفخم"، وإذا كانت الراء مضمومة "تفخم"، وإذا كانت الراء مكسورة "ترقق".



ملحوظة: إذا أتت الراء بحركة، والحركة التي قبلها مختلفة، فنحن في غنًى عنها ولا ننظر إليها مهما اختلفت.



تفخم اللام في لفظ الجلالة: إذا كان ما قبلها مفتوحًا "تفخم"، أو مضمومًا "تفخم"، أما إذا كان قبلها مكسورٌ "ترقق"، بينما إذا أتت لام في كلمه عادية ترقَّق.



كيفية نطق حروف الهجاء وكتابتها بالطريقة الصحيحة:

(ألف - با - تا - ثا - جيم - حا - خا - دال - ذال - را - زاي - سين - شين - صاد - ضاد - طا - ظا - عين - غين - فا - قاف - كاف - لام - ميم - نون - ها - واو - يا).



بعد أن انتهينا من قراءةِ هذه الحروف نقفُ هنا وقفة تأمل، ونلاحظ الآتي:

1- لا بد من التركيز أثناء القراءة على بيان نطق الأحرف المفخمة، وهي (خص ضغط قظ).

2- التركيز على كيفية نطق الحروف اللثوية، وهي: (ث، ذ، ظ).

3- توضيح الأحرف التي يكثُرُ فيها الخطأ، مثل حرف: (عين، غين، زاي).



رسم الحرف:

للحرف ثلاثة رسومات:

1- رسم الحرف في أول الكلمة: بـ - تـ - ثـ - جـ.

2- رسم الحرف في وسط الكلمة: ـبـ - ـتـ - ـثـ.

3- رسم الحرف في آخر الكلمة: ـب - ـت - ـث.



إذا أردنا تعليم أطفال أو مسلمين جدد غير عربيين، نخرج لهم الحروف المتشابهة من حيث الكتابة، وهي مجموعة في تسع مجموعات، هي:

1- الجزئية الأولى: (با، تا، ثا، يا، نون).

2- الجزئية الثانية: (جيم، حا، خا).

3- الجزئية الثالثة: (الدال، الذال، الرا، الزاي).

4- الجزئية الرابعة: (العين، الغين).

5- الجزئية الخامسة: (الهاء والميم).

6- الجزئية السادسة: (السين والشين).

7- الجزئية السابعة: (الواو والفا والقاف).

8- الجزئية الثامنة: (صاد، ضاد، طا، ظا).

9- الجزئية التاسعة والأخيرة: (الكاف واللام).



ما هي الحروف المتشابهة نطقًا؟

جمعت الحروف المتشابهة في اثنتَيْ عشرةَ مجموعة، كل مجموعة تحتوي على حرفين، وقد بينا في الشرح السابق مخرج كل حرف منها:

- د)(ط - ت)(ث - س) (ذ - ز)(ظ - ذ)(س- ص)(ظ - ز)(ض - ط)(ق - ك) (ض - د)(ل - ر)(ف - ث).



ولماذا سميت الحروف المتشابهة نطقًا؛ لاتحادها في المخرج، أو لاقترابها في المخرج.



سنتكلم الآن عن أول ثلاث حركات:

قبل أن نتكلم عن الحركات الثلاث، تعالوا بنا نعرف ما معنى الحركة:

الحركة ضد السكون، وسميت الحركة حركةً؛ لأن الحرف يتحرك من مخرجه إلى مخرج أصل الحركة؛ أي مخرج الواو والياء والألف.



قال الإمام أحمد الطيبي:



إذِ الحروفُ إن تكُنْ محرَّكه

يشرَكُها مخرجُ أصلِ الحركه




أي مخرجُ الواو ومخرج الألفْ

والياء في مخرجِها الذي عُرِفْ







وقال ابن جِني: (إذ الحركة تقلقِل الحرف وتزلزله، وتجتذبه من مخرجه إلى مخرج أصل الحركة).



إذًا إذا دخلت الحركة على أي حرف تقوم بتحريك الحرف من مخرجِه لمخرج أصل الحركة.



