السواك بين الطب و الإسلام - ملتقى الشفاء الإسلامي
القرآن الكريم بأجمل الأصوات mp3 جديد الدروس والخطب والمحاضرات الاسلامية الأناشيد الاسلامية اناشيد جهادية دينية اناشيد طيور الجنة أطفال أفراح أعراس منوعات انشادية شبكة الشفاء الاسلامية
الإعلانات تفسير الاحلام لمساهماتكم في دعم المنتدى علاج السحر

لوحة المفاتيح العربية

شروط التسجيل 

لتشخيص وعلاج كل حالات السحر والمس والعين إضغط هنا / وبإمكانكم التواصل معنا مباشرة عبر خدمة واتس اب - Whats App / 009613654576

 
اخر عشرة مواضيع :         آفة القول ترك العدل (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          أسباب انشراح الصدر (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          الصبر على البلاء (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          المحاورة وأثرها (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          في التحذير من المعاصي وعواقبها والغفلة (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          حياة القلوب (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          خلق النبيِّ - صلى الله عليه وسلم (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          تعظيم الله تعالى لقدر نبيه صلى الله عليه وسلم (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          معجزة حفظ النبي عليه الصلاة والسلام للقرآن منذ نزوله عليه حتى وفاته (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          حلم النبي صلى الله عليه وسلم (اخر مشاركة : ابو معاذ المسلم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »         

العودة   ملتقى الشفاء الإسلامي > القسم الطبي و آخر الإكتشافات العلمية و الطبية > الملتقى الطبي > قسم طب الاسنان

قسم طب الاسنان كل ما يختص بطب الأسنان والجراحة والاستشارات الطبية والعلاجات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-01-2006, 11:51 PM
أبو الجود أبو الجود غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
مكان الإقامة: damascus
الجنس :
المشاركات: 8
افتراضي السواك بين الطب و الإسلام

قال النووي (1): السواك لغة بكسر السين ، و يطلق على الفعل و هو الاستياك و على الآلة التي يستاك بها و التي يقال لها يقال لها " المسواك .

الهدي النبوي في السواك :

عن أبي هريرة رضي الله عن أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك مع كل صلاة ـ و في رواية ـ عند كل وضوء " رواه الشيخان . و عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : " عليك بالسواك فإنه مطهرة للفم و مرضات للرب : رواه البيهقي ورواه البخاري عن عائشة بلفظ : " السواك مطهرة للفم مرضات للرب " ورواه ابن ماجة عن أبي أمامة رضي الله عنه .

فقه السواك :

قال النووي : السواك سنة و ليس بواجب في حال من الأحوال بإجماع من يعتد به في الإجماع "

قال ابن القيم : " يستحب السواك للمفطر و الصائم و في كل وقت لعموم الأحاديث الواردة فيه و لحاجة الصائم إليه ، و لأنه مرضاة للرب ، و مرضاته مطلوبة في الصوم أشدّ من طلبها في الفطر و لأنه مطهرة للرب و الطهور للصائم من أفضل أعماله "(2).

الإستياك و نظافة الفم و أثرها على الصحة العامة :

إن الفم بحكم موقعه كمدخل للطعام و الشراب ، و باتصاله بالعالم الخارجي ، يصبح مضيفة لكثير من الجراثيم ،و التي نسميها " الزمرة الجرثومية الفموية " و منها المكورات العنقوية و العقدية و الرئوية ،و العصيات اللبنية و العصيات الخناقة الكاذبة ، و الملتويات الفوهية و الفنسانية و غيرها .

هذه الجراثيم تكون بحالة عاطلة عند الشخص السليم و متعايشة معه ، لكنها تنقلب ممرضة مؤذية إذا بقيت ضمن الفم ،و بين الأسنان ، فضلات الطعام و الشرب . فإن هذه الجراثيم تعمل على تفسخها و تخمرها ، و تنشا عنها روائح كريهة ، و هذه المواد تؤذي الأسنان كذلك محدثة فيها النخور أو إلى تراكم الأملاح حول الأسنان محدثة فيها ( القلح ) أو إلى التهاب اللثة و تقيحها . كما يمكن لهذه الجراثيم أن تنتقل بعيداً في أرجاء البدن محدثة التهابات مختلفة كالتهاب المعدة أو الجيوب أو القصبات ، و قد تحدث خراجات في مناطق مختلفة من الجسم(3) و قد تؤدي إلى انسمام الدم أو تجرثمه وما ينجم عن ذلك من أمراض حمَّوية عامة .

