عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 16-09-2019, 06:49 PM
جوود رابح جوود رابح متصل الآن
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2019
مكان الإقامة: السعودية
الجنس :
المشاركات: 19
الدولة : Saudi Arabia
افتراضي ما هي مراحل اتخاذ القرار ؟

يمكن التعرف على اتخاذ القرار من خلال الدورات التدريبية على أنها الإستراتيجية والمهارة التي يمكن من خلالها حل المشكلات والتفكير حيث أن عملية اتخاذ القرار تحتاج إلى مهارة التحليل والتقويم والاستقراء والاستنباط لذلك يمكن اعتبار مهارة اتخاذ القرار من المهارات المركبة إلى جانب أنها تعد من أكثر وأهم المهارات المهمة في حياة أي شخص.
لذلك تعرف الدورات التدريبية اتخاذ القرار على أنها العملية التي يتم خلالها الاختيار بين الأفضل والأنسب بين عدد من الخيارات والبدائل المتاحة لحل أحد المشاكل المحددة أو الخروج من أحد الأزمات.

الدورات التدريبية ومراحل اتخاذ القرار
قسمت الدورات التدريبية عملية اتخاذ القرار الى مجموعة من المراحل التي تتكون من عدد من الخطوات والإجراءات التي من المهم إتباعها حتى يتمكن الفرد من الوصول إلى القرارات الصحيحة حيث أن هذه المراحل تتكون من:
التعرف على المشكلة
المرحلة الأولى التي توضحها الدورات التدريبية حيث أنه من المهم أن يعمل الفرد على الإتقان والدقة في تنفيذ هذه المرحلة وذلك لأن القدرة على التعرف على المشكلة وتشخيصها من العمليات الحساسة التي سوف يترتب عليها جميع المراحل القادمة لذلك فإن أي خطأ في هذه المرحلة سوف يؤدي إلى الخطأ في كافة المراحل القادمة.
جمع المعلومات والتعرف على البدائل
القدرة على اتخاذ القرار الصحيح تعتمد بشكل كبير على البيانات والمعطيات التي تم الحصول عليها حيث أنه بعد أن يتم تحديد المشكلة بشكل دقيق يجب العمل عليها اختيار البدائل وتوفير البيانات والمعلومات عن هذه البدائل والحلول المقترحة إلى جانب دراسة المميزات والعيوب والنتائج التي يمكن أن تتوقف على اختيار أحد البدائل كما أن المعلومات التي يتم جمعها يمكن أن تكون معلومات تتم من خلال الزيارات الميدانية أو التواصل بشكل مباشر كما أنه يمكن أن تكون عبارة عن بيانات نوعية أو كمية تحتوي على إحصائيات وأرقام.
تقييم البدائل بشكل علمي
المرحلة الثالثة التي توضحها لنا الدورات التدريبية هي عملية الجمع للمعلومات عن البدائل والحلول المناسبة واستخدام الأفكار والخبرات السابقة واستشارة الخبرات في المجال بحيث يتمكن الفرد من التعرف على كافة الايجابيات والسلبيات ونقاط الضعف ونقاط القوة التي ترتبط بكل بديل من البدائل بحيث يستطيع الفرد في النهاية عدم الاستقرار على الاختيار بين بديل أو اثنين على الأكثر حتى يتم في النهاية تفضيل أحدهما عن الأخر عن طريق التعرف على المميزات والإضافات لكل بديل كما أنه من المهم عدم إغفال مقارنة العيوب لكل بديل.
الاستقرار على البديل المناسب
بعد أن يتم تنفيذ عملية تحديد الحلول والاختيار بين البدائل وجمع المعلومات والتعرف على السلبيات والايجابيات التي سوف تترتب على كل بديل من البدائل سوف يتم العمل على الاختيار النهائي للبديل المناسب وهذه العملية تعد هي عملية اتخاذ القرار التي تتم بعد أن يتم اكتمال الشكل النهائي لجميع الحلول.
متابعة القرار
تؤكد الدورات التدريبية على أهمية عمليه المتابعة بعد أن يتم اختيار البديل المناسب وبعد أن يتم وضع البديل موضع التنفيذ سوف يتم البدء في الظهور للآثار التي تترتب على هذا البديل سواء كانت ايجابية أو سلبية حيث تبرز نقاط الضعف ونقاط القوة وهذه العملية يجب أن يتم متابعتها والتعرف على مدى كفاءة البديل الذي تم اختياره وإذا لم يتم الحصول على النتائج المطلوبة يجب أن يتم عمل هيكلة للقرارات للبديل بحيث يتم سد الثغرات التي حدثت والوصول إلى البديل الأفضل المناسب من جديد.
رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 14.88 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 14.28 كيلو بايت... تم توفير 0.60 كيلو بايت...بمعدل (4.05%)]