تعالوا الآن نتكلم عن أول ثلاث حركات، وهي:

ذكرت في المجلس الأول أن الحركات لها ترتيب معين، ما السبب؟

1- حركة الفتح: هي أخفُّ الحركات؛ قال المبرد: (والفتحة أخف الحركات)، وقال ابن تيمية: في "مجموع الفتاوى": (إذ كانت أقوى الحركات هي الضمة، وأخفها الفتحة، والكسرة متوسطة بينهما)؛ لذا ابتدأنا بالفتح، ثم أردفنا الكسر، ثم الضم.



نتكلم الآن عن هذه الحركات:

الفتحة هي عبارة عن خط صغير يوجد فوق الحرف، وسميت الفتحة فتحةً؛ لأننا نفتح فمنا عند النطق بها، وذلك بالتباعد بين الفكين، فمن الخطأ عدم التباعد بين الفكين، مما يؤدي إلى عدم إتمام حركة الفتح، أو ما يسمى بالإمالة؛ قال الطيبي: (والمفتوح بالفتح افهم).



الكسرة: هي عبارة عن خط صغير مائل يوجد أسفل الحرف، وسميت الكسرة بالكسرة؛ لانسفال وسط اللسان فيه، وسمي مخفوضًا لانخفاض المسافة بين الفكين، قال الطيبي: (وذو انخفاض بانخفاض للفم يتم...).



ملحوظة هامة: إذا كسرت حروف التفخيم (خص ضغط قظ) يزول استعلاؤها، ويبقى إطباق المطبَق، ويكون الحرف المستعلي على ثلاثة أضرب، وهي:

1- حروف الإطباق: يزول استعلاؤها ويبقى إطباقها، وسنعرف فيما بعد ما هي حروف الإطباق.

2- حرفا الغين والخاء: يزول استعلاؤهما، ويُصبحان كالمرقَّق.

3- حرف القاف: يزول استعلاؤه؛ ويحذر أن يصل إلى درجة الكاف.



الضمة: هي عبارة عن واو صغيرة توجد فوق الحرف، سميت بالضمة؛ لأننا نقوم بضم الشفتين فيه، والحرف ينجذب من مخرجه إلى مخرج أصل الضمة وهو الشفتان في حال الضم، قال الطيبي: (وكل مضموم فلن يتمَّا = إلا بضمِّ الشَّفَتين ضمَّا).



وهذا بالنسبة للتعرف على الحركات الثلاث، وسبب تسمية كل حركة منها بهذا الاسم.



هناك بعض الأخطاء الشائعة في الحركات الثلاث، وهي:

1- الإمالة في الحرف المرقق؛ وذلك بسبب إرجاع الشفتين إلى الخلف، والإشمام في الحرف المفخم؛ وذلك بسبب ضم الشفتين للأمام.



2- خفض الفك السفلي عند نطق الحرف المكسور.



3- تعويم الضمة: وذلك بعدم ضم الشفتين ضمًّا كاملاً عند نطق الحرف المضموم.

4- الخيشمة: وذلك بتركيب الغنة في الحروف المحركة.

5- اختلاس الحركات وعدم إتمامها، قال الطيبي: (والواجب النطق به مُتَمَّا).

6- الزيادة عن زمن الحركة مولدًا حرفَ مد أو جزءًا منه.



نبدأ الآن - غالياتي - في كيفية نطق حروف الهجاء مع الحركات الثلاث:

بالنسبة لحركة الفتحة مع جميع حروف الهجاء، سنقوم هنا بتقسيم النطق مع هذه الأحرف إلى ثلاثة أقسام؛ وهذا لغرض التعليم والتثبيت لهذه الأحرف، والإتقان من حيث نطقها، مع مراعاة تفخيم ما هو مفخم، وترقيق ما هو مرقق، ومراعاة الأحرف اللثوية، ونطق الأحرف صحيحة.