و أهم ما يجب العناية به الفم الأسنان . فلأسنان وظائفها الهامة ،و لأمراضها أثر كبير على الصحة العامة ، هنا يأتي دور السِّواك ، الذي له أهميته القصوى في تخفيف البلاء الناجم عنها . فاللعاب الراكد يحتوي على أملاح بصورة مركزة ، فإذا وجد سطحاً بعيداً عن حركات التنظيف الطبيعية كحركة اللسان ، أو الاصطناعية كالسواك ، فإن هذه الأملاح تترسب ، و خاصة في الشق اللثوي شيئاً فشيئاً مكونة ما يسمى باللويحات السنية .

و عنئذ تفعل الجراثيم فعلها متفاعلة مع بقايا الطعام و خاصة السكرية الموجودة في الفم مكونة أحماضاً عضوية تقوم بإذابة المينا ثم العاج و يتسع النخر مع استمرار إهمال نظافة الفم .

المسواك :

أصح ما ورد في السنة أن النبي صلى الله عليه و سلم أستاك بسواك من أراك . و شجرة الأراك من الفصيلة الأركية و هي شجرة دائمة الخضرة تنموا في المناطق الحارة في عسير و جيزان من الراضي السعودية و في مصر و السودان و في غور الساعاد ( قرب القدس ) و في اليمن و جنوب أفريقيا و الهند .لها ثمر عند تمام نضجه ، حلو الطعم ، حاذق ، يمكن أن يؤكل ،يؤخذ السواك من جذورها و من أغصانها الصغيرة.

إعجاز السنة النبوية في السواك :

و قد أوردت مجلة المجلة الألمانية الشرقية في عددها الرابع ( 1961) (4) مقالاً للعالم رودات ـ مدير معهد الجراثيم في جامعة روستوك ـ يقول فيه : قرأت عن السِّواك الذي يستعمله العرب كفرشاة للأسنان في كتاب لرحّالة زار بلادهم ، و قد عرض للأمر بشكل ساخر ، اتخذه دليلاً على تأخر هؤلاء القوم الذين ينظفون أسنانهم بقطعة من الخشب في القرن العشرين . و فكرت ! لماذا لا يكون وراء هذه القطعة الخشبية حقيقة علمية ؟

و جاءت الفرصة سانحة عندما أحضر زميل لي من العاملين في حقل الجراثيم في السودان عدداً من تلك الأعواد الخشبية .

و فوراً بدأت أبحاثي عليها ، فسحقتها و بللتها ، ووضعت المسحوق المبلل على مزارع الجراثيم ، فظهرت على المزارع آثار كتلك التي يقوم بها البنسلين .... و إذا كان الناس قد استعملوا فرشاة الأسنان من مائتي عام فلقد استخدم المسلمون السواك منذ أكثر من 14 قرناً و لعل إلقاء نظرة على التركيب الكيمائي لمسواك الأراك يجعلنا ندرك أسباب الاختيار النبوي الكريم ، و الذي هو في أصله ،وحي يوحى : و تؤكد الأبحاث المخبرية الحديثة أن المسواك المخضر من عود الأراك يحتوي على العفص بنسبة كبيرة و هي مادة مضادة للعفونة ، مطهرة ن قابضة تعمل على قطع نزيف اللثة و تقويتها ، كما تؤكد وجود مادة خردلية هي السنجرين Sinnigrin ذات رائحة حادة و طعم حراق تساعد على الفتك بالجراثيم .(5)

و أكد الفحص المجهري لمقاطع المسواك وجود بلورات السيليكا و حماضات الكلس و التي تفيد في تنظيف الأسنان كمادة تزلق الأوساخ و القلح عن الأسنان .و أكد د. طارق الخوري(6) وجود الكلورايد مع السيليكا و هي مواد تزيد بياض الأسنان ، و على وجود مادة صمغية تغطي الميناء و تحمي الأسنان من التسوس ، إن وجود الفيتامين ج و ثري ميتيل أمين يعمل على التئام جروح اللثة و على نموها السليم ، كما تبين وجود مادة كبريتية تمنع التسوس.

