عرض مشاركة واحدة
  #20  
قديم 01-03-2015, 09:16 AM
الصورة الرمزية بــيآرق النصـــر
بــيآرق النصـــر بــيآرق النصـــر غير متصل
قلم فضي
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
مكان الإقامة: أرض الخـــلافــة
الجنس :
المشاركات: 2,519
الدولة : Iraq
افتراضي رد: هل مازلت مصرا على حلق لحيتك؟ تفصيلٌ وبيان




==المحذور الأول ==


أخي المسلم! و أي شيء أعظم من مخالفة أمر النبي صلى الله عليه وسلم، و قد توعد الله من خالفه بالعذاب أو الفتنة، و الذلة و الصغار في الدنيا، و الإهانة و العذاب في الآخرة.



و قد تقدم لك أنه أمر بإعفاء اللحية و توفيرها و إرخائها؛ مخالفةً للمشركين.

و إليك الزواجر عن مخالفة أمره صلى الله عليه وسلم عمومًا.





يقول الله تعالى :

فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (63). النور





فالمخالفة لأمره مرتب عليه أحد أمرين: إما الفتنة و إما العذاب الأليم.



و قال تعالى :

وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ (7) . الحشر





أخي المسلم! المخالف لهدي النبي صلى الله عليه وسلم في حلق لحيتك، تأمل! كيف توعد الله بشدة العذاب لمخالفة أوامر نبيه؟فتنبه! و احذر أن تكسوك الذلة لمخالفة أمره صلى الله عليه وسلم.



قال تعالى :

(26) وَالَّذِينَ كَسَبُوا السَّيِّئَاتِ جَزَاءُ سَيِّئَةٍ بِمِثْلِهَا وَتَرْهَقُهُمْ ذِلَّةٌ مَا لَهُمْ مِنَ اللَّهِ مِنْ عَاصِمٍ كَأَنَّمَا أُغْشِيَتْ وُجُوهُهُمْ قِطَعًا مِنَ اللَّيْلِ مُظْلِمًا أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (27).يونس





و قال تعالى :

سَيُصِيبُ الَّذِينَ أَجْرَمُوا صَغَارٌ عِنْدَ اللَّهِ وَعَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا كَانُوا يَمْكُرُونَ (124). الأنعام





و قال تعالى :

إِنَّ الَّذِينَ اتَّخَذُوا الْعِجْلَ سَيَنَالُهُمْ غَضَبٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَذِلَّةٌ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُفْتَرِينَ (152). الأعراف











__________________
دولاويــــة ,, داعشيــــة ,, وأفتخـــــــر


سبحان الله والحمد لله ولا إلــه إلا الله والله أكبر ,, أستغفر الله العظيم وأتوب إليه.. سبحان الله وبحمده .. سبحان الله العظيم
رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 15.84 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 15.22 كيلو بايت... تم توفير 0.62 كيلو بايت...بمعدل (3.93%)]