كما ذكرنا أن الغرض من تقسيم نطق الأحرف إلى ثلاثة أجزاء هو التعليم، سأعطي لكم مثلاً صغيرًا، عندما يريد المرء قراءة كتاب سيقوم بتقسيمه إلى ثلاثة أقسام؛ حتى يستطيع فهمه، القسم الأول يقوم بقراءته قراءة تركيز، وبعد فهمه ينتقل إلى الجزء الثاني ويفهمه جيدًا، وفي هذه الحالة يستطيع الجمع بين القسم الأول والثاني، ثم ينتقل للقسم الثالث والأخير، وبعد قراءة الكتاب كاملاً يستطيع أن يقوم في هذه اللحظة باستخراج بعض الفوائد منه، والسبب في هذا قراءته الدقيقة للكتاب وبتأنٍّ، نحن قمنا بفعل هذا مع الأحرف والحركات:

الجزء الأول وهو كالآتي: قراءة الحرف + الحركة = التطبيق لهما، ويكون كالآتي:

همزة فتحة: أَ.



وهنا الحرف الأول في قاموس اللغة العربية يكون نطقه همزة، لكن نحن هنا نوضح هنا لصغار السن أن الواحد الصغير نقوم بنطقه ألفًا مهموزة أو ألفًا وهمزة، فسيكون التهجي بهذه الطريقة أيضًا:

همزة فتحة أَ، ألف مهموزة فتحة أَ، ألف وهمزة فتحة أَ


با فتحة بَ

تا فتحة تَ

وهكذا لبقية الأحرف مع جميع الحركات الفتحة والكسرة والضمة كما طبقتها لكم بالغرفة.



بعد ذلك انتقلنا إلى أخذ أمثلة لهذه الحركات الثلاث، مع مراعاة إظهار الصفة الملازمة لكل حرف من حيث التفخيم والترقيق:

كلمة (خَلَقَ): خا فتحة خَ ومفخمة، لام فتحة لَ ومرققة (خَلَ)، قاف فتحة قَ ومفخمة (خَلَقَ)، وهنا توقفنا على هذه الكلمة، ووضحنا بعض النقاط التي يقع فيها البعض، يقوم بتفخيم اللام تبعًا لِما قبلها، أو يقوم بترقيق القاف تبعًا لما قبلها، فهنا لا بد من التركيز في النطق، وهذا يرجع إلى كيفية نطق حروف الهجاء نطقًا صحيحًا قبل أن ننطلق إلى الكلمات..



كلمة (ثلثه) ثا ضمة ثُ ومرققة، لام ضمة لُ ومرققة (ثُلُ)، ثا فتحة ث ومرققة (ثُلُثُ)، ها ضمة هُ (ثُلُثُهُ).



كلمة (نَقَشَ ونُقِشَ): نون فتحة نَ ومرققة، قاف فتحة قَ ومفخمة (نَقَ)، شين فتحة شَ ومرققة (نَقَشَ)، واو فتحة وَ ومرققة (نَقَشَ وَ)، نون ضمة نُ ومرققة (نقش ونُ)، قاف كسرة قِ ومفخمة، وهنا وضحنا نوعية التفخيم في هذه الحالة، (نقش ونق)، شين فتحة ش ومرققة (نقش ونقش).



وهذه بعض الكلمات التي قمنا بالتطبيق عليها مع الحركات الثلاث، وأسأل الله التوفيق لكُنَّ.



أسأل الله العلي العظيم أن يرزقنا الإخلاص.

بارك الله فيكنَّ، ونفع بكنَّ الإسلام والمسلمين.



وأسأل الله - عز وجل - أن يرزقنا العلم النافع والعمل به، وأن يجعلنا هداة مهتدين، لا ضالين ولا مضلين، وأن يرزقنا الإخلاص في القول والعمل، وأن يهيئ لهذه الأمة أمر رشد، وأن ييسر لأبنائها سبيل طلب العلم ونشره بين إخوانهم في بقاع الأرض، وأن يبارك لنا في أوقاتنا، وأن يجعلنا من عباده المتقين.




فأرجو من الله العلي القدير أن أكون قد وُفِّقت فيما طرحته، فإن أصبتُ فبتوفيق من الله تعالى، وإن أخطأت فمني ومن الشيطان.

__________________
سُئل الإمام الداراني رحمه الله
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟
فبكى رحمه الله ثم قال :
أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو
سبحـــــــــــــــانه و تعـــــــــــالى.

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 116.62 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 113.86 كيلو بايت... تم توفير 2.75 كيلو بايت...بمعدل (2.36%)]