منقول
__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-08-2006, 08:48 PM
الصورة الرمزية الأفق
الأفق الأفق غير متصل
مراقبة الملتقيات
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
مكان الإقامة: بلاد الله الواسعة
الجنس :
المشاركات: 7,530
الدولة : United Arab Emirates
افتراضي



جزاك الله خير اخي الكريم 00 ابو الجود

موضوع قيم وطرح موفق

__________________
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 28-08-2006, 05:16 PM
عـــائـــشـــة عـــائـــشـــة غير متصل
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
مكان الإقامة: في أرض الله الواسعة
الجنس :
المشاركات: 90
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا أخي على الموضوع القيم
__________________
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 01-04-2010, 10:27 PM
الصورة الرمزية زهرة ملاك
زهرة ملاك زهرة ملاك غير متصل
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
مكان الإقامة: السعوديه
الجنس :
المشاركات: 231
الدولة : Palestine
افتراضي رد: السواك بين الطب و الإسلام





على الموضوع القيم
__________________
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 26-04-2010, 11:47 AM
الصورة الرمزية hamamzajil
hamamzajil hamamzajil غير متصل
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
مكان الإقامة: algeria
الجنس :
المشاركات: 665
الدولة : Algeria
افتراضي رد: السواك بين الطب و الإسلام

صلى الله عليه وسلم
بارك الله فيك أخي على الافادة الطيبة
__________________

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 05-01-2011, 11:30 AM
شجن..! شجن..! غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
مكان الإقامة: الرياض
الجنس :
المشاركات: 6
الدولة : Anguilla
افتراضي رد: السواك بين الطب و الإسلام

جزاك الله خير
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 06-03-2011, 02:54 PM
الصورة الرمزية هدايه
هدايه هدايه غير متصل
مشرفة ملتقى البرامج
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
مكان الإقامة: لآ يوجد مكآن معين !! اليوم فوق الأرض وغداً تحتهآ..
الجنس :
المشاركات: 6,318
الدولة : Morocco
افتراضي رد: السواك بين الطب و الإسلام






أكد تقرير نشرته مجلة طبية ألمانية بعد التحاليل المخبرية فوائد المسواك الكبيرة ، فبالاضافة الى اثره في تبيض الاسنان وازالة صفرتها واكتسابها اللون الابيض الجميل فانه يطيب رائحة الفم ويزيل الحفر ، اي انه يزيل الحبيبات المتكلسة على جدار السن ، والتي تؤدي الى جرح اللثة و تقيحها وجعلها عرضة للالتهابات والامراض ، كما وانه يمنع وجود غيرها من جديد ..


واذا ما استعمل المسواك بشكل منتظم ، ايضا بعد تنظيف الاسنان ، مع انها لا تحتاج الى ذلك ، فانه يقوي اللثة لان استخدامه هو بمثابة رياضة مستمرة لها ، ويحرك الدورة الدموية فيها ، لذا يجب ان يكون استعماله دائري .. عدا عن ذلك فانه يحميها من الالتهابات واكتسابها اللون الاحمر الداكن المزعج ..


وشجرة المسواك المعروف ايضا بالاسم الطبي Pensica Alorakip Arak او salvadora
persica هي من الاشجار دائمة الخضرة جذعها لا يتعدى طوله الــ40 سنتم وتنمو عادة في البلدان الأفريقية واليمن ، لذا فان استخدام عيدان المسواك واسع في بلدان شمال أفريقيا ، وتحتوي العيدان التي تسمى أيضا عيدان الارك على مادة ترييميتولل ونسبة كبيرة من الكلور والفلورايد وفيتامين سي وعناصر أخرى تدخل في صناعة معجون الاسنان ..

