عرض مشاركة واحدة
  #24  
قديم 11-11-2010, 05:10 AM
الصورة الرمزية أم عبد الله
أم عبد الله أم عبد الله غير متصل
مراقبة الملتقيات
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
مكان الإقامة: أبو ظبي
الجنس :
المشاركات: 13,883
الدولة : Egypt
افتراضي رد: جواهر ضعها في جوالك ، وأرسلها لإخوانك

أحب أضيف هذه الاضافات للفائدة .. وجزاك الله خيراً يا صاحب الموضوع [ وكل من أضاف الفوائد ] ..


قال ذو النون المصري رحمه الله: والله ما طابت الدنيا إلا بذكره، وما طابت الآخرة إلا بعفوه، وما طابت الجنة إلا برؤية وجهه. (الأنس بذكر الله ص10)

قال القشيري -رحمه الله-: الليل لأحد أقوام: لطالبي النجاة وهم العاصون، من جنح منهم إلى التوبة، أو لأصحاب الدرجات وهم الذين يجدّون في الطاعات ويسارعون في الخيرات، أو لأصحاب المناجاة مع المحبوب عندما يكون الناس فيما هم في من الغفلة. ( لطائف الإشارات، نقلاً عن رهبان الليل 1/130 )

قال الشيخ العثيمين -رحمه الله-: واعلم أنك إذا عوَّدت نفسك على التهاون اعتادت عليه، واذا عودتها على الحزم والفعل والمبادرة اعتادت عليه. ( شرح رياض الصالحين 2/25 )

قال إبراهيم الخّواص -رحمه الله-: دواء القلب خمسة أشياء: قراءة القرآن بالتدبر، وخلاء البطن، وقيام الليل، والتضرع عند السحر، ومجالسة الصالحين. ( الحلية 10/327 ، نقلاً عن رهبان الليل 1/550 )

قال الشِّبْلِيُّ -رحمه الله-: القلب لا يلتذُّ حال الصحة إلا بذكر الله ومعرفته ولقائه، وإنما يلتذ بغير إذا مرض بسوء العادات، كما يلتذ بعض الناس بأكل الطين، وكما يجد المريض الحُلوَ مرًّا. ( قصة الالتزام ص253 )

قال الشيخ العثيمين رحمه الله: واعلم أن زيغ القلب لا يكون إلا بسبب الإنسان، فإذا كان الإنسان يريد الشر ولا يريد الخير فإنه يزيغ قلبه -والعياذ بالله- ودليل هذا قوله تعالى: (فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ)، وقوله تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِمَنْ فِي أَيْدِيكُمْ مِنَ الْأَسْرَىٰ إِنْ يَعْلَمِ اللَّهُ فِي قُلُوبِكُمْ خَيْرًا يُؤْتِكُمْ خَيْرًا مِمَّا أُخِذَ مِنْكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ )
فإذا علم الله من العبد نية صالحة وإرادة للخير، يسّر الله له لذلك وأعانه عليه، قال تعالى: (
فَأَمَّا مَنْ أَعْطَىٰ وَاتَّقَىٰ (5)وَصَدَّقَ بِالْحُسْنَىٰ (6)فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرَىٰ (7)). ( شرح رياض الصالحين 2/587-588 )
رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 15.01 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 14.39 كيلو بايت... تم توفير 0.62 كيلو بايت...بمعدل (4.14%)]