عرض مشاركة واحدة
  #61  
قديم 13-05-2016, 05:44 PM
Abou_Haroun Abou_Haroun غير متصل
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
مكان الإقامة: تونــــــــــس
الجنس :
المشاركات: 283
افتراضي رد: شهادات المتشافين من مستخدمي قطران الفحم الحجري مع الصور(( الجزء الثاني))

السلام عليكم إخواني الأفاضل مرضى الصدفية في كلّ مكان وكان الله في عونكم للتخلّص من هذا المرض العنيد، وعذرا إن كنت سأطيل عليكم هذه المرة لأني أودّ أن أرفع عن شخصي المتواضع مظلمة تعرضت لها من قبل أحد رواد المنتدى وهو على ما يبدو من العراق الحبيب الذي كلّما ذكر إسم هذا البلد على مسامعي تذكّرت فضل عالمنا الفذّ "قيس العبيدي أبو داليا" الذي هدانا بفضل الله عز وجلّ إلى العلاج النهائي من مرض الصدفية العنيد، وأنا أقولها وأكررها إلى ما لا نهاية، أنا مدين أمام الله لهذا الرجل الفاضل أبو داليا مـــا حييت...
كما لا أنسى شقيقتنا الكبرى الفاضلة "أم سعد" التي سخرت من جهدها ووقتها وحتّى مالها لمساعدتنا نحن مرضى الصدفية في كلّ شبر من وطننا العربي في رحلة بحثنا على علاج هذا المرض...
وللأخ العزيز إيهاب العراقي أيضا فضل كبير علينا نحن مرضى الصدفية في دول المغرب العربي، حيث بفضله تمكّنا من الاهتداء إلى طريقة توريد القطران البريطاني المنشأ في عديد المناسبات...فشكرا لكم إخواني شكرا بعدد نجوم السماء وقطرات مياه الأمطار والأنهار والمحيطات والبحار على كل ما قمتم به من أجلنا بقلب واسع رحب ونية صادقة لوجه الله....
ولكني اليوم أكتب لكم مداخلتي هذه لأشتكي لكم ظلم أخ عراقي يدعى إدريس Edris X Kasnazany الذي يخوض ضدي حملة شرسة لا أعرف سببها ولا هدفها ولا يتواني في ترويج إدعاءات باطلة ضد شخصي دون أن أعرف لمـــاذا وما الذي إقترفته من ذنب حتّى ألقى منه كلّ هذا الكيل من التهجم العشوائي... وإليكم إخواني ماذا يقول وأترك لكم الردّ :
ثالث حاله تثبت أنّ القطران الذي يجهزه الأخ أبو هارون (تونس) أنّ هذا القطران غير مطابق للمواصفات البريطانية ... والأخ فاتح قالمي (الجزائر) هو الوكيل الرسمي لقطران أبو هارون بالجزائر...أحد الإخوه..أخذ قطران من فاتح قالمي وبسعر خيالي (ليس السعر مشكله)...ويشتغل تحت حرارة الشمس وبدرحة حراره فوق الـــ45 ولا يتأثر بالشمس ولا يحس بحرقة!!!..عجبا لقطرانكم أيها الإخوه!!...وكمان أن تأتو بسيرة الأخ قيس العبيدي بالترويج لقطرانكم...أيضا هذا من الظلم والخداع...تقولون للمرضى أنّ هذا القطران من نفس المكان الذي يأخذه قيس العبيدي...تستغلون إسمه لتحقيق مكاسب مادية عي حساب صحة المرضى...هذا ظلم وحرام عليكم لذا...ابعدو اسم الأخ قيس العبيدي في بضاعتكم.....قولوا للأخ ...أبو هارون أن يتقي الله في الناس...صحيح هو قطران بريطاني...ولكن لا نعلم عندما يكون بين أيديكم ماذا تفعلون به؟؟؟؟

وتعقيبا على ما تفضّل به أخي إدريس، واستعمالا لحقي في الردّ، سوف تكون إجابتي في شكل نقاط مختصرة كالآتي:

أولا: أخي إدريس، كنت تمنيت لو سألتني مباشرة وشخصيا عن مدى صحة الإدعاءات التي يطلقها البعض على شخصي حول قطران الفحم الحجري، وكان من الأجدر أن تستقي المعلومة من مصدرها قبل أن تتسرع وتطلق الأحكام المسبقة دون أن تعرف حقائق الأمور وتنهمر عليّ بوابل من الاتهامات والادعاءات... فهذا عيب والله ولا تنسى أخي قول الله تعلى في كتابه العزيز : ""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ""...
ثانيا: أذكر كافة الإخوة الأفاضل بأني عانيت بدوري من مرض الصدفية منذ أكثر من 22 سنة وأنا بصدد العلاج حاليا بقطران الفحم الحجري البريطاني المنشأ تركيز 20 % والحمد لله تشافيت منذ الأسبوع الأول، وها أنا ذا في السنة الثانية من العلاج والنتائج مذهلة والفضل في ذلك يعود للأخ والعالم الفاضل قيس العبيدي الذي أدين له شخصيا بالغالي والنفيس، جعله الله من أصحاب الجنة وأعطه وأنعم عليه ولدنه بالخير والبركة والصحة والعافية إلى يوم يبعثون...وحاشى لله أن أتجرأ في يوم من الأيام بأن أزج بإسمه أو بسمعته في مثل هكذا مواضيع...
ثالثا: سوف أحكّم كتاب الله بيننا وسوف ترى بأمّ عينك أخي إدريس أنّ القطران الذي أشرفت على إستيراده شخصيا (بحكم إقامتي في أوروبا) يبقى من أفضل أنواع القطران على الإطلاق الذي يباع في بريطانيا من حيث التركيز وإليك وإلى كافة المشكّكين الحجة والبرهان القاطعين على ما أقول وأتمنّى على الله تحكيم عالمنا الفذ قيس العبيدي على ما سيشاهده بأمّ عينه وأتحدى كل مخلوق على وجه البسيطة أن يثبت لي عكس هذا وأنا مستعد لأن أقوم بتحليل القطران الذي أشرفت على إستيراده في أي مخبر تقترحه وكتاب الله بيني وبينك:





ربعا: أن يضع شخص القطران ثم يعمل تحت درجة حرارة تساوي 45 درجة ولا يحس بالحرقة كما ذكرت أخي إدريس، فهذا لا يعني أنّ القطران الذي أشرفت على توريده مغشوش، ذلك أنّي أأكذ لك بأنّي إستعملت القطران وأحسست بحرقة شديدة في الظلّ وفي درجة حرارة أقل من 20 درجة!!! والله على ما أقول شهيد، وبالتالي أن تأخذ مثالا هكذا وتنطلق منه للتشكيك، فأنا أقول لك في هذه الحالة أنت جانبت العقلانية والموضوعية والتجرد، فكم من شخص لا يتأثر بحرارة الشمس ولا بالحرارة أصلا حتى ولو أحرقوه بالنار (لا سمح الله)، نظرا لكون جلده قد تعوّد على التعرّض إلى درجات حرارة عــالية بمرور الزمن وبالتالي أصبح لا يتأثر بأيّة عوامل خارجية...
خامسا: أرى الأخ أدريس يدافع على الملك أكثر من دفاع الملك على نفسه كما يقول المثل، وحقيقة بدأت أشك في عديد المسائل، فإذا كان عالمنا الفاضل الأخ قيس العبيدي قد إنزعج من مثل هكذا أقاويل، فلماذا لم يقم بتوجه عتاب لي عي منتدى الشفاء الإسلامي، حيث نحن عضوين به منذ أكثر من خمس سنوات، وتجمعني به علاقة إحترام متبادل وتقدير وعرفان بالجميل!!!...حقيقة لا أجد لما بدر من أخي إدريس أي تفسير حتّى لا أتسرّع وأضنّ بك سوءً...
سادسا: إنّ السعر الذي أروج به قطران الفحم الحجري البريطاني المنشأ والمدون عليه Made in UK الذي عني "صنع في بريطانيا العظمى" كما هو مبين في الصورة، بيقى الأدنى في السعر إن لم أقل الأبخس على الإطلاق الذي يباع به في الوطن العربي من المحيط إلى الخليج، حيث أقوم ببيعه بــــ 120 أورو للتر الواحد أي ما يعادل 150 دولار أمريكي، وهو ربع السعر الذي يباع به في أماكن أخرى (ولا داعي في ذكر الأسماء والأمثلة) وذلك نظرا لصعوبة الحصول عليه من جهة، ونظرا كذلك للإجراءات الجمركية المعقدة من جهة ثانية لكونه يعتبر من المواد سريعة الإلتهاب التي يمكن استعماله في أغراض غير إستشفائية...ورغم كلّ هذا قمت بالمستحيل لأوفّر قطران الفحم الحجري البريطاني المنشأ لمرضى الصدفية بدول المغرب العربي وتحديت في ذلك كافة العراقيل ووفقني الله في ذلك والحمد لله...وأدعو بهذه المناسبة كلّ من يستطيع القدوم واقتنائه من تونس أن لا يتأخّر وأن لا يتردّد في ذلك حيث سيفور عن نفسه دفع السعر مضاعفا مرات ومرات وكذلك مخاطر تخفيفه من قبل أصجاب النفوس الجشعة المريضة.
سابعا: صحيح، هناك من الإخوة، على غرار الأخ العزيز "فاتح قالمي" من الجزائر، وفي بعض الدول المجاورة من يقتنى من عندي قطران الفحم الحجري البريطاني ثم يقوم ببيعه بسعر أغلى وهم محقون في ذلك نظرا لإستحالة تمريره عبر الطائرة من جهة، وصعوبة تمريره عبر الحدود البرية من جهة ثانية، علاوة على الكلفة العالية والمشطة أحيانا للشحن... وبالتالي فإنهم يضطرون إلى دفع أتاوات على الحدود (وحتى رشاوى في بعض الأحيان) من أجل إيصاله إلى مستحقيه في دولهم، وبالتالي من المعقول أن يرتفع السعر في هذه الحالات.
ثامنا: أنا لا أتحمل تبعات من يقوم عن سوء نية بتخفيف القطران، ثم يقوم بترويجه بإسمي الخاص وهذه الصور كما رأيتم تركيز القطران الذي أقوم بترويجه وأترك التعليق للأخ قيس العبيدي ولكلّ من يرغب في قول كلمة حق...

وختاما لا يسعني إلاّ أن أذكّر بأني سعيت قدر الإمكان تجنب الدخول في نقشات فارغة ومهاترات عقيمة وتأويلات وتجاذبات واتهامات...وما إلى ذلك مما تعودنا عليه نحن العرب من تخوين ودخول للسرائر وقراءة للغيب وغير ذلك من هذه المتاهات التي لا تؤدي إلى غير التفرقة والعداء... فلا حول ولا قوة إلّا بالله وحسبي الله ونعم الوكيل في كلّ من رماني في غيابي في ذمتي وفي نزاهتي وحسن نيتي وسعي الدؤوب لمساعدة الآخرين...
وأعلم بهذه المناسبة كافة الإخوة بأني اتخذت قرارا لا رجعة فيه بالتوقف عن إستيراد القطران نهائيا بعد أن أتخلّص من الكمية المتبقية عندي (150 لتر على ما أضن) وسامح الله الأسنة المؤذية التي دفعتني على اتخاذ مثل هذا القرار.
في أمان الله وحفظه إخواني الأفاضل ومرة أخرى عذرا على الإطالة...

رد مع اقتباس
 
[حجم الصفحة الأصلي: 16.22 كيلو بايت... الحجم بعد الضغط 15.71 كيلو بايت... تم توفير 0.51 كيلو بايت...بمعدل (3.17%)]