الموضوع: الطب والنوم
عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 02-12-2005, 06:37 PM
الصورة الرمزية د / أحمد محمد باذيب
د / أحمد محمد باذيب د / أحمد محمد باذيب غير متصل
استاذ الباطنة والاورام المشارك بكلية الطب جامعة حضرموت
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
مكان الإقامة: اليمن
الجنس :
المشاركات: 2,037
الدولة : Yemen
افتراضي مراحل النوم

مراحل النوم

فالنائم يمر خلال نومه بعدة مراحل من النوم لكل منها دورها. فهناك :

- المرحلة الأولى والثانية : ويكون النوم خلالهما خفيفاً ويبدآن مع بداية النوم.

- بعد ذلك تبدأ المرحلة الثالثة والرابعة : أو ما يعرف بالنوم العميق، وهاتان المرحلتان مهمتان لاستعادة الجسم نشاطه، ونقص هاتين المرحلتين من النوم ينتج عنه النوم الخفيف غير المريح والتعب والإجهاد خلال النهار.

- وبعد حوالي التسعين دقيقة تبدأ مرحلة الأحلام أو ما يعرف بمرحلة حركة العينين السريعة، وتحدث الأحلام خلال هذه المرحلة، وهذه المرحلة مهمة لاستعادة الذهن نشاطه. والمرور بجميع مراحل النوم يعرف بدورة نوم كاملة.

وخلال نوم الإنسان الطبيعي (6-8 ساعات) يمر الإنسان بحوالي 4-6 دورات نوم كاملات.

وهنا تظهر عظيم نعمة الله تعالى في أن وصف النوم بـ ( سباتاً ) ..

قال المفسرون : سباتاً أي : قطعاً للتعب والنصب ممتداً في السكن والراحة . .
فهو . .

سكن يسكن فيه الجسد من لؤاء التعب والنصب والجهد .

سكن يسكن فيه الدماغ ليستعيد حيويته .

سكن يسكن فيه القلب بلا ضجر ولا هم أو غم أو قلق .

قال تعالى : " أَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا اللَّيْلَ لِيَسْكُنُوا فِيهِ وَالنَّهَارَ مُبْصِرًا إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ "

لكن متى يتحقق هذا السبات والسكن تحققاً حقيقياً ؟!

إنه لن يتحقق ذلك إلا حين يحقق الإنسان شكر هذه النعمة بالتزام الهدي النبوي فيها .
من هنا نعلم أن النوم ليس فقداناً للوعي أو غيبوبة وإنما حالة خاصة يمر بها الإنسان، وتتم خلالها أنشطة معينة. تحتم عليه آدابا معينة ليكون النوم ( سباتاً ) !

التعديل الأخير تم بواسطة نور ; 25-01-2008 الساعة 12:00 PM. سبب آخر: تصغير الخط لسهولة القراءة
رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 14.26 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 13.62 كيلو بايت... تم توفير 0.63 كيلو بايت...بمعدل (4.45%)]