وأكدت البحوث العلمية بان للمسواك تأثير ايجابي على الاسنان وعلى الفم وتجويفته من اجل مقاومة البكتيريا والتخلص منها ، وذلك بسبب المواد المتوفر فيه وبالاخص مادة فيتامين سي ومادة الستوشيرول الهامة من اجل حماية اللثة .. كما وان احتواءه على السنجرين وهي مادة مطهرة يوقف النزيف في السن او اللثة ..





__________________
اضغط على هذه الورده


" دخول أشبه بـ [ غياب ] "
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 23-04-2011, 03:13 PM
راغبة في رضا الله راغبة في رضا الله غير متصل
مشرفة ملتقى طب الاسنان
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
مكان الإقامة: سوريا الجريحة
الجنس :
المشاركات: 4,395
الدولة : Syria
افتراضي رد: السواك بين الطب و الإسلام

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاكم الله خيراً على الموضوع القيم , عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أنه دخل على زوجته فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأبصر في فمه عود أراك (مسواك ) فأراد ان يلاطفها ويمازحها فأخذ المسواك من فمها ووضعه بين عينيه وقال:
حظيتَ ياعود َالأراكِ بثغرها ..أما خفتَ ياعود الأراكِ أراكَ
لو كنتَ من أهل القتال قتلتكَ ..مافاز مني يا سواكُ سواكَ
__________________
اللهم فرج همي ..
وارزقني حسن الخاتمة..
إن انقضى الأجل فسامحونا ولاتنسونا من صالح دعائكم ..
& أم ماسة &
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 04-01-2012, 11:45 PM
الصورة الرمزية سامية الحرف
سامية الحرف سامية الحرف غير متصل
أختكم/عبير العتيبي
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
مكان الإقامة: اللهم ارزقنا الفردوس الأعلى من الجنة بدون حساب ولا عذاب آمين يا رب العالمين ....
الجنس :
المشاركات: 12,062
الدولة : Saudi Arabia
افتراضي رد: السواك بين الطب و الإسلام

بارك الله فيكم وجزاكم وافر الجزاء
__________________
،،
اللهم ابن لي عندكــ بيتًا فالجنة لا يزول
وعوضني خيرًا ممافقدتــ
اللهم إني صابرة كما أمرتني فبشرني كما وعدتني
قد أغيب يومًا ،، للأبد فلا تنسوني من دعواتكم
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 25-09-2012, 12:35 AM
aaa12 aaa12 غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
مكان الإقامة: الكويت
الجنس :
المشاركات: 6
الدولة : Kuwait
افتراضي رد: السواك بين الطب و الإسلام

يسلموووووو
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الطب والنوم د / أحمد محمد باذيب الطب الباطني 21 06-09-2008 03:35 PM
الطب في الإسلام onies design الملتقى الطبي 3 09-08-2008 10:37 AM
السواك بين الدين والطب د / أحمد محمد باذيب الطب الباطني 5 30-01-2008 08:49 AM
برنامج إحياء السنة النبوية - سنة السواك إحياء سنة الرسول ملتقى السيرة النبوية وعلوم الحديث 66 10-11-2007 01:25 AM


الاحد 20 من مارس 2011 , الساعة الان 01:21:21 صباحاً.


 ••• جميع المشاركات والآراء المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها وليس بالضرورة وجهة نظر الموقع •••

انضم الينا عبر فيس بوك

انضم الينا عبر فيس بوك

إجعلها بداية تصفحك للأقسام  

شبكة الشفاء الاسلامية  لإعلاناتكم إضغط هنا

Powered by vBulletin V3.8.5. Copyright © 2005 - 2013, By Ali Madkour

[حجم الصفحة الأصلي: 107.78 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 101.41 كيلو بايت... تم توفير 6.37 كيلو بايت...بمعدل (5.91%)]